كل الطلبات مستجابة    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    التّربية الوقائية في الإسلام    نجل بوضياف يرفع دعوى قضائية ضد نزار وتوفيق    لهذه الأسباب تدهور الميزان التجاري للجزائر    «نريد إخراج الجزائر من الأزمة ومن يرفض الله يسهل عليه»    كهربة الأجواء لا تخدم مصلحة البلاد    توقيف 63 شخصا، ضبط مركبات وعتاد مختلف    الفساد امتد للممتلكات بقرارات إدارية    عجز الميزان التجاري مرتبط بهيكلية الاقتصاد    ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين الى 19 شخصا    المغرب يطرد مجددا المحامية الإسبانية كريستينا مارتينيز    تشاد تعلن حالة الطوارئ لثلاثة أشهر    المجلس السيادي السوداني يباشر مهامه اليوم    الأردن يستدعي سفير إسرائيل بسبب الانتهاكات في الأقصى    القنصلية الفرنسية تتحجج بتذبذب الأنترنت في معالجة ملفات “الفيزا”    قديورة :” سفيان هني يمثل إضافة كبيرة لنادي الغرافة”    497مؤسسة مصغرة تشكو التهميش    10ملايين مصطاف منذ بداية جوان    توقيف شخصين وحجز أزيد من 06 كيلوغرام من الكيف المعالج بالمسيلة    100 مليون سنتيم للمستفيدين من التجزئات الاجتماعية بالجنوب    سنعمل على استرجاع كل الاموال والممتلكات المنهوبة    استشهاد 3 فلسطينيين في غارات إسرائيلية على غزّة    السباحة الجزائرية تسعى لحصد 10 ميداليات    المدرب عبّاس يقترب من حسم التشكيلة الأساسية    «التحضيرات جرت في ظروف رائعة وسأسجل في مرمى سعيدة»    «لدينا رغبة كبيرة لتشريف الجزائر في الألعاب الإفريقية»    هياكل غير مربوطة بالشبكة ونقص في التاطير    توقيف 63 شخصا بتمنراست وبرج باجي مختار وعين قزام    غلق البوابة الالكترونية وحرمان من التسجيل لطلب الإيواء    19 جريحا في حوادث مرور خلال 24 ساعة بوهران    1.2 مليار سنتيم لمشاريع تنموية بقرية أولاد أجبارة بتارقة    سكان قرية القواير على حافة كارثة بيئية    ثعبان يبتلع نفسه    قفزت في النهر لإنقاذ هاتفها!    6 فرق فلكلورية تعيد الزمن الجميل لمدينة «موريسطاقا»    « القلتة » ..جوهرة الساحل    فنان الأندلسي إبراهيم حاج قاسم في سهرة تراثية تلمسانية    «143 شارع الصحراء» يحصد جائزتين في مهرجان لوكارنو    «كادير « يخطف الاضواء والشيخ الحطاب يرقص الجمهور على الايقاعات الرايوية البدوية    جائزتان ل «143 شارع الصحراء» للجزائري حسان فرحاني    حضور محتشم في الافتتاح    طفرة هائلة التعقيد    شبيبة الساورة تصبو لانطلاقة قوية    الاتحاديات الوطنية مصرة على تشريف التزامها    عمراني يريد استفاقة كبيرة    وصول 600 حاج إلى أرض الوطن اليوم الأحد بعد أدائهم لمناسك الحج    النفط ب 10 دولار .. !    Ooredoo تُطمئن زبائنها        آخر ساعة تنشر برنامج رحلات عودة الحجاج عبر مطار رابح بيطاط    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    "غوغل كروم" يتعرض لأكبر عملية اختراق في تاريخه!    من بينهم وزير السياحة السابق حسن مرموري    أسباب تقنية وبشرية وراءها سوء التسيير    أزمة نقل حادة ببلدية الطابية    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حامل اللقب يريد التدارك وداربي مثير بالعاصمة
الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى
نشر في الفجر يوم 16 - 09 - 2011

يقترح برنامج الجولة الثانية من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم المقررة اليوم طبقا شهيا لمتتبعي البطولة الوطنية، تتصدره المباراة المحلية بين اتحاد الحراش واتحاد الجزائر، فيما يسعى حامل اللقب جمعية الشلف للتعويض بمناسبة إستقباله شباب قسنطينة. وسيستعيد ملعب 5 جويلية الأولمبي بالجزائر العاصمة مجددا أجواء المباريات المحلية بمناسبة مواجهة الجارين اتحاد الحراش واتحاد الجزائر، وهو موعد ينتظره عشاق الفريقين على أحر من الجمر بالنظر للفرجة التي عادة ما تمتعوا بها في السرح الأولمبي. نصر حسين داي الصاعد الجديد لبطولة الرابطة المحترفة الأولى والمنهزم أمام وفاق سطيف ينتظره تنقل ثاي على التولي لمواجهة شبيبة بجاية، ويستقبل شباب باتنة مولودية سعيدة لتأكيد صحته الجيدة رغم أن المهمة لن تكون سهلة أمام منافس سعيدي نجح في هزم حامل لقب البطولة جمعية الشلف. في حين، أجلت مباراتا مولودية الجزائر مع وفاق سطيف وشباب بلوزداد ضد شبيبة القبائل على الترتيب لتاريخي 20 و27 سبتمبر لالتزام المولودية والشبيبة بالمنافسات القارية للأندية.
برنامج الجولة الثانية
جمعية الخروب - مولودية وهران
مولودية العلمة - وداد تلمسان
شبيبة بجاية - نصر حسين داي
جمعية الشلف - شباب قسنطينة
شباب باتنة - مولودية سعيدة
اتحاد الحراش - اتحاد العاصمة
مولودية الجزائر - وفاق سطيف مؤجل
شباب بلوزداد - شبيبة القبائل مؤجل
الصفراء ونادي سوسطارة في داربي عاصمي خاص
ستتجه جميع أنظار المتتبعين سهرة اليوم إلى ملعب 5 جويلية والذي سيحتضن قمة لقاءات الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى بين اتحاد الحراش المضيف وجاره اتحاد العاصمة، في لقاء داربي يعد بالكثير من الإثارة بين فريقين مرشحين للعب الأدوار الأولى هذا الموسم، وتجمع مواجهة السهرة بين فريق طموح يضم أسماء مغمورة وبقيادة المدرب المحنك شارف وبين تشكيلة النجوم بقيادة الفرنسي هرفي رونار، وبين طموحات الشباب وخبرة الأسماء القوية فإن جميع التكهنات تبدو صعبة للغاية، وسيكون الانتصار هدف كل جانب خاصة تشكيلة الصفراء التي ستسعى لتأكيد انطلاقتها القوية عندما عادت بانتصار هام من وهران خلال الجولة الماضية. هذا وسيكون المدرب شارف أمام تحد حقيقي من أجل كسب نقاط سوسطارة لأول مرة منذ موسمين، حيث لم تنجح كتيبة شارف في تحقيق الانتصار على لياسما في السنتين الأخيرتين، وهو الأمر الذي سيسعى شارف إلى إنهائه وتحقيق أول انتصار على تشكيلة الاتحاد. في حين سيكون المدرب الفرنسي رونار أمام فرصة لتأكيد قوة المسامعية. فبعد أول خرجة للفريق والفوز الصعب لزملاء جديات أمام شباب باتنة، فإن رونار مطالب بالرد على الانتقادات وتحقيق الفوز على فريق قوي كالحراش يعتبر أكبر رسالة لطمأنة أنصار الفريق بقدرة الاتحاد على المنافسة بقوة على اللقب هذا الموسم.
ومن المنتظر أن تشهد مواجهة اليوم حضورا كبيرا لأنصار الفريقين، خاصة الكواسر الذين أكدوا عزمهم على غزو 5 جويلية باكرا من أجل إقامة الأفراح ومساندة رفقاء بونجاح، وتكتسي مواجهة اليوم طابعا خاصا لأنصار اتحاد الحراش، حيث تعيد للأذهان نهائي البطولة الوطنية موسم 1998 حيث توج رفقاء لونيسي بأول بطولة على حساب اتحاد العاصمة في مواجهة دراماتيكية لا تزال عالقة بالأذهان، وباختلاف الدافع فإن بعض المعطيات تتشابه لحد بعيد، فالصفراء بأسماء شابة عازمة على إسقاط النجوم الكبيرة لسوسطارة، خاصة وأن أشبال المدرب شارف سيكونون مدعومين بالآلاف من أنصارهم في لقاء اليوم، وهو ما يمثل دافع كبير لتحقيق النقاط الثلاث.
المسامعية يحضرون لتيفو على طريقة الكبار
من جانبهم، فقد أنهى أنصار اتحاد العاصمة جميع تحضيراتهما لتخصيص استقبال في المستوى لرفقاء بوعلام في لقاء اليوم، حيث سيقدم المسامعية لوحة فنية في المستوى على مدرجات ملعب 5 جويلية، وذلك من خلال تيفو من الطراز العالمي تتخلله لوحات تشجيعية عودنا عليها أنصار لياسما في الفترة الأخيرة.
غياب بناي وسلطاني عن الحراش، وسوسطارة بكامل التعداد
أما بخصوص تعداد الفريق الأصفر فمن المنتظر أن يستفيد الطاقم الفني للحراش من جميع لاعبيه عدا الثنائي بناي وسلطاني واللذين يغيبان للإصابة، في حين لم تتأكد مشاركة حنيستار بسبب عدم جاهزيته البدنية، ومن المنتظر أن يلجأ المدرب شارف إلى تجديد الثقة في نفس التشكيلة التي شاركت في اللقاء الفارط ضد مولودية وهران، حيث سيراهن مجددا على دمو وقريش في الدفاع مع كل من سلطاني والعياطي، في حين سيكون خط الوسط متكونا من لقرع وهندو في الاسترجاع والعيساوي في بناء اللعب. أمام في الهجوم فإن المأمورية ستكون متعلقة على الثلاثي ياشير، طواهري وبونجاح، هذا الأخير سبق له مواجهة اتحاد العاصمة خلال لقاء ودي للحراش نهاية الموسم الفارط، وأتعب كثيرا أشبال المدرب رونار، في انتظار التأكيد في لقاء الامتحان الرسمي سهرة اليوم، أما من جانب الاتحاد فإن جميع النجوم ستكون حاضرة لمباراة اليوم وهو الأمر الذي يريح كثيرا المدرب رونار.
بومشرة وبوعلام يتوعدان الصفراء
هذا وتكتسي مواجهة اليوم طابعا استثنائيا لكل من طاتام والعياطي واللذين سيواجهان فريقهما السابق، في حين سيكون ثنائي الاتحاد بومشرة وبوعلام أمام فرصة لملاقاة فريقهما الموسم الماضي، وقد أكد بومشرة في تصريح للإذاعة الوطنية أمس أنه سيسعى إلى بذل كل ما لديه من أجل تشريف ألوان فريقه الجديد مثلما كان يفعل مع الحراش، وتبليل القميص، من جانبه فإن بوعلام قد أكد أنه سيسعى رفقة زملائه لهزم الحراش اليوم.
ناصر بشوش: "من الصعب التكهن بنتيجة لقاء داربي"
من جانبه فقد اعتبر المدرب المساعد للحراش ناصر بشوش أن جميع التكهنات تبقى مفتوحة في لقاء اليوم بالنظر إلى أن المواجهة هي لقاء داربي يجمع فريقين يعرفان بعضهما جيدا، ويرى بشوش أن مثل هذه اللقاءات تتسم بالاندفاع البدني الشديد بالنظر إلى تأثير الحماس الجماهيري على اللاعبين، وقد تحسم نتيجة اللقاء على لقطة فردية أو خطأ دفاعي كون المساحات لن تتوفر بين فريقين سيسعيان لتقديم كل ما لديهما لكسب اللقاء.
ج. ابراهيم
غياب ملولي، زازو وعبد السلام
أولمبي الشلف من أجل التصالح مع الأنصار
ستكون الأنظار مشدودة عشية اليوم انطلاقا من الساعة السابعة مساءا صوب ملعب محمد بومزراق بالشلف أين ستجرى مباراة أولمبي الشلف وضيفه شباب قسنطينة، وتكتسي المواجهات بين الفريقين طابعا خاصّا لما لها من حساسية بين الفريقين، لذلك فإن المباريات بينهما يسودها التنافس الشديد والإثارة ويميّزها الحضور الجماهيري الغفير، كما تبقى مفتوحة على جميع الاحتمالات ونقاطها صعبة الافتكاك بحكم الأهداف المتباينة التي ستدخل بها التشكيلتين التي تسعى كل واحدة منها أن تفتك النقاط الثلاث لتدعيم رصيدها، سيما أولمبي الشلف الذي يعتزم الإطاحة بالشباب القسنطيني خاصة بعد الهزيمة التي سجلها زملاء زاوي في الجولة الأولى من البطولة ضد مولودية سعيدة، وبالرغم من صعوبة المهمّة وقوّة الفريق الشلفي هذا الموسم الذي سيحاول استغلال العوامل الكلاسيكية، الجمهور والملعب، للظفر بالنقاط الثلاث والتصالح مع الأنصار، إلاّ أن لاعبي قسنطينة أكّدوا في تصريحاتهم للفجر أن الفريق لن يتنقل إلى الشلف من أجل النزهة ولا خيار لهم سوى العودة بنتيجة إيجابية من الشلف لتدارك تعثرهم الجولة الأخيرة ضد شبيبة بجاية، ومن ثم الخروج من المرتبة التي يحتلها الفريق لحد الآن، وهو الأمر الذي يدركه جيدا زملاء مسعود الذين لن يرضوا عن الفوز بديلا خاصة وأن فاصل النقاط بينهم وبين سطيف ضئيل جدا. ومن جهته اعتبر مدرب أولمبي الشلف لقاء اليوم صعبا على الفريقين ولو أنّه أبدا تفاؤله الكبير بتحقيق الفوز ضد الزوار ولا تهمه الوضعية التي يتواجد عليها الضيوف، مؤكّدا على أن فريقه لن يدخل ميدان محمد بومزراق من أجل المشاركة في اللقاء فقط، ومن المنتظر أن يعتمد المدرب نور الدين سعدي على نفس العناصر التي أقحمها في لقاء مولودية سعيدة في الجولة الأخيرة بملعب 13 أفريل بسعيدة، وسيكون هناك تغييران اثنان فقط في هذه المواجهة غياب الثلاثي عبد السلام بسبب الإصابة التي يعاني منها على مستوى الكاحل وملولي المعاقب يضاف إليهم زازو الغائب عن تدريبات الفريق لأسباب شخصية، هذا وقصد تحفيز لاعبيها في لقاء اليوم ضد شباب قسنطينة، رصدت إدارة أولمبي الشلف منحة هامة في حالة الفوز، وقد علمنا من مصادر مطّلعة بشؤون الفريق أن علاوة الفوز أمام تساوي خمسة ملايين سنتيم.
رامي. ع
شبيبة بجاية - نصر حسين داي
النصرية تتطلع للعودة بنتيجة إيجابية من بجاية
يسعى عشية اليوم فريق نصر حسين داي لتحقيق الانطلاقة والعودة بنتيجة إيجابية، من تنقله إلى بجاية لمواجهة الشبيبة المحلية، تحسبا لثاني جولات بطولة الرابطة الثانية المحترفة، فبالرغم من صعوبة المهمة، إلا أن أشبال المدرب نبيل مجاهد عازمون على العودة بنقطة على الأقل، لتدارك الهزيمة السابقة أمام وفاق سطيف، خصوصا وأن أداء رفقاء صايبي كان مضاهيا لمردود الوفاق، ما أدى إلى تضييعهم لفرصة العودة بنتيجة مرضية من مدينة عين الفوارة.
ويلعب الملاحون بنفس التعداد الذي واجه الوفاق، وهناك احتمال لإجراء تغيير واحد من قبل المدرب مجاهد، بالمقابل سينتهج الأخير نفس الطريقة التي لعبت بها النصرية في مباراتها الأولى، لكنه طالب لاعبيه بالتركيز أكثر والفعالية أمام المرمى، مبينا ذلك خلال الحصص التدريبية التي سبقت هذه المباراة، وهو ما أكده مدرب الحراس كامل صالح الذي قال بأن النصرية جاهزة اليوم لإجراء مباراة جيدة، مضيفا بأن الهدف هو تسجيل نتيجة إيجابية، قبل موعد الداربي أمام المولودية العاصمية، مضيفا بأن كل الظروف مهيأة لإقامة مباراة في المستوى، قائلا في حديثه للفجر:"المباراة الودية أمام نادي بارادو كانت مفيدة لنا، حيث وقفنا على مدى جاهزية كل لاعب قبل شدنا الرحال أمس إلى بجاية".
التعداد كامل وناتاش يطمئن
وعن تعداد النهد، فسيكون مكتملا، حيث علمنا من مصادرنا في بيت النصرية أن مدرب الحراس سعى جاهدا خلال الساعات الماضية، لأجل تجهيز الحارس عبد الرؤوف ناتاش، والذي عانى مؤخرا من إصابة طفيفة، جعلته يفوت فرصة المشاركة في اللقاء الودي أمام الباك، شأنه في ذلك شأن اللاعبين خديس وصايبي، كما عرفت الحصتين التدريبيتين الأخيرتين، تركيز مجاهد على الجانبين النفسي والتكتيكي للاعبيه قبل لقاء اليوم.
محمد. م
الإصابات هاجس المدرب
شباب باتنة جاهز للإطاحة بمولودية سعيدة
مباراة هامة تنتظر هذا المساء فريق شباب باتنة لحساب الجولة الثانية من البطولة المحترفة الأولى، حيث سيكون أشبال التقني العراقي عامر جميل في مواجهة مولودية سعيدة في مباراة نقاطها لا تقبل النقاش بالنسبة للكاب المنهزم في الجولة الأولى أمام اتحاد العاصمة رغم الأداء المشرف، وعلى قدر أهمية مباراة هذا المساء للدخول في المنافسة وتحقيق الانطلاقة الحقيقية بالفوز، فإن إدارة الكاب أرسلت نداءات ضمنية وصريحة للأنصار من أجل مؤازرة الفريق والتنقل بقوة إلى مدرجات أول نوفمبر بباتنة لتشجيع رفقاء الحارس بابوش، خصوصا مع نجاح مساعي الإدارة في تهيئة الظروف للاستقبال ليلا، وهو ما كان مطلبا للأنصار قبل أيام، وقد شهدت الحصص التدريبية خلال الأسبوع المنقضي أجواء مناسبة وعزيمة قوية من قبل اللاعبين، وقد ركز المدرب عامر جميل على تدارك النقائص المسجلة في المباراة الافتتاحية مع إيجاد الحلول الكفيلة بتفعيل الهجوم وسد الفراغات التي تركها الغائبون على غرار الكاميروني كوفانا ومايدي المصاب.
برمج الطاقم الفني للكاب خلال الأسبوع الماضي عدة حصص تدريبية للتشكيلة في توقيت المباراة المحدد بالساعة السابعة مساء، قصد وضعهم في جو المنافسة، وشدد المدرب على لاعبيه بخصوص نقاط المباراة وبذل المجهودات القصوى لإبقائها في باتنة، وكيفية كبح مراكز قوة المنافس، ونبه جميل اللاعبين إلى ضرورة تفادي الغرور لأنهم لم يفوزوا بالمباراة الماضية، وأشد ما يخيف المدرب هو الضغط الذي سيكون على اللاعبين، لأن الفريق المنافس سيتنقل إلى باتنة من أجل اللعب بأكثر طلاقة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، ولا يزال هاجس الغيابات بداعي الإصابة يلاحق المدرب، إذ وبعد تأكد غياب مايدي المصاب لفترة تزيد عن الشهرين وكذلك المهاجم سيفور الذي لا يزال يتدرب خارج المجموعة، التحق المهاجم عمران بعيادة الفريق بعد إصابته في لقاء "لياسما"، وقد اضطرت الإصابة عمران إلى وضع الجبس وسيغيب عن الميادين لمدة ثلاثة أسابيع، وقد بدا اللاعب متأثرا كثيرا من الناحية المعنوية بسبب إصابته، في حين ينتظر أن يؤهل الكاميروني كوفانا آليا بعد انقضاء فترة شهر التي تلي مراسلة الإدارة للفيفا، ولم يبق من الفترة المذكورة سوى ثمانية أيام.
وينتظر أن تكون مهمة الكاب أمام مولودية سعيدة هجومية من أجل تحقيق الفوز، وينتظر أن يعول جميل على كل من المهاجمين مساعدية وبوشوك اللذين أظهرا حسا تهديفيا عاليا خلال الفترة التي سبقت بداية البطولة بالإضافة، إلى المهاجم مرازقة المرشح للعب أساسيا في مباراة اليوم، وسيكون المهاجم الموريتاني ولد التيقيدي في مباراة ضد فريقه الوحيد الذي لعب له في البطولة الجزائرية إلى جانب شباب باتنة، ويعول عليه كثيرا في مباراة الكاب أمام سعيدة رغم أنه بدا بعيدا عن مستواه بعض الشيء، فيما أظهر البقية إمكانيات عالية سيما مدلل الأنصار بوشوك الساعي إلى اكتساب لقب الهداف رقم واحد في شباب باتنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.