أساتذة الابتدائي ببومرداس في إضراب    بوزيد: الجامعة الجزائرية تسير نحو الاستجابة للمتطلبات الوطنية    قانون المحروقات يكرس المحافظة على السيادة الوطنية    عماري: صندوق خاص لدعم الشباب في المجال الفلاحي    بلجود يطمئن مكتتبي "عدل2" بتسخير كل الإمكانات لاستكمال المشاريع    جمعية «الأمل» أنشطة متعددة في أكتوبر الوردي    استياء وسط الأولياء ورحلة البحث عن اللقاح المفقود    إدارة سوسطارة تطعن في قرار الرابطة    حكام ماليون لمباراة المغرب - الجزائر    مفرزة للحيش الوطني الشعبي تقضي على ارهابي خطير بتيسمسيلت    31 جريحا بسبب حوادث المرور بالطرقات    قافلة شبانية تجوب أهم المناطق السياحية بولاية تلمسان    جمال قرمي في لجنة تحكيم مهرجان المسرح الموريتاني        تنظيم مباراة ودية بين الجزائر-فرنسا    شنين: “الجزائريون يتظاهرون منذ 7 أشهر دون أي قطرة دم “    طلبة في الهندسة المعمارية من شتوتغارت ينهون رحلة علمية بولاية غرداية    انطلاق المهرجان الثقافي الدولي ال11 للموسيقى السيمفونية بالعاصمة    الإشاعة لا تطفئها إلا الحقيقة...؟!    الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر "أنجام"    VFS Global يستأنف نشاطه    “الأفلان” يحسم موقفه من مشروعي قانوني المالية والمحروقات يوم الأربعاء    الانتخابات الرئاسية في تونس: فوز قيس سعيد ب 72.71 بالمائة من الأصوات    أمطار رعدية غدا الثلاثاء في عدة ولايات بشرق الوطن    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    وتيرة بطيئة جدّا في دراسة الملفات    بوقدوم يتحادث مع كاتب الدولة الاسباني للشؤون الخارجية    «الخضر» يطمحون لتحقيق الانتصار أمام منتخب قوي    راضون بما حقّقناه خلال الموعد القارّي    خاليدو كوليبالي لا يفكّر في مغادرة «الكالتشيو»    الجيش السوري ينتشر في مناطق حدودية شمال البلاد    انطلاق أول رحلة للقطار الجديد بين تقرت والجزائر العاصمة    “عدة فئات” تتهرب من الضريبة في الجزائر    سيدي بلعباس: عناصر الأمن تواصل محاصرة الشرطي المتورط في مقتل أربعة أشخاص        المهرجان الوطني للموسيقى العصرية: الطبعة ال18 بوهران ما بين 25 و30 ديسمبر    شنين : لازال المواطنين يتظاهرون منذ سبعة أشهر دون أي قطرة دم أو صدام مع قوات الامن.    مانشيستر سيتي: محرز أحسن لاعب في شهر سبتمبر    منح3 علماء جائزة نوبل للاقتصاد    البطولة الوطنية العسكرية للكاراتي دو: انطلاق المنافسة بمشاركة 20 وفدا رياضيا    مركب “توسيالي” للحديد والصلب يصدر أول شحنة لأنابيب النقل الكبرى نحو بلجيكا    بمشاركة فنانين عالمين … افتتاح معرض جماعي “لقاء هنا وهناك”بقصر رياس البحر    غلام الله يشارك في أشغال المؤتمر العالمي لدور وهيئات الإفتاء في العالم بالقاهرة    هزة أرضية بقوة 3 بولاية بجاية    توزيع 623 وحدة سكنية من مختلف الصيغ بجيجل    أسعار النفط في منحى تنازلي    رفع التجميد عن مشاريع الجنوب والهضاب العليا    ‭ ‬الأفسيو‮ ‬يدعم مراجعة قاعدة‮ ‬51‮/‬49‮ ‬    دورة دولية لرسم الخرائط المتعلقة بالأمراض المنقولة بالحشرات    وزير الداخلية والجماعات المحلية ، صلاح الدين دحمون    تسجيل 9 حالات إصابة ببعوض النمر ببومرداس    العرب .. جسد بلا رأس ولا أطراف    «الفايبر» يقود أم ل5 أطفال وصديقها إلى الزنزانة بتهمة الزنا بالمحقن    حلمت بابتلاع خاتمها فاكتشفت المفاجأة الكبرى    النحل يعيق إقلاع طائرة لساعات    “وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى”    أحاديث قدسية    في رحاب آية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جيلالي سفيان للمستقبل العربي: "مؤسسات الدولة مازالت مشلولة وسلال عاجز عن سدّ الفراغ"
سلال يدافع عن توقيع بوتفليقة مراسيم رئاسية من " ليزانفاليد" الفرنسية
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

في ظل استمرار غياب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عن قصر المرادية وعن تسيير الشؤون العامة للبلاد لأكثر من شهرين بسبب فترة النقاهة التي يقضيها في ليزانفاليد بباريس، أكد رئيس حزب جيل جديد، جيلالي سفيان، أن "حالة الشلل مازالت قائمة في مؤسسات الدولة بما أن الرئيس يمتلك كل الصلاحيات الدستورية ومع ذلك لم يحرك ساكنا بعد".
وحمّل جيلالي سفيان في تصريح "للمستقبل العربي" الرئيس بوتفليقة المسؤولية السياسية في القضايا المختلفة التي تتخبط فيها البلاد، حيث قال في هذا الصدد إن بوتفليقة أخطأ في التعديل الدستوري لسنة 2008 والذي يربط كل مؤسسات الدولة بالرئيس الذي يعتبرها نقصا في الرؤية والحنكة السياسية، مضيفا أن السياسيين أصبحت تهمهم بالمصالح الشخصية أكثر منها المصلحة العامة للبلاد، وأن الجزائر بيدها "خنقت روحها" بدستور 2008 غير الملائم.
أما عن مدى إمكانية الوزير الأول عبد المالك سلال والسلطة التنفيذية في سد هذه الفجوة والثغرة السياسية القائمة في البلاد، قال رئيس حزب جيل جديد أن سلال أبدا لم يستطع سدّها لأن الوزير الأول يملك صلاحيات محدودة ويأخذ شبه قرارات كما نلاحظه في خرجاته الميدانية كتدشين العديد من المشاريع في مختلف ولايات الوطن تكملة لبرنامج الرئيس، أما القرارات الحيوية فهو خارج التغطية وليست له أي سلطة تنفيذية عليها، وعليه تبقى مؤسسات الدولة كلها تعيش حالة شلل.
وفي السياق ذاته أعطى جيلالي سفيان خير مثالا ب مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2013، الذي لم يقدم أي خطوة فيه بسبب غياب الصلاحيات التنفيذية أو حتى لقيام مجلس وزاري.
وتحدث جيلالي سفيان عن تقدمه بمبادرة في إطار سياسي يتحدد من خلال رفض حزبه العهدة الرابعة، ثم من بعدها كل طرف له الحق في تكريس طموحه، ونسعى إلى التنسيق مع كل القوى السياسية، كما جدّد المتحدث ذاته معارضته الشديدة وبشكل قاطع للتعديل الدستوري في الوقت الحالي مشيرا إلى أنه وخلال الندوة التي نظمها رفقة مع أحمد بن بيتور في ال 30 مارس الماضي كان قد طالب بتعديل الدستور بعد الانتخابات الرئاسية المقبلة وليس قبلها لأن العملية مرتبطة بالأحداث السياسية الراهنة بما أن الرئيس مريض، ملحا على ضرورة صياغة "دستور للجزائر وليس لبوتفليقة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.