قتيلان وجرح 9 آخرين خلال 48 سا    بركوس يُقدم هذا الوعد للشعب الجزائري قبل مواجهة فرنسا !!    إبراز دور المؤسسات الجزائرية في الانتقال الطاقوي    الجيش سيكون في مستوى الرهانات والجزائر سيّدة وعصية على الأعداء    وزير الصناعة يوقّع رخصا مؤقتة لأربعة وكلاء    مشاريع تنموية هامة ل 289 منطقة ظل    أوقفوا البيروقراطية عن عقود التعمير والبناء    متحف المجاهد وقرية ابسكرين تستحضران مآثر القائد ديدوش مراد    الظرف الاستعجالي يحتّم تعدّد اللقاحات ضد كورونا    الشروع في تجسيد مجانية التوليد بمعسكر    منع خونة الثورة من الانتخاب.. ومليون غرامة على التعليق العشوائي لملصقات الحملة    الفنان عثمان عريوات في اول ظهور منذ سنوات (فيديو)    قانون المالية 2021 يشجع المستثمرين جبائيا    أرضية جديدة للتكفل بالكفاءات الإنتاجية    من شباب بطال إلى مالكي مؤسسات    20سنة سجنا لقاتلي حارس حظيرة    التماس 18 شهرا لمروجي الإكستازي    مفرزة سفن حربية للبحرية الروسية ترسو بميناء الجزائر    المدرب نذير لكناوي في أحسن رواق    تكريم الفائزين في مسابقة أحسن صورة بتيارت    الذكرى الأولى لرحيل الطبيب والصحفي الشَيخ عَشراتي الطيب    الهاشمي:« نجحنا في حصد 8 نقاط رغم المشاكل»    بن قورين يرفض قرار الإقالة ويتحدى الهناني    تعافي الإقتصاد مرهون بتلاشي الفيروس    استعدادات لحملة التطعيم    فضائح الملك محمد السادس على قناة إسرائيلية    الحرب في الصحراء الغربية مفتوحة على كل الاحتمالات    رئيس لجنة الشؤون الخارجية يستقبل سفير فيدرالية روسيا    الجزائر قوية بتاريخها وجغرافيتها وعصية على أعدائها    عن استيراد السيارات    على الولاة احترام آجال تحضير وتسليم عقود التعمير    إعلاميون مغاربيون يطلقون شبكة لمناهضة التطبيع    الربيع المؤلم    إنهاء مهام محمد لعقاب كمكلّف بمهمة في رئاسة الجمهورية    الاحتجاجات تضع الحكومة أمام اختبار حقيقي    عراب الفكر المنهجيّ الحداثيّ    توقيف مروّج مهلوسات بالإقامات الجامعية    الجمعية العامة العادية يوم 23 جانفي    الأندية مطالبة بتكوين لاعبين يملكون قوة بدنية    500 مخالف لإجراءات الوقاية    السداسي الجزائري يواصل تربصه التحضيري    شلل في ثانوية "بعمر" لغياب التدفئة    ذراع ثقافية للجيش    صورةٌ تحت الظل    مديرية الوظيفة العمومية تطمئن..    بعث حركية اقتصادية في المجال الصناعي    دورة شمال إفريقيا .. الخضر يتجاوزون ليبيا بثلاثية    إغلاق العاصمة الأمريكية بسبب تهديد أمني    جرد وتحيين "بنك الأسئلة"    تراجع أسعار النفط    المسيلة: إنقاذ عائلة اختنقت بالغاز في سيدي عامر    فرنسا: مجلس الديانة الإسلامية يرضخ لضغوط ماكرون    التحولات السردية    السينا.. جعبوب في جلسة استماع أمام لجنة العمل والتضامن الوطني    الجهول    رسالة خاصة إلى الشيخ الغزالي    هوالنسيان يتنكر لك    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"إينباف" تشل المدارس الإبتدائية غذا في إضراب وطني شامل
نشر في الوطني يوم 24 - 11 - 2020

شلل تام من المتوقع أن تشهده المدارس الابتدائية نهار الغد بعد قرار الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين بالإضراب ليوم كامل في تصعيد منه على عدم حل الأوضاع التي وصفها ب "المضطربة" على مستوى قطاع التربية بولاية وهران، وعدم الاستجابة لأي من مطالب الأساتذة المحتجين طيلة الفترة الماضية منذ الدخول الاجتماعي، علما أن اليوم الاحتجاجي لن يكون على مستوى ولاية وهران فقط إنما على المستوى الوطني.
صعدت نقابات التربية بولاية وهران من لهجتها الاحتجاجية كما أكدته في وقت سابق في حال عدم الاستجابة لمطالبها، حيث تم المرور مباشرة إلى الإضراب الوطني الكلي نهار الغد بالمدارس الابتدائية حسب ما دعا إليه الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين، الذي رأى في بيان له أن الدخول المدرسي شهد تخبطا وارتباكا من قبل السلطات والمجالس المحلية في ظل العجز عن توفير المستلزمات الأساسية لحماية مستخدمي القطاع والتلاميذ من خطر الإصابة المتزايدة بفيروس كورونا حسب نص البيان، كما عبر الإتحاد عن خيبة أمل الأسرة التربوية من تعامل وزارة التربية مع الوضع دون الأخذ برأي الشركاء الاجتماعيين في مختلف القضايا المطروحة والملفات العالقة رغم شرعيتها حسب رأي النقابة، حيث في الوقت الذي كان فيه مستخدمو القطاع ينتظرون حلولا ناجعة من السلطات تفاجئوا بتصريحات وزير الصحة التي حملت في طياتها تحميل المسؤولية لمستخدمي التربية بنقل عدوى فيروس "كوفيد 19" من المقاهي إلى المؤسسات التربوية، وعليه فقد قام الإتحاد بصياغة مجموعة من المطالب بعد انعقاد الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني عبر تقنية "الزوم" للخروج بمطالب تتمثل في تفعيل البروتوكول الصحي لحماية مستخدمي قطاع التربية والتلاميذ والتنديد بالنقص الفادح للإمكانيات المادية والبشرية خاصة على مستوى الإبتدائيات حسب ما جاء به البيان، فيما تمت المطالبة كذلك بالمراجعة الشاملة للتوقيت الأسبوعي للأطوار الثلاثة وتخفيف عدد الحصص والإبقاء على يوم السبت يوم عطلة واعتماد التدريس بفترة واحدة أي إلغاء نظام الدوامين، وهو ما سيضمن مراعاة الضغط الذي تعيشه أسلاك التأطير والعمال المهنيين وإعادة النظر في المخططات الزمنية الأخيرة.
الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين طالب كذلك بتحرير الإبتدائيات من تسيير الجماعات المحلية ودعم ميزانية التسيير للمتوسطات والثانويات لمواجهة جائحة كورونا، مع إيجاد حلول عاجلة لإيواء الأساتذة العاملين بعيدا عن مقر سكناهم، بينما شملت المطالب كذلك توفير المناصب المالية لتوظيفي خريجي المدارس العليا للأساتذة للقضاء على كثافة الحجم الساعي على مستوى المؤسسات التعليمية، كما أضاف البيان مطلبا متعلقا بتوفير طب العمل من أجل القيام بتحقيق وبائي في قطاع التربية فيما يتعلق بفيروس "كوفيد 19" ومراجعة القوانين الخاصة بالحماية الاجتماعية للمربين بما يحفظ لهم التكفل والرعاية الصحية مع توفير المناصب المكيفة، مع التمسك بالمطالب المرفوعة في بيان المجلس الوطني المؤرخ في 28-09-2019 والمتعلق بالقانون الخاص والتقاعد وطب العمل وسياسة الأجور والظروف الإجتماعية لموظفي القطاع ومنح المناطق والأوراس فضلا عن تطبيق المرسوم الرئاسي 14/266 وبأثر رجعي مع إصلاح المنظومة التربوية وذلك بإشراك أهل القطاع والخبراء وإعادة النظر في المناهج والبرامج في مختلف الأطوار التعليمية.
تجدر الإشارة إلى أن البيان كان ممضى من نائب رئيس الإتحاد مبارك بلعيدي وتم في نصه كذلك تحميل مسؤولية ما آلت إليه أوضاع القطاع إلى وزارة التربية وتم التحذير كذلك من سياسة الأذن الصماء اتجاه مطالب الأسرة التربوية المشروعة على حد تعبيرهم في ظل الارتفاع القياسي للإصابات ودعا الأساتذة إلى الاستعداد والتجند لتحقيق المطالب المشروعة حسب ما جاء بصياغة البيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.