وزارة التجارة تحضر لنظام معلوماتي-احصائي لتتبع مسار إنتاج وتوزيع مادة الحليب    إيمانويل ماكرون يقرر الركوع عبر ملف الذاكرة !    هي‮ ‬أستاذة بجامعة بوزريعة    معدل التضخم‮ ‬يستقر عند‮ ‬2‮ ‬بالمائة‮ ‬    توعد بعقوبات قاسية ضدهم‮ ‬    بهدف تقوية روح المواطنة وتعبئة الطاقات‮ ‬    طالت المصلين في‮ ‬الأقصى    يصفها كثيرون ب حكومة الإنهيار‮ ‬    خلّف عشرات القتلى والجرحى    هلع وخوف تغذيه إشاعات متداولة عبر «الفايسبوك»    الجمعية العامة الطارئة للجنة الأولمبية والرياضية    ‬العميد‮ ‬لا‮ ‬يمكنه التعاقد مع مدرب آخر    أردوغان‮ ‬يحل اليوم بالجزائر‮ ‬    لجنة تفتيش وزارية تحقق بالمؤسسة منذ ثلاتة أيام    خبراء في‮ ‬الصحة‮ ‬يؤكدون‮:‬    ببلدية آيت محمود جنوب تيزي‮ ‬وزو    بسبب مزاعم كذب لدى بيعه حقوق القصة    في‮ ‬ظهوره الأول‮ ‬    وصلت إلى‮ ‬41‮ ‬شخصاً    تعزيز التكفل بمصالح الإستعجالات والحوامل    مؤامرة البطاطا‮!‬    المغرب يلعب الوقت الضائع بحثا عن شرعية الاحتلال    بكائية الغريب    توقف ملبنة ذراع بن خدة عن الإنتاج دون سابق إنذار    حجز قنطارين من الكيف المعالج ببشار    فيروس "كورونا" يقتل 41 شخصا ويصيب 1300    طّوارئ في الصين بسبب فيروس «كورونا»    توقيف 3 مروّجي ممنوعات    إسبانيا ترفض الخطوة وتصفها بغير القانونية    السفير الصحراوي يدين انتهاكات حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة    التحضير لقوافل تحسيسية بشرق وغرب الوطن    جمعية الفلاحين تطالب بإعادة النظر في قانون التعاونيات    حجز ألعاب نارية بقيمة 50 مليون دج    أردوغان: سنبني منازل لمتضرري الزلزال ولن نترك أحداً بلا مأوى    انطلاق الملتقى الوطني حول دور الالكترونيات الدقيقة في تنمية الاقتصاد    5 سنوات حبسا لسارقي مركبة جارهما بحي الزيتون    يوم دراسي حول تطوير شعبة الزيتون    وعود المنتخبين لم تجسد على أرض الواقع    الإطاحة بمفتشين ومراقبين رئيسيين كوّنوا فرقا وهمية    .. ومن الاستيراد ما قتل    الألعاب المتوسطية تحث المجهر المحلي    تحطيم أرقام قياسية بالجملة    شهادات حية عن معارك قهرت الإستعمار الفرنسي في الجزائر    « ألوان النسيج تبهرني والأحياء العتيقة تلهمني »    ملتقى وطني حول المكي شباح    في جولة فنية وطنية    فيفيان يوقع في كاظمة الكويتي    المنافسات القارية تحتاج لعملية إصلاح شامل    جمعية عامة للمساهمين يوم 30 جانفي    حديث عن الإستراتيجية الدفاعية للجزائر    دعوة إلى حماية المتلقي من الزيف المعلوماتي    كيفية تحصيل الندم    توظيف 3 حراس لحماية الموقع الأثري في تيفاش بتبسة    المهمة صعبة لكن ليست مستحيلة    الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سفينة النجاة للمجتمع    وكم من مريد للخير لم يصبه    الصين تعلن حالة الطوارئ القصوى بسبب انتشار فيروس كورونا    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أساتذة التعليم الأساسي يقاطعون «البيام» و«السانكيام»
رفضوا تسليم الكشوف والدفاتر الخاصة بالثلاثي الأخير
نشر في المشوار السياسي يوم 05 - 05 - 2013

دخل قطاع التربية في شهره الأخير منعرجا خطيرا، حيث قرر أساتذة التعليم ومعلمو التعليم الأساسي مقاطعة الامتحانات الرسمية فيما يخص التصحيح وكذلك الحراسة حتى نهاية السنة الدراسية، بما فيها شهادة نهاية المرحلة الابتدائية "«السانكيام» وشهادة التعليم المتوسط «البيام»، فضلا عن مقاطعة كل ما له صلة بالإدارة وعدم تسليم النتائج وعدم ملء الكشوف والدفاتر الخاصة باختبارات الثلاثي الثالث.

أعطت التنسيقية الوطنية للأساتذة ومعلمي التعليم الأساسي الضوء الأخضر، من اجل اختيار طريقة الاحتجاج لتحقيق مختلف مطالبهم المهنية والاجتماعية والضغط على الوزارة الوصية التي لم تستجب إلى المطالب المرفوعة، وبعد جمعية عامة طارئة للتنسيقيات الولائية عقدت أمس، بمقر النقابة الوطنية لعمال التربية تم الفصل في خيار الاحتجاج على طريقة تعامل وزارة التربية للمطالب التي رفعها أساتذة ومعلمو التعليم الأساسي. وأكدت التنسيقية الوطنية لأساتذة ومعلمي التعليم الثانوي خلال بيان حصلت «السياسي» على نسخة منه، أنه تم اتخاذ قرار بإعطاء جميع الصلاحيات لمنسقي الولايات للتحكم في طريقة الاحتجاج التي يرونها فاعلة، على غرار مقاطعة الامتحانات الرسمية وكذلك تصحيحها وحراستها حتى نهاية السنة الدراسي، بما فيها شهادة نهاية المرحلة الابتدائية «السانكيام» وشهادة التعليم المتوسط «البيام»، مع مقاطعة كل ما له صلة بالإدارة وعدم تسليم النتائج وعدم ملء الكشوف والدفاتر الخاصة باختبارات الثلاثي الثالث. واستغربت التنسيقية من خلال البيان، تهديدات وزير التربية الوطنية بالحرمان من الترقية التي ينص عليها القانون بمرسوميه 08-315 و12-240، وأكدت أنه حان الوقت لتجريب التخلي عن الواجب المهني لعله يشفع لهذه الفئة من أجل استرجاع حقوقها. فيما خيرت التنسيقية أيضا الأساتذة والمعلمين في طريقة الاحتجاج المختارة كالإضراب المفتوح فضلا عن مقاطعة كل ما له صلة بالإدارة بما فيها الامتحانات الرسمية. وهددت التنسيقية بعدم التوقف عن الاحتجاج حتى يتم تلبية جميع المطالب على غرار الإدماج في الرتبة القاعدية لكل من كان قيد الخدمة ابتداء من جانفي 2008، وكذلك إدماج كل من استوفى 10 سنوات كأستاذ رئيسي و20 سنة كأستاذ مكون ابتداء من جوان201، فضلا عن إدماج كل الأساتذة المجازين والمهندسين في الرتبة المستحدثة بتقليص المدة وكذلك اعتماد الترقية الآلية للأساتذة الجدد مستقبلا. ويأتي هذا التصعيد من التنسيقية الوطنية للأساتذة ومعلمي التعليم الأساسي في الوقت الذي سيلتقي فيه وزير التربية بابا احمد مع شركائه الاجتماعيين لعله يخفف من حدة التوتر بين الوزارة والنقابات السبعة قبل شهر من نهاية الموسم الدراسي في جميع الأطوار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.