ما تناقلته الأبواق الإعلامية الفرنسية إنحراف خطير    حجز مواد غذائية مهربة ومطارق تنقيب عن الذهب    الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن للاتحاد الأفريقي خلال شهر جوان الجاري    قاضي التحقيق يستمع للإخوة كونيناف    اللجنة المركزية ل “الأفلان” تعلن تجندها لدعم برنامج رئيس الجمهورية وحكومته    الرئيس تبون ينهي مهام النائب العام العسكري لدى مجلس الإستئناف العسكري بالبليدة    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي ل2020    الشهيد محمد عبد العزيز قاد مسيرة شعب لعقود حافلة بالمكاسب والانجازات رغم التكالب الاستعماري    «تم الاتصال بي لترتيب نتيجة لقاء وفاق سطيف»    كرة القدم: استبعاد فكرة الموسم الأبيض والبطولة ستعود برفع الحجر الصحي    أصحاب المحلات التجارية يطالبون بمراعاة ظروفهم    الوحدات الجوية للأمن أداة لمحاربة الجريمة    تأجيل محاكمة هامل وأفراد من عائلته    9394 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 653 وفاة..و 5549 متعاف    هجمات 20 أوت 1955: تحطيم أسطورة الجيش الفرنسي الذي لا يقهر وتدويل للقضية        محمد مريجة: “الوزير مستعد لتطوير الرياضة الجزائرية بمعية اللجنة الأولمبية”    الجيش مستعد للتدخل وترامب يدعو إلى المصالحة    نواب يدعون إلى الوحدة والمصالحة    مجزرة تيت 1902 بتمنراست: واحدة من الجرائم التي توثق لفظاعة الإحتلال الفرنسي في الجزائر    الديوان الوطني للإحصائيات: المعدل السنوي لنسبة التضخم في الجزائر إستقر في 1.8 بالمائة في أفريل 2020    “الأقصى” بعد فتح أبوابه.. التزام المصلين يعكره اقتحام المستوطنين    رفع الحجر الصحي بتندوف.. ارتياح المواطنين مع التشديد على الالتزام بالتدابير الوقائية    فضل الصدقات    أحكام القضاء والكفارة والفدية في الصوم    توقيف شخصين قاما بالسطو على مدرسة ابتدائية بالمدية    علاج مشكلة الفراغ    إجلاء الرعايا الجزائريين بالمغرب.. “وصول 229 مسافرا”    نفط: منظمة أوبك تعقد اجتماعين عن بعد يومي 9 و10 جوان لتقييم أثرتخفيضات الإنتاج    لا موسم أبيض واستئناف البطولة الوطنية بعد تلقى الضوء الأخضر من السلطات العليا    تدخين : دعوة إلى مواصلة الجهود للتخفيض من آثارالآفة بالجزائر    أمن سيدي بلعباس يحجز مكملات غذائية منتهية الصلاحية    رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    سعيدة: توقع إنتاج أزيد من 942 ألف قنطار من الحبوب    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    مريم شرفي: الجزائر خطت خطوات كبيرة في مجال حماية الطفولة    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    البرلمان : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    بعد المستويات العالية التي قدماها    إثر أزمة قلبية مفاجئة    يعتبر صديقا للجزائر    اشادة بالوزيرة بن دودة    خلال شهر رمضان المنقضي    "روسيكادا" تغرق في النفايات    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    78 مليار سنتيم للتكفل بمناطق الظل    دعوات إلى الاعتماد على الترتيب الحالي و إلغاء السقوط    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    خفيف الظل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اتهمت فرنسا بعرقلة المسعى الجمعية النمساوية للتضامن مع الشعب الصحراوي تطالب بتوسيع صلاحية المنورسو في الصحراء الغربية
نشر في المواطن يوم 19 - 11 - 2010

دعت الجمعية النمساوية للتضامن مع الشعب الصحراوي، الخميس الفارط، بفيينا، إلى توسيع صلاحيات بعثة المنورسو في الصحراء الغربية لتشمل مراقبة وحماية حقوق الإنسان والتقرير عنها، في انتظار تصفية الاستعمار من الإقليم ،وذلك حسب وكالة الأنباء الصحراوية.
وقد أوضحت الجمعية النمساوية أن النداءات العديدة والمتكررة للأمم المتحدة بتوسيع صلاحيات المينورسو لم تحض باستجابة إلى يومنا هذا على الرغم من تقارير هيومن رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية ومفوضية حقوق الإنسان حول الانتهاكات المغربية لحقوق الإنسان ضد المدنيين الصحراويين في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية.
وأشارت الجمعية النمساوية إلى أن عدم تحقيق هذا المطلب يرجع بالدرجة الأولى إلى موقف فرنسا التي تعتبر حليفا تقليديا للمغرب ومن أهم مصادره في اقتناء السلاح. واستعرضت الجمعية في بيانها أحداث مخيم "اكديم ازيك " الذي بدأ بنزوح 20.000 صحراوي إلى مخيم " الكرامة" مطالبين بطريقة سلمية بتحسين ظروفهم الاقتصادية و الاجتماعية، لكن سرعان ما أحيط المخيم بقوات من جيش و شرطة الاحتلال المغربي، مبرزة أنه تم منع كل الصحافيين من الوصول إلى المخيم فمراسلي جريدة الموندو الاسبانية تم طردهم و آخرون منعوا من السفر على متن الخطوط الملكية المغربية وغلق مكتب قناة الجزيرة بالعاصمة الرباط "بعدما فرض التعتيم الإعلامي على مدينة العيون المحتلة، هاجم الجيش المغربي والقوات الخاصة المخيم مما تسبب في أعداد كبيرة من القتلى والجرحى،" تقول الجمعية النمساوية ،موضحة أن سلطات الاحتلال المغربي قتلت طفلا في الرابعة عشر من عمره. من جهته حمل "بالوغ"، مدير منظمة "جيسا" للتعاون والتنمية الاتحاد الأوربي مسؤولياته ،مذكرا بمعاهدة لشبونة التي تلزم كل أعضاء الاتحاد الأوروبي باحترام و الدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، ودعا "بالوغ "إلى قطع كل الصفقات التجارية واتفاقيات الشراكة مع المغرب ووقف اتفاق الصيد بالمياه الصحراوية باعتباره غير مشروع، مطالبا بإعادة النظر من طرف المجلس الأوربي في شرعية تصدير السلاح إلى المغرب " الصحراء الغربية آخر مستعمرة في إفريقيا، يحتلها المغرب بطريقة غير شرعية ومنافية للقانون الدولي منذ سنة 1975. ولا يزال عدد كبير من الصحراويين يعيشون بمخيمات للاجئين " توضح ذات الجمعية، وفي الأخير، أكدت الجمعية النمساوية "أن وقف إطلاق النار بين المغرب وجبهة البوليساريو الموقع سنة 1991 مشروط بتنظيم استفتاء تقرير مصير الصحراويين بشكل حر و نزيه غير أن ممارسته فشلت حتى الآن نتيجة تعنت المغرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.