في إطار التدابير الوقائية لمكافحة تفشي فيروس كورونا    الصيرفة الإسلامية وأثرها في تحقيق التنمية المستدامة    فيما تم إيواء 79 عائلة بملعب بلعيد بلقاسم    بعد 13 سنة من الغياب    بعد توقيف الموسم الكروي    توفي في حادث مرور مروع بفرنسا    تحسبا لإعادة فتحها ابتداء من يوم السبت المقبل بالبليدة    شدد على ضرورة استكمالها قبل نهاية السنة الجارية    البيان الكامل لاجتماع مجلس الوزراء برئاسة تبون    إثيوبيا تؤكد استئناف المفاوضات حول سد النهضة اليوم    لا خسائر بشرية أو مادية    عمار بلحيمر يكشف المستور:    بلحيمر: "سلطة ضبط الصحافة المكتوبة ستتكفل بتشجيع تعددية المعلومة ونشرها"    تلقوا تكوينا عالي المستوى في التعليم العسكري    أكد أنها تدخل ضمن النشاط المتوسطي..بوناطيرو:    وزيرة الإعلام اللبنانية تستقيل    وفاة 9 أشخاص وإصابة 142 آخرين بجروح    3 جرحى في حادث مرور    تسجيل 521 إصابة جديدة و9 وفيات    خلال اجتماع لمجلس الوزراء    فنيش يعزي نظيره اللبناني    لا خسائر بشرية ولا مادية    إحباط هجرة سرية ل26 حراقا    أرباح أرامكو السعودية تتراجع إلى النصف    "ألو شرطة".. في خدمتكم    الكلمة الأدبية تعزّز الوعي وتقوّي النّفوس    ممتهنو الصيد البحري يطالبون بتسوية "مخطط رسو قوارب "    تخرج تسع دفعات من الضباط وضباط الصف    النمو والبطالة واحتياطات الصرف و قيمة الدينار    سباق مع الزمن لفتح الشواطئ    15 مشروعا لتهيئة الطرق وفتح المسالك ب 20 منطقة ظل    لجنة ولائية لتحضير فتح الشواطىء    تجربة رائدة في لزراعة السترونال والستيفيا    أجمل عاصمة    هدير بيروت المتغضن    في مرفأ الوجد ... بيروت تحترق    يا الله    جلسة حاسمة لتسوية وضعية شركة مولودية وهران    «نعمل على تسديد مستحقات اللاعبين وإقناعهم بالبقاء»    ملفات كثيرة تنتظر عنتر يحيى    مسجد سيدي غانم بميلة لم يتعرض لأي ضرر بعد الهزتين الأرضيتين    لبنان.. وزير البيئة يعلن استقالته    هذه أنواع النفس في القرآن الكريم    حكم التسمية بأسماء الأنبياء والملائكة    المدرب صحراوي يريد حلا وديا لمشكل مستحقاته    صعود 6 أندية إلى أقسام عليا    لقاح كورونا جاهز خلال أيام    17 ألف استشارة طبية لكوفيد -19 منذ بداية الجائحة    ''الأمان " تقدم اقتراحاتها لمرحلة ما بعد الرفع الجزئي للحجر    اللهُ نورُ السَّمواتِ والأرضِ    مسجد "سيدي غانم" لم يتعرض لأي ضرر    "سلطة" مستقلة لصحافة محترفة    الكفاءة لشغل وظائف عليا    كبيش يجمع" شظايا بيروت"    العفو عند المقدرة من شيم الكرام    هزة أرضية بقوة 3ر4 درجات قرب سيدي غيلاس بولاية تيبازة    إحصاءات أسبوعية للسلع المحجوزة والمخزنة على مستوى الموانئ    فتح باب المشاركة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن
نشر في أخبار اليوم يوم 20 - 05 - 2019


السفير الصحراوي بالجزائر:
على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن
طالب السفير الصحراوي بالجزائر عبد القادر طالب عمر أمس الاثنين فرنسا بالامتناع عن وضع عراقيل أمام مجلس الأمن تعيق اتخاذه لقرار تمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره مشيرا إلى أن باريس وباستخدام حق الفيتو تعمل على إطالة حالة الجمود وحماية الموقف المغربي خدمة لمصالحها .
وأوضح السفير الصحراوي في مقابلة أجرتها معه وكالة الأنباء الجزائرية بمناسبة الذكرى ال46 لانطلاق الكفاح الصحراوي المسلح أنه خلال شهر أفريل الماضي تبنى مجلس الأمن اللائحة 2664 التي أكدت مجددا على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير ودعت إلى استئناف المفاوضات بين طرفي النزاع (جبهة البوليزاريو والمغرب) في أعقاب تقرير الأمين العام الأممي الذي أشار فيه بشكل واضح إلى المخالفات التي يرتكبها المغرب خصوصا فيما يتعلق بعرقلة مهام بعثة المينورسو.
وأشار السيد طالب عمر إلى أن جبهة البوليزاريو كانت تأمل في أن ينطلق مجلس الأمن بناء على هذا التقرير برفع الغموض عن مسألة الحل السياسي ويطالب بالتعجيل بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير إلا أن فرنسا ومن يدور في فلكها اعترضت على أي خطوة يمكن ان تدفع بالأمور إلى الأمام وطالبت بتمديد مهمة بعثة المينورسو إلى سنة بدل 6 أشهر وهذا دليل على أن الموقف الفرنسي يعمل على إطالة حالة الجمود وحماية الموقف المغربي وهذا ما جعل روسيا وجنوب افريقيا يتحفظان على القرار.
وذكر السيد طالب عمر بأن بعثة المينورسو هي بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية وهي موجودة لهذا الهدف وليس لشيء آخر و على المغرب وحلفاؤه أن يعوا ذلك مضيفا أن المغرب لا يزال غير راض على مثل هذه التوصيات الصادرة عن مجلس الأمن ويريد توصيات على مقاسه تشرع احتلاله للصحراء الغربية وتلغي نهائيا مسألة حق تقرير المصير وتلغي المفاوضات ولكنه لم يحقق أي انتصار لأن اللائحة لا تزال تحافظ على تحديد الأطراف وتقرير المصير .
وفيما يتعلق بتبني اللائحة لضرورة استئناف المفاوضات بين جبهة البوليزاريو والمملكة المغربية أكد السفير الصحراوي أن المبعوث الأممي حريص على القيام بتحضيرات للقاء المقبل تضمن تحقيق خطوات ملموسة تتقدم بها المفاوضات بدل الاكتفاء بتحقيق الاجتماعات مذكرا بأن المغرب في الجولة السابقة صعد من لهجته وحاول الترويج للحكم الذاتي على حساب استفتاء تقرير المصير مما يتناقض مع الشرعية الدولية و هو ما سبق لجبهة البوليزاريو أن رفضته في 2007 ولن تقبله تحت أي ظرف .
واعتبر الدبلوماسي الصحراوي في ذات السياق أن المناورات المغربية والموقف الفرنسي الذي يوفر الدعم للنظام المغربي وكذا تخلي إسبانيا عن مسؤوليتها التاريخية وراء عدم تقدم الأمم المتحدة في إيجاد حل للصراع محذرا من أن مثل هذه الخطوات تهدد المسار السلمي واستقرار المنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.