رئيس الجمهورية يستقبل المجاهد عثمان بلوزداد    شريط حول الحراك: الصحافة الوطنية تندد بحملة حاقدة وعنيفة تستهدف الجزائر ومؤسساتها    بالصور..هكذا أصبحت طائرات الجوية الجزائرية بعد إعادة تجهيزها    حزب الحرية والعدالة يؤيد ويدعم ب"قوة" قرار استدعاء سفير الجزائر بباريس للتشاور بعد بث برامج تلفزيونية فرنسية مسيئة للشعب الجزائري    كرة القدم: اجتماع المكتب الفدرالي للفاف يوم الأحد عبر تقنية الفيديو عن بعد    التحضير لمشروع مرسوم تنفيذي منظم لمهن الفنانين والكوميديين    استقرار أسعار الخضر والفواكه ابتداء من الأسبوع القادم    انتشال جثة سبعيني بعد سقوطه على كهف في باتنة    طيب زيتوني أمينا عاما لحزب “الأرندي”    المتعافون من "كورونا" يجب عليهم قضاء الصوم    جمعية إقرأ تُنتج 50 ألف كمامة لفائدة المستشفيات والمؤسسات الإدارية    إحالة ملف قضية تنظيم حفل ساهر بوهران على قاضي التحقيق    انتقدوا طريقة تعاطي الحكومة مع البرلمان.. النواب يعارضون الزيادات الضريبية    منظمو الحفل الفني بفندق “الزينيت” أمام العدالة بمحكمة الجنح في وهران    البطولة الجزائرية في الصف الثالث عالميا في الترتيب الخاص بتشغيل المدربين من أصل 84 بطولةخلال الفترة 2015-2019    وزير الفلاحة: مخطط عمل لحماية واستغلال الثروة الغابية    الأميرعبد القادر: السباق في تقنين القانون الإنساني المعاصر    بن قرينة : "بعض الأطراف الفرنسية تريد استدعاء حادثة المروحة ولكن هيهات"!!    نشاط مكثف لمتضامنين بأوروبا للكشف عن جرائم الاحتلال المغربي بالصحراء الغربية    اجلاء الجزائريين العالقين بلندن: وصول 300 مسافر الى الجزائر يوم الاربعاء    تبسة: وفاة شخص في حادث سير    المحلل السياسي أحمد بن سعادة يرافع من أجل التأطير القانوني للتمويل الخارجي للمنظمات غير الحكومية    فيروس كورونا: إصابة ثلاثة من أعوان عمر البشير بالفيروس داخل السجن    كوفيد-19: الوضعية الوبائية بالجزائر "مستقرة و تحت السيطرة"    أمطار رعدية مرتقبة في 7 ولايات    إسماعيل مصباح: قرار رفع الحجر الصحي ليس سهلا وعلى المواطنين تغيير سلوكياتهم    وزيرة الثقافة تبحث سبل دعم القطاع مع وزراء الثقافة للدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي    24 إصابة بكورونا خلال ال24 ساعة الماضية في المغرب    فريق الخبراء الصيني: كورونا بالجزائر مغاير للفيروس المُكتشف بالصين!    أسعار النفط تتراجع إثر إرتفاع المخزونات الأمريكية    ردود فعل: الجزائر حبي" فيلم وثائقي فرنسي "مستفز" بنكهة "الحنين إلى الماضي"    الجيش الوطني الشعبي وقف إلى جانب شعبه بتجنيد كل طاقاته البشرية والمادية    الإعلان قريبا عن تأسيس جائزة للأدب واللغة الأمازيغية    المكتتبون يطالبون بإيجاد حل لوضعيتهم العالقة    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    مع بداية فترة الحر    حسب ما اوردته الفاف    انتشال جثة شاب غريق    أزيد من ألف نشاط توعوي خلال عام    في إطار المساهمة في الوقاية من انتشار كورونا    الجزائر جددت استعدادها لاحتضان الحوار الليبي ولم شمل الفرقاء    فنون البيت ثمرة وباء كورونا    جلسة عمل بين عماري وشهات    الاورو يرتفع في السكوار    بلمهدي يرد على شمس الدين    بونجاح يشرع في إعادة التأهيل    خبراء يحذرون من تحويل مسار الحراك..ويكشفون:    السودان يجدد المطالبة برفع اسمه    مخطط الضم الإسرائيلي يستهدف كامل الضفة الغربية    روسيا تدعو الرئيس تبون لزيارتها    جمال للروح وتوازن للمشاعر    ساهمنا في مجابهة "كورونا" من مجال اختصاصنا    شفاء 4 نساء حوامل من "كوفيد 19"    وخير جليس في زمن « الكورونا » كتاب    « ندمت على عرض الوفاق و بلومي أرادني في المولودية عام 2002»    رابطة البريميرليغ تستقر على موعد الموسم الجديد    بلمهدي: “لا دخل للوزارة في إيقاف برنامج شمس الدين”    صيام الست من شوال والجمع بينها وبين القضاء بنية واحدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إِطْلالاتٌ..!!
نشر في النصر يوم 30 - 03 - 2015


عبد الحميد شْكِيَّلْ
« الشّكلُ هُوَ تَغييرُ سُرْعَةِ الأَلْوانْ»
«مالكوم دي كزال»
ريحٌ..
أَرَى الرِّيحَ..
تَنْهَشُ رَغَدَ حَبَقِي..
أَرَى المَرايَا..
مُعَلَّقَةً فِي سَمَاءِ الرِّمَمِ..
أَرَى الوَطَنَ..
يَ
تَ
دَ
لَّ
ى
مَحْفُوفًا بِشَبِيهِ الصِّفَاتْ..
أَرَى المَاءَ..
الذِي ِمِنْ لَمْعِهِ لا يَخَافْ..
أَرَى الرَّاجِمَاتْ..
تَقْصِفُ هذا الغُثَاءَ النِّطَافْ..
أَرَى نَبْتَةَ العَصْفِ..
تَمُرُّ سَريعًا،
إِلَى صَخْرَةِ الوَقْتِ، دُونَ انْعِطَافْ..
أَرَى اللَّيْلَ الهَاطِلَ،
يُذَوِّبُ أَحْبَابَهُ الذِينَ ذَابُوا فِي نَوبَةِ الانْصِرَافْ
أَرَاكُمْ تَخْرُجُونَ جَميعًا..
مِنْ ضَنَكِ هَذِي السِّنينَ العِجَافْ.. !!
لَيْلٌ..
اللَّيْلُ يُتَرْجِمُ،
أَصْدَاءَ وَرْدَةٍ،
تَسْتَحِمُّ..
فِي بِرْكَةٍ مِنْ ضِيَاءْ.. !!
سَماءٌ..
السَّمَاءُ
زُرْقَةٌ نَاجِزَةٌ..
تُطِلُّ عَلَى كَمَدٍ
يَتَعَالَى مِنْ وَثَبَاتِ نُعَاسْ..
يَقَظَةٌ..
اليَقَظَةُ..
اسْتِرَاحَةُ المِرْآةِ
إِذْ تَذْهَبُ إِلَى حُلُمٍ
فِي أَضَابِيرِ..
مِنْ كَلَامِ شُعَراءٍ..
يَحْرُثُونَ في مِياهِ العَدَمْ.. !!
صَوابٌ..
الصَّوابُ..
مَزِيَّةُ الطَّلْقِ
إِذْ يَتَوَارَى –ضَجَرًا-
..فِي غُبَارِ مُتَسَوِّلٍ
يَخْرُوجُ مَذْعُورًا
مِنْ بُرْجِ الحُوتْ.. !!
نِسَاءٌ..
النِّسَاءُ..
خَطَأٌ يَحُثُّ السَّيْرَ،
نَحْوَ صَوَابٍ..
يَتَهادَى عَلَى حَوَافِّ الرَّجْمِ.. !!
ذِكْرَى..
الذِّكْرَى..
كُلَّمَا أَوْجَعَتْهَا تُرَّهَاتِهَا:
دَخَلَتْ مِطْحَنَةَ الفَوْلِ،
مُزَمَلَّةً بِغَيْثِ النِّسَاءِ،
وَ هُنَّ
يَتَوَاثَبْنَ
مُنْزَلِقَاتٍ
فِي وِجَاقِ الطَّلَلْ.. !!
عُيُونٌ..
العُيُونُ..
لا تَرَى إِلَى القَبِيحَةِ
إِلاَّ صَوَاباً،
أَخْطَأَهُ الصَّوابُ..
و هُوَ يَتَدَبَّرُ،
حِكْمَةَ الانْبِهارْ.. !!
سُلَحْفَاةٌ..
السُّلَحْفَاةُ
-وَ هِيَ تَخِبُّ-
لا تَرَى إِلَى ظِلِّهَا المُقَبَّبِ.
مُتَرَصِّدًا شَغَفَ الرُّؤْيَا.. !!
مَرَايَا..
المَرَايَا..
تَلْحَسُ ظِلَّهَا الرَّنِينَ،
مُشْرَئِبَّةً إِلَى مُكَعَّبَاتِ المَاءِ
تَ
تَ
هَ
ا
طَ
لُ - شَبَقًا -
عَلَى مَقَامَاتِ الحَرِيريِّ.. !!
زَوَايَا..
الزَّوَايَا..
غُبَارُ الأَرْجُلِ الضَّلِيعَةِ
إِذْ تَتَدَاعَى،
إِلَى مَعِينِ القَصْدِ
مُزَنَّرَةً بِوَقْعِ المَشَّائِينْ.. !!
وَجْدٌ..
الوَجْدُ..
عَبَقُ التَّرانِيمِ
مُطِلَّةً عَلَى سُفُوحِ المَعْنَى،
مُتَمَاوِجًا
مِنْ سَمَوَاتِ
الارْتِجَاجْ.. !!
سَمَواتٌ..
السَّمَوَاتُ..
عَثْرَةُ الآفَاقِ،
تَخِبُّ إِلَى وَمْضَةِ زَبَرْجَدٍ..
ازْوَرَّ من «مُخَاطَبَاتِ» «النّفرّي...»
مُتَطَلِّعًا إِلَى نِسَاءِ «المَوَاقِفِ»
و هُنَّ يَدْرُجْنَ...
إِلَى «جُبَّةِ الحَلاّجِ»
مُضَرَّجًا بِوَرْدَةِ «الشِّبْلي»
رَجَاءٌ..
الرَّجَاءُ..
خُطْوَةٌ مَ ذْ عُ و رَ ةٌ..
تُطِلُّ عَلَى رُكَامِ الذِّكْرَى..
مُسْرَجَةً بِأُفُقِ،
الانْبِسَاطِ الأَخِيرْ..
صَفَاءٌ..
الصَّفَاءُ..
جَذْوَةُ النَّهَارَاتِ..
إِذْ تَتَنَكَّبُ فَرْوَتَهَا..
مُجْتَازَةً صَبْوَةَ الأَيقُونَاتِ..
مَعِينُ المَاءِ..
إِذْ يَتَعَاضَدُ..
مُتَدَفِّقًا فِي طَيْلَسَانِ الرَّشَاقَةِ.. !!
تَفَاصِيلٌ..
هَلْ تَسْمَعينَنِي أَيَّتُهَا الرِّيحُ..
وَ أَنْتِ فِي طَرِيقِكِ إِلَى أَرْضِ البَيَارِقِ
لِتُطِلِّي عَلَى غَابَةِ الأُرْزِ .. أَرْضِ جَلْجَامِشْ..
مُقْتَحِمًا خَطَرَ التَّفَاصِيلِ..
مُهَوِّمًا عَلَى جُرُفٍ..
يَتَضَاءَلُ كُلَّمَا عَوَتِ الذِّئَابُ..
التي في خَشَاشِ اللُّغَةِ..
إِذَنْ:
لِمَاذَا لا نَصْدَحُ في قِفَارِ اللُّغَاتِ..؟
ولِمَاذَا لا نَطْلَعُ مِنْ مَنَازِلِ ضَوْءٍ
مُزَمَّلينَ بِالرَّفَاهِ،
الذي في بَسَاتِينِ الكُتُبْ..؟
وَرْدَةٌ..
هَلْ تَرَيْنَنِي ..
أَيَّتُهَا الوَرْدَةُ..
و أَنْتِ تَتَفَرَّجِينَ عَلَى مَزَارِعِ القَحْطِ..؟
هَلْ تَرَيْنَ مَنَاجِلَ الهَتْكِ،
و هِيَ تَتَدَافَعُ في عَصَائِبَ مِنْ غُبَارٍ..؟
يَخْرُجُ مِنْ أَحْقَابِ تَارِيخِ القَتْلِ،
الذِي تَشِي بِهِ كُتُبُ العَرَبْ.. !!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.