أوقف ستة تجار للسموم بجنوب وشرق البلاد‮ ‬    على هامش المؤتمر ال43‮ ‬لقادة الشرطة والأمن العرب    ملفات سياسية واقتصادية ثقيلة على طاولة تبون‮ ‬    لفائدة مستفيدين من قروض أجهزة التشغيل    تتوزع عبر قرى‮ ‬5‮ ‬بلديات    بعد استكمال أشغال التهيئة    هواتف‮ ‬iPhone‮ ‬التي‮ ‬تدعم‮ ‬5G‮ ‬قد لا تشهد زيادة كبيرة على مستوى الأسعار    مع الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية    لمدة عامين    رئيس مولودية الجزائر عاشور بطروني‮:‬    تلقى ضمانات بخصوص تسوية مشاكله المالية    تحت شعار‮ ‬شجرة لكل مواطن‮ ‬    وهران تتقدم صحياً    الخليفة العام للطريقة التيجانية يهنئ الرئيس المنتخب    الرجل القادر على قيادة الجزائر نحو مستقبل أفضل    عامان سجنا نافذا للرئيس السوداني المخلوع    الخناق يزداد حول حكومة الوزير الأول ادوارد فليب    دول صديقة وشقيقة تهنّئ    دعوة لتحقيق المطالب المشروعة للجزائريين    «عن ضمير غائب»    مروجا المهلوسات في شباك الأمن    الجمعية العامة الأممية تؤكد مسؤولياتها تجاه الشعب الصحراوي    إيداع البشير بمؤسسة إصلاح لسنتين    "انستار طولك" بالجامعة    الكفاءة لبناء الجمهورية الجديدة    السكان يترقبون زيارة الرئيس الجديد    تكريم المجاهد «مولاي الحسين» أحد صانعي مظاهرات 9 ديسمبر    تفاؤل بمستقبل البلاد    6 أشهر حبسا ضد الأم السارقة    عزلة مستدامة بدواوير عين الحديد بتيارت    تحسيس المصلين بمخاطر غاز أحادي أوكسيد الكربون    أسبوعان لتسوية ملفات أصحاب «المفتاح»    «التخلي عن سياسة الكوطة لبناء دولة قوية»    فن «القناوة».. عراقة الإيقاع بلمسة الإبداع    التغيير الحقيقي    «المساواة ومنح الفرصة للكفاءات»    مفرغة عشوائية تهدد الصحة وتُسمم المحاصيل    وصفات طبية في قائمة الانتظار إلى غاية حلول العام الجديد!!    تعريف المتقاعدين بمستجدات صندوقهم    مرسى الدجاج بزموري البحري .. موقع أثري هام بحاجة إلى تثمين    بسبب تحقيقات بشبهة فساد.. فولسفاغن تتوقف رسميا عن النشاط في الجزائر    خلق التواضع    "سوسبانس" بسبب المستحقات    إعذار 76 مستثمرا متقاعسا    الكشف عن القائمة الطويلة لفرع الترجمة    الأديبة الجزائرية ندى مهري تصدر "مملكة الأمنيات"    الجوكر" و''نيتفلكس" أبرز المرشحين"    الحث على التكفل المبكر بطفل التريزوميا    10 ملايير دينار ل10 مشاريع قيد الدراسة    وباء الإنفلونزا الأكثر خطورة على الأطفال    روسية "ملكة جمال المتزوجات"    حانة تبيع الأكسجين في نيودلهي    الفيلم الجزائري «نايس فري نايس» في المنافسة الرسمية    صلاة المسافر بالطائرة أو القطار    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منع الاستيراد أشعل النار في الأسعار
نشر في أخبار اليوم يوم 02 - 10 - 2018


بولنوار يؤكد أن الارتفاع مسّ معظم المنتجات
منع الاستيراد أشعل النار في الأسعار
ف. هند
أكد رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الجزائريين السيد الحاج الطاهر بولنوار أمس الثلاثاء بالجزائر أن معظم المنتوجات الاستهلاكية عرفت ارتفاعا في الأسعار خلال الفترة الأخيرة وربط بولنوار ذلك بمنع استيراد مئات المنتجات وهو الأمر الذي لم يحرم الجزائريين من منتجات ذات جودة وحرية الاستهلاك فقط بل جعلهم مجبرين على اقتناء المنتجات المحلية بأسعار أعلى.
وأشار السيد بولنوار عند نزوله ضيفا رفقة رئيس المنظمة الوطنية لحماية وإرشاد المستهلك ومحيطه السيد مصطفى زبدي بمنتدى جريدة المحور أن اسعار المنتجات الاستهلاكية عرفت ارتفاعا خاصة منها الخضر والفواكه.
وواصل ذات المتحدث يقول أن زارعة الخضر والفواكه في البيوت البلاستيكية ما تزال غير متطورة فضلا عن نقص في الصناعة التحويلية الزراعية- الغذائية ما ينعكس سلبا على قوة الإنتاج وبالتالي ارتفاع الأسعار.
من جهة أخرى أرجع السيد بولنوار ارتفاع أسعار بعض المنتجات في السوق الاستهلاكية إلى قرار الحكومة بمنع استيراد أكثر من 800 منتوج في ظل نقص الإنتاج المحلي من ذات المنتجات ما أدى نوعا ما إلى ارتفاع الأسعار.
كما دعا المتحدث لضرورة إعادة تعريف مفهوم رجل الأعمال و منظمات أرباب العمل كون الكثيرون يتمتعون بهذه الصفة دون أن تكون لهم استثمارات منتجة في ارض الواقع.
ولدى تطرقه لشعبة الدواجن أوضح السيد بولنوار أن أسعار اللحوم البيضاء ما تزال غير مستقرة وغالبا ما تكون بعيدة عن القدرة الشرائية للمواطن مشيرا أن حوالي 70 بالمئة من مربي الدواجن والفاعلين في هذه الشعبة عبر الوطن لا يخضعون لبرنامج تأطير ومرافقة مؤكدا أن غياب المراقبة تؤدي حتما للتلاعب بالأسعار والمضاربة.
من جانب آخر ألح ذات المتحدث على ضرورة الإسراع في مراجعة سياسة الدعم والرفع من عدد الأسواق الجوارية على الأقل إلى 500 سوق جواري عبر الوطن والقضاء على الأسواق الموازية فضلا عن توفير العقار الصناعي للمتعاملين الاقتصاديين بهدف تشجيع الاستثمار الوطني والتحكم في الأسعار للمحافظة على القدرة الشرائية للمواطن.
من جهته دعا رئيس المنظمة الوطنية لحماية وإرشاد المستهلك ومحيطه السيد مصطفى زبدي إلى ضرورة وضع الآليات الاستراتيجية العاجلة من اجل تحديد هوامش الربح لبعض المنتوجات والتزام المنتجين المحليين والتجار بها.
كما ناشد في ذات السياق إلى ضرورة تفعيل دور أجهزة الضبط والرقابة وإعادة تفعيل المرسوم المحدد لسلسلة التسويق موضحا أن مصالح الرقابة بوزارة التجارة لا تتدخل في مراقبة أسعار المواد غير المقننة ما يفتح المجال للمضاربة.
ودعا أيضا السيد زبدي السلطات العمومية لضرورة إعادة النظر في فاعلية عمل مجلس المنافسة مشيرا أن هذا الأخير يتأخر كثيرا في النظر في القضايا المطروحة عليه والفصل فيها.
وأشار أن منظمته تساند فكرة الإبقاء على الأسواق الموازية لغاية إيجاد بدائل كونها تحافظ على استقرار الأسعار وبالتالي الحفاظ على القدرة الشرائية.
وأعلن السيد زبدي عن اطلاق حملة بالتعاون مع مديرية التجارة لولاية الجزائر العاصمة تهدف للكشف والتبليغ عن أصحاب المخازن الكبرى التي تحتكر بها الأطنان من المنتجات الاستهلاكية بهدف المضاربة.
وقال أن هذه العملية تهدف اساسا للحد من ارتفاع أسعار المواد الغذائية كالبقوليات التي شهدت زيادة بنسبة 30 إلى 50 دج في الكيلوغرام الواحد خاصة في هذا الموسم الذي يعرف زيادة الطلب على البقوليات.
من جهته دعا عضو مكلف بالعلاقات العامة بالجمعية العامة للتجار والحرفيين الجزائريين السيد بن سيدرة جابر إلى تشجيع الإنتاج الوطني والاستمرار في تقييد استيراد المنتجات شريطة دعم وتقوية آلة الإنتاج المحلية.
كما طالب ذات المتحدث بالعمل على إعادة تنظيم المناطق الصناعية واستغلالها بشكل جيد ما يضمن مردوديتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.