عمال ميناء إيطالي يرفضون تحميل أسلحة على سفينة متجهة إلى الكيان    سقوط شهداء وجرحى في قصف صهيوني عنيف استهدف شمال غزة    دراسة إمكانية فتح الحدود البرية والجوية    المجتمع الدولي أمام مسؤولية تاريخية لوقف المذبحة    نطالب بضغط عربي و إسلامي و عالمي لا تخاذ قرارات حاسمة    استشهاد 10 فلسطينيين من عائلة واحدة    3 قتلى من عائلة واحدة في حادث مرور    الإطاحة بعصابة السطو على المنازل    ذاكرة أرشيفية في خدمة التراث    غليزان: وفاة رئيس دائرة منداس في حادث مرور    حريق يتلف 1,5 هكتار من الغابات بالبويرة    مناورات بحرية دولية بمشاركة الجزائر في المتوسط    "الشباب" يخطو خطوة مهمة نحو المربع الذهبي    هكذا يمكن للمستفيدين من سكنات "عدل" تسليمها بالكفالة    انطلاق الحملة الانتخابية الخميس القادم    معالجة 1047 قضية خلال شهر رمضان    مترشحون لانتخابات 12 جوان يؤكدون: منصات التواصل الاجتماعي لتنشيط الحملة الانتخابية    6 وفيات.. 135 إصابة جديدة وشفاء 114 مريض    200 مليون دج للماء والصرف الصحي    ضخ كميات جديدة من البطاطا في الأسواق و إستقرار الأسعار خلال الايام المقبلة    تشريعيات: السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تجدد التزامها بمرافقة المترشحين من أحزاب و مستقلين    مرصد حقوقي يطالب بإلغاء التطبيع وإغلاق مكتب الاتصال الصهيوني    مظاهرة احتجاجية في مدريد لوقف انتهاك حقوق الإنسان    مظاهرات شعبية مطالبة بمحاكمة مجرمي الحرب في الكيان المحتل    "لعبة نيوتن".. دراما حطمت الأرقام القياسية    الوكالة الوطنية للقطاعات المحفوظة تسهر على 27 قطاعا    بعض دور النّشر ساهمت في إثراء الرداءة    تقيد كلي للتجار والمتعاملين الاقتصاديين بمداومة عيد الفطر    فيروس كورونا .. تسجيل 135 إصابة و6 وفيات جديدة في آخر 24 ساعة    واجهنا منافسا قويا ومنظما    الأسبوع العلمي الوطني من 17 إلى 20 ماي    بلمهدي ووالي المسيلة يقدمان واجب العزاء..    بجاية : توزيع أكثر من 3000 وحدة سكنية بالقطب الجديد إغيل أوزاريف    فيلم "هيليوبوليس" للمخرج جعفر قاسم في قاعات العرض إبتداءا من 20 ماي الجاري    ندوة حول العلاّمة فرحات بوحامد بن الدراجي    الرائد والملاحق في تنقّلين صعبين    أخطاء التحكيم لم تسمح لنا بتحقيق الانتصار    عملية التلقيح متواصلة والتقييم بعد 15 يوما    توقعات "مقلقة" حول كورونا هذا العام    « كونوا رجال وشرّفوا الألوان بدل التفكير في الأموال»    كأس إفريقيا الممتازة: تعيين الحكم الجزائري مصطفى غربال لإدارة النهائي    امتحانات نهاية السنة.. بين حيرة الأولياء وتخوف التلاميذ    نتواصل مع المتقاعدين عن بعد وخدمات استثنائية للعاجزين    المستهلك ينتظر التموين من الولايات المجاورة اليوم    «الرابيد» لكسب نقاط الديار وتقديم خدمة للجار    «التهميش عدوّ الفنانين !!»    فنانون وحرفيون في تظاهرة «اللمسة الجزائرية» قريبا بوهران    هذه حكمة الأعياد في الإسلام    هكذا نحافظ على (روايح) رمضان    مضى رمضان.. هذه بشريات جائزتك    الساورة تتحدى سوسطارة في بولوغين    قصر المعارض يتحول إلى مركز تجاريّ    «تيغنيف» بمحطة نقل مؤقتة    الخضر بأسعار خيالية    تيبازة أجواء خاصة بنكهة كورونا طغت على عيد الفطر    "الفيروس المنتشر في الجزائر لا يشبه ذلك الذي ينتشر في دول كثيرة من العالم"    الفرحة الناقصة..    طالب طب من زيمبابوي يشهر اسلامه بمسجد قرية بولفرايس بباتنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاتحاد الأوروبي يجدد رفضه لفكرة إعادة التفاوض حول "بريكست"
فرحة تريزا ماي لم تدم طويلا بعد تصويت البرلمان البريطاني
نشر في المساء يوم 31 - 01 - 2019

قطعت ألمانيا، العضو المؤثر في الاتحاد الأوروبي، الشك باليقين أمس، عندما استبعدت كل فكرة لإعادة فتح مفاوضات جديدة مع الحكومة البريطانية بخصوص قرار خروج المملكة المتحدة من التكتل الأوروبي بحلول نهاية شهر مارس القادم.
وقال ستيفن شيبرت الناطق باسم المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل إن إعادة فتح اتفاق "بريكسيت" لم يعد في جدول الأعمال"، قافلا بذلك كل باب أمام رئيسة الهيئة التنفيذية البريطانية لإعادة طرح مشروعها لمفاوضات جديدة.
وشكل هذا الموقف ضربة قوية لهذه الأخيرة التي راودها الأمل بإمكانية الجلوس ثانية إلى طاولة المفاوضات لمناقشة طريقة خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي خاصة بعد أن حصلت على مصادقة أغلبية نواب مجلس العموم البريطاني على تعديلات تعطيها الضوء الأخضر لإعادة التفاوض مع المنتظم الأوروبي حول هذا الاتفاق.
وجاء الموقف الألماني مؤكدا لموقف نائب كبير المفاوضين الأوروبيين التي أكدت استحالة العودة إلى طاولة المفاوضات مرة أخرى لمناقشة اتفاق تم حسمه.
ووجدت الوزيرة الأولى البريطانية نفسها مرة أخرى أمام تحد جديد بعد أن اعتقدت أن كسبها لقبضتها مع نواب البرلمان البريطاني سيكون بمثابة المخرج من حالة الانسداد مع الاتحاد الأوروبي، وهو ما زاد في عزلتها وقلص عدد الخيارات المتاحة لديها لإنقاذ مشروعها من انهيار محتوم.
وقالت ماي مبتهجة عقب التصويت على التعديلات المقترحة بوجود فرصة سانحة لخروج بلادها من الاتحاد الأوروبي من خلال التوصل إلى اتفاق بين الجانبين.
يذكر أن الوزيرة الأولى البريطانية قبلت مكرهة إدخال تعديلات على مضمون الاتفاق الموقع مع الاتحاد الأوروبي وفق ما طالب به أغلبية نواب مجلس العموم، وهي التي سبق أن رفضت ذلك وأكدت أن ما تم التوصل إليه مع الطرف الأوروبي بعد 17 شهرا من المفاوضات العسيرة يبقى أفضل ما يمكن تحقيقه من ترتيبات لإتمام عملية الطلاق البيني بين لندن وبروكسل.
ورغم أن كل السبل بدت مغلقة في وجه تريزا ماي، إلا أن ستيفن باركلي الوزير البريطاني المكلف بعملية "بريكسيت" أكد أن حصول هذه الأخيرة على موافقة البرلمان يعد تزكية لها أمام الأوروبيين الذين سيجدون أنفسهم مضطرين للعودة إلى طاولة المفاوضات لأنهم في قرار أنفسهم لا يريدون خروجا لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق شهرين قبل انقضاء الآجال المحددة لإتمام عملية الانسحاب.
وهو تصريح يبقى مجرد تصريح موجه للاستهلاك الداخلي في ظل تراجع مؤشرات البورصة البريطانية أمس، والخسائر التي تكبدتها كبريات الشركات العاملة في بريطانيا وبدأت تفكر بشكل جدي في نقل مقار شركاتها إلى بلدان أوروبية أخرى حفاظا على مصالحها الاقتصادية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.