من الصحافة إلى رئاسة الدولة    التنمية المحلية وتعزيز القدرة الشرائية للمواطن محور المداخلات    مراجعة قانون النقد والقرض تشرف على نهايتها    مخيمات تندوف: السفير سوالم يرد على ادعاءات منظمة غير حكومية    بغالي يبرز دور الإذاعة في مرافقتها لتحولات البناء في الجزائر الجديدة    الغلق الفوري للمجال الجوّي الجزائري على كل الطائرات المغربية    الجزائر تدين "بشدة " بمحاولة الانقلاب الفاشلة في السودان    حسب الوزير الأول..الاستثمار في النقل الجوي و البحري اصبح مفتوحا أمام المستثمرين الخواص    الجزائر تطرح مقاربتها لتجاوز المرحلة المفصلية من تاريخ البشرية    أولياء في حيرة ومديرو المؤسسات التربوية يبررون...    الجزائر تشق اليوم طريق التجديد الشامل    مجلس السيادة يحمّل الطبقة السياسية المسؤولية    حفتر يعلن نيته الترشح لرئاسيات ديسمبر    لا طبع للنقود.. ولا استدانة خارجية    14 وفاة... 174 إصابة جديدة وشفاء 135 مريض    الجزائر تغلق مجالها الجوي أمام الطيران المغربي    محرز أغلى لاعب جزائري في العام الأخير وبراهيمي وصيفا    الشروع في تنفيذ المخطط الاستراتيجي 2035    سعر مرجعي في أكتوبر    إطلاق خدمة الصيرفة الإسلامية بوكالة "بدر بنك" بغليزان    بلدية تمنطيط تتعزّز بمدرسة رقمية    بلطرش : «عدت إلى بيتي وأشكر زرواطي على الثقة»    لا صفقات ولا تحضيرات    «المهلة ستنتهي والتأجيل ليس في صالح الرابيد»    توقيف شخص في قضية محاولة قتل عمدي    وزارة الداخلية تُقرّر مراجعة قانون الكوارث الكبرى    توقيف تاجرين وحجز 1110 كبسولة من المؤثرات العقلية    إيداع 8800 طعن بعد انتهاء الآجال المحددة    فرق تفتيش لمعاينة البروتوكول الصحي بالمطاعم المدرسية    الجزائر تسعى لاحتواء أزمة سدّ النهضة    المتوسطية ..    رفع السعر المرجعي للأسمدة الفلاحية    «الفيروس لا يزال بيننا و علينا الاحتياط الدائم»    نصف سكان مستغانم تلقّوا الجرعتين    حماية القدرة الشرائية للمواطن    الحارس سلاحجي يلتحق بصفوف نادي آميان الفرنسي    الأمطار الخريفية تغرق أحياء علي منجلي بقسنطينة    حملات جوارية للتلقيح ضد كورونا    مصرع شخص في حادث مرور    "الحمراوة" يشرعون في التحضيرات مع وعود بالأفضل    الدورة السابعة تكرم الراحل حسين طايلب    أطمح للتربع على عرش صناعة المحتوى    تتويج "بريدج" و"وايت نايت" بالجائزة الفضية    بن سبعيني يعود ويريح بلماضي    جوائز قيِّمة لأداء الصلاة علي وقتها    يوم في حياة الحبيب المصطفى..    سكان "عدل" يستفيدون من 4 مؤسسات تربوية    إحباط هجرة غير شرعية لسبعة أشخاص    المجتمع الدولي مطالب بدعم البعثة الأممية في ليبيا    رئيس الاتحاد الإفريقي يبشّر بقرب استئناف مفاوضات سد النهضة    العالم على موعد مع "المتحور الوحش"    عودة المصابين تريح بلماضي قبل موقعتي النيجر    الأمير عبد القادر يعود هذا الأسبوع    أدونيس وحدّاد في ضيافة المركز الجزائري بباريس    «بعد تجربة المسرح قررت اقتحام عالم السينما»    العنف الرمزي في رواية " وادي الحناء " للكاتبة جميلة طلباوي    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



كورونا: توصيات بتأجيل عمليات الختان الجماعية
نشر في الخبر يوم 15 - 05 - 2020

أوصت اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا بتأجيل إجراء عملية الختان الجماعية التي عادة ما تتزامن مع ليلة القدر (ليلة 27 رمضان) لعدم موافقة هذا الإجراء مع التدابير الصحية الجارية لتفادي انتشار الوباء حسب ما أعلنه اليوم الجمعة بالجزائر العاصمة رئيس اللجنة و وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات البروفسور عبد الرحمان بن بوزيد.
وأيام قليلة قبل حلول عيد الفطر المبارك أوصت ذات اللجنة أيضا بضرورة منع الزيارات الجماعية للمرضى في المستشفيات من قبل الجمعيات والمواطنين كما أكده الوزير قبل اللقاء الصحفي اليومي المخصص للإعلان عن الحصيلة الجديدة للحالة الوبائية في الجزائر .
وبخصوص ارتداء الكمامات أوصت اللجنة العلمية بارتدائها "كوسيلة لتعزيز الإستراتيجية الوطنية لمكافحة هذا الوباء والحفاظ على النتائج الإيجابية التي تحققت خلال الآونة الأخيرة "-كما أشار إليه ذات المسؤول.
ومن هذا المنطلق ذكر البروفسور بن بوزيد أن الحكومة "قررت وعلى رأسها الوزير الأول السيد عبد العزيز جراد تموين السوق الوطنية أسبوعيا ب7 ملايين كمامة ستوضع في متناول المواطنين على مستوى الصيدليات على أن يكون ارتدائها إلزاميا على كل المواطنين في الأماكن العمومية وأوساط العمل".
ولتحقيق هذا الهدف فقد تقرر تجنيد كل القدرات الوطنية المتاحة للرفع من إنتاج هذه الكمامات لتصبح متوفرة بالكمية الكافية في السوق الوطنية.
وفي إطار هذا المسعى أوصت اللجنة العلمية لرصد ومكافحة وباء فيروس كورونا بضرورة "احترام القواعد السلمية والحسنة في استعمال هذه الكمامات لضمان فعاليتها" وذلك من خلال "غسل وتطير اليدين قبل ارتداء هذه الكمامة مع إلزامية تغطية الأنف والفم عند وضعها وتجنب لمسها أثناء الارتداء".
وفي ذات الإطار ذكر البروفسور بن بوزيد "بالحرص على نزع الكمامة خلف الاذنين والسهر على نظافة وتعقيم الكمامات وفقا للشروط المعمول بها" مؤكدا من جهة أخرى بأن "كل وسائل الحماية والوقاية لا يمكنها أن تكون مفيدة ما لم تقترن إجباريا بغسل اليدين بطريقة صحيحة وبصفة منتظمة".
وأوضح من جانب آخر أنه ينبغي التأكيد أن الإستراتيجية المعتمدة حاليا في مكافحة هذا الوباء وبفضل التزام الدولة وتوصيات المختصين والخبراء وأعضاء اللجنة العلمية أعطت "نتائج جد ايجابية تبعث بحق على التفاؤل للخروج بأقل الأضرار من هذه الأزمة" بشرط أن يكون هذا التفاؤل "حذرا ومسؤولا ومعززا باليقظة والحذر الدائمين".
كما أن انخفاض عدد المرضى في مصالح الانعاش والعناية المركز والموجودين تحت أجهزة التنفس الاصطناعي وارتفاع عدد الحالات التي تماثلت للشفاء يوميا -يضيف البوفسور بن بوزيد-كلها مؤشرات إيجابية "تجعلنا نقول بأننا في الطريق الصحيح للتحكم في هذا الوباء بشرط التحلي بمسؤولية أكبر و الاحترام الصارم لتدابير الوقاية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.