الفاف في رسالة واضحة: “عائلة واحدة.. هدف واحد” !    موجة حر تتعدى 47 درجة في الجنوب !    الطلبة ينزلون إلى الشارع بشعار «عربي قبايلي خاوة خاوة»    عمال مصنع «طحكوت» للسيارات في تيارت يحتجون ويتوقفون عن العمل    ألف نقابي ينظمون وقفة احتجاجية أمام المقر الولائي لUGTA    فلسطين تُباع في‮ ‬المزاد والمسلمون‮ ‬يتفرجون‮ ‬    للمخرج مرزاق علواش    رفقة‭ ‬عازف البيانو الروسي‮ ‬ألكسندر كارباياف    توقع 3 ملايين سائح أجنبي بالجزائر قبل نهاية العام    تعزيز أسطول «الجزائرية» ب6 طائرات جديدة    الجزائر تؤكد حرصها على الإرتقاء به‮ ‬    منطقة الخليج على فوهة بركان،،،    الأرندي يتجه نحو انتخاب خليفة أويحيى    خلال الميركاتو الصيفي    القائمة ضمت أربعة لاعبين    تحسباً‮ ‬للموسم القادم    تعاونية الحبوب والبقول الجافة    مع بداية موسم الإصطياف بمستغانم    بمشاركة‮ ‬25‮ ‬ولاية ببومرداس‮ ‬    المطالبة بإلحاق ديوان مكافحة المخدرات بالوزارة الأولى    توزيع 66 ألف سكن احتفالا بالذكرى ال57 للاستقلال    سوق أهراس    حول تصريحاته عن الوضع الراهن للبلاد‮ ‬    فتح‮ ‬1000‮ ‬منصب في‮ ‬سلك الشؤون الدينية    الأزمة تتعقد كلما طال أمدها    كوشنر يرفض مبادرة السّلام العربية والرّئاسة الفلسطينيّة تعتبرها خطّا أحمر    استيقظت لتجد نفسها وحيدة على متن الطائرة    توقيف عصابة كانت تعتدي على المواطنين ببوفاريك    اكتشاف كميات ضخمة من الغاز على الكوكب الأحمر    مدينة جفت في عام واحد    تعاونية الحبوب ببلعباس تستقبل 166 ألف قنطار من القمح و الشعير    تحسن قيمة العملة الوطنية مرتبط بالتحول السياسي و خروج البلاد من العلاقات التقليدية    تزول الثلاثية بزوال الظروف المنشئة لها    «نريد الإنتخابات الرئاسية بدون الباءات»    عطش الشتاء و الصيف    التماس 7 سنوات سجنا ضد خضار يبيع المهلوسات بسوق « لاباستي »    مخططات طموحة على الورق وعيوب مفضوحة في الميدان    قائمة المسرحين لم تحدد ومطراني أول المستقدمين في انتظار بلخير    «الجامعة غاضبة للتغيير طالبة»    ملتقى وطني حول الإعلام ودوره في ترقية النشاط الثقافي والسياحي    الصدى والمدى ....... في عبارة «يتنحاو قاع»    دعوة    رجال الدين والحراك .. أي موقع ؟    "الخضر" في مهمة تعبيد الطريق نحو ألعاب طوكيو 2020    التكوين والإكثار من المراكز كفيلان بترقية الفروسية الجزائرية    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مايك جاجر يعود إلى المسرح    طبعة ثانية من مخيّم القرآن للبنات    أقدّم أشعارا باللغة الفرنسية لكلّ المناسبات الوطنية    أطول قلادة تدخل "غينيس"    في كل مرّة تتغيّر الرضيعة… احذري النصب والاحتيال    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن
نشر في أخبار اليوم يوم 20 - 05 - 2019


السفير الصحراوي بالجزائر:
على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن
طالب السفير الصحراوي بالجزائر عبد القادر طالب عمر أمس الاثنين فرنسا بالامتناع عن وضع عراقيل أمام مجلس الأمن تعيق اتخاذه لقرار تمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره مشيرا إلى أن باريس وباستخدام حق الفيتو تعمل على إطالة حالة الجمود وحماية الموقف المغربي خدمة لمصالحها .
وأوضح السفير الصحراوي في مقابلة أجرتها معه وكالة الأنباء الجزائرية بمناسبة الذكرى ال46 لانطلاق الكفاح الصحراوي المسلح أنه خلال شهر أفريل الماضي تبنى مجلس الأمن اللائحة 2664 التي أكدت مجددا على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير ودعت إلى استئناف المفاوضات بين طرفي النزاع (جبهة البوليزاريو والمغرب) في أعقاب تقرير الأمين العام الأممي الذي أشار فيه بشكل واضح إلى المخالفات التي يرتكبها المغرب خصوصا فيما يتعلق بعرقلة مهام بعثة المينورسو.
وأشار السيد طالب عمر إلى أن جبهة البوليزاريو كانت تأمل في أن ينطلق مجلس الأمن بناء على هذا التقرير برفع الغموض عن مسألة الحل السياسي ويطالب بالتعجيل بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير إلا أن فرنسا ومن يدور في فلكها اعترضت على أي خطوة يمكن ان تدفع بالأمور إلى الأمام وطالبت بتمديد مهمة بعثة المينورسو إلى سنة بدل 6 أشهر وهذا دليل على أن الموقف الفرنسي يعمل على إطالة حالة الجمود وحماية الموقف المغربي وهذا ما جعل روسيا وجنوب افريقيا يتحفظان على القرار.
وذكر السيد طالب عمر بأن بعثة المينورسو هي بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية وهي موجودة لهذا الهدف وليس لشيء آخر و على المغرب وحلفاؤه أن يعوا ذلك مضيفا أن المغرب لا يزال غير راض على مثل هذه التوصيات الصادرة عن مجلس الأمن ويريد توصيات على مقاسه تشرع احتلاله للصحراء الغربية وتلغي نهائيا مسألة حق تقرير المصير وتلغي المفاوضات ولكنه لم يحقق أي انتصار لأن اللائحة لا تزال تحافظ على تحديد الأطراف وتقرير المصير .
وفيما يتعلق بتبني اللائحة لضرورة استئناف المفاوضات بين جبهة البوليزاريو والمملكة المغربية أكد السفير الصحراوي أن المبعوث الأممي حريص على القيام بتحضيرات للقاء المقبل تضمن تحقيق خطوات ملموسة تتقدم بها المفاوضات بدل الاكتفاء بتحقيق الاجتماعات مذكرا بأن المغرب في الجولة السابقة صعد من لهجته وحاول الترويج للحكم الذاتي على حساب استفتاء تقرير المصير مما يتناقض مع الشرعية الدولية و هو ما سبق لجبهة البوليزاريو أن رفضته في 2007 ولن تقبله تحت أي ظرف .
واعتبر الدبلوماسي الصحراوي في ذات السياق أن المناورات المغربية والموقف الفرنسي الذي يوفر الدعم للنظام المغربي وكذا تخلي إسبانيا عن مسؤوليتها التاريخية وراء عدم تقدم الأمم المتحدة في إيجاد حل للصراع محذرا من أن مثل هذه الخطوات تهدد المسار السلمي واستقرار المنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.