هذه فضائح عائلة كونيناف التي فتحتها فصيلة الأبحاث للدرك الوطني    «أبناء العقيبة» لتعويض خسارة الذّهاب و «السنافر» لإنقاذ الموسم    البيض.. مديرا النشاط الاجتماعي ودار الثقافة تحت الرقابة القضائية بتهمة تبديد المال العام    سيفيتال يفنّد تهم الفساد ضد مالكه اسعد ربراب ويعتبر الأمر ادعاءات كاذبة    غوارديولا: “محرز سيكون معنا الموسم المقبل”    المكتب السّابق لم يقم بعملية تسليم المهام وقرّرنا الذّهاب للقضاء    جوفنتوس يفشل في تكرار صفقة أخرى من ريال مدريد    عريبي يسجل ويطرد في تأهل النجم لنصف نهائي الكاف    مصر: الموافقة على تعديلات الدستور بنسبة 88.8%    الداخلية : 42 راغبا في الترشح لرئاسيات 4 جويلية    عملية واسعة لجرد التراث اللامادي لمنطقتي ورفلة وتفرت    تأجيل الدورة الاستثنائية لاجتماع اللجنة المركزية دون انتخاب الأمين العام    ماذا ربح الإسلام برئاسة البشير؟!    الشعوب العربية تعلّمت الدّرس ولن تعيد فصول «الرّبيع الدّموي»    وفاة مناصر مولودية وهران    “فيغولي” لاعب الموسم في “غلطة سراي”    سعر سلة خامات أوبك يقفز إلى 44 ، 72 دولارا    التحضير لعملية ترحيل جديدة بالعاصمة    البنوك والجمارك اليقظة ثم اليقظة    معالجة قسوة القلب    العبودية سرها غايتها وحكمتها    من رغب عن سنتي فليس مني    حملة تحسيسية حول مرضى السّكري وارتفاع ضغط الدّم    هذا موعد إنطلاق اولى الرحلات من المطار الدولي الجديد    الفريق أحمد قايد صالح يدعو لعدم التعميم و إصدار الأحكام المسبقة على نزاهة وإخلاص إطارات الدولة    قالمة: الوالي يوفد لجنة للوقوف على أضرار لحقت بمنزل الرئيس بومدين    فيما تم توقيف 10 أشخاص    وزارة التجارة تقلص قائمة المواد المسموح بإستيرادها    تفاصيل مجزرة سيريلانكا    هذا ما قاله أحمد قايد صالح اليوم    حي سيدي رواق بطولقة في بسكرة: ندرة المياه و تسربات الصرف يخرجان السكان للشارع    بريكة بباتنة: الماء و الطاقة ينغصان حياة سكان حي "رحماني فرحات"    الجزائر تطرح مناقصة لشراء القمح    نعيجي يصر على إقناع بلماضي قبل الكان    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    رئيس الدولة يجري حركة جزئية في سلك الولاة    بشار: توقيف 3 مهربي مخدرات وحجز 52 كلغ من الكيف المعالج    “مشاعر” أضخم مسلسل درامي مغاربي في رمضان 2019    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بوهران    مصالح الأرصاد الجوية تحذر‮:‬    الإضراب يشّل معظم الكليات: جامعات قسنطينة شبه خالية    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    بالصور .. تجمع عمال” سيفيتال” ببجاية للمطالبة بإطلاق سراح اسعد ربراب    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    1.5 بالمائة نسبة النمو الاقتصادي في 2018    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    المال العام.. تصرف السفهاء    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وفاة 93 شخصا اختناقا بغاز ثاني أوكسيد الكربون
حملة تحسيسية ستتواصل إلى غاية نهاية موسم الشتاء
نشر في الفجر يوم 19 - 11 - 2017

سجلت مصالح الحماية المدينة بالجزائر في الفترة الممتدة بين شهري جانفي وسبتمبر، 93 حالة وفاة اختناقا وإسعاف 1816 حالة. وأمام ارتفاع حوادث الاختناق بغاز ثاني اوكسيد الكربون، أطلقت مصالح الحماية المدنية حملة تحسيسية حول الوقاية من أخطار هذه الحوادث تستمر إلى غاية نهاية موسم الشتاء.
في هذا السياق، أوضح مسؤول بالمديرية العامة للحماية المدنية العقيد فاروق عاشور، خلال ندوة صحفية، أنه ”من مجموع 1211 تدخل بسبب الاختناق سجلت 93 وفاة، فيما تم انقاذ 1816 شخصا بين جانفي وسبتمبر 2017. ومقارنة بسنة 2016 فإن عدد التدخلات ارتفع بنسبة 37ر53 بالمائة، وكذلك هو الشأن بالنسبة لعدد الوفيات (زائد 72ر17 بالمائة) والأشخاص المسعفين (زائد 51ر70 بالمائة).
وأوضح العقيد فاروق عاشور أن التدخلات خصت في 42 مرة الاختناق بسبب احتباس الهواء داخل الآبار، و188 مرة بالغاز الطبيعي وغاز البوتان و141 بسبب انسداد القصبات الهوائية و722 مرة بالغاز الكاربون.
كما كشف نفس المسؤول أن 97ر13 بالمائة من الحالات كانت بسبب احتباس الهواء داخل الآبار، و30ر4 بالمائة اسباب اختناق أخرى، و67ر9 بالمائة بالغاز الطبيعي وغاز البوتان، و04ر72 بالمائة بالغاز الطبيعي وغاز الكاربون.
وبخصوص الاختناق بغاز الكاربون، أكد العقيد عاشور أن أحادي أوكسيد الكاربون غاز ناتج عن مختلف المواد ويتسبب في ”أكثر من 250 وفاة سنويا”، علما أن كمية ضئيلة من هذا الغاز يمكن أن تتسبب في اختناق. وبالفعل فإن 0.1 بالمائة من هذا الغاز في الهواء تقتل في ظرف ساعة وكمية 1 بالمائة تقتل في ظرف 15 دقيقة، ونسبة 10 بالمائة منه في الهواء تسبب الموت فورا. وفي ما يتعلق بالأسباب الرئيسية لتسرب هذا الغاز القاتل، أشار المتحدث إلى أجهزة التدفئة وسخانات الماء وتجهيزات الطبخ بالغاز المعطوبة أو التي تفتقد للصيانة، وكذا انفلات الغازات من السيارات.
وأمام هذه المخاطر الكبيرة، صرح ذات المسؤول أنه من الضروري تطوير ثقافة الخطر لدى السكان قصد تحضيرهم لمواجهتها جسديا ومعنويا، لاسيما من خلال قافلات تحسيسية على المستوى الوطني.
اختناق 15 شخصا بأول أكسيد الكربون منذ بداية السنة
لقي 15 شخصا حتفهم اختناقا بغاز أول أكسيد الكربون المنبعث من أجهزة التدفئة المختلفة بولاية الجزائر منذ بداية العام الجاري، وأوضح الملازم أول خالد بن خلف الله أنه تم تسجيل ارتفاع محسوس قدر ب 4 حالات في عدد الوفيات بسبب استنشاق غاز أول أكسيد الكربون مقارنة بنفس الفترة من السنة المنصرمة، بسبب نقص الحيطة والحذر وعدم صيانة أجهزة التدفئة والتسخين وانعدام التهوية.
وأشار بن خلف الله إلى أنه رغم تسجيل هذا العدد من الوفيات في أقل من 11 شهرا، إلا أن أعوان الحماية المدنية تمكنوا بعد تدخلاتهم على مستوى ولاية الجزائر من إسعاف وإنقاذ 75 شخصا من موت مؤكد بأول أكسيد الكربون.
وحذر المكلف بالإعلام لدى مديرية الحماية المدنية لولاية الجزائر من الأسباب التي تؤدي إلى الاختناقات كعدم صيانة أجهزة التسخين والتدفئة والتوصيلات الكهربائية المتعلقة بها، وكذا التركيب العشوائي لهذه الأجهزة والتعديلات العشوائية التي لا تراعي التهوية الجيدة، داعيا الى اقتناء أجهزة التدفئة الأصلية ذات النوعية الجيدة.
أسبوع إعلامي توعوي حول الوقاية من أخطار حوادث الاختناقات
من أجل الحد من حالات الاختناق نظمت المديرية العامة للحماية المدنية، ابتداء من يوم الاربعاء الفارط، أسبوعا إعلاميا توعويا حول الوقاية من أخطار حوادث الاختناقات عن طريق تسطير برنامج ثري ومتنوع على مستوى وحدات الحماية المدنية.
وتهدف هذه الحملة التي تدخل في إطار تنفيذ برنامج الوقاية والتحسيس من مختلف الأخطار المسطر من طرف المديرية العامة للحماية المدنية للسنة الجارية، لا سيما أخطار حوادث الاختناق بالغاز، إلى توعية المواطنين وغرس ثقافة وقائية لديهم مع التأكيد على إتباع القواعد واحترام المقاييس الأمنية التي يجب التقيد بها للوقاية من هذه الحوادث، وكيفية التعامل معها عند حدوثها، وتفادي هذه الحوادث أوالتقليل من حدتها والآثار الناجمة عنها.
هذه العملية التحسيسية ستتواصل خلال كل موسم شتاء بعمل توعوي جواري عن طريق قافلة التحسيس والتوعية على مستوى الولايات وتنظيم أبواب مفتوحة على الحماية المدنية.
117 حالة وفاة اختناقا بالغاز في السنة الماضية
كما أوضح بيان لذات المصالح أنه تم تسجيل 117 حالة وفاة خلال سنة 2016 جراء الغازات المحترقة أو غاز أحادي الكربون co في 1140 تدخل لعناصر الحماية على المستوى الوطني.
وقد أرجعت مصالح الحماية أسباب هذه الوفيات الى خلل في الوقاية، وكذا في موصفات الأمان بعض الأجهزة المستعملة كانعدام التهوية وعدم مطابقتها للمقاييس الأمنية، بالإضافة إلى سوء تركيب وتشغيل هذه الوسائل من قبل أفراد غير مؤهلين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.