بالصور.. تخرج الدفعات بمدرسة ضباط الصف للعتاد بسكيكدة    الرئاسة الفلسطينية: التطبيع "خيانة للقدس والأقصى"    إدماج و تكتل أربعة شركات فرعية تابعة لمجمع سونلغاز    هذه الشواطئ المعنية بالفتح بولاية سكيكدة    والي ميلة يستقبل ممثلي الأحياء المتضررة من الزلزال    أردوغان يحذر اليونان وفرنسا من "ثمن باهظ"    لبنان تعلن حالة الطوارئ..ودعوات للإسراع في تشكل الحكومة    الهزة الأرضية بالبليدة :عدم تسجيل خسائر بشرية أو مادية    فارس ينتقل إلى لازيو بِقيمة 8 ملايين أورو    نادي مالاغا الإسباني يعلن عن إصابة 5 من لاعبيه بكورونا    شيتور : تحويل 200000 سيارة إلى غاز البترول المميع في سنة 2021    تبسة.. جريح في إنقلاب سيارة بفج قوراي    الشلف : توقيف 4 أشخاص بينهم 3 نساء بتهمة إنشاء محل للفسق والدعارة    تمديد ساعات الدراسة بالجامعات إلى غاية الساعة السادسة مساء    تجديد مرتقب للإطار الأخلاقي المطبق على الأعوان العمومين للوقاية من "تضارب المصالح"    كرة القدم: تحضير عودة النشاط الكروي على طاولة اجتماع الفيفا والكاف بحضور زطشي    37187 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 1341 وفاة.. و26004 متعافين    تفاصيل غلق 13053 محلا تجاريا و17 سوقا بلديا لم تحترم تدابير الحماية من كورونا في العاصمة    "عدل" تعليمات صارمة لتسريع وتيرة الاشغال في ست ولايات    نحو تنظيم مسابقة وطنية لأقدم التحف الفنية والملابس التقليدية    الانطلاق في إعداد وطبع مواضيع امتحاني شهادة "البيام" و"الباك"    وفاة القيادي الإخواني عصام العريان داخل سجنه    استحداث صندوق خاص لتنمية مناطق الظل ب50 مليون دينار    توقيف شخص بغليزان صدر ضده أمر بالقبض الدولي من طرف القضاء الفرنسي    مقربون من رونالدو ينفون عرضه على برشلونة    منتجات الصيرفة الاسلامية على مستوى 32 وكالة للبنك الوطني الجزائري قبل نهاية سبتمبر    اجتماع الحكومة بالولاة: تواصل أشغال الورشات في جلسات مغلقة    شيتور: هناك برنامج لتزويد 200 ألف سيارة بسير غاز في 2021    بولحية: "لهذا السبب فضلت الشبيبة على العديد من الأندية الأخرى"    جراد: العقار الصناعي الحالي فيه مشاكل.. وهناك من يريد استحداث مناطق صناعية جديدة    إنشاء مؤسسة عمومية تسهر على كافة الخدمات المدرسية في الطور الابتدائي بدل البلديات    كورونا: المنحة الاستثنائية لمستخدمي الصحة "دفعت كليا تقريبا"    مركز "غامالي" يرد على منتقدي اللقاح الروسي    تنصيب رئيس مجلس قضاء ميلة والنائب العام لدى ذات المجلس    تخصيص 80 مليار دج لتمويل المخططات التنموية البلدية في 2020    كرة القدم - الرابطة الثانية: المدرب حاج مرين يخلف بلعطوي على رأس العارضة الفنية لشباب تموشنت    مؤسسة عمومية للخدمات المدرسية    جبهة البوليساريو تدعو الأمم المتحدة إلى إيجاد حل عادل ونهائي للقضية الصحراوية    صناعة صيدلانية: انتاج 50 مليون كمامة في 45 يوم    حمداني: مساعي لإنتاج 30 بالمائة من حاجيات الجزائر من الزيت والسكر محليا بغضون 2024    تشكيليون جزائريون يحصدون ستة جوائز في مسابقة "كتارا للرواية والفن التشكيلي" بقطر    شقيق نادين نجيم يكشف حقيقة تشوه وجهها بعد إصابتها في إنفجار بيروت    "سيال" تعلن انقطاع التزود بالمياه الشروب عن 7 أحياء ببلدية القليعة بتيبازة        أسعار النفط تنخفض    عشر سنوات على رحيل الأديب الطاهر وطار    وزارة السكن: معاينة 3114 بناية متضررة من الهزتان الأرضيتان بميلة    أكد أنه فخور جدا بالتوقيع للكناري يوبا عجيب:    لتورطهم في قضايا فساد واستغلال للنفوذ    الرّبا.. وحربٌ من الله عزّ شأنه!!    افتتاح مهرجان عمان السينمائي الدولي يوم 23 أوت    بحثا عن نوستالجيا الفردوس المفقود ... من خلال عوالم السرد الحكائي في روايتها الموسومة ب: «الذروة»    تأثرت بالفنان أنطونين آرتو في أعمالي الركحية    هذه حقوق الجوار في الإسلام    هذه صحف إبراهيم    لماذا سمي المحرم شهر الله؟    "أبو ليلى" و"في منصورة فرقتنا" يتنافسان على "السوسنة السوداء"    صلاة مع سبق الإصرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مؤشرات قوية لاندلاع انتفاضة جديدة
خطة الضم الإسرائيلية للأراضي الفلسطينية
نشر في المساء يوم 02 - 07 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
حذرت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، أمس، من تبعات أي قرار إسرائيلي لضم مزيد من أراضي الضفة الغربية وأكدت انه سيؤدي إلى اندلاع انتفاضة جديدة وانفجار شامل للوضع في الأراضي الفلسطينية بقناعة انه "تهديد حقيقي لوجود الشعب الفلسطيني.
وأضافت أن الشعب الفلسطيني لن يصمت على هذه المؤامرة الأمريكية الإسرائيلية التي سيؤدي تنفيذها حتما إلى انفجار موجة كفاح شاملة. وقال إسماعيل رضوان القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن بركانا سيفتح على الكيان الصهيوني وإنه يتحمل كامل التداعيات عن هذه الحماقة وهذه الجريمة الجديدة".
والتزمت حكومة الاحتلال الصمت بخصوص قرارها النهائي من تجسيد هذه الخطة الاستيطانية الجديدة بعد أن كان مقررا أن تحسم أمرها نهار أمس.
وقال وزير الخارجية الإسرائيلي وجنرال الجيش السابق، غابي اشكينازي امس انه لا يتوقع اتخاذ قرار نهائي حول تنفيذ خطة صفقة القرن الأمريكية كما كان مقررا لها أمس.
وجاء تأخير الإعلان عن الموقف النهائي لحكومة الاحتلال بعد المحادثات التي أجراها الوزير الأول الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو أول أمس مع، آفي بركوفيتز، المستشار الخاص للرئيس الأمريكي والسفير الأمريكي في إسرائيل، ديفيد فريدمان.
وشهدت مختلف المدن الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة أمس تنظيم مظاهرات احتجاجية شارك فيها آلاف الفلسطينيين عبروا خلالها عن رفضهم لخطة الضم الإسرائيلية لأجزاء واسعة من أراضي الضفة الغربية والقدس الشريف.
ورفع المتظاهرون الرايات الفلسطينية ولافتات رافضة " لضم الضفة والأغوار، فلسطين سنحررها بالدم" ورددوا هتافات دعوا من خلالها إلى إفشال المخطط الاستيطاني الإسرائيلي، المدعوم أمريكيا.
وتعالت الأصوات أمس محذرة من الخطوة الإسرائيلية بضم أراضي فلسطينية إضافية وطالبت حكومة الاحتلال التراجع عن قرارها بالنظر إلى التبعات الكارثية لمثل هذا القرار الذي سيعمق الصراع في فلسطين المحتلة.
وأكدت أكثر من أربعين امرأة مؤثرة في العالم أمس معارضتها لمخطط الضم الإسرائيلي، حاثة المجموعة الدولية على عدم البقاء مكتوفة الأيدي أمام هذا المشروع الاستيطاني الجديد ومنع تبعاته على الشعب الفلسطيني.
وأكدت هاته السيدات اللآتي شغلن مناصب مسؤولية في بلدانهن أن كل خطوة باتجاه ضم أراضي فلسطينية سيؤدي بطريقة آلية إلى تدمير نصف قرن من الجهود الدولية لتحقيق السلام في المنطقة وستكون لها انعكاسات كارثية على الشعب الفلسطيني وعلى الاستقرار في كل منطقة الشرق الأوسط.
ووقعت على البيان رئيسة الفيدرالية السويسرية، ميشلين كالمي راي ووزيرة العدل الفرنسية السابقة، كريستيان دوبيرا والمحامية الإيرانية والحاصلة على جائزة نوبل للسلام، شيرين عبادي والوزيرة الجنوب إفريقية السابقة، باربرا هوغان.
وأضفن أن قرار الضم لا يجب أن يمر دون رد ودون التزام دولي صارم وضروري وبإجراءات فعالة لمنع تكريسه على ارض الواقع كونه قرار غير شرعي وأحادي الجانب ويحول دون التوصل إلى تحقيق سلام عادل ودائم في فلسطين.
وفي نفس السياق أكد الوزير الأول البريطاني، بوريس جونسون، أن ضم أراضي فلسطينية يعد خرقا للقانون الدولي ويتعارض مع مصالح إسرائيل نفسها.
وأضاف في مقال نشرته صحيفة "ايهادوت احارنوت" أنه رغم كونه من اشرس المدافعين عن إسرائيل ولكنني أتمنى كما قال أن لا تقدم على هذه الخطوة، لأنها لن تساهم في ضمان امن حدودها بل إنها ستنقلب إلى نقيض المصالح الإسرائيلية
وستجعل التقارب الذي حققته مع دول عربية وإسلامية في خطر. وختم جونسون بالقول انه يحبذ حلا عادلا للإسرائيليين والفلسطينيين كونه الوسيلة الوحيدة لإجلاس الطرفين إلى طاولة المفاوضات على اعتبار كل قرار للضم سيزيد في هوة الخلافات بينهما.
وعزز موقف الوزير الأول البريطاني مواقف قادة دول الاتحاد الأوروبي الذين حذروا من جهتهم من كل مخاطرة إسرائيلية في حال تم ضم مزيد من الأراضي الفلسطينية متمسكين في ذلك بخيار حل الدولتين كبديل وحيد لتحقيق السلام في فلسطين المحتلة.
واكد صائب عريقات، كبير المفاوضين الفلسطينيين أننا لن نجلس إلى طاولة مفاوضات واحدة يتم فيها طرح فكرة ضم أراضي فلسطينية أو مخطط "صفقة القرن" التي يحاول الرئيس الأمريكي تمريرها لأنه الأمر لا يتضمن خطة سلام ولكن خطة لإعطاء الشرعية للاحتلال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.