أتلانتا يضرب موعدًا مع لاتسيو في نهائي كأس إيطاليا    الطارف.. توقيف مروجين للأقراص المهلوسة ببن مهيدي    آخر أجل لدفع تكاليف واستكمال ملف الحج يوم 5 ماي المقبل    السيسي يمدّد حالة الطوارئ في مصر ل3 أشهر إضافية    خط السكة الحديدية الجديد محطة أغا- مطار الجزائر الدولي حيز الخدمة هذا الإثنين    بالفيديو.. “فيغولي” ينتفض ويقود “غلطة سراي” لنهائي كأس تركيا !!    مفاجآت في قائمة المنتخب الوطني لأقل من 23 عاما    مسيرة مليونية بالسودان للمطالبة بحكم مدني    عدل 2: حوالي 54 ألف مكتتب مدعو لاختيار الموقع    تنصيب لوحة تذكارية في باريس لمناضل فرنسي مناهض للاستعمار    إتفاق لتجديد عقد لتموين ايطاليا بالغاز الجزائري    بوادر إنفراج “أزمة بلماضي” قُبيل “الكان”    إصابة شخص بجروح طفيفة في حادث تحطم طائرة صغيرة بالمنيعة    الأربعاء المقبل عطلة مدفوعة الأجر    دوخة يتحدث عن أهداف الخضر في كأس أمم إفريقيا 2019    اتحادية عمال البريد والاتصالات تعليق إضرابها    مجلس الامة يؤكد:    النيابة العامة تؤكد حرصها على استقلالية العدالة ومكافحة الفساد    الحماية المدنية تجند 200 عون لمرافقة الحجاج    الشيخ شمس الدين”والدي النبي هما من أهل الفترة”    رسميا: مفاجأت كبيرة في تشكيلة الموسم للدوري الإنجليزي الممتاز    الجزائريون “يشتكون” من إرتفاع أسعار الخضر والفواكه عشية شهر رمضان    المحكمة العليا تُخرج الملفات الثقيلة من الأدراج    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بولايتي وهران ومعسكر    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    «العدالة فوق الجميع»    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    البطولة الإفريقية للجيدو    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    وزير التربية خارج الوطن    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنجاز مراكز ردم للقضاء على المفرغات العشوائية قريبا
ورقلة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

يرتقب أن يتدعم قطاع البيئة وتهيئة الإقليم بولاية ورقلة، خلال الثلاثي الأخير من السنة الجارية، بمركزين للردم التقني فاقت نسبة تقدم الأشغال بهما 60 بالمائة، حسب الجهة المسؤولة.
ويتعلق الأمر بمركز للردم التقني ببلدية النزلة موجه إلى منطقة تقرت الكبرى، بطاقة استيعاب إجمالية تتجاوز مليوني متر مكعب، وبقدرة سنوية للردم مقدرة ب43130 طن من النفايات.كما يجري حاليا إنجاز مشروع مماثل ببلدية تماسين بطاقة تفوق 646 ألف متر مكعب وبقدرة ردم سنوية محددة ب9200 طن من النفايات، لفائدة البلدية المذكورة وكذا بلدية بلدة عمر، كما سيعرف القطاع في السنوات المقبلة تجسيدا لمشاريع أخرى تتمثل في مركز للردم التقني ببلدية حاسي مسعود، بالإضافة إلى محرقة للنفايات بعاصمة الولاية، ومفرغة مراقبة للنفايات ببلدية البرمة.
وتهدف هذه المشاريع إلى القضاء على المفرغات العشوائية المنتشرة عبر إقليم ولاية ورقلة، حيث يتم إتلاف أطنان من النفايات المنزلية القابلة للاسترجاع في المفرغات العشوائية سنويا دون معالجتها وتثمينها، الأمر الذي يؤدي إلى إهدار قيمة اقتصادية هامة متمثلة في مواد أولية وطاقة متجددة، فضلا عن المساهمة في تشويه الوسط البيئي للمدينة، حيث سجلت الفترة الممتدة ما بين سنتي 2012 و2013 أكثر من مليون طن في المفرغات العشوائية.وتساهم عملية تثمين النفايات الناتجة عن النشاطات المنزلية، المتمثلة أساسا في مواد معدنية وعضوية ورق، ورق مقوى، بلاستيك، زجاج، ألمنيوم، نحاس. قابلة للاسترجاع والاستغلال في مجال الصناعة والصناعات التحويلية بأقل التكاليف، والقضاء على المفرغات العشوائية وما ينجم عنها من تلوث للمحيط وانتشار لمختلف الأوبئة.وفي إطار تسيير وتثمين النفايات المنزلية، استفاد مركز الردم التقني المتواجد بحي بامنديل بورقلة من إنجاز فضاءات لفرز واسترجاع النفايات الصلبة والهادئة. وبهذا الصدد تم وضع مركز الردم التقني للعمل على التخلص من النفايات خارج الوسط الحضري والتعرف على المخاطر الناتجة عن النفايات والتحكم فيها خلال وبعد الاستغلال، بالإضافة إلى معالجة السوائل والغاز البيولوجي، وكذا التعرف على طبيعتها وكمياتها السنوية، من جهتها عمدت مديرية البيئة وبالتنسيق مع البلديات والمؤسسة الولائية لتسيير مراكز الردم التقني إلى إطلاق حملات تحسيسية تهدف إلى إرساء ثقافة النظافة البيئية لدى السكان والقضاء على ظاهرة انتشار النفايات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.