اللواء قايدي: الجزائر تبقى على أتم الاستعداد لمكافحة الإرهاب    الرئيس تبون يعزي عائلة الفقيد وكل أسرة الجيش الوطني الشعبي    الطريق المزدوج الرابط بين الولاية و ميناء مستغانم سيحدث طفرة اقتصادية هامة    إنجاز 3 محولات كبرى لإنعاش الفلاحة    أمطار تبدد المخاوف من الجفاف بتيارت    رحلة بحرية ثانية إلى «أليكانت» على متن باخرة «الجزائر 2»    الجزائر ستبقى ثابتة على دعمها لبناء الدولة الفلسطينية    استشراء عداء أم استفحال غباء    «الألعاب المتوسطية منحت جرعة أكسجين لملعب كاسطور»    موسم كروي على المحك    هياكل عريقة بحاجة إلى تجديد    غرس 4 آلاف شجيرة في الفضاء المقابل للمركب الأولمبي الجديد    الأمن في حملة وقاية من حوادث المرور بالمدارس    تخصيص 33 عملية لتهيئة 24 ملعبا    دعوة لتأسيس جائزة في الأدب والشعر باسم الراحل    ترسيم مستشفى خروبة الجديد بمستغانم مركزا جامعيا    تنظيم الشراكة بين القطاعين مرهون بتعزيز الترسانة القانونية وتغيير الذهنيات    لعمامرة يلتقي بكيغالي بنظريه الجنوب إفريقي والأنغولي    سكاي سبورتس : مانشستر يونايتد اتخذ قرارا حاسما بشأن سولشاير    لا تأجيل لكأس إفريقيا    اجتماع للجنة التنفيذية للاتحادية الوطنية للتعليم    حاخام يبتكر أساليب اغتصاب وتحرش.. ويُلاحق ضحاياه    ماذا بين أمريكا والصين؟ اسألوا.. كيسنجر!    حجز كمية من الخمور بالمدية زالمسيلة    شرطة سطيف تواصل محاربة جرائم الاتجار ب السموم    الاتحاد الأوروبي والعقد السياسي الجديد    الإصلاح الباطني أولا.. الإسلام يدعو إلى التقدم    وزير السياحة يستعرض تجربة الجزائر في مجابهة الجائحة    قاصدو المسجد الحرام ينعمون بأجواء روحانية    تطعيم نسبة كبيرة من اللاعبين والعاملين في الدوري الألماني    شيخي يدعو إلى تأسيس مدرسة جزائرية لكتابة التاريخ    الجزائر هي المورّد الرئيسي للغاز بإسبانيا    غليان شعبي ضد حكومة عزيز أخنوش    العدالة والصحافة.. ردّ اعتبار    مباحثات جزائرية روسية حول الصحراء الغربية    نحو عرض الفيلم الوثائقي " معركة الجزائر، البصمة"    إدانة دولية لتصنيف منظمات فلسطينية في خانة "الإرهاب"    الرئيس الصحراوي يجري حركة جزئية على مستوى الحكومة والولاة    منح التلاميذ عطلة بيداغوجية بمناسبة الفاتح نوفمبر    حجز 600 كلغ من الكيف المعالج بالحدود مع المغرب    5 وفيات.. 79 إصابة جديدة و65 حالة شفاء    الجزائر الفرنسية.. هل هو الطلاق؟    إعفاء 4 آلاف بحار و127 مستخدم من غرامات التأخير    يمضي الرجال ويبقى الأثر    مهدي قاصدي يطلب من الجهات الوصية دعما ماليا    تأجيل الدورة الثالثة إلى فيفري 2022    بغالي: الجزائر تتعرّض لمؤامرة مكتملة الأركان    هذه شروط حضور المباريات    لقاء "الخضر" مع جيبوتي رسميا في الإسكندرية    عشرينيّ يقتل شقيقه ويصيب آخر    قرارات هامة لإعطاء دفع للفرع    حريق يأتي 70 حزمة تبن    تفكيك عصابتي أحياء    وزارة الصحة تُحصي 79 إصابة جديدة بالكوفيد-19    هذه قصة نبي الله يونس في بطن الحوت    هذه قصة قوم خلف السد يخرجون آخر الزمان    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"قواند" أمل ألعاب القوى الجزائرية على المستوى الدولي
مدير الفرق الوطنية لألعاب القوى ل "المساء":
نشر في المساء يوم 14 - 06 - 2021

أشاد عبد الكريم صادو، مدير الفرق الوطنية لألعاب القوى، بالعدّاء الشاب محمد علي قواند (18 سنة)، الذي ما انفك يبهر الاختصاصيين في المسافات الطويلة ونصف الطويلة، بالنتائج الباهرة التي سجلها في مختلف التجمعات الرياضية التي شارك فيها.
قال عبد الكريم صادو إن "العدّاء محمد علي أصبح، فعلا، أمل رياضة ألعاب القوى الجزائرية على المستوى الدولي. وأنا أعي ما أقوله؛ لأن قواند يحقق نتائج متتالية على المستوى الدولي، وهي تدل، بشكل خاص، على أن هذا العدّاء يتطور من حيث النتائج التي أثبتت أنه عدّاء قادر على تحطيم عدة أرقام قياسية في المستقبل القريب، لا سيما أنه لايزال ينتمي إلى صنف المتوسط؛ إذ إن عمره لا يتعدى 18 سنة.
مؤخرا فقط في تجمع دبي لألعاب القوى الخاص بالمسافة التسلسلية 800م، تمكن قواند من تحطيم رقمه الشخصي في هذه المسافة بتسجيل وقت زمني قدره دقيقة وخمسة وأربعون ثانية وأربعة وسبعون جزءا من المائة، نتيجة فاقت كل التوقعات؛ أولا بسبب وصوله المتأخر إلى دبي؛ أي قبل ساعات قليلة من انطلاق التجمع بعد سفرية متعبة، كادت أن تنال من قواه البدنية، فضلا عن أنها تُعد أحسن إنجاز على المستوى الوطني لهذه السنة في هذا الاختصاص". وأضاف مدير الفرق الوطنية عبد الكريم صادو، أن محمد علي قواند، أبان عن إمكانياته الكبيرة في ألعاب القوى منذ أن كان في صنف الأشبال؛ حيث نال في اختصاصه (800م)، الميدالية الفضية خلال مشاركته في البطولة الإفريقية الأخيرة لأقل من 18 و19 سنة، وهي المنافسة التي جرت أطوارها سنة 2019 بمدينة أبيدجان عاصمة كوت ديفوار؛ حيث سجل محمد علي قواند في سباقه، وقتا زمنيا قدره دقيقة وسبعة وأربعون ثانية وثمانية وأربعون جزءا من المائة. كما سبق للعدّاء الجزائري محمد علي قواند الفوز بميدالية فضية في الألعاب الأولمبية للشباب التي جرت أطوارها بالعاصمة الأرجنتينية بينوس آيرس، وحقق فيها قواند سباقا زمنيا قدره ثلاث دقائق وواحد وأربعون ثانية وأربعة وسبعون جزءا من المائة، وراء صاحب المركز الأول الإثيوبي تيساي يادا (3 د 39 ث و76 جزءا من المائة).
الفريق الوطني يشارك في البطولة العربية بتونس
يتواجد محمد علي قواند مع المنتخب الوطني لألعاب القوى، الذي يستعد للمشاركة في البطولة العربية لألعاب القوى، المقرر أن تجري بتونس انطلاقا من 16 جوان الجاري، والتي سيشارك فيها العدّاء الجزائري في مسافتي 400 م 800 م، حسب مدير الفرق الوطنية عبد الكريم صادو، الذي يتمنى أن يتمكن هذا العداء من تحقيق الحد الأدنى الزمني الذي يسمح له بالمشاركة في الألعاب الأولمبية القادمة المقررة بطوكيو، حيث ستكون أنظار اختصاصي ألعاب القوى منصبّة بشكل خاص، على هذا العدّاء، الذي قد يفاجئ الجميع بتحطيم أرقام قياسية في مسافة 400 م و800 م. وعن مشاركة الفريق الوطني الجزائري لألعاب القوى في البطولة العربية بتونس، أكد مدير الفرق الوطنية عبد الكريم صادو، أنه يأمل أن تصعد عدة عناصر من التشكيلة الوطنية على منصة التتويج: "صراحة، نأمل كثيرا أن نفوز بهذه البطولة، لا سيما في نتيجة حسب الفرق؛ لأن لدينا عدائين قادرين على فرض أنفسهم في السباقات، منهم هشام بوشيشة في اختصاص 300م حواجز، وهو العدّاء الذي نال تأشيرة التأهل إلى الألعاب الأولمبية القادمة بطوكيو أثناء مشاركته في التجمع الدولي لمدينة مرسين التركية الذي جرى يوم 3 ماي الفارط. هشام بودشيش يُعد العداء الجزائري السادس المتأهل إلى هذه الألعاب بعد توفيق مخلوفي (1500 م) وعبد المليك لحولو (400 م حواجز)، وبلال تابتي (3000 م حواجز)، وياسر محمد الطاهر تريكي (القفز الطويل والقفز الثلاثي) ، وياسين حتحات (800 م)".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.