النص الكامل لبيان اجتماع مجلس الوزراء    ترحيب حار يعكس عمق العلاقات الأخوية و الدعم الثابت للقضية الفلسطينية    تنصيب رؤساء البلديات نهاية الأسبوع    ترقيات هيئة التأطير فرصة لترقية أداء الجامعة الجزائرية    ثبات جزائري على المواقف ونصرة فلسطين ظالمة أو مظلومة    نهائي عالمي مبكر بنكهة عربية    مخاوف من تكرار سيناريو موسم 2008    عمل كبير ينتظر المدرب إيغيل...    وضع حد لمروجي مخدرات    انطلاق قافلة طبية لإجراء الفحوصات والتلقيح ضد كورونا    تزايد حجم النفايات الطبية بالثلث بمستغانم    الحداثة والوعي    أنطولوجيا الألف شاعر «شموع الأمل» للمترجم التونسي عبد الله قاسمي    أنثى    «ارتفاع طفيف في عدد الحالات و الوضعية غير مقلقة»    التحسيس بالمؤسسات الصحية للتشجيع على التطعيم ضد الوباء    البطولة العربية بقطر 2021 ترشيح الخضر للفوز بالكأس    رئيس الكنفدرالية الجزائرية للصناعيين والمنتجين الجزائريين مرتاحون لتوجيهات الرئيس خلال ندوة الإنعاش الاقتصادي    أمن الطارف: حجز 19 ألف قرص مهلوس وتفكيك 10 شبكات    جديد ملف السيارات.. مؤسسات الشباب ودعم الرياضة    لتخيف الازدحام بالعاصمة ناصري: سننفذ 16 مشروعا    المغرب سيدفع الثمن باهظا    حسب وزير الثقافة المغربي الأسبق سالم بنحميش التطبيع مع إسرائيل بمثابة استعمار جديد لبلادي    حرية التعبير بمقياس أمريكي ..!؟    7 وفيات... 172 إصابة جديدة و شفاء 141 مريض    مواجهة "أوميكرون" ممكنة باللقاحات المتوفرة في الجزائر    مجهودات للتكفل بذوي الهمم    تخرّج أول دفعة من الأطباء    وسام العشير.. وليتنافس المتنافسون    دخول ملبنة جديدة حيز النشاط لتموين السوق المحلية    "سعير الثورة" تخليدا لذكرى أحداث ديسمبر    "جوع أبيض".. ليس كتابا سياسيا    الفيلم القصير "عضيت لساني" يحوز على جائزة بالشارقة    "كرايزس غروب" تطالب واشنطن باستخدام لغة جديدة    رغبة يابانية لصناعة السيارات بالجزائر    الانتخابات المحلية أداة لتحقيق اللامركزية والحوكمة    طرق حديثة لفهم ابنك المراهق    توصيات لقبر "أوميكرون"    إبراز التجربة الجزائرية في المؤسسات الناشئة    الجيش الصحراوي يشن هجمات جديدة ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    الأمين العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع،عزيز الهناوي: التضييق الأمني حال دون توسيع رقعة الاحتجاجات الشعبية    الرابطة المحترفة الثانية: مجموعة "وسط-غرب" رائد القبة ومولودية البيض يتشبثان بالصدارة    تقليص مدّة إنجاز المركزين الحدوديين بين الجزائر وموريتانيا    التشديد على ضرورة الالتزام بالصرامة تجاه الشركات المتحايلة    استكمال معالجة الملفات في غضون أيام    الرئيس الفلسطيني في الجزائر لتنسيق المواقف    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    مردود الهجوم يقلق كعروف والمسيرين    القبة والبيض يواصلان التألق والصدارة تتغير في الشرق    حجز 13 ثلاجة تضم لحوما فاسدة    هبوب رياح قوية على الولايات الساحلية الشرقية للوطن يوم غد الإثنين    وتتوالى انتكاسات "الحمراوة"... !    عرض خاص بموسيقى فلامينكو    تخليد ذكرى عميد المالوف محمد الطاهر الفرقاني    هذه قصة الصحابي ذي النور    سيبرانو    انتشار كبير للظاهرة في العالم    هذه قصة الصحابي الذي مات وحيدًا ويُبعث وحيدًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رفع وتيرة التلقيح لوقف زحف كورونا
توفير كميات هامة من الجرعات..وزير الصحة:
نشر في المساء يوم 10 - 07 - 2021


❊10 ولايات بينها العاصمة تعرف ضغطا بالمستشفيات
❊مديرو صحة متقاعسون ومتماطلون في تطبيق توجيهات الوزارة
دعا وزير الصحة، البروفسور عبد الرحمن بن بوزيد، أول أمس، مديري الصحة لولايات الوطن إلى الرفع من وتيرة تلقيح المواطنين من أجل بلوغ الهدف الذي سطرته السلطات العمومية والمتمثل في نسبة 70%.
وشدد المسؤول الأول عن القطاع خلال لقاء عن طريق تقنية التحاضر عن بعد مع مختلف مديري الصحة، على "الإسراع" في عملية تلقيح الساكنة خاصة بعد توفير كمية "هامة" من الجرعات على أن تصل أخرى إلى الجزائر تدريجيا.
وتعرف 9 ولايات من الوطن، إلى جانب ولاية الجزائر، ضغطا كبيرا على الهياكل الصحية بفعل ارتفاع عدد الاصابات. وقد عرض مديرو هذه الولايات، زيادة عن الوضعية الوبائية، الامكانيات المجندة حاليا والتي يمكن وضعها للاستجابة لاحتياجات سكان هذه المناطق سيما من حيث عدد أسرّة الاستشفاء والإنعاش بالإضافة إلى نسبة التلقيح بها.
ولاحظ المدير العام للوقاية وترقية الصحة بالوزارة، الدكتور جمال فورار "نقصا كبيرا" في نسبة الاشخاص الذين استفادوا من عملية التلقيح عبر عديد الولايات، مشددا على "الاسراع" في الرفع من هذه الوتيرة من خلال استعمال جميع الوسائل التي حثت عليها الوزارة كتلقيح عمال المؤسسات وفتح المجال للعيادات التابعة للقطاع الخاص وتوسيع الفضاءات العمومية واللجوء إلى العيادات المتنقلة وأعيان المناطق والحركة الجمعوية.
وذكر بالمناسبة بأن تلقيح عدد هام من المواطنين قد "يساهم في كسر سلسلة نقل العدوى" خاصة مع ظهور السلالات الجديدة للفيروس من بينها متحور "دلتا" الذي وصفه بكونه "أكثر شراسة في العالم".
ورد المدير العام للمصالح الصحية بالوزارة، البروفسور، الياس رحال، عن انشغالات الولايات التسع التي تعرف ارتفاعا في حالات الاصابة سيما في مجال تجنيد عدد أسرة إضافية في الاستشفاء والإنعاش وكذا مادة الاكسيجين، مبرزا "استعداد الوزارة لوضع كل الامكانيات اللازمة للتكفل بالمواطنين".
وشدد المسؤول اللهجة في وجه بعض مدراء الصحة "المتقاعسين" -حسبه- في أداء واجباتهم و"تماطلهم" في ردهم عن توجيهات الوزارة، مذكرا بتنظيم لقاء تقييمي أسبوعي مع هؤلاء المدراء بغية تحسين الوضعية الوبائية عبر الوطن.
وركزت مديرة الصيدلة والتجهيزات الطبية بالوزارة، وهيبة حجوج، أمام مديري الصحة على ضرورة استعمال كل اللقاحات التي هي في متناولهم قبل انتهاء تاريخ الاستعمال دون مراعاة استعمال الجرعة الثانية مادام أنه سيتم اقتناء عدد هام من الجرعات (4 ملايين) خلال الايام القليلة القادمة.
واعتبر المدير العام لمعهد باستور الجزائر، الدكتور فوزي درار أن توسيع حملة التلقيح ضد فيروس كورونا بنسبة 80% من السكان يبقى "الخيار الوحيد" للوقاية من نقل العدوى للمتحور "دلتا" الذي أصبح أكثر انتشارا وخطورة في العالم".
وأوضح الدكتور درار خلال ندوة صحفية، نشطها وزير الصحة، عبد الرحمن بن بوزيد أن التلقيح يبقى "فعالا" ضد الفيروس والسلالات التي ظهرت وخاصة متحور "دلتا" الذي أصبح يشكل خطرا حقيقيا على المواطنين بسبب سرعة انتشاره، حيث أن مصاب واحد يمكن أن ينقل العدوى إلى ثمانية أشخاص عكس السلالات الأخرى التي تنقل العدوى بين واحد إلى ثلاثة أشخاص فقط.
وهو ما جعله يحث المواطنين على الإقبال على عملية التلقيح خاصة وأن كميات اللقاحات متوفرة في الوقت الراهن وفي تناول الجميع حيث لاحظ أن حملة التلقيح التي شرع فيها منذ مدة لمّ تشمل سوى 10% فقط وهي نسبة لا تساعد كما قال "في الحد من انتشار سلالة "دلتا" بما يستدعي تشجيع المواطنين على التلقيح لبلوغ نسبة 80%، لكسر سلسلة نقل العدوى والتصدي لموجات أخرى من الإصابة".
يذكر، أن وزير الصحة نشط، رفقة إطارات دائرته، صباح الخميس، ندوة صحفية عرض خلالها الاستراتيجية الجديدة للاتصال لتعزيز وتشجيع الإقبال على عملية التلقيح عبر الوطن.
وبلغ عدد الأشخاص الذين استفادوا من اللقاحات عبر الوطن مليونين ونصف، وهو عدد يراه الخبراء "ضعيفا جدا" لبلوغ الأهداف التي سطرتها السلطات العمومية أي 70% من السكان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.