رئيس الجمهورية يهنئ الصحفيين بمناسبة اليوم الوطني للصحافة    جراد: للصحافة دور نقدي أيضا لأنها سلطة قوية    الرئيس تبون يبرز أهمية الارتكاز على الرقمنة والمعرفة لبناء اقتصاد قوي وتنافسي    الأملاك الوطنية: إعداد النص التنظيمي لإدماج إدارتي مسح الأراضي والحفظ العقاري    السودان ثالث دولة عربية ستوقع على اتفاق التطبيع    تصنيف الفيفا: المنتخب الجزائري يكسب خمسة مراكز و يرتقي للصف ال30    انفجار البيض: أحكام من سنة واحدة إلى 3 سنوات سجنا نافذا في حق 12 متهما    الشلف.. إندلاع 15 حريق غابة خلال ال3 أيام الأخيرة!    بومرداس: غلق المدرسة الابتدائية "أحمد باكور" بزموري بسبب فيروس كورونا    شنقريحة: الشعب الجزائري سيخرج بقوة يوم الفاتح نوفمبر القادم للمشاركة في الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور    الاتحادية الجزائرية للإنقاذ والإسعاف ونشاطات الغوص البحري: قبول ملفي المرشحين الاثنين لمنصب الرئاسة    مدوار: "إنهاء الموسم الكروي في أوت أمر عادي"    فتح مراكز البريد الكبرى غدا الجمعة تحسبا لصب معاشات المتقاعدين    جائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف تسلم سهرة اليوم الخميس    44.70 % نسبة نجاح المحبوسين المشاركين في شهادة البكالوريا دورة سبتمبر 2020    كورونا: ألمانيا في خطر وإسبانيا خارج السيطرة    الإطاحة بشبكة وطنية لتهريب السيارات    تصنيف الاتحاد الدولي (فيفا) : المنتخب الجزائري يكسب خمسة مراكز و يرتقي للصف ال30    عين تموشنت.. إدانة مقاول بثلاث سنوات حبسا نافذا.. وسنة حبسا نافذا لرئيس بلدية عين الأربعاء الأسبق    متظاهرون صحراويون يطالبون "المينورسو" بتحمل مسؤولياتها في إطالة أمد النزاع    ذكرى يلبس فيها الإعلام والصحافة الأسود حزنا لرحيله    سوناطراك: السيطرة على حريق بفرن القطار الثاني لمركز المعالجة لحقل المرق    مخاوف كورونا والاختطاف يخيمان على الدخول المدرسي    أوكيدجة يسترجع ذكرى هدف محرز بهذا القميص    علي فضيل ومحبته للعلماء والمثقفين    إبرام اتفاقية شراكة بين سونلغاز وأونساج    مشاهد طريفة مع البراءة في أول دخول مدرسي في زمن كورونا    مناظرة أخيرة بين ترامب وبايدن قبل أيام من الانتخابات    فرنسا تكرم أستاذ التاريخ المقتول بقطع الرأس وماكرون يتوعد الإسلاميين    سونلغاز تطالب زبائنها بتسديد فواتير الكهرباء    عرض اليوم.. عاصمية أصيلة تعدك بحياة رائعة وأوقات ممتعة    جراد يدعو من باتنة إلى انفتاح حقيقي في المجال الصناعي و بناء شراكات رابح-رابح    تسجل أزيد من 8600 مخالفة تتعلق بخرق تدابير الوقاية من الوباء    وفاة متطوع شارك في اختبارات لقاح أوكسفورد    ماذا خسر العالم بعدائه لسيّد الخلق محمّدٍ صلّى الله عليه وسلّم؟    حنين الذكريات وفرحة الملاقاة    الرئيس تبون يعزي مستشاره عبد الحفيظ علاهم إثر وفاة شقيقه ...    عناصر الدرك الوطني تداهم بؤر الاجرام بشطيبو والكرمة    بعد حصوله على جميع الرخص المطلوبة    الحكم على أويحيى ب 10 سنوات سجنا نافذا    منتجات حلال تقلق وزير فرنسي    هؤلاء الفائزين بجائزة محمد ديب    المدرسة العليا العسكرية للإعلام والاتصال    الأبطال يلتقون    صوت الرصاص يغلب في كرباخ    تفاؤل أممي بمخرج للأزمة الليبية    إعداد بطاقية وطنية لمخابر قمع الغش    محمد قديري .. مشوار إعلامي طويل عنوانه المصداقية    بصمات رسخها الميدان    هل يرتدي طفلي الكمامة؟    الشعب الصحراوي نموذجا    إثارة قضية التراث الأفريقي المنهوب    تأجيل التدريبات وإبرام الصفقات في سرية    الهند تكرم الكاتبة الجزائرية عائشة بنور    "الشروق" تقرر مقاضاة حدة حزام عن حديث الإفك المبين!    بلمهدي: التطاول على المقدسات أمر غير مقبول    المولد النبوي الشريف يوم الخميس 29 أكتوبر    المولد النبوي يوم الخميس 29 أكتوبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد
السراج يعلن رغبته في الاستقالة
نشر في المشوار السياسي يوم 19 - 09 - 2020


أبدى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا فايز السراج نيته الاستقالة من منصبه قبل نهاية شهر أكتوبر القادم في حال توصلت لجنة الحوار إلى اتفاق لإعادة تشكيل مجلس رئاسي جديد وإنشاء حكومة وحدة وطنية، تهيئ المناخ لتنظيم الاستحقاقات السياسية المقبلة وصولا الى حل سياسي شامل للازمة القائمة في ليبيا منذ عام 2011. وأعلن السراج في بيان بثه التلفزيون الليبي، استعداده لتسليم السلطة قبل نهاية شهر أكتوبر المقبل، قائلا أعلن للجميع رغبتي الصادقة في تسليم مهامي للسلطة التنفيذية القادمة في موعد أقصاه نهاية شهر أكتوبر القادم ، على أمل أن تكون لجنة الحوار استكملت أعمالها واختارت مجلسا رئاسيا جديدا وكلفت رئيس حكومة يتم تسليم المهام له وفقا لمخرجات مؤتمر برلين . وحث السراج لجنة الحوار المكلفة بإعادة تشكيل السلطة التنفيذية الجديدة ضمان الانتقال السلمي والسلس للسلطة ، مؤكدا سعيه ودعمه الدائم لأي حوار سياسي يفضي إلى انتخاب وتشكيل أجسام سياسية جديدة تنهي حالة الانقسام في ليبيا . وأقر السراج - في كلمته - بأن الحكومة لم تكن تعمل في الأجواء الطبيعية وحتى شبه الطبيعية منذ تشكيلها وواجهت الكثير من الصعوبات في أداء مهامها وواصل يقول سعينا إلى التوصل إلى توافقات مرضية لتوحيد مؤسسات الدولة، تغليبا لمصلحة ليبيا والشعب الليبي. وبعدما أشار الى أن المناخ السياسي لا يزال يعيش حالة استقطاب جعل كل المباحثات الهادفة إلى إيجاد تسويات سلمية شاقة وفي غاية الصعوبة ، رحب فايز السراج في الوقت ذاته باللقاءات والمشاورات الجارية بين الليبيين برعاية الأمم المتحدة وبما تم الإعلان عنه من توصيات مبدئية في اشارة إلى محادثات مونترو، معربا عن أمله في أن تكون فاتحة خير لمزيد من التوافق والاتفاق . ولفت الى أن هذه المشاورات الأخيرة أفضت إلى اتجاه نحو مرحلة تمهيدية جديدة لتوحيد المؤسسات وتهيئة مناخ عقد انتخابات برلمانية ورئاسية قادمة. +توافق في مونترو على إعادة تشكيل المجلس الرئاسي وجاء اعلان السراج نيته ترك منصبه قبل نهاية أكتوبر المقبل، بعد أيام قليلة من اعلان الامم المتحدة عن توصل عدد من الشخصيات الليبية خلال مشاورات جرت في مدينة مونترو السويسرية الى توافق بشأن وجوب اجراء الانتخابات الرئاسية و البرلمانية في نهاية فترة تمتد 18 شهرا، مع البدء بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي. فقد كشفت بعثة الامم المتحدة في ليبيا في بيان أصدرته في العاشر من سبتمبر الجاري، أنه جرى خلال مشاورات مونترو (7 إلى 9 سبتمبر) بحضور أممي توافق المشاركين على وجوب إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في ليبيا في نهاية فترة تمتد ل 18 شهرا وفق إطار دستوري يتم الاتفاق عليه، على أن تبدأ هذه الفترة بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي وإنشاء حكومة وحدة وطنية . وقالت البعثة الأممية إنها ستطلق الترتيبات اللازمة لاستئناف مؤتمر الحوار السياسي الليبي الشامل وسيتم الإعلان عن ذلك في الفترة القادمة. ودعت البعثة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لدعم هذه العملية والاحترام المطلق للحق السيادي للشعب الليبي في تقرير مستقبله . وجرت مشاورات مونترو عقب إعلاني وقف إطلاق النار والعمليات القتالية في كل الأراضي الليبية المتزامنين، اللذين أصدرهما كل من رئيس حكومة الوفاق الوطني ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح في 21 أغسطس الماضي وهو الاعلان الذي قوبل بترحيب دولي واسع ورأت فيه عديد من العواصم والمنظمات الدولية خطوة تعطي أملا للوصول الى حل سياسي سلمي للازمة، كفيل بإعادة الاستقرار والسلام وإنهاء جميع التدخلات الأجنبية في هذا البلد. و كانت الجزائر، التي طالما دعت الى وقف التصعيد في ليبيا و سعت الى جمع الليبيين حول طاولة الحوار دون تدخل خارجي ، سجلت بارتياح هذه المبادرة التوافقية التي تعكس إرادة الليبيين في تسوية الأزمة و دعت مجددا الى تفعيل العملية السياسية عبر حوار جامع يفضي إلى إنهاء الأزمة الليبية . و في اطار التطورات الجارية في ليبيا، التي تعاني من فوضى أمنية وصراع على السلطة منذ الإطاحة بنظام معمر القذافي في العام 2011 ، أعلن مجلس الأمن الدولي أمس الاربعاء عن تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة المتكاملة في ليبيا (اونسميل) لمدة عام واحد مع تحديد مجموعة من مهام الوساطة والمساعي الحميدة و تكليف الأمين العام للأمم المتحدة بإجراء مراجعة مستقلة لهيكلها وأولوياتها وفعالية موظفيها. ومن بين ما ينص عليه القرار رقم 2542 (2020) القاضي بتمديد ولاية بعثة (اونسميل) حتى 15 سبتمبر 2021، تكليف الأمين العام الاممي بتقييم الخطوات المطلوبة للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار في ليبيا ضمن مهام أخرى من بينها الوساطة وإدارة عملية السلام.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.