الفريق شنڤريحة يواصل زيارته لمختلف أقسام معرض إيدكس-2021 للدفاع بمصر    تكوين صحفيي المؤسسات الإعلامية أصبح ضرورة ملحة    تعزيز مجالات التعاون والاستثمار في صلب اللقاءين    بحث سبل التعاون و الاستثمار    العمل على إبرام توأمة و تبادل الخبرات    بداية قوية للخضر في مونديال العرب    سجال يُخفي صراعا على المال    رفع إنتاج محطة المقطع من 280 إلى 350 ألف متر مكعب يوميا    10 مواقع تجمع مياه الأمطار بالولاية تستدعي تدخلا دوريا    أزمة المياه تنفرج بمستغانم    نحو تفعيل دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في خدمة التكوين الجامعي    التراث المادي للجنوب على طاولة النقاش    اجتماع الحكومة: دراسة مشاريع قوانين متعلقة بقطاعي العدالة والتعليم العالي    الرئيس الفلسطيني بالجزائر قريبا    إلغاء "البيام".. إشاعة كاذبة    اعتراف وعرفان آخر لصالح الجزائر    جمعية عامة استثنائية في الأسابيع القادمة    نطمح لتحقيق مشاركة إيجابية في البطولة القارية    بداية قوية للجزائر في كأس العرب    داربي عاصمي مثير.. وفرصة أصحاب مؤخرة الترتيب للتدارك    كلّ التسهيلات لدعم الشباب    تباحث تقدّم الشراكة    "موبليس" يطلق عرض جوازات الانترنت مع "فودافون قطر"    المصابون بداء "كرون" يعانون في صمت    توقُّع إنتاج 42 ألف قنطار من البرتقال بوهران    سكيكدة تتوقع إنتاج 250 ألف قنطار من الزيتون    الملحقة الادارية للفرع البلدي " الصفي" الزعفران بولاية الجلفة مغلقة منذ أكثر من 7 سنوات متتالية    تحوّلت إلى مشكلة أسرية وتربوية دروس الدعم.. بين الحاجة والضرورة الحتمية    أسئلة شفهية ل6 وزارات    الرئيس غالي يؤكد عدم المشاركة في الموائد المستديرة    "أنيس" تحضر لموزاييك الورشات التكوينية    الجزائر ضيف شرف    تأكيد على أصالة تراث ذي البصمة الجزائرية الخالصة    دعوة للاستلهام من بطولات الأمير عبد القادر وعمر المختار    5 وفيات.. 192 إصابة جديدة وشفاء 152 مريض    الاتفاقات بين الاتحاد الأوروبي والمغرب: تأكيد الالغاء سيكون له تأثير كبير على الصادرات المغربية    اجتماع الحكومة: دراسة مشاريع قوانين متعلقة بقطاعي العدالة والتعليم العالي    المحليات تعيد إنتاج «فسيفساء» التشريعيات    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد سفيرين جديدين    منظمة الصحة العالمية: أوروبا أصبحت مركزا لتفشي جائحة كورونا    إجراءات للإفراج عن السفن الجزائرية المحتجزة بالخارج    المخزن على صفيح ساخن    في هذا المكان تقع بحيرة لوط    «بوليتيس» تُخصّص ملفّا لفلسطين    "المحاربون " يقصفون بالثقيل و ينذرون لبنان    وزارة الصناعة الصيدلانية: تعليق رخصة الاستغلال للشركة "ريماز للاستيراد و التصدير"    وزير الاتصال: تكوين صحفيي المؤسسات الإعلامية أصبح "ضرورة ملحة"    المشكل في التسيير وليس في التمويل    تكريم خاص لصونيا بلعاطل    ارتفاع مقلق في إصابات كورونا وهذه آخر الإحصائيات    تنافس 8 عروض مسرحية على جوائز الأيام الوطنية الأولى "فتيحة بربار" لمسرح الشباب ببومرداس    الرئيس الصحراوي : المغرب يحاول إقحام الجزائر في النزاع القائم في الصحراء الغربية    انطلاق قافلة تضامنية لمساعدة اللاجئين الصحراويين    382 حالة جديدة من بينها 34 طفلا هذه السنة    هذه الرقية الشرعية للأطفال    10 وصايا نبوية هامة    محبوبي مازال نتمناه    نص بيعة الأمير عبد القادر في 27 نوفمبر 1832    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عصابة تقتحم عيادة شتوان وتثير الهلع وسط المرضى
سلطات تلمسان تحقّق في الحادث
نشر في الوطني يوم 12 - 06 - 2012


[image]
اقتحمت عصابة تتكوّن من ثلاثة عناصر من المسبوقين ومعتادي الإجرام عيادة متعدّدة الخدمات بمدينة شتوان التي تعتبر امتدادا للمجمع الحضري لتلمسان الكبرى، الحادث الذي وقع ليلة أمس الأول أثار هلع ورعب المرضى الذين كانوا متواجدين لحظتها بعدما أقدم هؤلاء وهم في حالة سكر على تحطيم وتكسير محتويات العيادة المتعدّدة الخدمات، كما تعرّض بعض العاملين المناوبين إلى اعتداءات جسدية ولفظية ما استدعى حالة من الطوارئ هذه المرة في العيادة ومحيطها نتيجة الفوضى التي رافقت عملية اعتدائهم على المحتويات والعتاد. وفي سياق متّصل، قالت مصادر محلية من شتوان، إن مصالح الأمن أوقفت المتورّطين في هذا العمل الاجرامي الذي أثار غضبا وتخوفات المواطنين في المدينة التي سبق وأن عرفت عدة قضايا أدت بالمواطنين إلى الخروج احتجاجا على تردي الأوضاع الأمنية في هذه المنطقة.
وتعتبر العيادة محل الاعتداء الوحيدة التابعة للقطاع الصحي التي تقدّم خدمات طبية للآلاف المواطنين من سكان بلدية شتوان المجمع الحضري لعاصمة الولاية تلمسان، كما أن تجهيزاتها التي تعرّضت للتخريب تعتبر خسارة حقيقية للعيادة وسكان البلدية.
وعادت السلطات المعنية للتحقيق في القضية التي شكّلت حديث سكان الحي، خصوصا وأن بعض الأحياء العتيقة بالمنطقة تحوّّلت إلى مصدر للجريمة بشتى أنواعها، ما يتطلّب ضبطا خاصا بحسب العديد من السكان، وحسبما أفادتنا به بعض المصادر المحلية، فإن السلطات فتحت تحقيقا حول الظاهرة المتكرّرة، كما تمّ تدعيم المؤسسات العمومية التي تقدّم خدمات ليلية في المنطقة.
من جانب آخر نشير إلى أن مصالح الأمن سبق لها وأن ضبطت مخططا هاما لمحاربة الجريمة بكل أنواعها في مثل هذه المناطق التي غالبا ما تثار فيها الكثير من الصدامات بين عصابات الإجرام والمواطنين الذين سبق لهم وأن انتظموا في مطلع الألفية بحي الكودية ضمن مجموعات اليقضة التي عملت على استتباب الأمن وبتنفيذ استراتيجية خاصة بالشرطة الجوارية، تمكّنت مصالح الأمن من ضبط الوضع الأمني في مثل هذه الأحياء، بينما لازالت بعض المحاور السكنية عرضة لبعض التوترات الناتجة عن سلوكات يقوم بها بعض المنحرفين ليلا في الكثير من مناطق ولاية تلمسان.
وسجّلت مصالح الأمن من جانبها عدة قضايا تتعلّق بالجرائم والجنح ضد الممتلكات والأشخاص تجاوز 180 قضية خلال شهر ماي الماضي، كما تمّ توقيف العشرات من المتورّطين في قضايا مماثلة على مستوى ولاية تلمسان، تمّ إيداع جلهم الحبس المؤقت من طرف العدالة بعد مثولهم أمام وكلاء الجمهورية وقضاة التحقيق على مستوى محاكم تلمسان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.