البويرة: حادث مرور خطير يخلف 7 جرحى    البرفيسور مهياوي: صفر حالة في 26 ولاية وأكثر الإصابات بكورونا مسجلة ب 6 ولايات    والي أدرار يزور ويتفقد حالة الطلبة المصابين بالتسمم الغذائي بمستشفى ابن سينا    الشلف: شباب يتطوعون لتوزيع 372 قفة على معوزي مناطق الظل بتاوقريت    تواصل إرتفاع أسعار النفط    أخصائية تغذية: هذا ما يجب تناوله في وجبتي الفطور والسحور خلال رمضان    حجار مدربا جديدا لشبيبة سكيكدة    وزارة الصحة: 24 ولاية لم تسجل بها أي حالة جديدة بكورونا    "قرار مشاركة بوتين في قمة المناخ لم يتخذ بعد"    عنتر يحيى ينفي وجود أي خلاف مع بلماضي    أحزاب وقوائم مستقلة تشرع في إيداع الملفات    الجزائر تدين اغتيال رئيس تنسيقية حركات الأزواد    سكيكدة تطيح بالمولودية والشباب يعود بالتعادل من مقرة    شرف الدين عمارة رئيسا جديدا للفاف    هذا ترتيب أفضل هدافي دوري أبطال أوروبا    المدير الفني السّابق محمد بوشابو في ذمّة الله    جراد يمثل الرئيس تبون في مراسم أداء رئيس الكونغو لليمين الدستورية    وزير البريد يؤكد على «الإسراع» في التكفل بمطالب العمال    نحو تأسيس مجلس أعمال جزائري- كيني    الشعب مدعوّ بكل حرية لاختيار ممثليه    أمطار رعدية غزيرة على الولايات الشرقية والوسطى    ولاية المدية: تكريم الكاتبين أحمد طيباوي وعبد الوهاب عيساوي    ضرورة إبراز آلية التجديد الديني و الفكري    محمد سيداتي: فرنسا تحاول انقاذ المحتل المغربي بعد تدهور أوضاعه    غرق أكثر من 21 مهاجرا إفريقيا قرب السواحل التونسية    من المرتقب أن يتم الاعلان عنها خلال ساعات.. حركة واسعة في صفوف رؤساء أمن الولايات والدوائر    بلمهدي : إمام بوزريعة لم يتم توقيفه ولا معاقبته !    البرلمان الفرنسي يقرّ قانون «الأمن الشامل»    ندرة حادّة في توزيع حليب الأكياس لمجمّع «جيبلي»    جراد يحضر مراسم أداء اليمين الدستوري للرئيس الكونغولي    فيديو لشرطي يقتل فتى عمره 13 عاماً يثير صدمة    بكم تبيع صيامك؟    سكك حديدية: توقف الرحلات بين وهران وبشار    أمن العاصمة يضع عدا لمجموعة اجرامية ببومعطي بالحراش    عمال الضرائب يقرّرون الإضراب    بسكرة: التجار يحتجون أمام الولاية رفضا للحجر    انفجار لغم أرضي بسيارة مواطن صحراوي بالأراضي المحتلة    الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مجبرون على استخراج السجلات التجارية والتصريح بنشاطهم    إبداع فاق التوقعات.. حلقات سلسلة "دقيوس ومقيوس3" تكتسح التوندونس    كورونا خطف 3 ملايين شخص حول العالم    مدوار :"عمارة جديد على كرة القدم ولكن.."    إنفصال المغنية الأمريكية "جينيفر لوبيز" ولاعب البيسبول "أليكس رودريغيز"    عضو المكتب الفيدرالي ل"الفاف" عيساوي: "عمارة سيُقدم روح جديدة للكرة الجزائرية"    وزارة التربية تأمر مديرياتها بالتطبيق الصارم للبروتوكول الصحي ولجان تفتيش بالولايات للوقوف على أية تجاوزات    جبهة العدالة والتنمية تعلن تضامنها مع الشيخ ياسين لراري    الدكتور محمد هندو يكتب عن قضية الشيخ ياسين لوراري    "فايزر" ترجح أن تكون الجرعة الثالثة ضرورية    إضراب عمال البريد يدخل يومه الرابع وصب 8 ملايين شطر أول من المنحة    ألمانيا تعلن سحب جنودها من أفغانستان منتصف أوت المقبل    "عناق في زمن كورونا".. تفوز بجائزة أفضل صورة صحفية    المتحف الوطني للفنون الجميلة يحتفل بشهر التراث    الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي تستثمر في تعليم الفنون للأطفال    الجيش الصحراوي ينفذ هجمات جديدة مركزة ضد مواقع الاحتلال المغربي    كورونا تقتل أكثر من 100 ألف شخص بفرنسا    رمضان.. وتعليم الإحساس بالزمان    «التاجر الصدوق»    تنمية المهارات القيادية والعمل الجماعي    في استقبال رمضان شهر القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الموزع يؤكد عدم رفع الأسعار و فرض الفواتير لمحاربة الاحتكار: طرح 25 ألف قارورة زيت في يوم بقسنطينة
نشر في النصر يوم 04 - 03 - 2021

سوقت أول أمس، شركة توزيع زيت المائدة «عافية» بقسنطينة، 25 ألف قارورة بسعة 5 لترات، في وقت وجيز، كما قامت باعتماد سعر موحد سواء بالنسبة لتجار الجملة أو التجزئة وهو 580 دينارا بالنسبة لعلامة «سيم» و585 دينارا لعلامة «عافية»، كما تتم عمليات البيع بالفواتير وبعد استظهار السجل التجاري لضمان توجه المنتوج إلى المواطن القسنطيني ومن أجل محاربة الاحتكار و رفع الأسعار.
وتوافد عدد كبير من المواطنين بمختلف البلديات بقسنطينة، على محلات بيع زيت المائدة، بعد تزودها بكميات معتبرة بسعة 5 لترات، وفرتها شركة توزيع العلامة المذكورة ليصل عدد القارورات إلى 25 ألفا سوقت يوم الثلاثاء، وأنهت أزمة هذه المادة مؤقتا.
وتنقلت «النصر» لشركة التوزيع بالمنطقة الصناعية «بالما»، للوقوف على مدى إقبال التجار على اقتناء زيت المائدة والكميات المتوفرة بالمخزن وكيفية توزيعها.
وقال مسؤول التوزيع بقسنطينة، معتز عنان، إن شركته تغطي 40 بالمئة من سوق زيت المائدة بالولاية، وأوضح المتحدث أنه نظرا للوضعية الحالية، والضغط المتزايد على شركته، تقرر توفير الزيت من علامة أخرى لتلبية حاجيات السكان.
وأوضح عنان أن السلطات المحلية للولاية، قامت بالتوسط من أجل توفير 25 ألف قارورة بسعة 5 لترات، ولكن تم تسويق كل الكمية أول أمس، في ظرف وجيز، مضيفا أنه لم يتوقع الكم الهائل من تجار التجزئة والجملة وحتى الزبائن العاديين، المتوافدين.
ومكنت هذه الكمية من إنهاء أزمة الزيت لمدة 48 ساعة، حيث المتحدث أكد أنه يبقى حلا مؤقتا، كاشفا أن المشكل الرئيسي الذي يصادفه هو عدم تمكن مصنع علامتهم التجارية من توفير الكميات اللازمة، خاصة بعد تزايد الطلب على هذه المادة، وهو راجع لنقص في المادة الأولية لدى أصحاب المصانع.
كما وفرت ذات الشركة 4 آلاف قارورة زيت «عافية» أمس، لكن تم رفض بيعها للتجار المتوافدين منذ الساعات الأولى من الصباح، ليكون التوزيع مباشِرا في الأحياء وبكميات قليلة لا تتجاوز 20 قارورة بسعة 5 لترات لكل محل، لتستمر العملية إلى غاية توفير شحنة جديدة.
إلزامية استظهار السجل التجاري
وأكد المسؤول أن الطلب على زيت المائدة ارتفع إلى الضعف في الآونة الأخيرة، فبعد أن كانت كمية تتراوح بين 240 إلى 300 طن كافية في الأشهر الماضية، وصلت حاليا إلى 600 طن، كما أرجع الإقبال الكبير للتجار القادمين من ولايات مجاورة على زيت «عافية»، إلى أن الموزعين المعتمدين بها، يرفضون العمل بالفواتير، وهو ما يمكّنهم من التحكم في الأسعار عكس شركته، التي قررت ضمان وصول كميات الزيت إلى المواطن من خلال مطالبة تجار التجزئة والجملة باستظهار السجل التجاري للتأكد من عنوان المحل.
وفي ظل الضغط المتزايد على مصنعي «عافية» و «سيم» حسب ما أكده مسؤول التوزيع، تم الاتفاق مع المصنع الأول على توفير 32 ألف قارورة زيت بسعة 5 لترات خلال الشهر الجاري، وهي كمية قليلة جدا، خاصة وأنه باع 25 ألف قارورة في يوم واحد أول أمس، مضيفا سيسعى لضمان 3 شاحنات من العلامة الثانية لدعم الكمية المتوفرة، ليؤكد أن شركته بحاجة إلى 10 آلاف قارورة يوميا إلى غاية الوصول إلى مرحلة الاكتفاء.
واعترف المسؤول أنه قد لا يتمكن من توفير الكميات اللازمة خلال الأسابيع القادمة، في ظل الطلب المتزايد والذي يقابله عدم قدرة المصانع على رفع الإنتاج، خاصة وأنه لا توجد مصانع لإنتاج زيت المائدة في ولاية قسنطينة، وعليه قد يضطر لاقتناء علامات أخرى يدعم بها تلك المتوفرة من أجل ضمان أكبر كمية ممكنة.
أما بخصوص الأسعار، والشائعات التي راجت مؤخرا حول الزيادة فيها انطلاقا من شركات التوزيع، نفى المسؤول هذا الأمر، مؤكدا أنه يحاول بالتنسيق مع مديرية التجارة مراقبة الأسعار لدى تجار الجملة والتجزئة، خاصة وأن تلك التي يعتمدها موحدة سواء بالنسبة للتجار أو حتى الزبائن العاديين، حيث ذكر أن ثمن بيع قارورة زيت «عافية» بسعة 5 لترات لا يتجاوز 585 دينارا، و580 دينارا بالنسبة لعلامة «سيم»، فيما لا يفوق سعرها عند التجزئة حسبه 600 دج.
وأضاف السيد عنان، أن شركته اعتمدت العمل بالفواتير من أجل تمكين مصالح التجارة أو الأمن من كشف أي زيادات غير قانونية في الأسعار، موضحا أنه لم يتم رفعها إطلاقا وخاصة في ظل الأزمة الحالية، وبأن شركته تكتفي بهامش ربح ضئيل من أجل تغطية حاجيات سكان ولاية قسنطينة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.