أول تعليق ل"بن مسعود" بعد إحالة ملفه على المحكمة العليا    أحمد أحمد يكذب إعتقاله بباريس    سبارتاك موسكو يعرض مليوني يورو على نعيجي    والي باتنة: سنرصد المزيد من الأغلفة المالية للنهوض بقطاع الصحة    بالصور..مراسم تخرج الدفعات بالمدرسة التطبيقية للغواصين بوهران    توقيف 3 عناصر دعم للجماعات الارهابية بولاية سيدي بلعباس    استخدام تقنية ال"فار" ابتداء من الربع نهائي    هني يبعث برسالة مشفرة لإدارة سبارتاك موسكو    الحرائق تأتي على أزيد من 20 ألف هكتار في المساحات الغابية بسيدي بلعباس    وصول 4 طائرات محملة بمساعدات إلى جانت لإرسالها إلى غات الليبية    الإطاحة بأكبر بارون مخدرات بالمدية    وزير الطاقة : كل الاجراءات اتخذت لضمان "تزويد كاف" بالكهرباء خلال صيف 2019    انتعاش اسعار النفط    حكومة: إحصاء كل الممتلكات المتواجدة بالخارج    مجلس الأمة يصادق على نص القانون المتعلق بالطب البيطري    أويحيى وسلال يمثلان بمحكمة سيدي أمحمد في قضية كونيناف    هذه هي فوائد الرؤى و الأحلام..    إحالة الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي للمحاكمة بتهم فساد    الشابة والعجوز في المنام… هي أخبار ودنيا مقبلة    الطريق المنوّر في المنام… خروج من الحيرة مع الفرج    مؤتمر وطني حول الجوانب التنظيمية والقانونية لحيازة صيادلة لمؤثرات عقلية شهر سبتمبر القادم    محرز : أفضّل التتويج ب"الكان" رفقة الجزائر على لقب المونديال مع فرنسا    خليدة تومي وعبد الوهاب نوري أمام النيابة العامة الأسبوع المقبل    محرز يكشف سر نجاح “غوارديولا”    «الوضع الاقتصادي الراهن صعب»    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول تدابير تنظيم الحوار السياسي وآليات بعث المسار الانتخابي    «لا مكان لأزمة إقتصادية إذا ما تحررت البلاد من المفسدين»    ألعاب البحر الأبيض المتوسط‮ ‬2021    إنطلاق الطبعة ال32‮ ‬غداً‮ ‬بالقاهرة    وهران    نظراً‮ ‬لفوائدها الصحية مختصون‮ ‬يؤكدون‮:‬    طالب فلسطيني يقتل صديقه بطعنة في القلب داخل إقامة جامعية في سيدي بلعباس    نظمت بمبادرة من بلدية الرايس حميدو    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت    تيزي‮ ‬وزو    أمام لجنة ال24‮ ‬الأممية    أكد أن الصمود هو خيار الفلسطينيين‮.. ‬عريقات‮:‬    وزير التجارة‮ ‬يؤكد‮:‬    خلال السداسي‮ ‬الثاني‮ ‬من السنة الجارية    سجن الحراش قبلة الفضوليين    أول رحلة حج‮ ‬يوم‮ ‬15‮ ‬جويلية المقبل    إنتاج 200 ألف طن من الحديد والبحث عن الأسواق    الطاهر وطار يعود من جامعة تبسة    شبح البطالة يهدّد 100 عامل بمصنع «سوزوكي» بسعيدة    شباب جنين مسكين معسكر يتجندون لترميم مسكن الرمز «أحمد زبانة »    أول الأمم دخولاً إلى الجنة    احترام المعلم والتواضع له    تأهل 10 تلاميذ من ورقلة للدورة الوطنية النهائية    إعدام زبانة وصمة عار على فرنسا ونقلة تحول في مسار الثورة التحريرية    مزايدات متأخرة وحملات تنظيف ناقصة    التسيير المسؤول للمبيدات الزراعية محور يوم تحسيسي    المجاهد أرزقي آيت عثمان يقدّم كتاب «فجر الشجعان»    مسيرة صانع روائع موسيقى السينما الجزائرية    الجزائر، عاصمة الثوار، من فانون إلى بلاكس بانترز"    قفز ولم يعد    سرق بنكا باستخدام "بندقية الموز"    أحد مهندسي البرنامج الوطني للقاحات بالجزائر    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جسر قسنطينة
"الدانبير" يعوض الشاحنة في نقل النفايات المنزلية
نشر في المساء يوم 12 - 12 - 2008

استبشرت العديد من العائلات المقيمة ببعض أحياء عين النعجة والتي لم تدخلها يوما شاحنات رفع القمامة، لظهور "الدانبير" الذي وظف اخيرا لإنقاذ الموقف وتمكين هذه العائلات من رمي فضلاتها المنزلية بانتظام ودون معاناة.
تأتي هذه الخرجة غير المألوفة في اطار القضاء على الرمي العشوائي الذي شوه المحيط وهدد البيئة بعد أن أصبح المواطن وفي غياب هذه الخدمة يتسبب في إحداث تلك البؤر الفوضوية المنتشرة هنا وهناك.
لكن وعلى الرغم من المبادرة التي قامت بها مؤسسة ناتكوم فرع عين النعجة والتي ثمنتها العائلات حين سخرت "الدانبير" للعب دور الشاحنة في جمع النفايات المنزلية إلا أن مشكل رمي الردوم في بعض الأماكن وعلى قارعة الطريق مازال يرهق سكان التعاونية العقارية - أمينة - على وجه الخصوص، حيث يقوم بعض المقاولين من جهة وبعض المواطنين الذين يقومون بإجراء تعديلات على شققهم من جهة أخرى برمي الردوم بمحيط هذه التعاونية في أوقات معلومة من الليل بعيدا عن الرقابة، غير مكترثين لخطورة أفعالهم، كما يعمد بعض التجار ايضا الى رمي ما فسد من سلع والتي عادة ما تكون كيمياوية مثل الادوية الفاسدة، وهنا يتساءل بعض المواطنين عن جدوى تعاقد المصالح الولائية مع مؤسسة - أسروت - التي كان يجب أن تكون حاضرة في كل الاوقات وفي كل الظروف لتطهير المحيط، خاصة عندما يتعلق الأمر بتكديس الردوم على قارعة الطريق، أما المتسببون في استفحال الظاهرة فيكفي القول إنهم استفادوا من سكوت الهيئات المختصة التي كان يجب أن تراقب مثل هذه البؤر لتصل الى الفاعل ثم معاقبته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.