عولمي والمدير السابق لبنك CPA في سجن الحراش    «الرئاسيات ضرورة وليست خيارا.. ومكافحة الفساد لن تستثني أحدا»    رسالة في حق الدكتور الرئيس الشهيد محمد مرسي رحمة الله عليه    5 سنوات أمام مسيّري البنايات للتكيّف مع تدابير السلامة    المسيلة    تقوم على عقد ملتقى وطني‮ ‬وتنظيم إنتخابات عامة    رغم إطلاق عملية نوعية ضد فلول التنظيم    مع انتهاء مهلة الستين‮ ‬يوماً    إنتصار معنوي‮ ‬مهم للخضر    لمدة موسمين    خلال حفل أقيم بالدوحة    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    بسبب توقيف عملية ضخ المياه من سد كدية اسردون    عين تيموشنت    التكفل العاجل بتعويض المتضررين    البيض‮ ‬    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    تخص توحيد طرق إدارة الشرطة العلمية والتقنية    سينظم شهر سبتمبر المقبل بالعاصمة    وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي    مضيفو الجوية الجزائرية‮ ‬يعلقون الإضراب    النيران تتلف أزيد من 12 هكتارا    كشف مخبأين للأسلحة والذخيرة    تقييم مجريات اليومين الأولين لامتحان البكالوريا    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    نحو بناء قصور جهوية للمعارض ب 12 ولاية    نجل مرسي: لا نعلم مكان الجثمان والسلطات ترفض دفن والدي بمقابر العائلة    حجز 61 كلغ من الدجاج الفاسد    تسليم شهادات التكوين ل 75 مستفيدا    لا رئيس ولا مدرب ولا أموال ولا مستقدمين جدد    20 ضحية إضافية بتيارت في قائمة المرقي العقاري الفار    التماس 10 سنوات سجنا ضد المنتمي لعصابة مخدرات بحي الصباح    مجموعة من الجمعيات الرياضية تشتكي تأخر مساعدات البلدية    العمال وإدارة «هيونداي» بتيارت يتفقان على مواصلة الإنتاج إلى غاية نوفمبر    مكتتبو البيا يطالبون بالتحقيق في تجاوزات المرقين الخواص    «انطلقت من المسرح الصامت وحبي للكاميرا جعلني ألج عالم السينما»    المسرح والنقد الصحفي    ما تبقى من «أنيمون»    العلامة الكاملة ل 45 نجيبا    ممثلو المجتمع المدني يطالبون بالكشف عن نتائج الدراسة    الجزائر تمكنت من القضاء على أمراض فتاكة بفضل التلقيح    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    مستوطنون يخطون شعارات عنصرية على جدران مسجد    مرتبة ثانية للجزائر مؤقتا    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    الجنة تعرف على صفة أهلها في سنّهم وخَلقهم وخُلقهم    بشرى الله للمتقين في الدنيا والآخرة    توفير 200 منصب في قطاع الصناعة وتركيب الشاحنات    الوالي يهدد بسحب العقار من المستثمرين    الحفاظ الصغار    خلاف حاد سببه الغربان!    ‘'يفعل المستحيل" من أجل الحلوى    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    ثعابين "الزومبي" تثير قلقاً    انهيار برج قلعة أثرية بأفغانستان    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كوهلر في جولة جديدة لإنهاء نزاع الصحراء الغربية
يشرع فيها خلال أيام إلى المغرب ومخيمات اللاجئين الصحراويين
نشر في المساء يوم 20 - 06 - 2018

ينتظر أن يشرع، هورست كوهلر المبعوث الخاص للأمين العام الأممي إلى الصحراء الغربية، خلال الأيام القادمة في جولة جديدة إلى المنطقة، يزور خلالها العاصمة المغربية، الرباط ومخيمات اللاجئين الصحراويين لوضع آخر الترتيبات لإجلاس طرفي النزاع في الصحراء الغربية إلى طاولة مفاوضات مباشرة، تنفيذا للائحة الأممية 2414 التي صادق عليها مجلس الأمن الدولي نهاية شهر أفريل الماضي.
وتعد هذه أول زيارة يقوم بها، هورست كوهلر إلى المنطقة منذ المصادقة على اللائحة الأممية التي نصت صراحة على دخول طرفي النزاع، المغرب وجبهة البوليزاريو في مفاوضات مباشرة جادة وبدون شروط مسبقة بهدف التوصل إلى اتفاق لتنظيم استفتاء لتقرير مصير شعب الصحراء الغربية.
والمؤكد أن الجولة الجديدة للمبعوث الأممي الخاص إلى الصحراء الغربية ستكشف بدون شك عن حقيقة الموقف المغربي من المفاوضات المباشرة بعد رفض متكرر أبدته السلطات المغربية إزاء فكرة إعادة الجلوس إلى طاولة المفاوضات التي قاطعتها منذ سنة 2012 وعملت المستحيل على إفشالها بافتعال ذرائع واهية للتنصل من مسؤولياتها في إنهاء نزاع عمّر لأكثر من أربعة عقود.
وترفض السلطات المغربية إجراء مفاوضات مباشرة مع ممثلي جبهة البوليزاريو إلا في إطار مقترح "الحكم الذاتي" الذي طرحته قبل خمس سنوات، إلا أنه لاقي رفضا دوليا على اعتبار أنه تجاهل خياري الاستفتاء أو حتى قبول الصحراويين البقاء تحت السيادة المغربية، وهو ما يجعل من جولة المبعوث الأممي فرصة أخرى لوضع المغرب أمام مسؤولياته.
والشيء الجديد هذه المرة أن هامش المناورة بالنسبة للرباط أصبح ضيقا إذا أخذنا بمنطوق نص القرار الأممي 2414 الذي أصر على مفاوضات مباشرة ومنح مهلة ستة أشهر فقط لإجرائها تنتهي نهاية شهر أكتوبر القادم بدلا من نهاية شهر أفريل من العام القادم، حيث سيعود الدبلوماسي الأممي مرة أخرى أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي لتقديم تقرير مفصل عن نتائج اتصالاته والمفاوضات التي أجراها والحكم بعدها على الطرف الذي يعيق إتمام مسار التسوية.
يذكر أن جبهة البوليزاريو سبق أن أكدت في عديد المرات استعدادها للعودة إلى طاولة المفاوضات المباشرة، كانت آخرها الرسالة التي بعث بها الرئيس، إبراهيم غالي إلى الأمين العام الأممي، انطونيو غوتيريش، حثه فيها على الإسراع في عقد أول مفاوضات مع المحتل المغربي. وأبدت السلطات المغربية تحفظاتها على مضمون اللائحة الأممية 2414 وخاصة في شقها الخاص بالمفاوضات المباشرة وراحت تفتعل الذرائع والمبررات للتنصل منها، كان من بينها الادعاء أن جبهة البوليزاريو خرقت اتفاق وقف إطلاق النار المتوصل إليه سنة 1991 في منطقة تيفاريتي المحررة قبل أن تدحض الأمم المتحدة في المزاعم المغربية وأكدت أنها محض تلفيقات لا أساس لها من الصحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.