ولد عباس: اجتماع اللجنة المركزية هذا الثلاثاء وسنستجيب لمطالب الشعب بتغيير الوجوه    بن زعيم: لا يمكن الحكم عليها... وهي مهمة لاستحداث هيئة تنظيم الانتخابات    استقرار عائدات الجزائر الجمركية عند 159.78 مليار دج        بلفوضيل يفرض نفسه على بين هدافي البوندسليغا    الأمازيغية متوفرة قريبا على موقع غوغل للترجمة    اكتشاف مخبأ للأسلحة، الذخيرة ومواد مختلفة    البطولة الوطنية النسوية لكرة القدم    رياض بودبوز يقود سيلتا فيجو لفوز رائع امام جيرونا    الشرطة تطيح بلص عين تموشنت    لجنة الصحة بالبليدة تشدد على التكفل بالمرضى    الانفصام..؟!    في‮ ‬مسابقة حفظ القرآن الكريم    تشخيص مرض القدم السكرية في مراحله الأولى لتجنب بتره    مورينيو ينتقد أداء لاعبي مانشيستر يونايتد    الرائد في تنقل صعب إلى سطيف و«الكناري» أمام فرصة تقليص الفارق    استقبال 49 إماماً جزائرياً ناطقا بالفرنسية    تقرير مولر يضعف ثقة الأمريكيين بترامب ويهبط بشعبيته لأدنى مستوى    المصريون يصوتون في الاستفتاء على التعديلات الدستورية    “الفاف” تصف تصرف محمد روراوة ب”الفضيحة والفعل المنحط”    المنتخب الجزائري يواجه مالي وديا بمدينة أبو ظبي الاماراتية    الصيدليات تعرف نقصا في التموين بالعشرات من الأدوية    النيابة العامة السودانية تفتح تحقيقاً ضد البشير    تأمين التراث الثقافي شعار للاحتفال بشهر التراث    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    أتبع السيئة الحسنة تمحها    جلاب يدعو للتجند لإنجاح التموين خلال رمضان    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    فيما توزع مفاتيح السكن بالقالة وبحيرة الطيور في 5 جويلية: ترحيل قاطني الهش بحي غزة في الطارف قبل رمضان    السيتي يثأر من توتنهام في غياب محرز    فرنسا: ارتفاع شدة الاشتباكات بين السترات الصفراء والشرطة في “السبت الأسود”    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    فعالياته انطلقت أمس بدار الثقافة مالك حداد    بالنظر إلى الظرف الحساس الذي تمر به البلاد: وزير الاتصال يدعو إلى الالتزام بأخلاقيات المهنة    وزير الطاقة يطمئن بضمان الوفرة: 16 ألف ميغاواط من الكهرباء لتغطية الطلب خلال فصل الصيف    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    الفريق قايد صالح يؤكد: كل محاولات ضرب استقرار و أمن الجزائر فشلت    “جمعة إسقاط الباءات المتبقية” في أسبوعها التاسع بعيون الصحافة العالمية    «محاكمة العصابات أولى من مقاطعة الإنتخابات»    الجزائر ستظل "طرفا فاعلا" في تسوية الازمة الليبية    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    بحي‮ ‬الشهيد باجي‮ ‬مختار بسوق أهراس‮ ‬    في‮ ‬إطار ديناميكية تنويع الاقتصاد الوطني    دعماً‮ ‬لمطالب الحراك الشعبي    خلال اجتماع مع رؤساء الغرف الفلاحية    طبيبان وصيدلي ضمن شبكة ترويج مهلوسات    الشرطة القضائية تحقق في اختفاء جثة مولود    الشباب أدرك أن حل مشاكله لا يمكن إلا أن يكون سياسيا    الأردن يفتح سماءه لإبداع مصورين جويين عرب    مؤسسات مختصة في الطلاء تٌحرم من مشاريع التزيين    إجازة 8 مقرئين بمسجد الإمام مالك بن أنس بالكرمة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    100 قصيدة حول تاريخ الجزائر في **الغزال الشراد**    ورشات في فن" التقطير" وحفلات في المالوف والموسيقى الشاوية    صدور العدد الأخير    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    خيمتان ببومرداس ودلس وأسواق جوارية بكل بلدية    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تريزا ماي أمام الامتحان الأخير،،،
حذرت من مخاطر عدم التصويت لصالح اتفاق "بريكسيت"
نشر في المساء يوم 13 - 03 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
حذرت الوزيرة الأولى البريطانية، تريزا ماي، نواب غرفة العموم من انهيار كل مسار الانسحاب من الاتحاد الأوروبي في حال صوتوا ضد الاتفاق المتوصل إليه بالعاصمة الأوروبية بروكسل منتصف شهر نوفمبر الماضي.
وقالت ماي بلهجة مضطربة أمام النواب في جلسة خصصت لمناقشة آخر التطورات قبل عملية التصويت، أمس، على الاتفاق أنه في حال تم رفض الاتفاق فإن "البريكسيت" سيصبح في خبر كان".
وفتحت الوزيرة الأولى البريطانية، مساء أمس، نقاشا داخل البرلمان البريطاني في محاولة لكسب تأييد النواب المعارضين للصيغة المعدلة لاتفاق شهر نوفمبر من العام الماضي والذي سبق ان رفضوه في عملية تصويت ماضية منتصف شهر جانفي.
وفي حال جدد النواب رفضهم للاتفاق فإن ماي ستكون مضطرة لدعوتهم إلى جلسة أخرى اليوم للتصويت على وثيقة الانسحاب من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق وهو السيناريو الذي تخشاه الأوساط الاقتصادية ورجال الأعمال والشركات الأوروبية العاملة في المملكة المتحدة.
وكانت الوزيرة البريطانية عادت، أول أمس، إلى مقر البرلمان الاوروبي بمدينة ستراسبورغ في محاولة أخيرة لإقناع الاتحاد الأوروبي تقديم تنازلات وإدخال تعديلات على اتفاق الانسحاب علها تكسب ود نواب بلادها وتفادي احتمال الخروج دون اتفاق وهو ما حصلت عليه دون أن تكون متأكدة من كسب رهانها الأخير.
ولكن عدة أطراف بريطانية قللت من أهمية التنازلات الشكلية التي قدمها الاتحاد الأوروبي للوزيرة الأولى البريطانية بعد أن جيفري كوكس النائب العام البريطاني، أن الضمانات التي حصلت عليها ماي لن تغير شيئا بخصوص المخاطر القانونية التي يمكن أن تعطل انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الجمركي بعد انتهاء مهلة "بريكسيت" يوم 29 مارس الجاري.
واعتبر عدد من المتتبعين أن هذه القراءة للنائب العام البريطاني ستكون بمثابة إشارة خضراء للنواب البريطانيين للتصويت ضد اتفاق الانسحاب في تكرار لنتيجة عملية تصويت أولى تمت شهر جانفي الماضي وشكلت ضربة قوية للوزيرة الأولى البريطانية وأيضا للدول الأوروبية التي لا تريد هي الأخرى خروج دولة بحجم المملكة المتحدة من المنتظم الأوروبي دون اتفاق لما لذلك من تبعات اقتصادية كارثية على أوروبا وبشكل أكبر على الاقتصاد البريطاني.
ولم تنتظر البورصة البريطانية طويلا للتأثر بهذه التوقعات المتشائمة وجعلتها تتراجع بعدة نقاط في نفس الوقت الذي تراجعت فيه قيمة الجنيه الإسترليني بنسبة 1 بالمئة صباح أمس مقارنة مع العملة الأوروبية الموحدة "اليورو".
وجاءت هذه المؤشرات لتضع حدا لفرحة تريزا ماي التي لم تدم طويلا بعد إعلانها مساء الاثنين أنها حصلت على تعديلات قانونية ملزمة بعد لقاء وصف بالحاسم مع جون كلود جينكر رئيس اللجنة الأوروبية، رغم أن الاتفاق مع هذا الأخير لم يستحدث آليات قانونية جديدة في علاقات الجانبين ولكنه قدم توضيحات بخصوص الخلافات القائمة بينهما.
وقال ديفيد ليدينغتون وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني لمجلس العموم ونائب رئيسة الوزراء البريطانية أن هذه التعديلات تعزز وتحسن" اتفاق انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وعلاقتها المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي.
وأضاف انه "لا يمكن للاتحاد الأوروبي إبقاء بريطانيا مقيدة به إلى ما لا نهاية لأن ذلك من شأنه أن ينتهك الالتزامات الملزمة قانونيا والتي سبق الاتفاق بشأنها بين الطرفين.
واستغل كير ستارمي النائب عن حزب العمال المعارض النتائج الهزيلة لمساعي تريزا ماي في الاتحاد الاوروبي ليؤكد أن خطة الحكومة سقطت في الماء في وقت دعا زعيم حزبه، جيريمي كوربن نواب البرلمان إلى التصويت ضد قرار الانسحاب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.