لجنة المالية تقر تعديلات على الرسوم الجديدة الخاصة ب السيارات المستوردة    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    أفلام وثائقية تدون جرائم الاستعمار في المحتشدات ومراكز التعذيب    توقيف تاجري مخدرات وحجز مركبتين محملتين بالكيف المعالج    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    مريم شرفي : الجزائر خطت خطوات كبيرة في مجال حماية الطفولة    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    إجلاء الرعايا الجزائريين بالمغرب: وصول 229 مسافر فجر اليوم الأحد الى مطار الجزائر الدولي    فتحي شريف : الكمامات قد تتحول الى ناقل للفيروسات إن لم نحسن التخلص منها بعد الاستعمال    رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    أمطار رعدية غزيرة في هذه الولايات    بعد إغلاقه لشهرين بسبب كورونا.. المسجد الأقصى يفتح أبوابه أمام المصلين    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    منزل محرز يتعرض للسرقة.    شنين يؤجل جلسة المصادقة على قانون المالية التكميلي    روسيا تسجل 9268 إصابة جديدة بفيروس كورونا    المجلس الشعبي الوطني : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    جمعية التجار والحرفيين: الشروع في صناعة و تسويق الأقنعة الواقية بداية من جوان    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    ترامب يهدد باستخدام القوة العسكرية للتصدي للمتظاهرين احتجاجا على مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة    يعتبر صديقا للجزائر    في إطار خطة لتوفير ملياري يورو    بعد المستويات العالية التي قدماها    لفك العزلة على العائلات المعوزة    بعد سقوطه على كهف    تناشد الصليب الأحمر التدخل العاجل للإفراج عن الأسرى    إثر أزمة قلبية مفاجئة    خلال شهر رمضان المنقضي    اشادة بالوزيرة بن دودة    النادي الاقتصادي الجزائري يستقبل 200 مشروع    مشروعان لتحويل الكهرباء    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    أعتقد أنه لا يمكننا استئناف البطولة    458 مخالفا للحجر خلال رمضان    مصادرة 3.4 كلغ كيفا    30 ألف أورو للإبقاء على بن عيادة    تعيين نائب الرئيس يتعارض مع الإرادة الشعبية    زوجة الشرطي المتهم تطلب الطلاق وتقدم التعازي    "رأيت الجنود الفرنسيين يحرقون أمي وهي حية"    بداية التفاوض مع اللاعبين لتخفيض رواتبهم    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    سيادة وشعب الجزائر خط أحمر    من أفطروا في رمضان وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    78 مليار سنتيم للتكفل بمناطق الظل    «الوثائقي خرج عن نطاق الأدبيات واحترام الغير»    توقيف "مير" زموري    بن يمينة يدخل مخططات تيطاوين التونسي    « إستدعائي للمشاركة في «كان « الغابون اكبر نجاح بالنسبة وحلمي إنهاء مسيرتي مع الحمراوة»    «نون يا رمز الوفاء»    خفيف الظل    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    روسيا وألمانيا تؤكدان على الحل السياسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نشاطها بات مهددا بالزوال و زاد عليه تفشي فيروس كورونا
90 % من الوكالات السياحة أفلست أو من المؤكد إفلاسها
نشر في الراية يوم 05 - 04 - 2020

بات نشاط الوكالات السياحية في الجزائر من أكثر النشاطات المهددة بالزوال بسبب مشاكل وأزمات عاشتها على مدار الأربع سنوات الماضية،فبعد أزمة اقتصادية خانقة جعلت السفر والسياحة في ذيل أولويات عموم الجزائريين.
جاءت الأزمة السياسية في زمن حكم العصابة لتجمد برامج السياحة بالنسبة لأغلب المواطنين، لتكمل أزمة كورونا على ما تبقى، حيث دخلت كل الوكالات السياحية في عطلة إجبارية وأحيل عمالها على البطالة وجمدت برامج الرحلات السياحية وحتى برامج العمرة وربما الحج إن استمرت الأزمة.
فخلال الأربع سنوات الأخيرة، إلا أن تقديرات مهنية من القطاع تؤكد إفلاس أكثر من 90 بالمائة من الوكالات السياحية خلال الأربع سنوات الأخيرة لعدة أسباب وعوامل، من أبرزها الأزمة الاقتصادية التي ضاءلت من أرباح هذه الوكالات التي تعتمد على الزبائن.
ومع تراجع كبير لهؤلاء بسبب التقشف وما انجر عن انخفاض أسعار النفط من غلاء معيشة وأسعار، فإن أغلب الوكالات لم تتمكن من الصمود واضطرت لغلق أبوابها، فيما بقيت أعداد محدودة من الوكالات تقاوم هذه الصدمات، غير أن الوضع ازداد تدهورا في 2019 بسبب الأزمة السياسية التي جعلت أيضا السياحة في غير متناول واهتمام الجزائريين، لتأتي أزمة كورونا وتقضي على ما تبقى.
وبسبب عدم امتلاك أغلب الوكالات السياحية للمناعة المالية، فإن نشاطها يعد من أكثر النشاطات تأثرا بالأزمات ومن أكثر النشاطات غير القادرة على المقاومة في السوق، وهو ما يدفع للقول، بحسب مهنيي النشاط، إن هذا الأخير مهدد بالاختفاء إن استمرت الأزمات المالية أو تلك المتعلقة بالأوضاع العالمية، وهو ما يدفع الجزائريين لعدم التفكير في السياحة.
وبحسب مصادر من نقابة الوكالات السياحية، فإن 90 بالمائة من الوكالات السياحية أغلقت أبوابها، خلال الأربع سنوات الأخيرة، بينما تعاني الوكالات المتبقية من أزمة مالية.
من المؤكد أن الأمر لن يطول وهو يتجه للتحسن وسيرفع الله البلاء هذا عن وطننا هذا قريبا .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.