صديق شهاب: أويحيى لم ولن يستقيل من الأرندي    "أوبك+" تعتزم إلغاء اجتماع أفريل مبقية على حد الإنتاج    ديربي قوي يفصل السنافر عن المربع الذهبي: لافان مرتاح لمواجهة نادي عربي في الدور المقبل    المديرية العامة للأمن الوطني تنفي صحة ما روج له    رئيس اتحاد الشاوية عبد المجيد ياحي للنصر: لن نقاطع لقاء «لايسكا» وسنواصل معركتنا القانونية    يعود في الذكرى 24 لاغتياله    الأخضر الإبراهيمي: مطلب التغيير مشروع ويجب أن يتحقق بعيدا عن الفوضى    طالبوا باحترام الدستور: قضاة في وقفات احتجاجية تضامنا مع الحراك الشعبي    القرار دخل حيز التنفيذ منتصف الشهر الجاري    بالصورة: أنصار برشلونة يرفضون التعاقد مع غريزمان    سيتم إخراجها تدريجيا من مخازن التبريد    توقيف خمسة مهربين بكل من عين صالح،عين قزام وبرج باجي مختار    مارسيلو وبعض نجوم ريال مدريد يقررون البقاء بعد عودة زيدان    قتيل وجرحى في إطلاق نار بهولندا    ستعكس الخصوصيات الديموغرافية للمجتمع الجزائري: مشاورات لتشكيل حكومة "منفتحة بشكل واسع"    محرز تحت ضغط حلم “الرباعية” !    "الأفلان ولد من رحم الشعب وسيبقى كذلك"    الناخب الوطني جمال بلماضي لسنا مرشحين للتتويج بالكان !    براهيمي “غاضب” من مدرب “بورتو” !    سوق التكنولوجيات الحديثة في نمو متسارع: جزائريون ينتقلون من استهلاك المعلوماتية إلى إنتاجها    5 وفيات بين الرّضع و أزيد من مئة إصابة ببوحمرون في البرج    ماكرون يدرس قرار منع التظاهر في الشانزليزيه    في‮ ‬مهرجان‮ ‬الظهرة‮ ‬للقفز على الحواجز بمستغانم    الأزمة السياسية في‮ ‬فنزويلا محور محادثات أمريكية‮ ‬‭-‬‮ ‬روسية في‮ ‬إيطاليا‮ ‬    العملية لقيت استحسانا كبيرا‭ ‬بسكيكدة    قريبا بوهران‮ ‬    وداعا لمياه الصهاريج والأمراض المتنقلة عبرها    إثر تعرضه لاعتداء عنيف من طرف قوات الاحتلال المغربي    منفذ الهجوم الإرهابي‮ ‬على مسجدي‮ ‬مدينة كرايست تشيريش    إجراءات وقائية لتأمين الصائفة القادمة    زبدي: متعاملون يثقلون كاهل المواطن باختراقهم القانون    قايد صالح في زيارة للناحية العسكرية الثالثة ببشار    تكريم مهندسة جزائرية بنيويورك    كامارا تبرز جهود الجزائر في استكمال تنفيذ اتفاق السلام    إنشاء 5 مزارع لتربية المائيات    خنشلة الأمن يحيي اليوم الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة    احذروا التقليد يجمع العسل ويأكله من النحل مباشرة    إنتاج 1.6 مليون طن من الآجر في 2018    التجارة الإلكترونية التحدي الجديد    وقفة عند رواية «البكاءة» للكاتب جيلالي عمراني    «مسك الغنائم» .. هندسة معمارية عثمانية و أعلام من ذرية العائلة المحمدية    نعم أم لا    أنشطة ثقافية وفنية وفكرية لنساء الونشريس بتيسمسيلت    النور لّي مْخبّي وسْط الزّْحامْ    لِمَنْ كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ    ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها الظاهر    شجاعة البراء ابن مالك رضي الله عنه    تسلُّم حصة 5700 سكن "عدل" جويلية المقبل    قطاع الصحة يتعزز بجهازين متطورين لعلاج أمراض الكلى والمسالك البولية    دفع مليون دولار لمحترف ألعاب فيديو كي يلعب    استلام أقسام وفضاءات في حلة جديدة الموسم القادم    ومان وبلعبيدي يشاركان في أيام قرطاج الشعرية    الحكم العثماني في الجزائر لم يكن استعمارا وحسين داي ليس خائنا    بعد شكوى ابنه.. والد يقتحم المدرسة بسلاح رشاش    نعال مريحة وتخفيضات    لذوي الاحتياجات الخاصة    الأبواب الإلكترونية تكريس للثقافة التنظيمية    فيفي عبده مريضة وتطلب من محبيها الدعاء : “أنا عيانة بموت”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استحضار للماضي وتكريم الشهداء والمجاهدين الراحلين
احتفالات كبيرة بكافة مناطق الوطن
نشر في المساء يوم 01 - 11 - 2014

شهدت ولايات الوطن أمس تظاهرات ونشاطات مختلفة؛ إحياءً للذكرى الستين لثورة الفاتح نوفمبر. وبالمناسبة، تم إطلاق أسماء لشهداء ومجاهدين على عدد من المرافق. كما تم تدشين نصب تذكارية، وكذا تدشين عدد من المشاريع التنموية الحيوية.
وبالمناسبة، تم إطلاق اسم الرئيس الأسبق الراحل الشاذلي بن جديد على جامعة الطارف، بحضور عدد كبير من المجاهدين وأبناء الشهداء، إلى جانب والي الطارف السيد محمد لبقة والسلطات المدنية والعسكرية. وتم بالمناسبة استحضار الماضي الثوري لثالث رؤساء الدولة الجزائرية، وإنجازاته خلال فترته الرئاسية (1979-1992)، من طرف رفاق السلاح وشخصيات عايشوا الفقيد.
ودُشن بتيبازة نصب تذكاري يضم قائمة لزهاء 2600 شهيد سقطوا في ميدان الشرف إبان ثورة نوفمبر المجيدة بهذه الولاية. وأُنجز هذا النصب بوسط المدينة بساحة الشهداء، التي تم ترميمها وتهيئتها وتزيينها بالأشجار والنخيل ومساحات خضراء تعكس المكانة المرموقة التي تحظى بها هذه الفئة التي ضحت بأرواحها من أجل استقلال الجزائر.
كما تم بالمناسبة تسمية المركز الجامعي لتيبازة باسم المجاهد مرسلي عبد الله الذي توفي سنة 2000، وإطلاق اسم المجاهد الراحل محمد قرقور على الإقامة الجامعية في حفل تكريمي أقيم على شرف الأسرة الثورية وعائلات المجاهدين.
وبغليزان، قام والي الولاية بزيارة ميدانية إلى منطقة الظهرة ببلدية مديونة وسيدي امحمد بن علي، وضع خلالها حجر الأساس لبناء متوسطة، إلى جانب تسمية بعض المواقع بأسماء شهداء المنطقة، وسلّم مفاتيح سكنات لمستفيديها. كما أشرف السيد بلقاسم سيلمي على إعطاء إشارة انطلاق مشروع ربط أكثر من 600 مسكن بالغاز الطبيعي ببلدية الرمكة، ووضع حجر الأساس لمشروع إنجاز 130 مسكنا اجتماعيا بمنطقة أولاد الشريف.
وأشرفت السلطات الولائية المدنية والعسكرية بمن فيها الأسرة الثورية بولاية الشلف، على إحياء الذكرى ال60 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة؛ حيث شهدت دار الثقافة ليلة أول أمس العديد من النشاطات المتنوعة، منها معارض لصور الشهداء، وعرض ملحمة الشلف التاريخية، كما تم تكريم المجاهدين والأسرة الثورية والفائزين في مختلف المسابقات. وتَوجه الجميع أمس إلى مقبرة الشهداء بحي بن سونة؛ حيث ترحّم الحضور على أرواح الشهداء الطاهرة. كما نُظم استعراض وعدة نشاطات رياضية، وتم تسليم مفاتيح سكنات لأزيد من 1000 مستفيد، وإطلاق أسماء بعض الشهداء على العديد من المرافق العمومية.
وأشرف والي ولاية بومرداس السيد كمال عباس في الذكرى، على تدشين ووضع حجر أساس العديد من المشاريع التنموية بالولاية، حيث أشرف على سباق للشباب، ووضع حجر الأساس لإنجاز مشروع المكتبة الرئيسة للمطالعة العمومية بوسط المدينة، ودشن قاعة للملاكمة بوسط مدينة برج امنايل سميت باسم الشهيد عيدودي بوعلام، ووضع حجر الأساس لإنجاز مشروع الملحق الإداري البلدي بحي الشهيد عبد الله عيشاوي، وكذا مسبح بلدي شبه أولمبي بحي البساتين، كما تم تشغيل أنبوب بالغاز الطبيعي بحيّي الشهيد عبد الله والحلايمية.
وبتمنراست، نظمت مصالح أمن الولاية برنامجا ثريا تضمّن زيارة ميدانية لمتحف المجاهد، وإقامة أبواب مفتوحة على مصالح الشرطة، وعرض فيلم وثائقي عن الثورة الجزائرية، إضافة إلى إلقاء محاضرات ومداخلات من طرف أساتذة متخصصين في التاريخ ومجاهدين من المنطقة. وتم تنظيم منافسة العدو بمشاركة جميع قوات الشرطة، ودورة في كرة القدم مع إقامة حفل تكريمي لعدد من المجاهدين والمجاهدات وأرامل وأبناء الشهداء ومتقاعدي الأمن الوطني (المجاهدين) وأبناء الشهداء والفائزين في مختلف المنافسات الثقافية والرياضية.
وعلى غرار باقي ولايات الوطن، أحيت أدرار الذكرى بنشاطات متنوعة، منها بث الأناشيد الوطنية من مباني المؤسسات الثقافية والرياضية، وتزيين المدينة بالأعلام الوطنية، وتنظيم معارض تاريخية ومسابقات ودورات رياضية، فضلا عن عرض مسرحي كبير تحت اسم أوبيرات أمجاد القصور، التي تناولت الحقبة التاريخية للجزائر من إخراج المخرج المسرحي بلغيتي نور الدين. كما برمجت الكشافة الإسلامية عروضا موجهة للطفولة، تعرّفهم بعدة محطات تاريخية في شكل مسابقات سريعة، بتقديم جوائز تشجيعية.
من جانبها، نظمت الفرق الرياضية الفلكلورية استعراضا كبيرا تحت ألوان العلم الجزائري. وتم تدشين عدة مشاريع حيوية. وأُطلق على بعض المرافق أسماء ثورية؛ تكريما لنضالهم.
وبباتنة، أشرفت السلطات الولائية بالتنسيق مع المكتب الولائي للمجاهدين، على تنظيم ندوات نشطتها مجموعة من المجاهدين والأساتذة الجامعيين الذين استحضروا الذكرى. كما تميزت الاحتفالات بتدشين عدة مرافق وهياكل وأنشطة ثقافية ورياضية، واستعراضات ضخمة أقيمت على امتداد شارع الاستقلال. وتم تدشين النصب التذكاري للشهيد مصطفى بن بولعيد، وجدارية بالثكنة العسكرية ترمز للذكرى.
وتم تدشين العديد من المشاريع، وإعطاء إشارة انطلاق أخرى بجيجل بالموازاة مع الاحتفال الرسمي الذي تميز بالترحم على أرواح الشهداء، وقراءة الفاتحة ورفع العلم الوطني. ووُضع نصب تذكاري باسم الشهيد غربي صالح بأيدل ببلدية أولاد يحيى خدروش.
وأحيت ولاية وهران الذكرى بداية من منتصف ليلة أول نوفمبر؛ حيث تجمعت السلطات المحلية والعسكرية وجموع من المجاهدين وأبناء الشهداء والكشافة الإسلامية الجزائرية والمواطنون، أمام ساحة أول نوفمبر بوسط المدينة لرفع العلم الوطني على أنغام النشيط الوطني، ووضع باقة من الزهور على النصب التذكاري للشهداء.
وبالمناسبة، تم أمس تسمية بعض المرافق العمومية على أسماء شهداء ومجاهدين، منها جامعة 2 بالقطب الجامعي ببلقايد شرق الولاية، التي أُطلق عليها اسم المجاهد الراحل محمد بن أحمد المدعو الرائد سي موسي. وأُطلق على بعض الأحياء تسميات لشهداء.
كما أشرف الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان السيد ماحي خليل، على مراسم حفل إطلاق اسم الرئيس الأسبق المجاهد الراحل أحمد بن بلة، على جامعة السانيا. وبعين تموشنت أُطلق اسم المجاهد الراحل وعضو مجموعة ال 22 بلحاج بوشعيب المدعو "أحمد"، على المركز الجامعي لعين تموشنت.
واحتفلت أمس ولاية تيزي وزو بالمناسبة عبر برنامج ثري ومتنوع، شمل تدشين مشاريع تنموية، ووضع حجر الأساس لانطلاق أخرى. كما تم تكريم أزيد من 70 أرملة شهيد. ودشن رئيس بلدية تيزي وزو بحي 20 أوت، نصبا تذكاريا مخلّدا لأرواح رجال الإعلام الذين اغتالتهم أيادي الغدر خلال العشرية السوداء، والذي أُهمل لسنوات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.