الاتحادية الجزائرية لكرة القدم: الرئيس عمارة يتعهد بإصلاحات عميقة للعبة    الجيش الصحراوي ينفذ هجمات جديدة مركزة ضد مواقع الاحتلال المغربي    يجب على الأمم المتحدة تنفيذ لائحتها بشأن تقرير المصير في الصحراء الغربية    بداية من ماي القادم.. ماكرون يريد رفع الإغلاق التام    أمطار رعدية تتصل إلى 50 ملم في هذه الولايات    ماندي على رادار برشلونة    بولتون وروس: على بايدن التراجع عن قرار ترامب بشأن الصحراء الغربية    16 أفريل يوم العلم ذكرى البحر الذي غاض بعد أن فاض..    ابن باديس.. المدافع عن الهوية والوحدة الوطنية    استيراد السيارات.. هل دقت ساعة الانفراج؟    الضباب يتسبب في اصطدام تسلسلي ل 34 سيارة    تمديد الحجر ب 9 ولايات بنفس التوقيت و التدابير    2 كلغ من الكيف داخل سيارة    جراد يشارك ببرازافيل في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس الكونغولي    كأس الرابطة.. مولودية وهران تُقصي البرج وتتأهل للدور ثمن النهائي    أبناء الجزائر لن ينال من عزمهم خداع محاولي زعزعة الاستقرار    تأخر المشاريع السكنية غير مسموح    مذكرة تفاهم لترشيد استهلاك الطاقة    4 وفيات.. 181 إصابة جديدة وشفاء 121 مريض    البرفيسور مهياوي: صفر حالة في 26 ولاية وأكثر الإصابات بكورونا مسجلة ب 6 ولايات    فتح الرحلات الخارجية مستبعد    أزمة سياسية بالمغرب بعد تنامي الطابع التسلطي للنظام    المغرب مُطالب بوقف تدهور حرية التعبير    عصابة أشرار في قبضة الأمن    الدبلوماسية الجزائرية أسست لحركة تعاطف وتضامن دوليين    "سوناطراك" تفسخ عقدها مع "بتروسلتيك" في محيط إيزاران    تواصل إرتفاع أسعار النفط    تحديد كيفيات تطبيق التدابير الاستثنائية    الجزائر تدين بشدة جريمة اغتيال سيدي ابراهيم ولد سيداتي    الرئاسيات والتشريعيات بمالي في فيفري ومارس 2022    هل ينجح حكيم زلوم في تعويض صالح أوقروت؟    السوق التضامني الخاص برمضان يحد من المضاربة    على المريض استشارة الطبيب قبل الشروع في الصيام    داربي "الصومام" بست نقاط    الكاراتي الجزائري يفقد أحد مسيريه البارزين    ولاية المدية: تكريم الكاتبين أحمد طيباوي وعبد الوهاب عيساوي    ضرورة إبراز آلية التجديد الديني و الفكري    أمطار رعدية غزيرة على الولايات الشرقية والوسطى    جراد يمثل الرئيس تبون في مراسم أداء رئيس الكونغو لليمين الدستورية    وزير البريد يؤكد على «الإسراع» في التكفل بمطالب العمال    محمد سيداتي: فرنسا تحاول انقاذ المحتل المغربي بعد تدهور أوضاعه    شلل بالمؤسسات التربوية    إقامة تبادلات تجارية تعكس متانة العلاقات السياسية    كيف حالك يا بريد؟    «النُّخَب والحاجَة إلى قُوى سياسيّة جَديدة»    برنامج ثقافي وفني ثري في الشهر الفضيل    فنان حليمة سالم أمحمد يعرض باقة «الأرابيسك»    «لحّنت و غنّيت لأكبر أيقونات الفن الجزائري»    «《رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آمِنًا» 》    المشروع انتهى و نحن في عملية التجارب    الهناني يكذب تصريحات مرسلي ويؤكد أن عهدته لم تنته    محاولات الرئيس حمري لوقف الإضراب تبوء بالفشل    ندرة حادة في حليب الأكياس بتيارت    المصابون بالسلالة المتحورة يغادرون مستشفى النجمة    بكم تبيع صيامك؟    رمضان.. وتعليم الإحساس بالزمان    «التاجر الصدوق»    في استقبال رمضان شهر القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبو الغيط: استقرار ليبيا مرهون بخروج المرتزقة
نشر في الخبر يوم 03 - 03 - 2021

شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، على ضرورة وحدة الصف العربي ورأب الصدع، مرحبا بالتقدم الذي شهدته ليبيا في اتجاه تسوية أزمتها مع اختيار قيادة السلطة التنفيذية الجديدة، وشدد أن المسار السياسي لن يستقر سوى بخروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا، وبإنهاء تهديد الميلشيات والجماعات المسلحة.
أكد أحمد أبو الغيط إن المسار السياسي في ليبيا لن يستقر ويترسخ سوى بخروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية، وبإنهاء تهديد الميلشيات والجماعات المسلحة، ودعا جميع الليبيين إلى إظهار الوحدة من أجل استكمال استحقاقات المرحلة التمهيدية لعقد الانتخابات في ديسمبر القادم.
وقال الأمين العام للجامعة العربية إن خفض التصعيد العسكري في بعض مناطق سوريا لا يعني سوى استقرار هش تسنده توافقات مرحلية، محذرا بأن الوضع قابلا للانفجار في شمال غرب وشمال شرق سوريا، وأن التدخلات الخارجية تمثل تهديدا خطيرا لتكامل الإقليم السوري ويتوازى مع تأزم الموقف الميداني جمود في مسار الحل السياسي، وأوضح أبو الغيط في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري في دورته ال155 ، إن هناك حاجة ماسة لخلق مسار فعال وذي مصداقية للحل السياسي، وأنه لا ينبغي أبدا أن يكون العرب بعيدين عن هذا الحل، وقال "بقاء الأزمة في وضع التجميد ليس خياراً وعلى الجميع، بمن في ذلك الحكومة السورية والمعارضة المدنية، تحمل مسئولياتهم نحو الوصول لحل سياسي ذي مصداقية، يلبي تطلعات مواطني سوريا ويحفظ للبلد وحدته واستقلاله وسيادته وعروبته، ونحن لابد أن نكون مستعدين إذا طلب منا أن نساعد في هذا الشأن".
وفيما يتعلق بالموضع في لبنان دعا أبو الغيط إلى الإسراع في الوصول إلى التوافق المطلوب، الذي طال انتظاره، من أجل تشكيل حكومة كفاءات تُمثل المخرج الوحيد للبلد من أزمته التي اشتدت وطأتها على الشعب، وأهاب بجميع القوى اللبنانية التحلي بروح التوافق والمرونة لكي تخرج الحكومة المنتظرة للنور في أقرب الآجال.
وقال أبو الغيط إن المنطقة العربية مازالت تعيش في حزام من الأزمات، وفي بؤرة تهديدات خطيرة محيطة بها، ويُضاعف من تعقيد الموقف حالة اللايقين والسيولة التي تطبع الوضع الدولي برمته، حيث لا تزال أزمة وباء كورونا العالمي تتلاحق فصولها، وستظل تبعاتها وآثارها مخيمة على الأوضاع الاقتصادية والسياسية العالمية لفترة غير قصيرة.
وبخصوص تطورات القضية الفلسطينية، أوضح الأمين العام للجامعة العربية إن هناك إجماع عربي في شأن فلسطين وقضيتها شامل وكامل، وحول الحق الفلسطيني الذي لا يقبل المساومة في إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة ذات السيادة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، ودعا إلى حشد الرأي العام العالمي، وجذب انتباه المجتمع الدولي، وأضاف "وفي هذا السياق، فإننا ندعم التوافق الفلسطيني حول عقد الانتخابات الفلسطينية في الأشهر المقبلة، باعتباره إضافة مهمة لتعزيز الموقف الفلسطيني في الداخل والخارج".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.