«إعلامنا مدعو إلى تفنيد أباطيل فرنسا وقانون تجريم الاستعمار ضرورة ملحة»    المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي ل 2020    449 طلعة جوية للشرطة لتأمين المواطن و حماية ممتلكاته    وصول 229 مسافر إلى مطار هواري بومدين الدولي    لا مساومة على تاريخنا ونخوتنا    من أجل النهوض بالرياضة في البلاد..محمد مريجة:    تنامي موجة الإحتجاجات على مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة    مجاهدون يرون شهاداتهم ويؤكدون:    إلى تاريخ 25 جوان المقبل    بعدما اصبحت الحفر والمطبات تغزو المكان    أمريكا: محتجون يطالبون برحيل ترامب    الجيش بالمرصاد لمهربي ومروجي المخدرات    استئناف الجلسات اليوم لمناقشة قانون المالية التكميلي    في إطار ملفات الفساد العالقة    مدوار يقلل من فضيحة التسجيل الصوتي؟    منزل محرز يتعرض للسرقة ؟    تم الاتصال بي لترتيب نتيجة لقاء وفاق سطيف    السلطات المحلية بين إلحاح التجار ومخاوف "كورونا"    ملف السكن يعود إلى الواجهة    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي 2020    موسم الاصطياف يتأجل إلى ما بعد الكورونا    تعليمات صارمة للترميم أو التهديم    مصطفي غير هاك ينفي اصابته بكورونا    تعين العقيد خالد بوريش خلفا له    تزكية أبو الفضل بعجي أمينا عاما جديدا    الأستاذ محمد غرتيل عطاء بلا حدود وحفظ لأمانة الشهداء    كونتي يطالب بالإسراع في تعيين مبعوث أممي جديد    ننتظر البت نهائيا في مصير الموسم ومشاكل "لوما" معقدة    واسيني الأعرج يقاضي طاقم المسلسل المصري "النهاية"    وجوب المحافظة على الصحة من الأمراض والأوبئة    الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن في جوان الجاري    جموع المصلين يؤدون صلاة الفجر في مسجد الأقصى    370 ألف وفاة وأكثر من 6 ملايين مصاب بكورونا في العالم    التحذير من الاقتناء العشوائي للأدوية    سارق لواحق السيارات في قبضة الأمن    « لا يمكن العودة إلى التدريبات دون قرار من «الفاف»    «زينو» غائب في عيد الطفولة    تألق وتميز في تحدي القراءة العربي    الطفل الذي تحدى المرض بالريشة والألوان    موسى كريم روزال أصغر فارس بسيدي بلعباس    ما تناقلته الأبواق الإعلامية الفرنسية إنحراف خطير    الشهيد محمد عبد العزيز قاد مسيرة شعب لعقود حافلة بالمكاسب والانجازات رغم التكالب الاستعماري    تحسن في التزوّد بالمياه ابتداء من يوم غد    تكرم في اليوم العالمي للطفولة طاقم علاج "كورونا" بمستشفى كناستيل    تسريح 37 مريضا و حالتان فقط تخضعان للبروتوكول العلاجي    الديوان الوطني للإحصائيات: المعدل السنوي لنسبة التضخم في الجزائر إستقر في 1.8 بالمائة في أفريل 2020    هجمات 20 أوت 1955: تحطيم أسطورة الجيش الفرنسي الذي لا يقهر وتدويل للقضية    أحكام القضاء والكفارة والفدية في الصوم    علاج مشكلة الفراغ    فضل الصدقات    نفط: منظمة أوبك تعقد اجتماعين عن بعد يومي 9 و10 جوان لتقييم أثرتخفيضات الإنتاج    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    البرلمان : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    إثر أزمة قلبية مفاجئة    خلال شهر رمضان المنقضي    اشادة بالوزيرة بن دودة    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تجار الجملة توقفوا عن البيع ويترقبون آثار إجراءات تخفيض الأسعار
نشر في النصر يوم 10 - 01 - 2011

قرر العديد من تجار الجملة بالعاصمة أمس تعليق مؤقتا بيع السكر والزيت الى حين تطبيق الأسعار الجديدة التي حددتها الحكومة بالتشاور مع المنتجين والمستوردين قبل نهاية الأسبوع الجاري وكان وزير التجارة السيد مصطفى بن بادة أكد أمس الاحد أن أسعار السكر ستعرف انخفاضا الى 90 دج للكلغ و 600 دج لقرورة الزيت ذات 5 لترات قبل نهاية الاسبوع الجاري.
وفي تصريح لواج أوضح تجار الجملة الناشطين بحي المنظر الجميل بالقبة أنه تم الاتصال بنا من قبل الممونين الذين طلبوا منا الشروع في تطبيق الأسعار الجديدة للكسر والزيت لكننا فضلنا الانتظار الى غاية يوم غد أو بعد غد للشروع في ذلك.
ومن جهته أشار سعيد أحد أقدم تجار الجملة بهذا الحي الى أنه تم إبلاغ باعة الجملة بالإجراءات التي تم اتخاذها بالتشاور مع الحكومة وهم لا ينتظرون سوى الاشارة الخضراء من قبل الممونين (المنتجين والمستوردين) للشروع في بيع السكر والزيت بالأسعار التي تم تحديدها. واعتبر أنه يجب الانتظار يومين أو ثلاثة أيام قبل الشروع في تطبيق واسع للاسعار الجديدة للسكر والزيت. أما على تاجر جملة بنفس الحي فقد أكد أن ممونه الرئيسي بالزيت المتمثل في مجمع سفيتال طلب منه تقليص أسعار المخزون الذي يتوفر عليه مقابل تعويض على شكل سلع أو نقدا. وأضاف قائلا "منذ أن اطلعت على الإجراءات الجديدة شرعت مباشرة باقتراح على تجار التجزئة العودة بعد أيام للتزود والاستفادة من الاسعار الجديدة التي تعتبر أقل بكثير من المعمول بها حاليا".
وبقيت أسعار الزيت والسكر على حالها لدى تجار التجزئة بحيث أن معظم محلات بيع المواد الغذائية العامة بعدة أحياء من العاصمة تقترح فقط قارورات زيت المائدة بسعة 2 لتر من نوعية متوسطة بأسعار تتراوح بين 320 دج و 330 دج أي نفس الاسعار المطبقة منذ ارتفاع الأسعار الذي لوحظ في اليوم الاول من هذه السنة وقال مسير محل بيع مواد غذائية بباب الوادي" لواج" انه بالنسبة لقارورة الزيت بسعة 5 لترات أفضل عدم شرائها لدى تجار الجملة لأنهم لم يطبقوا بعد القرارات التي اتخذتها الدولة من أجل تخفيض سعر هذا المنتوج. من جهته قال بائع مواد غذائية بالتجزئة بحي القصبة لم أرد المخاطرة بالتموين بقارورات زيت المائدة بسعة 5 لترات على مستوى أسواق الجملة وهذا منذ 4 أو 5 أيام بسبب السعر المرتفع من جهة وجراء نقص الطلب من جهة أخرى لأن تجار الجملة والتجزئة ينتظرون. وتجدر الاشارة الى أن القليل من محلات التجزئة تقترح قارورات زيت المائدة بسعة 5 لترات باختلاف العلامات والانواع وبسعر 780 دج بالنسبة لزيت من نوعية متوسطة وبسعر 670 دج بالنسبة لزيت من نوعية عادية. وفيما يتعلق بالسكر المتوفر بمحلات التجزئة لوحظ أنه لازال يباع بسعر 125دج للكيلو غرام الواحد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.