ملك السعودية يهنئ الرئيس تبون بعد نجاح العملية الجراحية    بالصور.. بن حراث تستقبل سفيرة ألمانيا في الجزائر    رئيس دائرة الاستغلال بالوكالة الوطنية للسدود للإذاعة : 44.45 % نسبة إمتلاء السدود لحد الآن    عدل2: برنامج إضافي لفائدة 30 ألف مكتتب لم يسددوا الشطر الأول    بلحيمر: الجزائر تتعرض لحملة بسبب رفضها ركوب موجة التطبيع    وزير التجارة: الزيادات في أسعار المواد الاستهلاكية مبررة ولن تمس المواد الأساسية    مجلس قضاء الجزائر : تأجيل البث في قضية "الطريق السيار شرق-غرب"    وزير الصناعة: جماعات مشبوهة تضغط في ملف الاستيراد وأسباب موضوعية تمنع تطبيق المادة 110    إليزي: إصابة 15 رعية إفريقية في حادث مرور    للأسف، المأساة التي خلّفها «داعش» في منطقتنا كنز مهمّ للسينما الهوليووديّة    بلحيمر :"ولايات الجنوب لها أولوية في البث الإذاعي لطابعها الجغرافي وقربها من مناطق التوتر"    جراد: القطاعات الوزارية مدعوة إلى "تحسين" نوعية النصوص التشريعية والتنظيمية المبادرة بها    الرئيس العراقي:"الجماعات الإرهابية تستهدف الاستحقاقات الوطنية بتفجيري بغداد"    وزير الصناعة: الاتهامات التي تطال الوزارة باطلة    ناصري: نعمل على بناء مليون وحدة سكنية    قطار يدهس شخصا في الحراش واضطراب في الحركة    الشلف.. الشرطة توقف 3 مروجين وتحجز 293 قرص مهلوس    عبد المجيد عطّار " قضية النفط بلبنان مرتبطة بمشاكل سياسية داخل لبنان لا دخل لنا فيه"    البيت الأبيض يحذف بيان اعتراف ترامب بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية    روسيا تعلن عن تغيير درجة حرارة تخزين لقاح "سبوتنيكV "    الرئاسة الصحراوية تعلن التعبئة العامة    بايدن يوقع 15 مرسوما في أول يوم من ولايته    وهران: الحبس النافذ ل 11 مسؤولا من بينهم "المير" السابق لأرزيو والمدير المالي ومدير أملاك البلدية    المحترف الأول: صراع الريادة والتأكيد يتواصلان    سونلغاز تعلق قطع الكهرباء    الوزير الأول: بعض المشاريع ينقصها النضج    الشاب نصرو: تمنيت أن يكون عثمان عريوات وزيرا للثقافة    مدرب فرنسا لكرة اليد يُشيد بالمنتخب الجزائري    حجز أزيد من مليون قرص مهلوس وتوقيف 980 "حراڤا"    انزلاق للتربة يعزل قرية شرفة    وصول الجرعات الأولى للقاح "أوكسفورد-أسترا-زينيكا" في فيفري    5 سنوات لمروجي 300 قرص مهلوس    «التعيين العشوائي وراء عودة ظاهرة استهلاك المدربين»    بطولة بلا خطة ... في ورطة    داربي لا يقبل القسمة على أتنين    والي مستغانم يزور الفنان المسرحي جمال بن صابر    فراشة النادي الأدبي الشاعرة الراحلة « أم سهام »    نظام القائمة المفتوحة يمنع تسرب المال الفاسد    وزير الدفاع الأمريكي المقبل يعد ب"النظر عن قرب" في مسألة الصحراء الغربية    6 وفيات.. 265 إصابة جديدة وشفاء 194 مريض    ميناء مستغانم يقتني أجهزة إنذار متطورة    "داربي" مفتوح على كل الاحتمالات    تحذير روسي نرويجي من تبعات القرار الأمريكي    مشوار فريد لشاهد على القرن    تقديم الخريطة الأثرية الجديدة للجزائر    تحقيق الانتقال الديمقراطي والتعايش معا خلاصنا الأكيد    أرضية رقمية لحاملي المشاريع    جون بولتن يصنّف ترامب كأسوأ رئيس للولايات المتحدة    نذير بوزناد أمين عام جديد للنادي    دزيري بلال في أول اختبار ضد نجم مقرة    بحث مستجدات القطاع الصيدلاني في ظل الأزمة الصحية    علاقات قوية بين الجزائر وألمانيا    ثمرة وساطة شاقة    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شرطة الحدود تتدعم ب 1000 عنصر جديد خلال موسم الاصطياف
اللواء هامل يتفقد إجراءات تسريع مراقبة وثائق المسافرين عبر مطار هواري بومدين
نشر في صوت الأحرار يوم 23 - 06 - 2013

وضعت شرطة الحدود خطة خاصة لإحباط محاولات التهريب بمختلف أشكالها، من خلال تشديد الرقابة على عدد من الرحلات وذلك وفقا للمعطيات الأمنية المتوفرة على غرار رحلات تركيا والدول الإفريقية وأمريكا الجنوبية، بالتنسيق مع جميع المتعاملين، كما تدعم سلك الشرطة عبر مراكز الحدود بألف عنصر جديد، في إجراء يرمي إلى التسريع من إجراءات العبور ومراقبة الوثائق في ظرف قياسي.
تفقد أمس، المدير العام للأمن الوطني، اللواء عبد الغني هامل، عمل شرطة الحدود وإجراءات المراقبة الشرطية بالمطار الدولي هواري بومدين، على هامش إشرافه على افتتاح الأبواب المفتوحة على شرطة الحدود المنظمة ببهو المطار، حيث تقرب اللواء هامل من المسافرين، الذين أبدوا ارتياحهم من تقليص مدة معالجة الجوازات وسرعة مصالح شرطة الحدود في إتمام إجراءات عبورهم.
من جهة أخرى أكد العميد أول للشرطة لزرق الغالي، مدير شرطة الحدود خلال منتدى الأمن الوطني المنظم بمطار هواري بومدين، تدعيم أعوان شرطة الحدود خلال موسم الاصطياف بألف عنصر إضافي تم استقدامهم من مختلف الدوائر الإدارية، لتعزيز عناصر شرطة الحدود بالموانئ والمطارات ومراكز العبور خلال موسم الإصطياف ومرافقة المسافرين، الذين يتوقع أن تكون حركتهم كثيفة، وذلك لتدعيم عناصر شرطة الحدود البالغ تعدادهم 11547 .
ويهدف هذا الإجراء الذي سيتواصل إلى غاية نهاية شهر سبتمبر إلى تحقيق تنظيم أكثر إحكاما في حركة العبور و مراقبة الوثائق في ظرف قياسي كما اوضح نفس المسؤول.
وشدد العميد أول للشرطة، على تكثيف الجهود المبذولة من طرف أعوانه فيما يخص التهريب بمختلف أشكاله، مؤكدا أن المحجوزات تثبت ذلك، مشيرا إلى وجود خطة محكمة لشرطة الحدود تعتمد على التركيز على قائمة معينة من الرحلات تم تحديدها وفق الدراسة والمعطيات الأمنية على غرار الرحلات المتجهة من وإلى تركيا والدول الإفريقية ودول جنوب أمريكا، حيث يكون فيها التفتيش مكثف باعتبار أنها عادة التي يتم فيها تسجيل محاولات لتمرير العملة أو تهريب المخدرات التي تكون قادمة من الدول الإفريقية خاصة ما تعلق منها بالكوكاكين، ومحاولات للمرور بوثائق مزورة.
وفي هذا الإطار، تمكنت عناصر شرطة الحدود عبر مختلف المراكز الحدودية، خلال هذه السنة، من حجز فيما يخص الأسلحة والذخيرة 7 أسلحة نارية، 107 خراطيش من مختلف العيارات، كيس ذخيرة مسحوق أسود اللون، علبتان كريات مطاطية، وفيما يخص الإحصائيات من جانفي 2012 إلى مارس ,2013 فقد تم حجز 45 سلاح ناري وتوقيف 51 متورط منهم أربع أجانب ويتعلق الأمر بكوري وفرنسيين، وتونسي، كما تم حجز 19 سلاح أبيض مع توقيف 14 متورط.
ومنذ بداية السنة تمكنت عناصر شرطة الحدود من حجز 520580 أورو، 520000 دينار، 14513 دولار، 16000 ليرة استرليني، فيما فاقت المليون أورو خلال السنة الماضية مع معالجة 87 قضية.
من جهة أخرى كشف العميد الأول للشرطة لزرق الغالي، عدة إجراءات اتخذتها المديرية العامة للأمن الوطني، الأمنية منها والإدارية خلال موسم الاصطياف، وذلك عبر كافة مصالح شرطة الحدود من مطارات وموانئ ومراكز برية، مضيفا أن ذلك جاء للرفع من الدرجة الأمنية وتسهيل الإجراءات الخاصة بمعالجة دخول وخروج المسافرين من وإلى أرض الوطن خلال موسم الاصطياف، مؤكدا أن ذلك سيتم بتعزيز التشكيل عبر 14 مطار مفتوح و11 ميناء و9 مراكز حدودية، وكذا احترام مخططي السير والمناطق، بالإضافة إلى الصرامة في عملية التفتيش وتعزيز الحزام الأمني في عملية تفتيش المسافرين.
وعن الإجراءات التسهيلية أكد ذات المصدر، أن الأمر سيتم بتحسين الخدمات من خلال معالجة الإجراءات الشرطية للمسافرين والسيارات في وقت قصير، وضع شبابيك متحركة للإجراءات الشرطية على مستوى الموانئ، إضافة شبابيك أخرى على مستوى المطارات، المراكز الحدودية البرية، مشيرا إلى وضع شبابيك خاصة لمعالجة المسافرين على متن السيارات على مستوى الحدود البرية، مع تحسين وحث جميع قوات الشرطة على احترام القواعد والهندام والمجاملة في التعامل، مع توفير بطاقات الشرطة على متن الطائرات والبواخر، كما تم اتخاذ تدابير استثنائية في المراكز الحدودية منها إنشاء شبابيك متحركة، ومراقبة وثائق المغتربين داخل سياراتهم بالموانئ، وتسهيل وقت العبور، وفصل السيارات على الراجلين، حيث تقرر تمكين المسافرين أصحاب السيارات من المكوث بمركباتهم، فيما يتولى عناصر الشرطة التنقل إليهم للقيام بالمراقبة العينية والتأشير على الوثائق وذلك بهدف تخفيف العبء على المسافرين والتقليص من وقت الانتظار.
من جهته أشار العميد أول للشرطة جيلالي بودالية، رئيس دائرة الإعلام والعلاقات العامة بالمديرية العامة للأمن الوطني، أن هذه الأبواب المفتوحة ستشمل وفي نفس الفترة مراكز الحدود والموانئ التي تعرف حركة عبور واسعة والمطارات المفتوحة على الخطوط الدولية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.