ترتيب الاتحادية الدولية للملاكمة: الجزائر تحتل الصف ال19 عالميا    كان قد وافته المنية عن عمر ناهز 69 عاما    حسب الخطوط الجوية الجزائرية    بمناسبة اليوم الوطني للابتكار المصادف ليوم 7 ديسمبر    صناديدُ الشعب الفلسطيني ورعاديدُ الجيش الإسرائيلي    الصحافة المكتوبة نحو المجهول..!؟    هل تُحقق المغرب إنجازاً إفريقياً غير مسبوق في المونديال؟    كم سيتلقى منتخب المغرب بعد بلوغ ربع النهائي؟    لمجابهة مخاطر الفيضانات والتقلبات الجوية    تجارة الألبسة الشتوية تنتعش..    لا تضربوا أطفالكم قبل النوم    قِطاف من بساتين الشعر العربي    السيد أيمن بن عبد الرحمان يستقبل بالرياض من طرف الرئيس الصيني    لرفع التحفظات قبل انطلاق الأشغال: عرض مشروع ازدواجية السكة بين عنابة و وادي زياد    الدور ربع النهائي: معركة داخل "البيت" والإثارة بالثمامة    في شراكة بين وزارتي التعليم العالي والصناعات الصيدلانية: مشروع لتطوير الأدوية وإنتاج وحدات ذات مصدر نباتي    مغادرة أكبر مرشح لنيل كأس مونديال قطر بالدموع "البرازيل "    قوّة "الشعب" في حفظ الأمانة وعدم التأثر بالأيديولوجيات    خنشلة: يسرقان مقهى ويخبئان الأغراض بغرفة مهجورة    قطعنا أشواطًا في محاربة الفساد والفاسدين.. وبالعهد ملتزمون    ملتزمون بمكافحة الفساد ومحاسبة المفسدين    انتفاضة أفشلت مشروع تقسيم الجزائر    كرواتيا تواصل المغامرة ونجوم السامبا يغادرون    الجزائر طوّرت الأجهزة الوقائية لمجابهة الأخطار الكبرى    فلسطين تنزف..    الجزائر مُلتزمة بتعزيز أجندة السلم والاستقرار والتنمية    إعادة بعث المؤسسات المتوقفة والمُصادرة بأحكام قضائية نهائية    أمطار رعدية مرتقبة بشرق البلاد ابتداء من هذا الجمعة    رفع حصة الجزائر إلى 2023 طن خلال حملة السنة المقبلة    مُواصلة ديناميكية التنمية وتعزيز المكاسب الاجتماعية    المسلمون مطالبون بصيانتها واحترامها    ورشات الإصلاح رسّخت قناعة بناء الجزائر الجديدة    مطالب دولية بطرد المخزن من الاتحاد الأفريقي    الأشغال تبلغ مراحل متقدمة    هني يستعرض التجربة الجزائرية في مجال الأمن الغذائي    المجلس الرئاسي الليبي يطرح مبادرة للخلاص الوطني    الاحتجاجات تجتاح القطاعات الحيوية في المغرب    3 جرحى في اصطدام بين سيارة وشاحنة    توقيف مروجي الخمور    ضبط 282 كيلوغرام من اللحوم الفاسدة    المغرب: استمرار انتهاك حقوق الإنسان في ظل فشل حكومة المخزن في التواصل مع الرأي العام    الكاميرا لفضح جرائم المحتل المغربي والتجربة الجزائرية مطلوبة    عندما تنتزع الأحلام    أسى الإرهاب بعيون الطفولة    تأكيد على أهمية الأرشيف ومطالبة بفتحه    البرتغال يحفظ الدرس وفرنسا وإنجلترا في مواجهة مثيرة    مركز آيت نوري مهدد ضمن كتيبة بلماضي    وضع بروتوكول متنوّع لإنتاج الأدوية الأساسية    5 إصابات جديدة بكورونا مع عدم تسجيل أي وفاة    نحو وضع بروتوكول متنوع لإنتاج الأدوية    مهرجان فيكا ال11: نقاش حول السينما النسوية والوضعية الاجتماعية للمرأة    ثانوية دار الحرفي بدلس (بومرداس): معلم تكويني مميز تجاوز 140 سنة من الوجود    "علبتان منسيتان.. رحلة إلى الفيتنام", وثائقي إيطالي يوثق لحرب فيتنام    كورونا: 7 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    في موكب رحيل سعداء الجزائر.. مُحرّكات الفكر الإسلامي واللغة العربية    هذه تفاصيل حوار أبي سفيان وهرقل..    هكذا تميز النبي الأكرم عن باقي البشر    الاهْتِمام بالضُعَفاء في السيرةِ النبَويَّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تخرج أربع دفعات لضباط الدرك الوطني بيسر (بومرداس)
تعزيز هياكل مكافحة الجريمة
نشر في المساء يوم 16 - 06 - 2008

أشرف أمس السيد عبد المالك قنايزية الوزير المنتدب لدى وزير الدفاع الوطني على مراسيم حفل تخرج أربع دفعات لضباط الدرك الوطني الذين أنهوا تكوينهم للسنة الدراسية 2008/2007، وهي الدفعة الحادية عشرة لدورة القيادة والأركان، الدفعة الثالثة والثلاثون لدورة الإتقان، الدفعة الأربعون لضباط التكوين الأساسي، والدفعة الخامسة لضباط التكوين الخاص، وقد حضر الحفل بالمدرسة العليا لضباط الدرك الوطني بيسر (بومرداس) عدد من الوزراء والإطارات العسكرية والمدنية وعائلات المتفوقين الأوائل.
وبعد أن قام السيد عبد المالك قنايزية بتفتيش الدفعات المتخرجة بساحة العلم، ألقى قائد مدرسة الضباط كلمة أشاد فيها بمجهود الدولة في تسخير إمكانيات هائلة لتكوين الإطارات وتزويدهم بمختلف المعارف والمهارات، مشيرا إلى أن الجهود متواصلة من أجل الارتقاء بالمدرسة وجعلها صرحا علميا، وخزانا حقيقيا تدعم وحدات الدرك الوطني.
وقد قام الوزير المنتدب لدى وزير الدفاع وقائد الدرك الوطني اللواء أحمد بوسطيلة رفقة الوزراء السادة: الطيب بلعيز، رشيد حراوبية، الهاشمي جيار، بتقليد الرتب وتسليم الشهادات للمتفوقين الأوائل ليتم بعدها تسليم واستلام العلم وتسمية الدفعة باسم الشهيد علي بوسحاقي الذي ولد بالثنية وسقط في ميدان الشرف في 28 سبتمبر 1960، في مفتاح بولاية البليدة، وتراهن قيادة الدرك الوطني على توفير عديد الإطارات الكفأة من خلال تخرج مئات الضباط سنويا من المدرسة العليا بيسر التي تشكل إطاراتها الأعمدة الرئيسية في جهاز الدرك، الذي صار اليوم يتحكم في شتى التقنيات ويواكب التطور الحاصل في ميدان مكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب، عن طريق تلقين الضباط في مختلف الدورات والتخصصات طرق وأحدث وسائل التحريات الجديدة وتعريفه على وسائل البحث ومناهج التحليل العلمي المستعملة في مكافحة الإجرام.
دفعة ضباط القيادة والأركان التي تخرجت أمس تضم 80 ضابطا برتبة تقيب، تلقت تكوينا متكاملا هدفه تأهيل الضابط لأعمال التقييم والتحليل والاستنتاج بالنسبة للقضايا المعقدة الموجّه لتوليها، إلى جانب تحضير الضابط لرفع قدراته المهنية والفكرية والثقافية خاصة مع التطور العلمي المذهل الذي يفرض مسايرته.
أما دفعة ضباط الاتقان التي تضم 100 ضابط برتبة ملازم أول فكان برنامج تكوينها مكثفا تعلم من خلاله الضباط طرق وتقنيات التحريات الجديدة، ووسائل التحليل العلمي المستعملة في مكافحة لإجرام وسيوجه الضباط المتخرجون لتدعيم وحدات الدرك الوطني عبر كافة التراب الوطني، ونفس الشيء بالنسبة لضباط التكوين الأساسي المتخرجين وعددهم 195 ضابطا، إلى جانب 85 من ضباط التكوين الخاص، هؤلاء الأخيرين الذين تم تجنيدهم على أساس شهادة دراسات متبعد التدرج أو شهادة مهندس دولة في الشعب العلمية والتقنية الذين سيوجهون للعمل في معهد الإجرام والأدلة الجنائية، وكذا الهياكل التقنية والإسناد للدرك الوطني.
وبعد انتهاء الحفل طاف الوفد الوزاري والمدعووين بالمعرض الذي أقيم على هامش النشاط الرسمي، حيث تم عرض مختلف الوسائل المستعملة في مراقبة الطرقات ومحاربة الجرائم والاتصال بين وحدات الدرك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.