بناء دولة قوية وتجنيبها الاضطرابات    مشروع تمهيدي لقانون الوقاية من التمييز وخطاب الكراهية ومكافحتهما    تسرب الغاز: هلاك شخص وانقاذ اثنين من عائلة واحدة في الجلفة    07 تخصّصات جديدة أهمها شهادة تقني سامي خاص بالطاقات المتجدّدة    أسباب حبس ومنع نزول المطر    مدار الأعمال على رجاء القَبول    إبراز التوجه الاقتصادي للجزائر الجديدة    مراجعة الدعم العمومي وحماية هامش الربح    ارتفاع ب 141 بالمائة في صادرات الإسمنت في 2019    مسيرات احتجاجية واسعة في المغرب    التأكيد على مطلب الاعتراف والاعتذار عن جرائم الإبادة    تعديل الدستور يحمل مشروع مجتمع عصري متحرّر    جلسات عمل مع القادة الإماراتيين حول التعاون في الصناعة العسكرية    حجز أزيد من قنطار من الكيف بتلمسان وعين الدفلى    إيطاليا تقرر إغلاق 11 بلدة بشمال البلاد    انخفاض التضخم السنوي في الجزائر إلى 1.9 بالمائة    4 جرحى في حادث مرور    ضبط 350 قنطار شمة و200 قنطار جبس    اعتماد الوكلاء والمرقين العقاريين من صلاحيات الولاة من اليوم فصاعدا    رئيس الجمهورية يأمر بإبعاد الرياضة عن السياسة والتعجيل في تسليم المنشآت الرياضية    رزيق يستعرض تخلي الحكومة عن قاعدة 51/49 أمام وفد ال FMI    التوجيهات الرئاسية هي للتنفيذ لا للاستئناس    بوادر الجفاف تُهدد 30 ألف هكتار من محاصيل سهل ملاتة    اللاعبون يثبتون هشاشتهم خارج الديار    هيئة لمتابعة ومرافقة خريجي مراكز التكوين    مستشفى أحمد مدغري تحت الضغط    3 و5 سنوات سجنا لشابين طعنا صديقهما بقطعة زجاج    سيكولوجية المرأة في المثل الشعبي الجزائري    في وداعِ عيَّاش يحياوي...    عياش يحياوي يَرثي نفسه في «لقْبَشْ»    « عازمون على تصحيح الأخطاء في قادم الجولات»    تجديد عقدي الإخوة بلعريبي و الادارة تحث الضغط    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    المستقبل الماضي    عراقيل في تسويق حليب البقر    الأمن والنقل والصحة.. ثالوث المعاناة    صفحة منيرة من تاريخ ليبيا    غوتيريس يشدد على تصفية الإستعمارمن الأقاليم 17 المتبقية    «الشهاب» تجمع مؤلّفي «الحراك»    حسنة البشارية ب «ابن زيدون»    الاتحاد الإفريقي يرحب بتشكيل حكومة وطنية    ضحايا "السيلفي" أكثر من قتلى سمك القرش    يستخدم عصابة من الفئران    ‘'أنت فقط" يخص المرأة والطفل للرقي بهما    سكان ابيزار يقطعون الماء عن المناطق الشمالية    استعادت خاتما بعد فقدانه 47 عاما    فرقتهما ووهان وجمعهما الحجر الصحي    «كورونا» يفتك بحياة 2442 صيني    قرّاء يبحثون عن البديل    رياض محرز "رجل المباراة" في فوز مانشستر سيتي على ليستر سيتي    هزتان أرضيتان بسيدي بلعباس ومعسكر    توقيف 5 تجار مخدرات وحجز أزيد من قنطار من الكيف المعالج بتلمسان وعين الدفلى    صدور أول جريدة ناطقة بالأمازيغية بعنوان “تيغريمت”    إيطاليا تغلق 11 مدينة بعد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 79 حالة    زلزال بقوة 5.9 درجات يضرب منطقة بين الحدود التركية الإيرانية    فايز السراج يعلق مشاركته في محادثات جنيف    معرض فني جماعي بالعاصمة حول التراث الجزائري    داعية سعودي يتهم أردوغان ب”قتل اليمنيين”!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رفضوا إجراء الإنتخابات الرئاسية في‮ ‬جويلية المقبل
أميار وبرلمانيون‮ ‬ينزلون إلى الشارع
نشر في المشوار السياسي يوم 20 - 04 - 2019

خرج مواطنون وأميار وبرلمانيون وعمال،‮ ‬أمس الأول،‮ ‬في‮ ‬مسيرات سلمية عبر ولايات الوطن،‮ ‬مطالبين بتغيير النظام ورفض إجراء انتخابات رئاسية في‮ ‬جويلية المقبل‮. ‬ففي‮ ‬وسط البلاد،‮ ‬وبالذات بتيزي‮ ‬وزو،‮ ‬شارك ممثلون منتخبون للمجالس الشعبية والولاية والوطنية‮ (‬المجلس الشعبي‮ ‬الوطني‮ ‬ومجلس الأمة‮) ‬في‮ ‬مسيرة سلمية جابوا خلالها شوارع المدينة،‮ ‬مطالبين بتغيير نظام الحكم الحالي‮ ‬والتعبير عن رفضهم للانتخابات الرئاسية المقبلة‮. ‬وتجمع رؤساء حوالي‮ ‬ثلاثين بلدية من الولاية معترف بهم من قبل الأوشحة التي‮ ‬كانوا‮ ‬يضعونها وكذلك رئيس المجلس الشعبي‮ ‬الولائي‮ ‬ومنتخبين من مختلف التشكيلات السياسية،‮ ‬بما في‮ ‬ذلك جبهة القوى الاشتراكية التي‮ ‬كانت حاضرة بقوة والتجمع الوطني‮ ‬الديمقراطي‮ ‬وجبهة التحرير الوطني،‮ ‬بالإضافة إلى الأحرار في‮ ‬ساحة المتحف بوسط المدينة قبل بدء مسيرتهم نحو مقر الولاية،‮ ‬مرورا بنهج عبان رمضان‮. ‬وخلال هذه المظاهرة التي‮ ‬لم‮ ‬يشارك فيها منتخبو التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية،‮ ‬جدد رؤساء البلديات رفضهم للمضي‮ ‬قدماً‮ ‬في‮ ‬مراجعة القوائم الانتخابية والتحضير للانتخابات الرئاسية القادمة المقرر إجراؤها في‮ ‬4‮ ‬جويلية القادم‮. ‬وفي‮ ‬تصريح لهم للصحافة،‮ ‬أكدوا أنه استجابة لدعوة الناخبين تحسباً‮ ‬لانتخابات رئاسية مخزية تتعارض مع إرادة ملايين الجزائريين،‮ ‬نرفض من حيث المضمون والشكل المشاركة في‮ ‬هذا الحدث وندينه بقوة‮. ‬وخلال هذه المسيرة،‮ ‬استذكر رؤساء البلديات المحتجين من خلال لافتات وشعارات رفضهم للمشاركة في‮ ‬عملية تنظيم الانتخابات الرئاسية المقبلة وفي‮ ‬جميع جوانبها وفي‮ ‬مراحلها المختلفة،‮ ‬كما ناشدوا المسؤولين المنتخبين من الولايات الأخرى بالالتزام بنهجهم لإجهاض هذا التصويت الذي‮ ‬رفضه الشعب الجزائري‮ ‬مسبقا‮. ‬يذكر أنه تم اتخاذ قرار تنظيم هذه المسيرة في‮ ‬اجتماع للمسؤولين المنتخبين المنعقد الثلاثاء الماضي‮ ‬بمقر المجلس الشعبي‮ ‬الولائي،‮ ‬أين لوحظ في‮ ‬هذا الاجتماع مغادرة منتخبو التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية‮ (‬الأرسيدي‮). ‬وفي‮ ‬بجاية،‮ ‬من جهتهم،‮ ‬نظم المنتخبون المحليون‮ (‬بالبلديات والمجلس الشعبي‮ ‬الولائي‮) ‬مدعومين بعدد من البرلمانيين تجمعا احتجاجيا بمقر الولاية للتعبير عن رفضهم للانتخابات الرئاسية المقبلة،‮ ‬مجددين قرارهم رفض تأطير هذه الانتخابات ماديا وإداريا‮. ‬ورفع هؤلاء شعارات‮ ‬أولاش الفوت أولاش‮ ‬،‮ ‬لا لتنظيم الانتخابات‮ ‬،‮ ‬داعين إلى مقاطعة هذا الموعد الانتخابي‮. ‬وشارك‮ ‬48‮ ‬من رؤساء بلديات ولاية بجاية التي‮ ‬تضم‮ ‬52‮ ‬بلدية،‮ ‬بالإضافة إلى‮ ‬غالبية أعضاء المجلس الشعبي‮ ‬الولائي،‮ ‬فضلاً‮ ‬عن منتخبين من البلديات في‮ ‬هذا التجمع الذي‮ ‬تخللته في‮ ‬وقت لاحق اجتماع تنسيقي‮ ‬بقاعة المؤتمرات،‮ ‬حيث أبدى كل واحد منهم رفضه لهذا الموعد الانتخابي‮ ‬وتمسكهم بخطوة الحراك الشعبي‮ ‬العام الهادف إلى عدم المشاركة‮. ‬وخلال هذا الاجتماع،‮ ‬تم تنصيب تنسيقية رؤساء البلديات والتي‮ ‬ستكون مهمتها تنسيق الإجراءات التي‮ ‬يجب تنفيذها جماعيًا في‮ ‬هذا المنظور‮. ‬وببومرداس،‮ ‬نظم موظفو جهاز العدالة،‮ ‬أمناء الضبط والأسلاك المشتركة،‮ ‬وقفة إحتجاجية سلمية أمام مبنى مجلس قضاء بومرداس بعاصمة الولاية دعما لمطالب الحراك الوطني‮ ‬المنادي‮ ‬بالتغيير الشامل،‮ ‬سادها الهدوء والسلمية‮. ‬وردد ورفع المحتجون خلال هذه الوقفة الإحتجاجية شعارات سياسية متعددة على‮ ‬غرار إستقلالية القضاء وحرية التعبير والتغيير السياسي‮ ‬الشامل ومساندة مطالب الحراك الوطني‮ ‬ورحيل كل رموز السلطة،‮ ‬قبل أن‮ ‬ينصرفوا بعد ذلك في‮ ‬هدوء تام‮. ‬أما بغرب البلاد،‮ ‬وبالذات بوهران،‮ ‬نظم عمال قطاع الثقافة وقفة احتجاجية أمام مقر المديرية الولائية للثقافة مساندة للحراك الشعبي‮ ‬ومطالبين بالحق في‮ ‬ثورة ثقافية وفتح ملفات الفساد التي‮ ‬طالت القطاع الثقافي‮. ‬وقد شارك في‮ ‬هذه الوقفة،‮ ‬التي‮ ‬تزامنت مع إنطلاق تظاهرة شهر التراث عمال من مختلف المؤسسات التابعة للقطاع،‮ ‬حاملين شعارات‮ ‬تفعيل المادة‮ ‬7‮ ‬و‮ ‬8‮ ‬من الدستور‮ ‬و لا شرعية لوزيرة الثقافة‮ ‬و ثورة ثقافية‭..‬‮ ‬حق‮ ‬و شعب بدون ثقافة كإنسان بدون لسان‮ . ‬كما طالب المحتجون في‮ ‬هذه الوقفة التي‮ ‬عرفت مشاركة مثقفون،‮ ‬برد الاعتبار للتراث الوطني‮ ‬وبحرية التفكير وكذا فتح ملفات الفساد بقطاع الثقافة‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.