رئيس الجمهورية يجري حركة واسعة في سلك الرؤساء والنواب العامين لدى المجالس القضائية    برمجة 21 رحلة إجلاء إلى غاية 16 أوت    بشار: الأئمة يقدمون وجبة عشاء للأطقم الطبية والمرضى    مجلة الجيش: ضرورة ايجاد حل سلمي لأزمة ليبيا    انطلاق 4 طائرات جزائرية محملة بالمساعدات نحو لبنان    رئيس الجمهورية يجري حركة واسعة في سلك الرؤساء والنواب العامين لدى المجالس القضائية    مقاتلات الاحتلال تقصف غزة (فيديو)    ياسين وليد يستمع لإنشغالات حاملي المشاريع المبتكرة وأصحاب الشركات الناشئة    استلام طريق جديد بقسنطينة قريبا    صيد بحري: مرسوم خاص لتنظيم الصيادين الحرفيين في شكل تعاونيات "قيد الإعداد"    بشار: قتيل وجريح في إنقلاب سيارة ببوعياش        شيخي: الحديث عن كتابة مشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا "غير مستحب وغير ممكن"    الاتحاد الدولي للغاز: جائحة كورونا ستخفض الطلب العالمي ب4%    القصة الكاملة لشحنة نترات الأمونيوم في ميناء بيروت        توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن            ميلاد "مبادرة القوى الوطنية للإصلاح"    نحو إلغاء البطولة العربية للأندية بسبب كورونا    العميد يدشن إستقداماته بالتعاقد مع معاذ حداد    العاصمة: تعقيم منتزه "الصابلات" وغابة بن عكنون تحسبا لإعادة فتحهما    مجلة الجيش تؤكد على "ضرورة إيجاد حل سلمي" للأزمة الليبية    موريتانيا:تعيين محمد ولد بلال رئيسا جديدا للوزراء    عين مورينيو على بن رحمة    وزيرة الثقافة توقع مع السفير الأمريكي على برنامج تنفيذي لحفظ و ترميم التراث    عين تموشنت: انتشال جثة غريق بشاطئ تارقة    الشروع في عملية تعقيم 62 مسجدا معنيا بقرار الفتح بالشلف    النجمة اللبنانية "إليسا" تشكر الجزائر على المساعدات المقدمة إلى لبنان    طماطم صناعية: انتاج اجمالي يقارب 13 مليون قنطار الى غاية أغسطس    دوري أبطال أوروبا يعود بقمة منتظرة بين مانشستر سيتي وريال مدريد    الطريقة التيجانية : دور هام في نشر تعاليم الدين الاسلامي السمح واحلال السلم عبر العالم    الحماية المدنية: أكثر من 15 ألف عون وإمكانيات معتبرة لمكافحة حرائق الغابات    خام برنت يتخطى 45 دولارا للبرميل    الفريق سعيد شنقريحة يعزي نظيره اللبناني و يؤكد له استعداد لجيش الوطني الشعبي لتقديم المساعدات الضرورية.    البنك الوطني الجزائري يطمئن زبائنه .    لقاء الحكومة بالولاة يومي 12 و13 من الشهر الجاري    وزير المالية: "النمو الاقتصادي خارج قطاع المحروقات عرف ارتفاعا خلال الثلاثي الأول من 2020"    مديرية الصيد البحري بتلمسان تناقش شروط البيع بالجملة للمنتجات الصيدية    النجمة اللبنانية "إليسا" تشكر الجزائر على المساعدات المقدمة إلى لبنان    هكذا سيؤدي الجزائريون صلواتهم بالمساجد في زمن كورونا    مديرية الثقافة لبجاية تقرر توبيخ مسير صفحتها وتنحيته من تسييرها        عين الدفلى :توقيف 05 أشخاص تورطوا في قضايا سرقة    مواعيد مباريات إياب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا    حصيلة انفجار بيروت ترتفع إلى 135 قتيلا وعشرات المفقودين و250 ألف شخص أصبحوا بلا منازل!    احذر أن تزرع لك خصوما لا تعرفهم !!!    بعد تعرضه لإصابة قوية    يونايتد يتسلح بوسيط وحيلة مكشوفة لخطف سانشو    منافسة توماس كاب 2020    المال الحرام وخداع النّفس    الانطلاق في تهيئة حديقة 20 أوت بحي العرصا    بعض السنن المستحبة في يوم الجمعة    هذه فوائد العبادة وقت السحر    التداوي بالعسل    الشغوف بالموسيقى والأغنية القبائلية    يحيى الفخراني يؤجّل "الصحبة الحلوة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شهرة تيمقاد يصنعها الفنّان الجزائري
الفنّان ماسينيسا ل"المساء":
نشر في المساء يوم 01 - 08 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد الفنّان والباحث الشاوي ماسينيسا، أن الواجب بقتضي توظيف مهرجان تيمقاد لتمكين الأجيال الجديدة من تراثنا، وبدا هذا الفنّان متأثرا بآثار الموقع الذي يرقد تحت أطلاله تاريخ غابر يشهد عليه قوس طارجان الذي يحكي أسرار المدينة القديمة.
ماسينيسا ابن مدينة وادي الماء عبّر ل "المساء" عن ما يختلج في صدره من خلال هذا اللقاء.
كيف استقبلت دعوة المشاركة مجددا في مهرجان تيمقاد الدولي؟
استقبلت الدعوة بفرح وسرور لتمرير رسالة الفن الأصيل من هذا المنبر الذي يتسع لكل الثقافات، ففي هذا المرور جددت رغبتي الملحة في خدمة تراث بلادي الجزائر.
بمهرجان تيمقاد فضاء كبيرا وجذابا يحرك الشعور بالوطنية، وأنا متأكد من صداه الايجابي خاصة فيما يتعلق برسالته الثقافية والحضارية، لقد سبق للمهرجان في طبعات سابقة أن أدى الوظيفة بامتياز وشكل مادة أولية للبحث في التراث.
عن أهمية التراث كيف تقيم جهود إبرازه في منطقة الأوراس؟
رغم المحاولات المبذولة ووجود الجمعيات الثقافية القليلة، فأنا جد متأسف وحسرتي كبيرة على اندثار موروثنا الثقافي الحضاري، أسئلة كثيرة تراودني وأنا ابحث عن المرأة الشاوية بلباسها التقليدي وما موقعه من التطور في الملحفة والأواني التقليدية والحلي الفضية وكلها مادة تستحق البحث.
هل تعتقد أنك قدمت رسالتك في هذا المضمون خاصة من الناحية الفنّية طبعا؟
لو عدنا لميزة المهرجان ووظيفته في إعطاء دفع جديد للنشاط الفني، وتمرير رسالة الفنّان أعتقد بأن الحيّز الزمني قليل مقارنة بطموحاتي التي لا تخرج عن خدمة ثقافة تراث المنطقة الغني عن التعريف، وإذ أقدر ظروف القائمين على تسيير فعاليات الطبعة الذين اقترحوا برنامجا في حدود الإمكانيات فإن ذلك لا يعفينا من إنصافنا كفنّانين بالمنطقة، فلكل فنّان حقه في الظهور بالمهرجان لكن الأولوية للفنّانين الحقيقين الذين هم قادرون على تبليغ الرسالة.
ما تعليقك على غياب المشاركة الأجنبية في هذه الطبعة؟
وهل تعتقدون أن المشاركة الدولية للفنّانين تأتي بالجديد؟ في اعتقادي وإن تعلق الأمر بالدعاية للفن الجزائري، فإن فنّاني الوطن هم المعنيون الأوائل بذلك، فمهرجان تيمقاد غير مرتبط بما يقدمه المشرق من فنّانين، لأن الجزائر لم تصب بالعقم وتعطي كبار الفنانين ، فعلى الفنّان الجزائري أن يقوم بجهد إضافي للدعاية للمهرجان وتطوير الفن الجزائري رغم أنه أدرك العالمية منذ زمان.
في اعتقادي أن المجال الفنّي واسع يتسع لكل التصورات والطريق لتحقيق الغايات مغامرة جميلة، فلا بد عندئذ أن تتوفر عناصر الظاهرة الاتصالية التي لا يمكن أن تتفاعل بمعزل عن هموم الفنّان، وأنادي بضرورة توظيف الإعلام خصوصا المرئي بوصفه وسيلة لخلق الفضاء الفنّي من خلال النضال الحقيقي للتشهير للثقافة وترويج الفن. ودعم كل مسعى هادف خصوصا عندما يتعلق الأمر بالوطن والتراث.
ماسينيسا فنّان باحث في التراث الشاوي هل تفكر في مدرسة فنّية؟
فعلا أطمح لذلك كلما توفرت شروط إقامتها، إنها فرصة لكشف طاقات هائلة بالمنطقة مولعة بالفن تحتاج للرعاية لتطوير الأغنية الشاوية، وردع الانحطاط الفنّي والتطفّل على التراث الفنّي.
مشاريعك الفنّية المقبلة ؟
أسعى دائما لتقديم الجديد لأن الواجب يملي عليّ ذلك وفاء لجمهوري، وسيكتشفه قريبا في ألبوم جديد يتناول مواضيع ثقافية اجتماعية هادفة سيصدر شهر سبتمبر المقبل، فضلا عن الجولات الفنّية لاحقا بلندن ونيويورك ومونريال، وسأسعى لأسعد جمهوري في كل المناسبات التي أحظى فيها بدعوة المشاركة.
كلمة للشباب ؟
لا يسعني سوى أن أحييه بالمناسبة، وعليه أن يتوخى السلمية في المطالبة بالتغيير المنشود، فالحراك جاء في الوقت المناسب لإنقاذ الجزائر وأن الأمور تسير في الطريق الصحيح نأمل أن تنعكس أثاره على كل المجالات.
أشكر جريدة "المساء" التي أتاحت لنا هذا الحيز باعتبارها فضاء إعلاميا يعير كل الاهتمام للفن والفنّانين، وبالمناسبة اشكر جمهوري العزيز ولمحافظة المهرجان والسلطات التي تسهر على إنجاح فعاليات الطبعة كما أتوجه للشباب الجزائري بدعوته للاعتزاز بوطنيته


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.