"مشية الهرة"، فيلم وثائقي سويدي يرافع من أجل حياة أفضل لذوي الهمم    "إخواننا" لرشيد بوشارب يقدم بالجزائر العاصمة    ترتيب الاتحادية الدولية للملاكمة: الجزائر تحتل الصف ال19 عالميا    بمناسبة اليوم الوطني للابتكار المصادف ليوم 7 ديسمبر    صناديدُ الشعب الفلسطيني ورعاديدُ الجيش الإسرائيلي    الصحافة المكتوبة نحو المجهول..!؟    هل تُحقق المغرب إنجازاً إفريقياً غير مسبوق في المونديال؟    كم سيتلقى منتخب المغرب بعد بلوغ ربع النهائي؟    لمجابهة مخاطر الفيضانات والتقلبات الجوية    تجارة الألبسة الشتوية تنتعش..    لا تضربوا أطفالكم قبل النوم    كان قد وافته المنية عن عمر ناهز 69 عاما    حسب الخطوط الجوية الجزائرية    قِطاف من بساتين الشعر العربي    السيد أيمن بن عبد الرحمان يستقبل بالرياض من طرف الرئيس الصيني    لرفع التحفظات قبل انطلاق الأشغال: عرض مشروع ازدواجية السكة بين عنابة و وادي زياد    الدور ربع النهائي: معركة داخل "البيت" والإثارة بالثمامة    في شراكة بين وزارتي التعليم العالي والصناعات الصيدلانية: مشروع لتطوير الأدوية وإنتاج وحدات ذات مصدر نباتي    مغادرة أكبر مرشح لنيل كأس مونديال قطر بالدموع "البرازيل "    قوّة "الشعب" في حفظ الأمانة وعدم التأثر بالأيديولوجيات    خنشلة: يسرقان مقهى ويخبئان الأغراض بغرفة مهجورة    انتفاضة أفشلت مشروع تقسيم الجزائر    قطعنا أشواطًا في محاربة الفساد والفاسدين.. وبالعهد ملتزمون    ملتزمون بمكافحة الفساد ومحاسبة المفسدين    فلسطين تنزف..    الجزائر مُلتزمة بتعزيز أجندة السلم والاستقرار والتنمية    إعادة بعث المؤسسات المتوقفة والمُصادرة بأحكام قضائية نهائية    أمطار رعدية مرتقبة بشرق البلاد ابتداء من هذا الجمعة    رفع حصة الجزائر إلى 2023 طن خلال حملة السنة المقبلة    مُواصلة ديناميكية التنمية وتعزيز المكاسب الاجتماعية    ورشات الإصلاح رسّخت قناعة بناء الجزائر الجديدة    كرواتيا تواصل المغامرة ونجوم السامبا يغادرون    المسلمون مطالبون بصيانتها واحترامها    الجزائر طوّرت الأجهزة الوقائية لمجابهة الأخطار الكبرى    هني يستعرض التجربة الجزائرية في مجال الأمن الغذائي    المجلس الرئاسي الليبي يطرح مبادرة للخلاص الوطني    الاحتجاجات تجتاح القطاعات الحيوية في المغرب    3 جرحى في اصطدام بين سيارة وشاحنة    توقيف مروجي الخمور    ضبط 282 كيلوغرام من اللحوم الفاسدة    المغرب: استمرار انتهاك حقوق الإنسان في ظل فشل حكومة المخزن في التواصل مع الرأي العام    الكاميرا لفضح جرائم المحتل المغربي والتجربة الجزائرية مطلوبة    البرتغال يحفظ الدرس وفرنسا وإنجلترا في مواجهة مثيرة    مركز آيت نوري مهدد ضمن كتيبة بلماضي    عندما تنتزع الأحلام    أسى الإرهاب بعيون الطفولة    تأكيد على أهمية الأرشيف ومطالبة بفتحه    مطالب دولية بطرد المخزن من الاتحاد الأفريقي    الأشغال تبلغ مراحل متقدمة    وضع بروتوكول متنوّع لإنتاج الأدوية الأساسية    5 إصابات جديدة بكورونا مع عدم تسجيل أي وفاة    نحو وضع بروتوكول متنوع لإنتاج الأدوية    مهرجان فيكا ال11: نقاش حول السينما النسوية والوضعية الاجتماعية للمرأة    كورونا: 7 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    في موكب رحيل سعداء الجزائر.. مُحرّكات الفكر الإسلامي واللغة العربية    هذه تفاصيل حوار أبي سفيان وهرقل..    هكذا تميز النبي الأكرم عن باقي البشر    الاهْتِمام بالضُعَفاء في السيرةِ النبَويَّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مصلحة التكييف الحركي وإعادة التأهيل للشاطئ الأزرق تستقبل 900 حالة سنويا
نشر في الحوار يوم 06 - 12 - 2010


أكد مزيان أمنفوش، رئيس مصلحة بالمؤسسة الاستشفائية، المتخصصة في التكييف الحركي وإعادة التأهيل للشاطئ الأزرق بسطاوالي، عشية الاحتفاء باليوم العالمي للمعاقين الذي يصادف الثالث ديسمبر من كل سنة، أن أكثر من 28 بالمائة من الإعاقة بالجزائر، مصدرها وراثي، مستندا في ذلك إلى التحقيق الذي أجرته وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالتعاون مع الديوان الوطني للإحصاء وعدة وكالات أممية بالجزائر. أوضح مزيان أمنفوش، رئيس مصلحة المؤسسة الاستشفائية للشاطئ الأزرق، أن هيئتهمم تتكفل بما لا يقل عن 7000 مريض سنويا، يعانون من مختلف الصدمات والكسور والإعاقات الناجمة عن حوادث المرور وارتفاع ضغط، الدم الشرياني والتشوهات الخلقية، موضحا في ذات الأمر أنهم يستقبلون أيضا أزيد من 900 حالة تمكث بمؤسستهم من جميع الفئات العمرية تتلقى العلاج ومن مختلف مناطق البلاد. وأفاد رئيس المصلحة أن حوادث المرور أيضا جزء من الإعاقات المعقدة في المجتمع الجزائري، هذه الأخيرة تأتي في مقدمة الحوادث بنسبة 1607 بالمائة من الإعاقة، وأكثرها المتسببة في الكسور التي تصيب فقرات الرقبة والعمودي الفقري، كما أنها تشكل عبئا ثقيلا على الحكومة من اجل التكفل بهذه الحالات. وكشف المتحدث لنا أن هيئتهم تستقبل كل شهرين ثلاث حالات جديدة متبوعة بحوادث العمل، تضاف إلى عدد الحالات الخطيرة لضحايا حوادث المرور التي تتطلب الجراحة والعلاج والتكيف الحركي والمتابعة والمراقبة الطبية المستمرة من طرف عدة اختصاصين، حيث إن غالبية الضحايا شباب في مقتبل العمر، يتعرضون إلى إعاقات خطيرة، تتسبب في شلل تام وضياع حياتهم الاجتماعية، مضيفا أن التكفل بالحالة الواحدة يستدعي المكوث بالمستشفى بين ثلاثة إلى ستة أشهر. وفي سياق متصل أضاف نفس المختص أن شريحة العمر الأكثر الإصابة بالإعاقة ما بين سنتين و20 سنة بنسبة 65 بالمائة، تليها الفئة من 20 إلى 59 سنة بنسبة 34 بالمائة، لتكون نسبة 18 بالمائة لشريحة 60 سنة وما فوق، هذه الأخيرة اعتبرها مزيان أمنفوش، رئيس مصلحة المؤسسة الاستشفائية للشاطئ الأزرق، في مقدمة الإعاقة الناجمة عن حوادث والجروح ب17 بالمائة، موضحا أن الرجال أكثر عرضة لهذه الإعاقات من النساء. واستنادا إلى التحقيق الذي أجرته وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، بالتعاون مع الديوان الوطني للإحصاء وعدة وكالات أممية بالجزائر، أضاف محدثتا قائلا إن التشوهات الخلقية والأمراض المعدية، هي الأخرى جزء في ذلك حيث تم إحصاء نسبة 2,14 بالمائة، تليها آثار الشيخوخة بنسبة ب 5,12 بالمائة، العنف النفسي والجسدي ب9,7 بالمائة، لتأتي صدمات وضع الحمل اقل نسبة ب 2 بالمائة من هذه الإعاقات. وفي سياق متصل أكد محدثنا أن نسبة 25 بالمائة من الإعاقة تحدث عند ولادة الطفل، و11 بالمائة أثناء فترة الطفولة، يعني اقل من 5 سنوات، و15 بالمائة إلى الفترة الممتدة من 5 سنوات إلى 18 سنة و41 بالمائة تحدث في سن 19 سنة وما فوق. وفي الأخير دعا الأستاذ أمنوش إلى ضرورة إنشاء مراكز خاصة للتكفل واستقبال المصابين بالكسور التي تصيب الفقرات وإصابات النخاع الشوكية وتتسبب أيضا في شلل تام للمصاب. وللوقاية والحد من حوادث المرور والأضرار الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عنها، حث الأستاذ أمنوش على تعزيز جوانب الوقاية، عبر وسائل الإعلام واللوائح الإشهارية، لوضع حد للخسائر البشرية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.