سبل تعزيز التعاون الشرطتين محور تباحث المدير العام للأمن الوطني ونظيره النيجيري    عرجون يضيف ميدالية ذهبية جديدة    غياب خذايرية لعدة أسابيع بسبب الإصابة    لجنة الكاف تتلقى تقريرا شاملاً حول التحضيرات    بلمهدي يدعو إلى تغليب المصلحة العليا للوطن    تسجيل 87 إصابة جديدة بفيروس كورونا 5 وفيات و71 حالة شفاء    إطلاق سراح رجل الأعمال التونسي نبيل القروي وشقيقه    ورقلة: غرس 30 ألف شجيرة إلى غاية نهاية مارس 2022    لعمامرة يؤكد من كيغالي : استراتيجية الجزائر تستند على الروابط التي لا تنفصم بين الأمن والسلام والتنمية    الجزائر ستنهي إمدادات الغاز إلى المغرب بدءاً من أول نوفمبر    بيوت الوضوء على مستوى المساجد ستبقى مغلقة    التأكيد على المشاركة بقوة في الجلسات الوطنية للصحة المقبلة    الشرطة تطيح بشبكة تدير محلا للدعارة وتحجز 1425 قرصا مهلوسا بجيجل    البرهان: لم نقم بانقلاب وحمدوك ليس معتقلا بل في منزلي    اختتام أشغال اللجنة الحدودية الجزائرية-النيجرية بالتوقيع على 3 مشاريع اتفاقيات    المجلس الشعبي الوطني: المصادقة على مشاريع قوانين تخص 12 أمرية رئاسية    بلحيمر: الهجمات العدائية ضد الجزائر "دليل قوي على أننا نسير على النهج القويم"    المخرج انيس جعاد يعود بفيلم روائي طويل بعنوان "الحياة ما بعد"    ضرورة مرافقة مؤسسات صناعة السفن لرفع قدرتها الإنتاجية    تساقط أمطار تكون أحيانا في شكل زخات رعدية على عدة ولايات من الوطن    صحيفة تهاجم مدرب ليون بسبب يوسف عطال    الألعاب المتوسطية وهران-2022 : اعتماد أربعة ملاعب لاحتضان دورة كرة القدم    أيمن بن عبد الرحمان يتحادث مع نظيرته التونسية بالرياض    تسهيلات للوكالات السياحية لاستئناف نشاطها    الجزائر ترافع من أجل حوار مباشر بين طرفي النزاع في الصحراء الغربية    بن بوزيد يدعو المواطنين للإقبال بكثافة على التلقيح    انتشار الفقر في الوطن العربي بسبب الفساد وفشل التنمية (الجزء الثاني)    الفاف يطالب "كاف" بالمعاملة بالمِثل..    تعليمات باستخدام مواد البناء التقليدية للمحافظة على البيئة والمساهمة في ترقية السياحة المحلية    رزيق: إحصاء نحو 6000 مستورد وهمي عبر الوطن    اصابة 7 أشخاص في 3 حوادث بطرقات بلعباس    تصفيات كأس إفريقيا لكرة القدم سيدات : الكاف تقرر تأجيل مباراة السودان/ الجزائر إلى موعد لاحق    انطلاق حملة تطعيم الأنصار في ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة    متظاهرون يغلقون الشوارع الرئيسية في العاصمة السودانية الخرطوم    ملتقى وطني حول الذاكرة التاريخية واشكالية كتابة التاريخ يوم 8 نوفمبر القادم    الرئيس تبون يحيي النجوم القدماء للمنتخب الوطني    أهمية الوحدة الفلسطينية لتحقيق المطامح المشروعة للشعب الشقيق    إعجاب بالعراقة والتاريخ    العدالة والقانون فوق الجميع    تسهيلات لدفن البيروقراطية    تعليمات لإعطاء الجرعة الثالثة من لقاح كورونا    وزير داخلية النيجر يزور مؤسسات تابعة للأمن والحماية المدنية    في معرض لوس أخوس ديل موندو    المتاجرة بالأدب جريمة    صدور الترجمة الإيطالية لرواية "سكرات نجمة"    الجزائر ستكون منصة لتجسيد الصيرفة الإسلامية بإفريقيا    تحفيزات للاستثمار و توسيع نشاطات سوناطراك و سونلغاز    5 سنوات للص لواحق المركبات    متهم مبني للمجهول !    «احتمال الموجة الرابعة قائم مع ظهور متحورات جديدة»    الشرطة تسترجع مسروقات وتطيح بعصابة    بعث مشروع العلامة "نحاس قسنطينة" الأشهر المقبلة    الأمن يكرّم الأسرة الإعلامية المحلية    هذه قصة النبي سليمان مع الهدهد الفصيح    سورة البقرة.. سنام القرآن    الأطباء هم سادة الموقف..    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تنقل الأطباء إلى المؤسسات التربوية لمواصلة عملية التلقيح
من أجل دخول مدرسي آمن ومريح للجميع.. بلعابد:
نشر في المساء يوم 20 - 09 - 2021

❊الدرس الافتتاحي حول الكوارث الطبيعية واللحمة الوطنية
كشف وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد، عن تنقل الأطباء ابتداء من يوم غد الثلاثاء إلى المؤسسات التعليمية لتمكين منتسبي القطاع من تلقي اللقاح ضد فيروس كورونا.
وحث بلعابد خلال ترؤسه أول أمس ندوة وطنية عبر تقنية التحاضر المرئي، على تواصل عملية تلقيح منتسبي قطاع التربية، مشيرا إلى أنه بعد استشارة الوزارة الأولى، تم التنسيق مع وزارة الصحة، من أجل ضمان تنقل الأطباء ابتداء من اليوم الأول من الدخول المدرسي المقرر غدا الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 إلى المؤسسات التعليمية ليتمكن منتسبو القطاع من تلقي اللقاح بمؤسساتهم.
وكان رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، قد أكد في الاجتماع الأخير لمجلس الوزراء على ضرورة تلقيح كل مستخدمي قطاع التربية ضد فيروس كورونا (كوفيد-19) قبل الدخول المدرسي، فيما كان مدير دعم النشاطات الثقافية والرياضية والنشاط الاجتماعي بوزارة التربية الوطنية عبد الوهاب خولالان قد أكد مؤخرا أن 62 ألف عامل وموظف وأستاذ، تلقوا التلقيح ضد فيروس كورونا من بين 740 ألف مستخدم.
وتتواصل عملية التلقيح التي شرع فيها يوم 22 أوت الماضي بصفة محسوسة مع التحاق عمال وموظفي وأساتذة القطاع بمناصب عملهم خلال هذه الأيام تحسبا للدخول المدرسي.
وتضم خريطة التلقيح الخاصة بالقطاع والتي تم إعدادها بالتنسيق مع وزارة الصحة، كل وحدات الكشف ال1433 المتواجدة على المستوى الوطني، إضافة إلى 41 مركزا لطب العمل و16 مركزا طبيا للخدمات الاجتماعية لعمال التربية.
وبخصوص أشغال الندوة التي حضرها إطارات من الإدارة المركزية ومديرو التربية للولايات رفقة رؤساء مصالح التمدرس والتنظيم التربوي، فقد خصصت للاطلاع على وضعية التنظيمات التربوية في المراحل التعليمية الثلاث وتقديم التوجيهات اللازمة بخصوص الدرس الافتتاحي والتكفل النفسي بالتلاميذ قبيل الدخول المدرسي 2021-2022.
بالمناسبة، وقف الوزير على الوضعيات المرتبطة بالتنظيمات التربوية بدقة من خلال مناقشة مديري التربية ورؤساء مصالح التنظيم التربوي كيفية إعدادها وضبطها، مثمنا المجهودات المبذولة من طرف جميع الأطراف ومؤكدا مرافقة الوزارة لهم من خلال كامل أجهزة الإدارة المركزية.
كما استعرض المسؤول عن قطاع التربية خلال اللقاء، المنشور المتعلق ببروتوكول الاستفادة من فرصة إعادة السنة بالنسبة للتلاميذ، "باعتباره فعلا بيداغوجيا بامتياز، يمنح فرصة أخرى لأبنائنا للعودة لمقاعد الدراسة في حال توفر المقاعد البيداغوجية".
وألح الوزير في هذا الشأن، على ضرورة إعلام الأولياء وإشهار التواريخ المتعلقة بالعملية وفق الرزنامة المقدمة.
كما أكد على ضرورة إيلاء الدرس الافتتاحي الأهمية القصوى، مع وجوب تقديمه في كامل ربوع الجمهورية، مشيرا إلى أن هذا الدرس مستوحى من توجيهات رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، "الذي آثر أن يكون متعلقا بالكوارث الطبيعية وباللحمة الوطنية التي يمتاز ويختص بها شعبنا أثناء المحن".
وضمن مسعى مرافقة التلاميذ في الأطوار التعليمية الثلاث والتكفل بهم نفسيا، لاسيما المتأثرين مباشرة من الحرائق التي مست مناطق الوطن مؤخرا أو الذين صدموا من خلال مشاهدتهم لتلك الأحداث، إضافة إلى أولئك الذين تأثروا بصفة مباشرة أو غير مباشرة من جائحة كورونا (كوفيد 19) التي شهدتها ولا تزال تشهدها بلادنا وبلدان العالم، تمت الإشارة إلى أنه تم إعداد بروتوكول للمرافقة النفسية للتلاميذ بالتنسيق مع وزارة الصحة، يضع الأساليب والتقنيات والآليات التي تمكن من اكتشاف الحالات المتأثرة بهذه الأحداث للتكفل بها بأمثل وأنجع الطرق.
في ختام تدخله، دعا وزير التربية الوطنية الجميع إلى العمل بنفس الوتيرة ومضاعفة الجهد إن استلزم الأمر، لضمان جو مدرسي مريح للجميع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.