حركة البناء تعزي السفارة الكويتية في وفاة الأمير صباح الأحمد الجابر الصباح    النطق بالحكم في قضية مراد عولمي يوم 10 أكتوبر المقبل    صويلح: مشروع تعديل الدستور يضمن للقضاة استقلالية واسعة في ممارسة مهامهم    المجلس الشعبي الوطني : اللجنة القانونية تشرع في دراسة إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن نائبين    رشيد نديل : نزع الرصاص من البنزين الممتاز سيسمح بتقليص فاتورة الاستيراد    النفط ينزل لليوم الثاني جراء مخاوف الطلب مع زيادة الإصابات بكورونا    كورونا يهدد 46 مليون وظيفة في النقل الجوي    الكويت.. تشييع جثمان الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح    انقطاع الماء في بلديات بالعاصمة    حجز قرابة قنطار "زطلة" المعالج بالنعامة    تأجيل جلسة محاكمة نشناشي زليخة-شفيقة المدعوة "مايا" إلى يوم 7 أكتوبر    البويرة: أصحاب الجبة السوداء يستجيبون للإضراب    بلايلي يبدي رغبته في العودة إلى أوروبا    الجزائر تحتضن الصالون الدولي للتصدير واللوجستيك بين 8 و10 فبراير المقبل    وزير الصناعة يدعو البريطانيين إلى استغلال فرص الشراكة    الاتحاد الأوروبي يفند ادعاءات المغرب ويشيد بمجهودات الجزائر لمساعدة اللاجئين الصحراويين    بالفيديو.. المغنية الأمريكية جينفر كراوت تغني "ما تبكيش" للراحل حسني    السعودية: قرار جديد بشأن الحرم المكي والمعتمرين    ترامب وبايدن يتبادلان الإهانات الشخصية، في أول مناضرة رئاسية لهما    الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي تحذر من حملة التصعيد ضد مناضليها    الحكم بسنتين حبس منها سنة موقوفة النفاذ في حق محمد جميعي    سطيف: وفاة شخص بعد انحراف سيارة    وزارة التعليم العالي تنشأ فوج عمل وزاري لتعزيز الرقمنة في القطاع    زهاء 100 عارض في الطبعة ال17 للصالون الدولي للعقار والبناء والسكن والأشغال العمومية    روسيا ستمد مصر بلقاح كورونا    بعد إصابة المئات بالملاريا.. نواب البرلمان عن الجنوب يطالبون التدخل العاجل للوزير الأول    خطوة جديدة تُقرب سليماني من العودة الى فرنسا    توقيف 4 أشخاص بحوزتهم سلاح ناري وخراطيش بالبيرين في الجلفة    حزب الحرية والعدالة … التصويت بنعم على الدستور الجديد    وزارة الشؤون الدينية تنظم مسابقة للقراءة    وكالة الأنباء المغربية تنسب تصريحات كاذبة للأمم المتحدة    مجلس الأمة يناقش ويصوت على 5 مشاريع قوانين غدا الخميس    ميسي… يعتذر ويوجه رسالة إلى جماهير برشلونة    لتسهيل تنقل مواطنيها بالمناطق المنعزلة.. الجزائر تتبرع ب 10 حافلات للنيجر    وزيرة الثقافة تُكرم مثقفي وفناني تمنراست    مطلقات عن الستر باحثات    الجزائريون سحبوا 76 ألف مليار من الموزعات الآلية منذ بداية العام    بسبب لون بشرتي.. جار لنا يريدني أن أرحل من بيتي!    وسائل الاعلام مدعوة الى التأكد من موثوقية المصادر    الفريق شنقريحة يستقبل مدير المصلحة الفدرالية للتعاون العسكري والتقني الروسي    قالت أن باريس استغلت كورونا لقمع مظاهرات السترات الصفر    ضمن ستة عشر عملية مقررة بسيدي بلعباس    لمدة 3 سنوات    "تكريم" نساء المسرح والسينما    تأكيد دور الركح في نشر العلم والمعرفة    خلطة بين الراهن والخرافة يعشقها القارئ    سيكون عاما ل "الألوان الرائعة" في العلاقات الصينية الجزائرية    أشغال الجمعية العامة غدا    الشرطة في مواجهة التجارة الموازية    الإتفاق مع "نفطال" للحصول على 45 مليار في 3 مواسم    " إرادة سياسية لاستعادة أمجاد الماضي"    "قرار تسريحي فاجئني ولن أفسخ عقدي دون تعويض"    مجانية العلاج... مكسب دستوري    متحف "باردو" يعرض المجموعة المتحفية الجنائزية لملكة الطوارق تينهينان قبل نهاية العام الجاري    وزيرة الثقافة تحيي ذكرى رحيل الشاب حسني    أمسك عليك لسانك    أسلوب المجادلة بالتي هي أحسن في الدعوة    كاتبتان تخصصان عائدات كتاب جامع «عاق أم بار» لدار العجزة والمسنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منتجات الصيرفة الإسلامية في 32 وكالة قريباً
نشر في أخبار اليوم يوم 14 - 08 - 2020


البنك الوطني الجزائري:
منتجات الصيرفة الإسلامية في 32 وكالة قريباً
كشفت أمينة عثامنية مديرة الصيرفة الإسلامية بالمديرية المركزية للبنك الوطني الجزائري أنه سيتم خلال الاسبوع المقبل فتح خدمات الصيرفة الإسلامية على مستوى عديد الوكالات لتصل في نهاية سبتمبر المقبل إلى 32 وكالة على أن تعمم في نهاية ديسمبر المقبل على مستوى 48 ولاية.
وأوضحت أمينة عثامنية على أمواج القناة الأولى للإذاعة الوطنية يوم الخميس أن البنك قبل أن يطرح منتجاته الإسلامية قام بدراسة للسوق لتحديد شرائح المجتمع الجزائري المتطلعة للصيرفة الإسلامية واقتراح منتوجات وفقا لهاته التطلعات مشيرة إلى طرح 9 منتجات في مرحلة أولى خمسة منها متعلقة بالتوفير وتضم خدمات منتجات تحت الطلب ( إيداع الاموال وسحبها في أي وقت وبدون أي زيادة) وحساب ودائع تحت الطلب وهو موجه للأفراد والهيئات التي ليس لها أغراض تجارية كالجمعيات إضافة إلى الحساب الجاري الإسلامي الموجه للتجار والمؤسسات الربحية وحساب التوفير الإسلامي بصيغتين الاولى تحت الطلب بدون أرباح والثانية بالأرباح تتراوح بين 50 و90 بالمائة حسب مدة تجميد الأموال وفق مبدأ المضاربة.
أما المنتجات الخاصة بالتمويلات فهي حسب مديرة الصيرفة الإسلامية بالبنك الوطني الجزائري أربعة ثلاثة منها موجه للأفراد وهي صيغ المرابحة والمرابحة لشراء مسكن والمرابحة لشراء سيارة وشراء تجهيزات الكهرومنزلية والأثاث إضافة إلى الصيفغة الرابعة وهي الإيجار المنتهي بالتمليك الموجه للمهنيين والشركات الصغيرة والمتوسطة.
وبشأن الشروط وتلقي كافة الشروحات عن منتجات الصيرفة الإسلامية أحالت عثامنية إلى البوابة الالكترونية المستحدثة على مستوى الموقع الالكتروني للبنك الوطني الجزائري مشيرة إلى أن الشروط المطلوبة بسيطة جدا منها ما تعلق بالسن والأجر الشهري.
الدكتور بوجلال: المستوى العالمي للدين يساوي 250 بالمائة من حجم الإنتاج العالمي
من جهته أوضح الدكتور محمد بوجلال عضو المجلس الإسلامي الأعلى المكلف بالصناعة المالية أن البنك الوطني الجزائري قدم في مشروعه الأول 5 منتجات لتعبئة المدخرات لفائدة المودعين وفق علاقة مضاربة شرعية تربط بين جمهور المودعين والبنك الإسلامي حيث يكون الربح قسمة بينهما على نسبة يتفقان عليها مسبقا وتكون الخسارة على رب المال ( وهم جمهور المودعين) وليس على الذي يقدم العمل أو المضارب ( وهو البنك) مشيرا إلى أن المضاربة في الفقه الإسلامي لها مدلول إيجابي وليس المجازفة (spéculation).
وعلى اعتبار أن البنك هو الوسيط المالي - يقول بوجلال- فهناك علاقة تربطه بالمستثمرين وأرباب الأعمال أوما يسمى بأعوان العجز التمويلي الذين يحتاج إلى تمويل مالي لتوسيع نشاطهم حيث يقترح البنك صيغ مختلفة على غرار المشاركة والمضاربة وفي النشاط الزراعي المزارعة والمغارسة وعديد الصيغ كالمرابحة والايجارة التي تنتهي بالتمليك وهكذا من مختلف الصيغ مشيرا إلى أن الصناعة المالية الإسلامية تقترح 30 منتجا.
ووصف الدكتور بوجلال العلاقة بين الدائن والمدين في البنوك التقليدية التي تقوم على نسبة الفائدة بالعداد الجهنمي الذي أسقط أفرادا ومؤسسات وهدد دولا بتواجدها مشيرا إلى أن حجم الديون حاليا على المستوى العالمي يساوي 250 بالمائة من حجم الإنتاج العالمي مضيفا أن هذه الفقاعة المالية إذا ما انفجرت ستؤدي إلى خراب كبير على البشرية على عكس الصناعة المالية الإسلامية التي تعتبر ملاذا لإنقاذ هذا النظام الاقتصادي المالي..
وشرع البنك الوطني الجزائري رسميا في تسويق منتجات الصيرفة الإسلامية حيث يطرح مجموعة من صيغ الادخار والتمويل الموافقة لتعاليم الشريعة الإسلامية وتمت المصادقة عليها من هيئة الرقابة الشرعية للبنك ومن طرف الهيئة الشرعية الوطنية للإفتاء للصناعة الإسلامية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.