تبون في السعودية غدا الأربعاء    المعهد العسكري ينظم ملتقى حول تطور الصناعات العسكرية وانعكاساتها    لعقاب: تبون لا يريد دستورا “على مقاسه” بل لكل الجزائريين    بيراف خارج اللجنة الأولمبية... الحكاية الكاملة    سباق اللقب يبعث من جديد    حج: تبون يخصص حصة إضافية    إستمرار إحتلال المغرب للصحراء الغربية يثير قلق جنوب إفريقيا    أوروبا تتجرّع سمّ العنصرية الذي يسقيه اليمين المتطرف    الجزائر تشرع في تصدير البنزين العام المقبل    برنامج سكني يضم مليون سكن خلال الخماسي 2020-2024    محرز يتحدى ريال مدريد في رابطة الأبطال    البطولة الافريقية للمبارزة (أشبال-أواسط): ثلاث ميداليات للجزائر، منها ذهبيتان    ملاكمة/ الدورة التأهيلية للأولمبياد: تأهل الجزائري بن شبلة (91 كلغ) الى نصف النهائي    عين تموشنت: توقيف شخصين يروّجان المهلوسات وسط المدينة    تتويج عدة أسماء جزائرية بجوائز عربية    دعوة إلى تحرير الإبداع    فن القول الشعبي بالبيض مهدد بالانقراض    إطلاق مناقصة لشراء مليون مصباح اقتصادي من نوع led    مسودة الدستور ستكون جاهزة منتصف مارس    بكالوريا مهنية: المشروع في "مرحلة ضبط التخصصات واختيار الولايات التي ستحتضن التجربة"    البيض: حجز أزيد من 15 قنطارا من اللحوم البيضاء فاسدة ببريزينة    مصر تعلن الحداد العام ثلاثة أيام بعد وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك    أردوغان يعلن مقتل جنديين تركيين في ليبيا    الفساد يسقط رجالات بوتفليقة يوما بعد يوم    الخضر يواجهون زيمبابوي في ملعب محايد    إرهاب الطرقات يحصد أرواح 30 شخصاً خلال أسبوع    ارتفاع حصيلة الجرحى في اصطدام حافلتين بتيبازة    إيداع “مير” بني يلمان الحبس بالمسيلة    "بدر بنك" يوافق على منح قرض لمجمع "تونيك" بقيمة 2.5 مليار دينار    قوات الجيش تكشف مخبأين للجماعات الإرهابية    بالصور.. قافلة مساعدات من جمعية الارشاد والاصلاح لفائدة الشعب الليبي    ميلاد التجمع الجزائري للناشطين في الرقميات    رابع وفاة بالأنفلونزا الموسمية بوهران    بن سبعيني: أنا هنا بفضل نادي بارادو    غلام الله مخاطبا الأئمة المحتجين: "لا يصح الاتكال على غير الله لحل مشاكلكم"    وزير التجارة: “الشطب التلقائي للمتأخرين في التسجيل بالسجل التجاري بعد 30 جوان المقبل”    فلسطين: اتفاق تهدئة بين المقاومة والاحتلال يدخل حيّز التنفيذ في غزة    فريق من الخبراء بقيادة منظمة الصحة العالمية في إيطاليا لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا    إصابة نائب وزير الصحة الإيراني بفيروس كورونا    شاب يلقى حتفه في اصطدام دراجة نارية بسيارة ثم بشاحنة في سيدي حرب    وزير المالية يتباحث مع سفراء الدنمارك وكوبا وروسيا فرص التعاون    طبيب عربي يعلن توصله لعلاج فيروس "كورونا"    «الاتفاقات التجارية للجزائر تسببت في إبقاء الاقتصاد الوطني في حالة تبعية»    مخطط عمل الحكومة يرتكز على ورشات متنوعة    «أجدد عهدي معكم لبناء جمهورية جديدة بلا فساد ولا كراهية»    قي‮ ‬طبعته الرابعة‮ ‬    تحسباً‮ ‬للبطولة الإفريقية للكيك بوكسينغ    باعها الوريث والوزيرة تتدخل    وزيرة خارجية إسبانيا تكشف‮:‬    تحسباً‮ ‬لموسم الإصطياف المقبل    الحرص على طلب العلم والصبر على تحصيله    أبطال «فراندز» قريبا في حلقة جديدة    الولوج لأرشيف المسرح الجزائري بنقرة واحدة    الكشف عن منحوتة الجائزة وملصق دورته القادمة    مدار الأعمال على رجاء القَبول    أسباب حبس ومنع نزول المطر    المستقبل الماضي    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حراك السودان يطالب بحكومة مدنية انتقالية
موازاة مع مطالبة واشنطن بتقليص فترة حكم المجلس العسكري
نشر في المساء يوم 15 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
حاولت السلطات السودانية الجديدة من خلال بيان أصدرته أمس إقناع المجموعة الدولية بمشروعية إطاحة الجيش بنظام الرئيس عمر حسن البشير واستخلافه بمجلس عسكري انتقالي.وطالبت الخارجية السودانية الدول الفاعلة في العالم بدعم السلطات الجديدة في الخرطوم من أجل تجسيد مرحلة انتقال ديمقراطي وتلبية مطالب الشعب السوداني لتحقيق هذا الانتقال بشكل سلس.
وجاءت هذه الدعوة متزامنة مع لقاء عقده، ستيفن كوتسيس، المكلف بالشؤون الأمريكية في السفارة الأمريكية بالعاصمة السودانية مع محمد حمدان داغلو نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي الذي أثار معه المسائل الأمنية في السودان أربعة أيام بعد إزاحة الرئيس البشير.
وأكدت السلطات العسكرية السودانية في بيان أصدرته في أعقاب هذا الاجتماع أن المسؤول العسكري السوداني ابلغ الدبلوماسي الأمريكي بالإجراءات المتخذة من طرف سلطات بلاده للمحافظة على الأمن والاستقرار في البلاد والخطوات التي تعتزم إتباعها لإعادة السلطة إلى المدنيين.
وكانت كتابة الخارجية الأمريكية طالبت السلطات السودانية الجديدة بضرورة إضافة عدد من المدنيين في عضوية القيادة الانتقالية الجديدة، مادام الشعب السوداني طالب منذ البداية بسلطة مدنية لتسير شؤونه بدلا من حكم العسكر الذين تربعوا على سلطة هذا البلد منذ استقلاله شهر جانفي 1956، وأن يكون ذلك في اقرب وقت ممكن، في تلميح إلى رفض الإدارة الأمريكية لمدة العامين التي حددها المجلس العسكري كمرحلة انتقالية قبل تنظيم انتخابات رئاسية ديمقراطية.
وفي سياق ذلك، قدم قادة الحراك الشعبي المنضوين تحت لواء التحالف من أجل الحرية والتغيير في السودان في ساعة متأخرة من ليلة السبت الى الأحد حزمة مطالب للمجلس العسكري الانتقالي شددوا من خلالها على ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة مدنية.
وفي وقت كان الجميع يتوقع انسحاب المعتصمين من أمام مقر قيادة القوات المسلحة السودانية بعد تنحية الرئيس البشير وإجراءات التهدئة التي اتخذها المجلس العسكري الانتقالي وتعهده باقتلاع جذور نظام الرئيس المعزول إلا أن آلاف المحتجين بقوا أمس أماكنهم في محاولة لتشديد الضغط على القيادة الجديدة في الخرطوم. وقال عمر الدغير، رئيس التحالف الذي يضم جمعية المهنيين السودانيين وممثلين عن أحزاب المعارضة أن من بين مطالب التحالف المرفوعة الى قيادة المجلس العسكري، إعادة هيكلة جهاز المخابرات الذي تم تنحية رئيسه، الجنرال صلاح قوش، بعد اتهامه بقمع المتظاهرين والزج بهم في السجون منذ انطلاق حراك رغيف الخبز في 19 ديسمبر الماضي.
وقال الدغير، أن الحراك لن يتوقف والاعتصامات لن يتم فضها الى غاية تحقيق كل مطالب المحتجين بما فيها تشكيل حكومة مدنية بالإضافة الى ضم شخصيات سياسية مدنية إلى تركيبة المجلس العسكري الانتقالي بكيفية يتم من خلالها تلبية كل مطالبنا والدفاع عنها لدى القيادة الجديدة في البلاد.
وتأكد من خلال هذه المطالب، أن القرارات التي اتخذها عبد الفتاح البرهان الرجل القوي الجديد في الخرطوم لم ترض المتظاهرين رغم وعوده باجتثاث بقايا النظام البائد وإطلاق سراح المتظاهرين ورفع حالة حظر التجول في البلاد الى جانب محاكمة كل من تثبت في حقه تهمة قتل متظاهرين بعد أن كان أقال مدير جهاز المخابرات نزولا عند رغبة المحتجين.
وكانت منظمة العفو الدولية "أمنيستي انترناسيونال" جددت طلبها باتجاه المجلس العسكري الانتقالي بفتح تحقيق حول دور الجنرال صلاح قوش في قتل متظاهرين طيلة أشهر الحراك المتواصل منذ 19 ديسمبر الماضي.
وقالت سارة جاكسون رئيسة فرع "أمنيستي" لمنطقة شرق إفريقيا أن الجنرال قوش مطالب بالرد على اتهامات وجهت إليه بقتل وتعذيب واحتجاز متظاهرين وخرق أدنى حقوق الإنسان خلال المسيرات الاحتجاجية التي نظمها آلاف السودانيين منذ قرار الحكومة السابقة بمضاعفة سعر رغيف الخبز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.