النائب العام لمجلس قضاء الجزائر يحيل ملفات 12 مسؤول سابق على المحكمة العليا    3 قتلى في حادث سير بالمدية    التجميد المؤقت للمتابعات القضائية لأصحاب "أونساج"    السديس يطالب المسلمين بتخفيف الزحام على المسجد الحرام لإنجاح القمم العربية    مبولحي يخضع لبرنامج خاص بسيدي موسى    رئاسيات 4 جويلية: ايداع ملفين لدى المجلس الدستوري    عرقاب ينفي وجود صفقة بين طوطال و مجمع أناداركوا بالجزائر    ممارسو الصحة العمومية يلوحون لحركات احتجاجية مرتقبة    غولام يطلب من بلماضي إعفاءه من "الكان"    فيما تم ضبط مخططين تحسبا لأي طارئ: تأخر تنفيذ البرنامج البيداغوجي بجامعة الطارف    لاستكمال التهيئة و توصيلات الطاقة و المياه: والي عنابة يعد بالتكفل بانشغالات المستفيدين من السكن الريفي    تنظيم عدة مهرجانات وسهرات فنية‮ ‬    نظموا وقفة احتجاجية بموقع فلفلة: مكتتبو عدل 2 بسكيكدة يطالبون بشهادات التخصيص    تعيينات جديدة على رأس مؤسسات إعلامية وسونلغاز    تعليق إضراب الصيادلة بورقلة    هذه حقيقة إرسال مركبة حراك الجزائر إلى المريخ!    تنبيه خاص يحذر من استمرار تساقط الأمطار على 13 ولاية    من الصعب استنساخ تجربة الأفلان « التاريخي » في توحيد القوى السياسية    يدخل رسميا شهره الرابع    غولام يطرد نحس دام 20 شهر    إنطلاق حملة صيد التونة الحمراء لسنة 2019 بمشاركة 22 باخرة    أزمة “هواوي” تتسبب في هبوط جنوني في سوق الهواتف    شروط “براهيمي” تمنعه من الانضمام ل “ريال بيتيس”    نهائي كأس الجمهورية رسميا يوم 08 جوان المقبل    “ليكيب” الفرنسية تشيد ب”عطال” وتثني على “دولور”    إلياس سنوسي ل “النهار” “فقدنا 200 ألف معتمر بسبب الحراك!”    حزب طلائع الحريات يدعو لحوار وطني شامل يجنب البلاد من أي فراغ دستوري    بعد قرار تجميد تحويله نحو برحمون    الرابطة المحترفة الجزائرية الاولى -الجولة ال30 والأخيرة: المباريات المعنية بالنقل التلفزي    الفقيه السوري‮ ‬الصواف‮ ‬يؤكد من وهران‮:‬    بسبب سوء التغذية الحاد    جددت دعمها لحل النزاع في‮ ‬الصحراء الغربية    لإتمام صفقة أسلحة للسعودية    قيمتها المالية قدرت ب2،5‮ ‬مليار دج    تقرير متخصص‮ ‬يدق ناقوس الخطر ويؤكد‮:‬    40‭ ‬ألف عون حماية مدنية لتأمين الإمتحانات الرسمية    إنطلاق الأشغال بسلالم البريد المركزي    مكتب بريدي متنقل يدخل الخدمة قريبا بمستغانم    تأخر فادح ب 100 مسكن «البيا» بماسرى و حاسي ماماش يثير غضب المكتتبين    المقرئ فريمهدي نور الدين و المنشد بلقاسمي منصور يتوجان بالجائزة الأولى في الطبعة الثالثة    القرآن الكريم «سبب عزّتنا.. وطريق نجاتنا..»    ..الحُرمة المُنتهكة !    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    العشر الأواخر من رمضان عشر الجد والاجتهاد    سنتان سجنا لمستهلكي مهلوسات بشطيبو    الختان يتم بالمستشفيات و «الطهارة «التقليدية تندثر بتيارت    المطالبة بمغادرة النظام "فورا"    أجهزة القياس الطبية بلا مقياس    جورج برنارد شو: أوروبا الآن ابتدأت تحس بحكمة مُحَمَّد    تحف مرصّعة بدرر الإبداع    توقع بلوغ مليوني قنطار من الحبوب هذا الموسم    الطبعة الرابعة لأبجديات وصدور وشيك للجزء الثاني من الرباعية    مخطط واسع للتصنيف والترميم    ازدحام شديد على قمة إيفرست    تحويل جثامين الموتى إلى سماد عضوي    يعطل طائرة لمنع والديه من زيارته    الاعتكاف...تربية للنفس    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هكذا حاول «ميڤري» تهريب 100 ألف أورو إلى الصين بتواطؤ جمركيين بالمطار
نشر في النهار الجديد يوم 11 - 12 - 2018

كان يتسلّم مبالغ ضخمة ب«الأورو» داخل المرحاض ثمّ يصرّح بملكيته لها للتمكن من إخراجها
استفحلت، في الآونة الأخيرة، جرائم تهريب الأموال سواء بالعملة الوطنية أو الأجنبية، عبر نقاط العبور الحسّاسة كالمطارات والموانئ، مما ألحق أضرارا لا تعدّ ولا تحصى بالخزينة العمومية وعليه بالاقتصاد الوطني.
فبالرغم من العقوبات الصّارمة التي اتّخدها المشرّع الجزائري في حق المهرّبين من رجال أعمال وتجاّر و«بزناسية»، من خلال تسليط غرامات بضعف المبلغ المالي محلّ التهريب، إلا أن مثل هذا النوع من الجرائم طغت ملفاته بشكل ملفت في المحاكم، وهذا ما تطرحه محكمة الدار البيضاء يوميا على طاولتها.
استهلّت، أمس الاثنين، محكمة الجنح بالدّار البيضاء، نشاطها بجلسة محاكمة تضمنت وقائع مثيرة في ملف خاص بموقوف، وهو رب عائلة مغترب بفرنسا منذ 13 عاما.
ويتعلّق الأمر بالمسمى «م.عدلان»، تاجر بالعاصمة، تورّط برفقة جمركيين بمطار هوّاري بومدين في قضية وهما «ش.ع» و«ك.م» في تهريب مبالغ مالية معتبرة من «الأورو» داخل «مراحيض» المطار، إذ كشفت عمليّة ترصّد وتتبّع آخر رحلة جوّية مبرمجة بين الجزائر والصيّن، عن محاولة تهريب ما قيمته 100 ألف أورو، أي ما يساوي مليارين و200 مليون سنتيم من طرف المتهمين.
وجاءت هذه العملية عقب معلومات مؤكدة وردت رجال الضبطية لمطار هواري بومدين، عن وجود شخص وهو المتهم الرّئيسي في قضية الحال مختص في تهريب العملة الأجنبية عبر المطار، حيث كان المشتبه فيه يستغل دورات المياه في كل مرّة لأجل تسهيل نشاطه الإجرامي، بتواطؤ أعوان جمارك لم تحّدد هوياتهم.
واستغلالا لتلك المعلومات قام المحققون بتفقّد كاميرات المراقبة بدءا من قاعة الوصول إلى غاية دورات المياه، ليتمّ رصد حركات مشبوهة للمتهم الرئيسي برفقة جمركيين بالمطار.
إذ رصدت الكاميرا توّجه المتهم بعد وصوله إلى مطار هواري بومدين خلال الرحلة الجوية التي قدم على متنها من فرنسا، بتاريخ 19 أوت 2018، من قاعة الوصول مباشرة إلى غاية دورة المياه برفقة عون جمركي «ش.ك»، ليقوم المتهم بالاتصال هناك بجمركي آخر المدعو «ش.ع»، والذي لحق به في ظرف وجيز وسلّمه مبلغا بقيمة 100 ألف أورو في دورة المياه.
ثمّ غادر المغترب المكان مباشرة وتوجه إلى مصلحة التصريح الجمركي، أين أجرى تصريحا بالمبلغ الذي بحوزته على أساس أنه يحوزه مسبقا وتمّ جلبه معه من فرنسا، ليتحصّل بعد ذلك على سند قانوني، وهذا لأجل التمكّن من إعادة أخذه معه خلال مغادرته الجزائر.
وعقب هذه الحركات المشبوهة تمّ وضع خطّة محكمة لتوقيف المتهم وشريكيه في العمليّة، لتتمكّن ذات المصالح من توقيف المغترب في ظرف أقل من أسبوع، وتحديدا يوم 25 أوت 2018، وهو بصدد الاستعداد للسفر إلى دولة الّصين الشعبية، أين تمّ ضبط المبلغ المالي الذكور بحوزته، ليجري حجزه مع السند الخاص بالتصريح به.
وعلى إثره تمّ اقتياد المعني بالأمر إلى جهات التحقيق الداخلي للمطار برفقة شريكيه الجمركيين «ش. ع« و«ك. م». المتهم وخلال مجريات التحقيق، أنكر ما نسب إليه من تهم، كما نفى علاقته بالجمركيين، مفيدا بأنه في يوم الوقائع التقى الجمركي «ك. م« بالمرحاض صدفة فأعاره هاتفه النقال بطلب منه لإجراء مكالمة هاتفية يجهل صاحبها.
منكرا تسلّمه مبلغ 100 ألف أورو داخل المرحاض، لكن تمت مواجهته بالدليل المادي المتمثل في الكشوفات الهاتفية التي أكدت وجود اتصال بينه وبين الجمركي «ك.م»، إلى جانب قرص مضغوط به لقطات مصورة تثبت قيامه بالفعل المشبوه داخل المرحاض برفقة المتهم الثاني الجمركي.
وعليه قرّرت المحكمة إرجاء النطق بالحكم إلى الأسبوع المقبل، أما الطرف المدني الممثل القانوني للخزينة العمومية فقد طالبت بقبولها التأسّس كطرف مدني مع إلزام المتهمين بتعويض مالي جبرا عن الأضرار اللاحقة.
صاحبة وكالة سفر تحاول تهريب 100 ألف «أورو» إلى تونس
وبنفس التهمة، توبعت صاحبة وكالة «سياحة وأسفار» بالعاصمة، أمام محكمة الحال، بعد توقيفها من قبل شرطة الحدود بمطار هوّاري بومدين الأسبوع الفارط، متلبّسة بجرم تهريب 100 ألف أورو كانت مخبأة بإحكام داخل إحدى حقائبها بين أمتعها، إذ وبعد الكشف عن المبلغ تمّ اقتيادها إلى التحقيق، لتمثل أمام هيئة المحكمة بالدار البيضاء.
أين اعترفت بأنها جلبت معها المبلغ المالي محلّ الحجز بغرض دفع تكاليف الفنادق في تونس الشقيقة، المتعاقدة معها بمناسبة موسم الاصطياف، ليلتمس وكيل الجمهورية توقيع عقوبة عامين حبسا نافذا وغرامة بضعف المبلغ المحجوز، قبل أن تدين المحكمة المتهمة بعقوبة 6 أشهر حبسا نافذا مع المصادرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.