زغماتي: "مشروع قانون لردع عصابات الجريمة في الأحياء قيد التحضير"    تخرج الدفعة 19 للطلبة الضباط العاملين    إطلاق مبادرة القوى الوطنية للإصلاح    أمر بالقبض الدولي في حق العميد المتقاعد غالي بلقصير    سفير أمريكا يعلن عن انتهاء مهامه بالجزائر    دعوة المكتتبين لاستكمال الإجراءات الإدارية والمالية    الصناعة العسكرية.. نجاح متواصل    الصيرفة الإسلامية تدخل المصارف العمومية    أسعار النفط تلامس 45.6 دولارا للبرميل    8225 فاتورة تصدير تنتظر تعويض تكاليف النقل    تقارير تكشف مراسلة المسؤولين بوجود الخطر    المشيمشي يلتزم بتشكيل حكومة كفاءات مستقلّة    100 وحدة سكنية عمومية وإعانات مالية للتكفل بالمتضررين    محياوي: مجلس الإدارة سيفصل في مستقبل شريف الوزاني    الفاف تدرس مُقترح تقديم منحة لِبلوزداد والمدية    إدارة اتحاد العاصمة «تسرح» 5 لاعبين    حاج حبيب سعيد فلاحي ينضم للفريق    كرة القدم/ قضية التسجيل الصوتي: الإفراج المؤقت عن حلفاية    باتنة: توقيف شخصين وحجز 8 ملايين مفرقعة    بشار: توقيف شخص قام بتحطيم زجاج سيارتين لغرض السرقة    إتلاف 3800 شجرة مثمرة ببلدية ابن باديس    رياض وطار يصدر "أيام سوداء"    20مليون إصابة كورونا بالعالم..    صيدال تشرع في انتاج المزيد من الهيدروكلوروكين    الأمن الوطني يضع برنامجا تكميليا لمرافقة قرار الفتح التدريجي للشواطئ والمساجد    هذه مواقع سكنات "LPP" التي ستسلم قريبا    الاتحاد الأوربي: دحض لادعاءات بشأن "قيود تنقل مزعومة" بمخيمات الصحراويين    بشير بن محمد.. وداعاً    الاستعاذة من شر الخلق    التعامُل مع الناس    هذه أسباب الفرج    المان يونايتد والإنتر في المربع الذهبي    الجزائر في حاجة إلى وزارة للطوارئ    فاطمة الزهراء مزماز رئيسة للدراسات برئاسة الجمهورية.    وزيرة الثقافة تشرف على افتتاح "الأيام الوطنية للباس الجزائري"    الإسلام دين التسامح والصفح الجميل    فيلمان جزائريان في منافسة الدورة الإفتتاحية لمهرجان عمان السينمائي الدولي بالأردن    موانئ: تكثيف عمليات تفقد وتقييم البضائع المكدسة من أجل تحرير فضاءات التخزين    هذه تفاصيل البرتوكول الصحي لاستئناف الأنشطة السياحية    وزير الصحة: "اللقاح الروسي ضد كورونا لن يكون متوفرا قبل أكتوبر القادم"    النيران تحاصر سكان وجانة بجيجل وتلتهم مئات الهكتارات بمنطقة بني يسعد    حصيلة قتلى انفجار مرفأ بيروت تتجاوزت 171 شخصا    تنصيب فرقة والدعم والتدخل الأولي للإنقاذ تحت الردوم بميلة    نادي إيطالي يكثف جهوده للتعاقد مع فيغولي    المتعاملون الاقتصاديون بالعاصمة مدعوون للتصريح بمساحات تخزين المواد الغذائية قبل نهاية أغسطس    جراد يعزي في وفاة أعمدة الفن الجزائري نورية وبشير بن محمد    توقيف المتورطين في المشاجرة في الطريق العام بالأسلحة البيضاء بالبليدة    فورار: 69 عامل بقطاع الصحة توفوا نتيجة اصابتهم بفيروس كورونا    زغماتي: تخلصنا من معيار الولاء في التغييرات في سلك القضاء    موجة حر شديدة تضرب الولايات الغربية    أوراق ضغط على المخزن لفرض الاستفتاء بالصحراء الغربية    حكم بإعدام مغني نيجيري بتهمة الإساءة إلى الرسول "محمد"    وزير الداخلية الإسباني يستقبل من قبل رئيس الجمهوري .محور النقاش الهجرة غير شرعية    المدرب الفرنسي لشباب بلوزداد فرانك دوما:    بحثا عن نوستالجيا الفردوس المفقود ... من خلال عوالم السرد الحكائي في روايتها الموسومة ب: «الذروة»    الفنانة القديرة نورية قصدرلي توارى الثرى في مقبرة قاريدي بالقبة    7 أعمال تتنافس في القصيرة جدا    يا الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإرهابي أبو جندل لم أقتل أحدا كنت نخدم عساس في الجبل
''النهار'' تنشر تفاصيل محاكمة مهندسي مجزرة وادي زقار بسكيكدة
نشر في النهار الجديد يوم 26 - 03 - 2010

نظر مجلس قضاء جيجل في آخر جلساته الجنائية أول أمس، في قضية تتعلق بالأعمال الإرهابية، تورط فيها إلى جانب الإرهابي الموقوف المدعو''ح.م''، المكنى أبو جندل البالغ من العمر 25 سنة، المنحدر من حي الأمير عبد القادر بقسنطينة، المدعو''ش.ع''، المكنى عبد السلام البالغ من العمر 45 سنة وشقيقه المدعو''ش.م''، المكنى بلال البالغ من العمر 30 سنة ، بالإضافة إلى المسماة ''ق.ر'' البالغة 62 سنة، المنحدرة من منطقة لعرابة ببلدية العنصر بجيجل، وكذا عدد كبير من بعض الأمراء والإرهابيين الفارين كأمير سرية التوحيد المدعو''ق.ر''، المكنى أبو سهيل وأمير سرية عباد الرحمن المدعو''ن.ن''، المكنى جلبيب أمير المقاطعة الإرهابية السادسة السابق، المدعو''ل.ع'' المكنى زكرياء، وذلك على خلفية متابعتهم بجناية الإنخراط في صفوف جماعة إرهابية مسلحة والسرقة واستعمال العنف وحمل سلاح ناري ظاهر والقتل مع سبق الإصرار والترصد وتخريب أملاك عمومة، وجناية تشجيع وتمويل الجماعات الإرهابية المسلحة، وهي القضية التي تطرقت ''النهار'' إلى تفاصيلها نهاية الأسبوع المنقضي، والتي حضرها جمع غفير من المواطنين الذين اكتظت بهم القاعة، بالإضافة إلى أزيد من 12 ضحية ينتمون إلى مختلف الأسلاك الأمنية؛ كأفراد الجيش الوطني الشعبي الذين نجوا من العملية الإرهابية التي نفذها المتهمون بقيادة أمير سرية بني صبيح الإرهابي المكنى ''نوفل''، واستهدفت عناصر الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية وعناصر القطاع العملياتي بسكيكدة، وذلك بالمكان المسمى وادي زقار ببلدية عين قشرة بسكيكدة، حيث استشهد خلالها 8 أعوان من الشرطة وعسكري.
كما حضر المحاكمة عدد من الشهود، أغلبيتهم أعوان حرس بلدي ورجال دفاع ذاتي، أجمعوا في تصريحاتهم أمام هيئة المحكمة الجنائية، على تورط هؤلاء في الكثير من العمليات الإرهابية التي أكدها الإرهابي الموقوف المدعو''ح.م''، المكنى أبو جندل، الذي تم إيقافه بتاريخ 5 فيفري 2009، من طرف عناصر الدرك الوطني التابعين لبلدية أولاد رابح، في حاجز أمني بالمكان المسمى الولجة التابعة لسيدي معروف، والذي كانت إجابته عن أسئلة رئيس هيئة المحكمة الجنائية كما يلي:
القاضي: ما اسمك؟
أبو جندل: ح. م
القاضي: مكان إقامتك الأصلية؟
أبو جندل: الأمير عبد القادر بقسنطينة
القاضي: متى كان التحاقك بالجماعات الإرهابية؟
أبو جندل: أواخر 2007
القاضي: إلى أين اتجهت بالضبط؟
أبو جندل: نحو مكان يسمى بولحاف بمنطقة مشاط بالميلية
القاضي: مع من كنت تنشط في بداية الإلتحاق بالعمل الإرهابي؟
أبوجندل: مع سرية التوحيد بنفس المنطقة
القاضي: ما هي العمليات الإرهابية التي شاركت فيها؟
أبو جندل: يصمت.. ليقول.. لم أكن أحمل السلاح
القاضي: ولكن سبق وأن صرحت لمصالح الأمن وقاضي التحقيق عن مشاركتك في عدد من العمليات، مشيرا إلى عملية بني صبيح بسكيكدة ومركز البريد ببوراوي بلهادف، وعملية زرع القنبلة التقليدية بالحاجز الأمني بقرية بلغيموز بالعنصر؟
أبو جندل: كنت مكلفا بالحراسة فقط
وبعد سماع أقوال باقي المتهمين والشهود وطلبات النيابة العامة والضحايا وبعد المداولة، تم إصدار قرار يقضي بإدانة الإرهابي الموقوف أبو جندل بعقوبة الإعدام، وهو نفس القرار الذي تم تسليطه على باقي الإرهابيين الفارين، فيما قضت نفس المحكمة بعقوبة كل من المدعو''ش.ع'' وشقيقه المدعو''ش.م'' بالحبس النافذ مدته 7 سنوات، وفي حق المسماة''ق.ر''، تم تسليط عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.