لتفادي‮ ‬تفاقم الأزمة الإنسانية في‮ ‬إدلب    قرب حاجز قلنديا    وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي‮:‬    الكأس العربية للأندية    مونديال‮ ‬2019‮ ‬للملاكمة    ينظمه مركز البحث في‮ ‬الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية    للكاتبة الفتية نرجس بن حميدة صاحبة ال16‮ ‬ربيعاً    بساحة رياض الفتح‮ ‬    توقعات باحتدام المنافسة في‮ ‬الدور الثاني‮ ‬لرئاسيات تونس    أكد توفر كافة ظروف نزاهة الإنتخابات‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮: ‬    ‭ ‬سوناطراك‮ ‬تشارك في‮ ‬مؤتمر تكساس    خبراء اقتصاد‮ ‬يؤكدون‮:‬    لتطوير شعبة تربية الإبل بورڤلة‮ ‬    لجنات تقييم ظروف الدخول المدرسي‮.. ‬تواصل مهامها    بموجب قانون الجباية المحلية الجديد    الداخلية تحوّل صلاحيات تنظيم الإنتخابات إلى السلطة المستقلة    فما صادقت اللجنة القانونية على طلب وزير العدل    ندرة الأدوية تتواصل    سبب اعراضا مزعجة للعديد للمواطنين    مؤامرة خطيرة تهدف إلى تدمير بلادنا كشفنا خيوطها في الوقت المناسب    حل الأزمة بيد رئيس توافقي أو منتخب بشفافية    الرياض تتهم طهران رسميا    يحياوي: الوثائق مزيفة وصاحبها يبحث عن الإثارة    رابحي: الانتخابات رد على المناوئين    الإطاحة بعصابة تنشط عبر الفايسبوك    اقتناء بين 420 و600 ألف طن من القمح    بين الشعب والجيش علاقة متجذرة    "لافان" يتوعد إدارة "سي.أس.سي" ب"الفيفا"    جماعة الحوثي تعد الامارات بعملية نوعية    الترجمة في الجزائر مزدهرة .. والاقتراض اللغوي ظاهرة محببة    إنقاذ حراڤة عرض سواحل وهران    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    مقاساة بدواوير اولاد هلال وأولاد عدة بتيارت    مجموعة «كاتيم» ببلعباس تُصدر التفاح والعنب الى الخارج    تمارين تطبيقية لعملية انتشال غريق من سد بريزينة    45 ألف تاجر جملة وتجزئة لم يجددوا سجلاتهم الالكترونية    الرابيد مكانته في المحترف الأول    جمعية الراديوز تتضامن مع والدة اسامة    محنة في منحة    ...ويتواصل الاستهتار    العرض العام لمسرحية " الخيمة " اليوم على خشبة علولة    2600 مستفيد يستعجلون الترحيل    سكان قرية قرقار يطالبون بالكهرباء    4 مرشحين يعلنون دعم سعيّد في مواجهة القروي    نحو إيجاد ميكانيزمات لحماية وتعميم تدريس الامازيغية    دي خيا يمدد عقده مع يونايتد إلى 2023    فلاحو ميلة يريدون إسقاط وثيقة التأمين على الحياة    ضرورة حماية الموقع وإقامة قاعدة حياة    ملتقى دولي أول بسطيف    زغدود يريد الصدارة وينتظر المصابين    تسجيل 3 بؤر للسعات بعوض خطيرة عبر ولاية سكيكدة    المخيال، يعبث بالمخلص    شباك متنقل يجوب البلديات والمناطق النائية    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فنانة تشكيلية جزائرية تصنع الحدث عالمياً
نشر في أخبار اليوم يوم 13 - 12 - 2018


غوغل احتفل بعيد ميلاد باية محيي الدين
فنانة تشكيلية جزائرية تصنع الحدث عالمياً
احتفل محرك البحث الأشهر في العالم غوغل أمس الأربعاء بذكرى ميلاد الفنانة التشكيلية الجزائرية الراحلة باية محيي الدين والتي تعتبر واحدة من الأسماء المتميزة في الفن التشكيلي في الوطن العربي والعالم أجمع باية محيي الدين ولدت في 12 ديسمبر 1931 في برج الكيفان بالجزائر ولم تكن توقع لوحاتها قط باسمها.
وتعتبر باية محيى الدين واحدة من الأسماء المتميزة في الفن التشكيلي ليس في الجزائر والوطن العربي فحسب بل في العالم.
باية محيى الدين يتيمة الأبوين منذ الولادة ربتها جدتها لتساعدها فيما بعد عندما كبرت في الفلاحة وكانت جدتها تعمل وتقيم عند مستعمرين فرنسيين وفي 1943 أخذتها أخت صاحب المزرعة مارغريت كامينة لتساعدها في أشغال البيت وكان بيت السيدة مارغريت الواقع في الجزائر غاية في الجمال والروعة ما أبهر باية.
وشرعت باية محيى الدين في تشكيل تماثيل صغيرة لحيوانات وشخصيات من خيالها فقط من الطين أعجبت صاحبة البيت بفنها فشجعتها ودعمتها بأدوات للرسم اهتم بها النحات الفرنسي جون بيريساك وعرض رسوماتها على أيمي مايغت وهو تاجر أعمال فنية ومؤلف ومنتج أفلام معروف آنذاك ومدير مؤسسة مايغت للفنون.
وعرضت باية محيى الدين أعمالها لأول مرة على الجمهور الفرنسي بباريس سنة 1947 ونالت أعمالها نجاحاً باهراً أعجب الجمهور والنقاد لهذا الفن البدائي العفوي والساذج.
وكانت باية محيى الدين طفلة لم تتجاوز الثالثة عشرة عندما رسمت ما وجده الفنانون شيئاً رائعاً رغم سذاجته وبساطته فاهتم بها الفنانون حتى أن بابلو بيكاسو الفنان العالمي طلب منها أن ترافقه ليعلمها الرسم فبقيت برفقته عدة أشهر استفادت خلالها كثيراً.
ونشرت مجلة فوك Vogue صورة باية محيى الدين بينما كان عمرها لا يتجاوز السادسة عشر حيث عملت لبلدية في فرنسا أعمالاً من الفخار.
وعادت باية محيى الدين إلى الجزائر والتحقت بجدتها تم تزوجت وكانت الزوجة الثانية للموسيقار الأندلسي الحاج محفوظ محيي الدين وهو يكبرها ب30 سنة ليتوقف مشوارها الفني ويدوم جموده عشر سنوات.
وفي 1963 اشترى المتحف الجزائري أعمال باية محيى الدين ليعرضها وسط إلحاح كبير من مديرة المتحف لتعود للرسم وبالفعل عادت باية محيى الدين ولم تتوقف عن الرسم منذ ذلك الوقت لتُعرض أعمالها في كل من الجزائر وباريس والعالم العربي.
والكثير من أعمال باية محيى الدين محفوظة في مجموعة الفن الساذج في لوزان بسويسرا فيما توفيت في مدينة البليدة سنة 9 نوفمبر 1998م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.