عرقاب يبحث مع اللورد ريسبي فرص الشراكة في مجالي المحروقات والمناجم    رفع العراقيل عن المشاريع الاستثمارية رسالة قوية اتجاه المؤسسات الاقتصادية    المغرب : هيئة التضامن مع الريسوني تؤكد أن الصحفي ضحية "متابعة سياسية بامتياز"    أشغال عمومية: إصدار جزء ثاني من دفاتر الشروط النموذجية قريبا    المقابلة أمام كوت ديفوار لن يتم نقلها الى ملعب آخر    الجزائر ستصدر الهيدروجين الى أوروبا بتكلفة "جد تنافسية"    الجزائر مستعدة لبدء التصدير نحو ليبيا    فلاحة: اهتمام متعاملين أمريكيين بجودة التربة و فرص الاستثمار المشترك بعنابة    التأكيد على أهمية تعميم آلية الفرز الانتقائي للنفايات لاستغلالها كثروة اقتصادية    الفريق شنقريحة يؤكد "الرمزية الخاصة" للقاء الذي عقده رئيس الجمهورية بمقر وزارة الدفاع الوطني    بلايلي يتصدر قائمة صانعي الفرص    اللجنة المنظمة لكأس إفريقيا تتخذ قرارا بخصوص ملعب "جابوما"    رزيق يُطمئن الخبّازين    بلحاج ورئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي يستعرضان سبل تعزيز العلاقات الثنائية    لعمامرة يتحادث مع نظيره القطري    "أسبوع الفيلم الوثائقي" من 22 إلى 27 جانفي بالجزائر    قسنطينة: توقيف شخص بحوزته أسلحة بيضاء ومجوهرات مسروقة    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    تصرفات تضليلية بائسة    النواب يصادقون على أربعة مشاريع قوانين    استقبال أكثر من 500 مستثمر بوساطة الجمهورية    الرئيس تبون يجدد مساندته المطلقة للمنتخب الوطني    عودة النزعة الهجومية إلى الواجهة    المجلس الشعبي الوطني يؤجل أنشطته باستثناء الجلسات العامة المبرمجة مسبقا    الجزائر تدين بشدة الإعتداء    مناورات المُحتل    6550 منصب تكويني خلال دورة فيفري بورقلة    وقفة لأهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت    فنانون أفارقة وأمريكيون لإحياء تظاهرة ''وان بيت» بتاغيت    جامعة وهران-2 تسخّر المكتبة المركزية    تفشي "أوميكرون" قد يفضي إلى مناعة جماعية    ملهاق يحذر من الفيروسات الشتوية    حجز أكثر من 14 قنطارا من الكيف بوهران    الرئيس تبون يعقد اجتماعا بمقر وزارة الدفاع الوطني    المنتخب الوطني وياسين براهيمي يتوجان بجائزتي أفضل منتخب وأفضل لاعب لسنة 2021    الطارف: حجز 10 ألاف وحدة من المواد التعقيم والتنظيف من مستودع غير شرعي بالشط    الألعاب المتوسطية وهران-2022: اجتماع حول النقل التلفزيوني    مناجم : اجتماع بين مجمع "جيكا" و وكالة "أنام" من أجل تطوير الاستغلال المنجمي    ثورة الجزائر التي تنبض في فلسطين    الأراضي المقدسة بفلسطين كما تبدو في رحلات أوروبيين    قرارات منتظرة حول تطعيم الأطفال ضد كورونا    حوادث المرور : وفاة 34 شخصا وإصابة 1027 آخرين خلال أسبوع    قسنطينة: صدور العدد الرابع لمجلة "جدارية" متحف أحمد باي    60 بُرعما وبُرعمة يتنافسون على اللقب بوهران    قراءة في مسرحية "أبناء الحكواتي"    ضرورة وضع "نظام ردع" في مليلية لمنع التهديدات المغربية    البنك الخارجي يطلق شباكين جديدين بالعاصمة    11 وفاة... 692 إصابة جديدة وشفاء 402 مريض    شكل آخر من الجهل لابد من محاربته    هنيئا للجزائر رغم الخسارة لأنه يبقى فريقا قويا ومحترما    تثمين حيٌّ للتراث    دعم للمواهب الشابة    بوزيد يستذكر التشكيلي الراحل قاسمي    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فيما سجّلت عدم مساهمة المواطنين في نظافة المحيط
''نات كوم'' تنجح في التغلب على مخلفات العيد
نشر في المساء يوم 19 - 11 - 2010

استحسن سكان العديد من أحياء العاصمة المجهودات المتميزة التي بذلتها مؤسسة النظافة ورفع النفايات المنزلية ''نات كوم'' قبل وخلال أيام عيد الأضحى المبارك، حيث جندت 5200 عون نظافة، من أجل التكفل بجمع فضلات الأضاحي، التي غالبا ما تتسبب في تحول المساحات والأحياء بالعاصمة إلى مفرغات وأماكن لتعفن وتكدس النفايات بكميات كبيرة، إلا أن جهود ''نات كوم'' قوبلت بتهاون بعض المواطنين الذين بمجرد الانتهاء من عملية النحر التزموا بيوتهم للتمتع بالأضحية، تاركين وراءهم فضلاتهم مبعثرة وكأن الأمر لا يعنيهم.
وقد تجاوبت من جهة أخرى بعض الأحياء عكس أحياء أخرى مع مبادرة مؤسسة ''نات كوم'' التي دعت من خلالها المواطنين عشية حلول العيد إلى ضرورة المساهمة في جعل العاصمة نظيفة بعد النحر وذلك بالمشاركة في حملات تنظيف عبر مختلف الأحياء فور الانتهاء من عملية النحر، مما أعطى فعلا صورة جميلة لتلك الأحياء التي استجابت للنداء، إلا أن أحياء أخرى ظهرت بعد يومي العيد بوجه يندى له الجبين، بعد أن تخلى سكانها عن مسؤوليتهم وأظهروا مرة أخرى غياب الحس المدني لديهم.
وعلى الرغم من انطلاق حملات التنظيف التي قامت بها بمفردها وحدات مؤسسة جمع النّفايات المنزلية لولاية الجزائر ''نات كوم'' منذ اليوم الأول للعيد ومباشرة بعد نحر الأضاحي من أجل تطهير شوارع العاصمة من الفضلات سيّما بالتجمّعات السكانية الكبيرة، إلاّ أن بعض مخلّفات الذبح العشوائي لاتزال قابعة على الأرصفة، حيث لم تفلح كل الإمكانيات التي سخرتها المؤسسة من صهاريج المياه وأعوان النظافة الذين بلغ عددهم 5200 عون و350 مركبة بمختلف الأحجام للقيام بعمليات التنظيف وجمع النفايات، فضلا عن شاحنات التفريغ، من استعادة وجه العاصمة المألوف، خاصّة مع عدم احترام المواطنين في هذه المناسبة وغيرها من المناسبات لمواعيد إخراج القمامة وهو ما شكّل عبئا إضافياً على الأعوان، لا سيما في الأحياء التي قامت فيها بعض العائلات بنحر الأضاحي خارج البيوت ثم بعدها نشر الجلود على الأرصفة دون أن تكترث لحال نظافة المحيط بالحي، في هذا الجانب طالب بعض أعوان النظافة الذين جنّدوا للعمل طيلة أيّام العيد من السلطات المحلّية إيجاد حل لهذه الظاهرة التي تتكرّر سنويا وهذا بتخصيص أماكن للنّحر تجنّبهم التعرّض لمثل هذه المواقف خاصّة وأنهم لا يجرأون على رفع الجلود عن الأرصفة خوفا من غضب أصحابها ولا توجد أيّة مادة قانونية تمنعهم من ذلك.
كما لم يقتصر برنامج مؤسسة ''نات كوم'' الخاص بعيد الأضحى على الأحياء بل امتد إلى تنظيف المساحات العمومية الكبيرة والأسواق والأماكن الخاصة ببيع ونحر الأضحية ومحيطات المساجد والجدير بالإشارة هو أن مصالح ''نات كوم'' لم تتأخر هذه المرة في رفع النفايات بالعديد من أحياء العاصمة ما يشهد لها بتحسن كبير في خدماتها مقارنة بالسنوات الماضية، حيث جابت صبيحة أمس شاحناتها العديد من الأحياء كالحراش وباش جراح وبوروبة والقبة وغيرها، رغم أنها لا تزال هذه الشاحنات منتظرة في عدد من الأحياء بشرق العاصمة حيث لا تزال أكياس النفايات تراوح مكانها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.