دعوة رؤساء البلديات إلى ترشيدة التسيير    تعبئة دبلوماسية دولية لإنجاح مؤتمر برلين    إضراب عام ودعوات لمسيرات في «أسبوع الغضب»    لافروف يدعو إلى خفض التصعيد بين طهران وواشنطن    دراجات / بطولة إفريقيا على المضمار /اليوم الثاني/ : ثلاث ميداليات جديدة للجزائر من بينها ذهبية    700 مسجّل جديد في غرفة الصّناعات التّقليدية والحرف بالوادي    الجزائر تتربّع على عرش المسرح العربي    وفاة الفنانة المصرية ماجدة الصباحي    وزير التربية يشهر سيف الحجاج في وجه مدراء المؤسسات التربوية “المتعسفين”    العمل بآليات المسار التّقني في شعبة الحبوب    البترول الجزائري خسر حوالي 7 دولارات سنة 2019    بعد رصد طائرات بدون طيار على الحدود الليبية..الجيش التونسي يهدّد!    الجزائر رئيسة مرصد البحر الأبيض المتوسط للطاقة بالنيابة    بونجاح يقود السد للتتويج بكأس قطر    المشاكل المالية للأندية في مقدّمة أسباب «الرّكود»    الاتحادية الجزائرية تعترض على إقامة الدورة بمدينة العيون المحتلة    الكاف تدخل تعديلات على الرّزنامة    مؤسسات “أونساج” و”كناك” المفلسة تستغيث الرئيس تبون    مرموري يشرع في برنامج إنعاش القطاع السياحي    الجزائر تصدر حديد البناء إلى بريطانيا    ضرورة إحداث تغيير نوعي وفوري يلمسه المواطن    انتشال جثة طفل من بركة مائية بالشلف    البليدة: وفاة شقيقين في حادث إصطدام سيارة بدراجة نارية في بوفاريك    شبيبة القبائل تكشف خليفة فيلود المُقال    إحباط مخطط ل “الحرقة” بمستغانم    ثقافتا البلدين تمتزجان على أسس التعايش والتسامح    توقيف إطارات ومدراء بنوك في قسنطينة لتورطهم في قضايا فساد مالي    مستغانم: مصرع شخص بعدما دهسته سيارة    إتفاق على تكثيف الجهود ومضاعفة التنسيق والتشاور بين الجزائروإيطاليا    الرئيس تبون يلتقي مدراء مؤسسات اعلامية عمومية وخاصة هذا الثلاثاء    وصول أزيد من 94 ألف معتمر جزائري إلى السعودية لآداء مناسك العمرة    مهرجان وطني للشاب الفكاهي بسوق أهراس    ملتقى وطني حول إجراء التبليغ وإثرائه يومي 19 و 20 جانفي بالعاصمة    توزيع مساعدات إنسانية لفائدة أكثر من 300 عائلة معوزة بتين زواتين    غوارديولا يتراجع عن موقفه وينصف محرز من جديد!    تعليمات وزير الصحة لمدراء قطاعه: “عليكم إحداث تغيير نوعي وفوري وفعلي يلمسه المواطن”    بالصور.. المجاهد الراحل “محمد كشود” يوارى الثرى بمقبرة سيدي فرج    انتشال جثة طفل غرق في بركة مائية بالشلف    ظهور سمك الأرنب السام والخطير على صحة الإنسان بسواحل الداموس بتيبازة    إيران وجهت “صفعة” لأمريكا.. ولا يمكن الوثوق بالأوروبيين في الخلاف النووي    حل “هيئة العمليات” في جهاز المخابرات السودانية    «صبي سعيد» بالعربية… رواية ترصد الريف النرويجي في القرن الثامن عشر    شبابنا.. احذروا من الطريق إلى الموت    الجزائر تحتل المرتبة الأولى من حيث الدول المستوردة للنحاس المصري    مولودية الجزائر.. ألماس: “المدرب الجديد مغاربي وسننهي المفاوضات معه قريبا”    عماد عبد اللطيف يحلل أبعاده في كتاب جديد:الخطاب السياسي… النظرية والواقع    اجاووت: للاساتذة حق رفع التظلم … والخصم اجراء قانوني.    رئيس وزراء اوكرانيا يستقيل    بغية القضاء على قنوات الأمينوت والتسرب    بفعل انتشار فيروس جديد    شدد على أهمية الإستثمار في‮ ‬العنصر البشري    رفضاً‮ ‬للضرائب الجديدة المفروضة على المحامين‮ ‬    وزير‮ ‬يشرف على تكوين إطارته    أما آن لهم أن يمسكوا ألسنتهم..!؟    ندرة حادة في لقاحات الرضع بمستغانم وسيدي بلعباس    مثل نقض العهود    يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر    سفير ألمانيا المسلم السابق بالجزائر‮ ‬يرحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ربيعي: صحة بوتفليقة لا تسمح له بولاية رابعة وفرنسا والمنتفعون وراء ترشيحه
أكد أن هذا الوضع سيؤدي للتدخلات الأجنبية ويعمّق الفوضى
نشر في الفجر يوم 29 - 10 - 2013

قال فاتح ربيعي، الأمين العام لحركة النهضة، إن حركته من حيث المبدأ ليست ضد ترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للرئاسة، لكنها ترى أن ترشيحه لولاية رابعة وهو في هذا العمر والمرض الذي يعاني منه ولأربع مرات متتالية، تجعله غير قادر على أداء مهامه الرئاسية.
وأضاف ربيعي في تصريح لصحيفة ”الزمان” العراقية، أن الدراسات الحديثة تقول إن أي شخص مهما كانت قدراته لا يستطيع إدارة بلاده لأكثر من عهدتين، داعيا لتحديد العهدات الرئاسية في الدستور، وقال إننا ”لسنا ضد بوتفليقة كشخص، وإنما نعتقد أنه حكم البلاد خلال 15 سنة الماضية وخلال 3 عهدات، هي كافية لتحقيق برنامج أي رئيس”، مضيفا أنه ”نعتقد أن بوتفليقة قد حقق برنامجه بسلبياته وإيجابياته”. وأكد أن ترشيح بوتفليقة جاء بدعم وتشجيع الطبقة المنتفعة من حكمه والمستفيدة من الفساد المالي والإداري للحفاظ على مصالحها ووضعها.
وشدد الأمين العام لحركة النهضة أن استمرار بوتفليقة في الحكم لولاية رابعة سيكرس الفساد والإخفاقات والتدخلات الأجنبية ويعمق الفوضى وزيادة التوتر في البؤر الاجتماعية، وأبرز ردا على سؤال حول موقف فرنسا من هذا الترشيح، أن هناك تناغما كبيرا بين ترشيح بوتفليقة والحفاظ على مصالح فرنسا في الجزائر، مشيرا إلى أنه ”لقد أصبحت الفرنسية هي اللغة السائدة بدل العربية خلال حكم بوتفليقة، كما استخدمت الطائرات الفرنسية أجواء الجزائر خلال عمليتها في مالي في سابقة غير معهودة في تاريخ الجزائر”.
و أردف ربيعي بأنه من مصلحة فرنسا بقاء الوضع في الجزائر على ما هو عليه، خصوصا وأن فرنسا تحظى حاليا بامتيازات كبيرة في الجزائر، موضحا أن ترشيح بوتفليقة لولاية رابعة كان أمرا متوقعا ولم يكن من المفاجآت في ظل مجموعة من المؤشرات والقرارات التي اتخذها من خلال التعديل الحكومي ووضعه اليد على الوزارات التي لها علاقة بالانتخابات مثل وزارات العدل والداخلية والدفاع والمجلس الدستوري، إضافة إلى أنه أجرى تغييرا في حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في نفس الاتجاه، وأسند أمانته إلى عمار سعيداني، المعروف بالولاء للرئيس وهو شخصية غير معروفة في ظل رفض وتمرد قيادات الحزب على هذا التعيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.