الإفراج المؤقت لعبد القادر بن مسعود    المطالبة ببناء دولة الحريات والقانون    «الخطاب الأخير لرئيس الدولة قدم كل الضمانات للإنطلاق في حوار جدي»    خسوف جزئي للقمر بالجزائر البارحة    اتفاق السلم والمصالحة محور المحادثات بين بوقادوم وتييبيلي    بن خلاف‮ ‬يكشف تفاصيل تنصيبه رئيساً‮ ‬للبرلمان‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف‮ ‬14‮ ‬منقباً‮ ‬عن الذهب بالجنوب‮ ‬    بمشاركة أكثر من‮ ‬50‮ ‬دولة إفريقية    غالي الحديد! كي البالي كي الجديد!    ورقلة‮ ‬    شملت مسؤولين من مختلف القطاعات    في‮ ‬مشاريع ملموسة    مدير تعاونية الحبوب ونائبه رهن السجن    تدشين مركز للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود    تعزيز النظرة الإستراتيجية لمواكبة التطور الاقتصادي    الحوت « فري» في «لابيشري»    إجماع على ميهوبي لتولي نيابة أمانة الحزب    اتفاق للتعليم العالي بين جبهة البوليزاريو والإكوادور    عبر العالم خلال السنة الماضية    لستة أشهر إضافية    بخصوص محاسبة الإحتلال الإسرائيلي‮ ‬على جرائمه‮ ‬    أكثر من 45 ٪ من سكان المغرب يعانون حرمانا قاتلا    150 قنبلة نووية أمريكية تثير مخاوف الأوروبيين    العالم العربي على موعد مع خسوف جزئي للقمر مساء اليوم    رياض محرز مرشح بقوة للتتويج بلقب أفضل لاعب إفريقي في سنة 2019    برناوي:«لا يمكن نقل 40 مليون جزائري إلى مصر والترشّح للكان مرهون بإرادة الفاف»    منصوري رقم 10 ولقرع بدون رقم الى غاية الفصل في قضية بدبودة    عليق‮ ‬يريده مع‮ ‬أبناء لعقيبة‮ ‬    الترجي‮ ‬يصدم بيراميدز بشأنه    يتعلق الأمر ببولعويدات وكولخير    تقاليد متأصلة في التركيبة الثقافية لأعراس "أولاد نهار"    أداء "الخضر" في بوتسوانا يعبّد الطريق نحو أولمبياد طوكيو    حملة تطوعية واسعة لتنظيف شوارع وأحياء المدينة    تحويل مشاريع «ال بي يا» من بلونتار إلى القطب العمراني بمسرغين    التموين ساعتين أسبوعيا منذ عامين    نهاية ديسمبر القادم    تحسباً‮ ‬لعيد الأضحى المبارك‮ ‬    طالب جامعي و شريكه يروجان الزطلة ب «قمبيطا» و «سان بيار» و «أكميل»    النطق بالحكم‮ ‬يوم‮ ‬23‮ ‬جويلية الجاري    60 مليون دينار لربط البلديات بالطاقة الكهروضوئية    نظمت ضمن فعاليات اليوم المفتوح للطفل‮ ‬    بطولات من أغوار التاريخ    نوري الكوفي في الموعد وتكريم للمخرج أحمد محروق    أطول شريط ساحلي في الجزائر ينتظر اهتماما أكبر    الرمزية والمسرحية الرمزية    « 8 يورو للساعة ..»    عصاد: ملتقى دولي حول “ملامح مقاومة المرأة في تاريخ إفريقيا” بتبسة    قسنطينة : تتويج الفائزين الأوائل بجائزة الشيخ عبد الحميد بن باديس    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بلمهدي: جميع الوسائل جندت لإنجاح الموسم    بمبادرة من مديرية الشؤون الدينية بتيسمسيلت‮ ‬    السكان متخوفون من انتشار الأمراض المتنقلة عبر المياه    15 يوما فقط «كونجي» لعمال قطاع الصحة في الصّيف    مغادرة أول فوج للحجاج الميامين من المطار الدولي نحو المدينة المنورة    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عين الدفلى: محاولة انتحار جماعي من أعلى عمارة
نشر في الخبر يوم 23 - 05 - 2017

حاول اليوم 07 أشخاص اعتلوا عمارة بحي الحرية بخميس مليانة في ولاية عين الدفلى، الإنتحار بقيام بعضهم بصب البنزين على أجسادهم وإضرام الناروأخرون هددوا بالقفز من أعلى العمارة التي تضم 05 طوابق، وذلك تعبيرا كما أكدت مصادر محلية عن واقعهم المعيشي المرير نتيجة أزمة السكن الذين يتخبطون فيها رفقة أفراد عائلاتهم بحي الحرية.

وحسب مصادرنا فإنه لحد كتابة هذه الأسطر لازال هؤلاء الشباب فوق سطح العمارة تحت أعين أعوان الأمن وأفراد الحماية المدنية بحيث هددوا بالإنتحار في حالة استمرار السلطات المحلية في التغاضي عن تنفيذ مطلبهم وهو حضور الوالي شخصيا لأنه المسئول الأول والوحيد (الوالي) الذي بإمكانه التكفل بإنشغالهم الوحيد وهو الحصول على سكن، وتجمع العشرات من السكان في ساحة الحي فيما قام آخرون بقطع الطريق الرئيسي المؤدي إلى المخرج الشرقي للمدينة على مستوى مقرات الدائرة وأمن الدائرة والمحكمة، بحيث لم يستجب هؤلاء الشباب لبعض نداءات السكان وأعيان المدينة بالنزول والعدول عن محاولة الإنتحار من أجل تفاوض وتحاور السلطات المحلية معهم، ليلتحق بهم إثنين آخرين بعد ما كانوا 05 أشخاص فقط، وذلك للتعبير مثلما أكدت ذانت المصادر عن رفضهم للوعود الكاذبة للمسؤولين المحليين رغم الوضعية المزرية التي تعيش فيهاعائلات بأكملها بحي الحرية داخل أقبية العمارات وبزوايا محشر السيارات في العراء عرضة لكل المخاطر والمؤثرات الخارجية أو التردد على الأهل والأقارب، في وقت أنهكت فيه مخلفات إيجار سكن محترم جيوب عائلات أخرى تواجه نفس المعاناة التي لم تحرك – حسبهم - ضمير السلطات التي بدل أن تتولى التكفل بإنشغالاتهم أدارت ظهرها كلية لمطالبهم المشروعة، وذلك رغم جاهزية حصص سكنية وهو ما عبرت عنه لافتات المحتجين مثل " السكن على الورق يتجاوز الألفين وعشرات الزوالية ينامون في الشارع"،.. من جهة أخرى تعذر علينا الإتصال برئيس الدائرة الذي قيل لنا بأنه يوجد في عطلة مرضية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.