صدور القانونين العضويين حول السلطة المستقلة ونظام الانتخابات    اللجنة القانونية تصادق على تقرير رفع الحصانة البرلمانية عن 3 نواب    تمازيرت تستقبل وزير التجارة الدولية البريطاني    موعد وتوقيت مباراة الجزائر والمغرب في تصفيات “شان 2020”    القضاء الفرنسي يقرر تصفية "إيقل أزور"        أردوغان بشأن قصف المنشآت النفطية السعودية: لنتذكر من بدأ بقصف اليمن أولا    مسار الاقتراع الرئاسي لمستقبل الجزائر انطلق    بالفيديو شاهد بونجاح و هو يقود فريقه الى نصف نهائي ابطال اسيا    فيديو لمبولحي يلقى تفاعلا واسعا في مواقع التواصل الإجتماعي    انطلاق مهام تفتيشية على بلديات الوطن    مصالح الأمن تشنّ حملة ضدّ أصحاب الدراجات النّارية        ميراوي: إعداد مرسوم تنفيذي لحماية الصيادلة من الاعتداءات المتكررة    المنتخب المحلي: شكوك وحيرة في بيت "الخضر" بسبب ...    بوغرارة يحظى بأول نقطة مع الساورة    «الأمطار الطوفانية الكبيرة سبب الفيضانات»    بن صالح يعين بوشهدة مديرا عاما للديوان الجزائري المهني للحبوب    النتائج الأولية للرئاسيات تضع قيس سعيّد في الصدارة يليه القروي ثم مورو    نادي بارادو يسيطر ويفوز على الصفاقسي التونسي بثلاثية    اشتيه: الأغوار جزء لا يتجزأ من الجغرافيا الفلسطينية    بلعيد يحسم مشاركته في الرئاسيات من عدمها نهاية الأسبوع الجاري    مكتتبو “عدل 2 ” يحتجون أمام مقر الوكالة بالعاصمة للمطالبة بشققهم    إقبال متزايد على مراكز التكوين المهني بتلمسان    الإفراج عن الشبان الجزائريين المعتقلين في تونس    صندوق النقد العربي يرسم مستقبلا مشرقا للاقتصاد الوطني    حجز 50 كلغ من الكيف المعالج بتلمسان وكمية من الكوكايين بتيارت    محرز يُرافق السيتي نحو أوكرانيا    أنتم مطالبون بتخصيص حيز زمني للإعلام القانوني    ديلور في التشكيل المثالي للدوري الفرنسي    نشرية خاصة تحذر من امطار غزيرة على 14 ولاية    معرض الجزائر الدولي للكتاب يستقطب 1020 ناشرا من 40 دولة    الموت يغيب الفنان يوسف مزياني    المترشح الأوفر حظا لتولي الرئاسة في تونس يعد بزيارة الجزائر    ميراوي : يدنا ممدوة للشركاء الاجتماعيين    بالتزامن مع انطلاق الإنتخابات التونسية    استرداد حوالي 1377 طنا من القارورات البلاستيكية بوهران    حادث حفل ملعب 20 أوت 1955 ببلوزداد: قاضي التحقيق يأمر بإيداع ثلاثة متهمين رهن الحبس المؤقت    الوزير يقرر تأجيل الدخول الجامعي إلى أكتوبر القادم    ليبيا… إنقاذ 300 مهاجر قبالة سواحل طرابلس    خلال الموسم الحالي‮ ‬بالعاصمة‮ ‬    بمشاركة ممثلي‮ ‬عدة وزارات‮ ‬    قرارات الندوة سبق أن تضمنتها الاقتراحات المعتمدة منذ 2011    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    المسرح: الإحالة والترجمة    بين ضجيج وغبار    مَا لَم تَقُلهُ عُيونُكِ الخَضراءِ !    المعادلة بالصيغة الجزائرية ؟    «بروز» لتقنيات متنوعة ومواضيع من الواقع وعالم الخيال    1870 تنصيبا خلال 7 أشهر    أمجد ناصر يتوج بجائزة الدولة التقديرية في الآداب    ‘'ماشا والدب" في دور السينما    طفل يحمل معه قنبلة إلى مدرسته    مرسوم يحدد كيفية بيع المؤثرات العقلية    فلنهتم بأنفسنا    يور نتمنزوث يوفذ فثمورث أنغ س النوّث نالخير    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    كاد المعلّم أن يكون رسولًا!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دورة اللجنة المركزية
نشر في النصر يوم 17 - 06 - 2014


خلاف حول جدول الأعمال بين فرقاء الأفلان
يعتزم معارضو الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني عمار سعداني المشاركة في دورة اللجنة المركزية للحزب التي ستعقد الثلاثاء القادم، مهما كانت الظروف ويؤكدون على أن الدورة تتضمن نقطة واحدة ووحيدة فقط في جدول الأعمال هي انتخاب أمين عام للحزب، بينما يؤكد عضو المكتب السياسي المكلف بالإعلام والاتصال أن جماعة بلعياط تجاوزتها الأحداث والصندوق لن يخيف الأغلبية. قبل أقل من أسبوع عن عقد الدورة العادية للجنة المركزية للأفلان لا يزال الغموض يلف ظروف عقد هذه الأخيرة، بينما بات في حكم المؤكد، أن معارضي الأمين العام عمار سعداني مصمّمين على حضور الدورة مهما كانت الأحوال، ومبررهم في ذلك أن حضورهم ليس بيد أحد بل بيد القانون، بينما يؤكد الطرف الآخر أن الانضباط جزء من العمل الحزبي وهو لا يعني الإقصاء، وأن الأغلبية تنظر في الوقت الحالي لمستقبل الحزب فقط وليس لأي شيء آخر.
وعندما سألت النصر عضو المكتب السياسي المكلف بقطاع الإعلام والاتصال السعيد بوحجة حول مدى صحة بعض المعلومات التي تقول أن مساع تبذل للتقريب بين الجناحين من أجل حضور دورة اللجنة المركزية والتزام الهدوء رد قائلا" لا توجد أي مساع في هذا الاتجاه، الأمور تسير بشكل عاد والأغلبية داخل اللجنة المركزية مع المضي نحو المستقبل، وهي تفضل المصلحة العليا للحزب على المصالح الذاتية، لكن هناك بعض الإشاعات وبعض التحركات التي لا تخدم أحدا".
ويؤكد بوحجة في هذا السياق، أن جماعة عبد الرحمان بلعياط "تجاوزتها الأحداث"، ورفض التعليق على ما ستقرره لجنة الانضباط، لكنه أوضح أن الانضباط جزء من العمل الحزبي وهو شيء ايجابي ولا يعني الإقصاء.
وحول عدم الاتفاق على جدول الأعمال حيث يصر محدثنا على أنه يتضمن نقطتين فقط هما المصادقة على مقترحات الحزب بخصوص تعديل الدستور، وتنصيب اللجنة الوطنية لتحضير المؤتمر العاشر، بينما يعتبر الطرف الآخر أن جدول الأعمال يتضمن نقطة وحيدة فقط هي انتخاب أمين عام جديد للحزب، أوضح بوحجة يقول "لا ندري أن كان سيتم اللجوء إلى الصندوق خلال الدورة أم لا لكن الصندوق لا يخيف الأغلبية" وبالنسبة إليه فإن أقصر الطرق لإنجاح دورة اللجنة المركزية تتمثل في سلك الطرق السلمية و الانضباط، مؤكدا على أنه من الأحسن للجميع تغليب المصلحة العليا للحزب، وشدّد على أن المناضلين سواسية أمام القانون، وأن اللجنة الوطنية لتحضير المؤتمر هي أفضل إطار لجمع الشمل وتوحيد الصفوف.
في المقابل، يصر عبد الرحمان بلعياط المتحدث باسم المعارضين لعمار سعداني على أنهم سيشاركون في دورة اللجنة المركزية يوم 24 جوان الجاري، وقال في تصريح للنصر أمس حول المشاركة في الدورة" هذا حقنا حسب القانون وحضورنا ليس بيد أي كان إنما بيد القانون" وأضاف أن الحزب في أوضاع تتطلب من كل أعضاء اللجنة المركزية الحضور الملتزم والنشط". وبالنسبة لمحدثنا، فإن دورة اللجنة المركزية ستفرض نقطة وحيدة في جدول الأعمال هي انتخاب أمين عام للحزب، وهو الشيء الذي لم يحصل – حسبه - منذ نزع الثقة من الأمين العام السابق عبد العزيز بلخادم في 31 جانفي 2013، وقال أن "الالتئام المرتقب في 24 جوان سيكون فاصلا وحاسما".
وردا عن سؤال يتعلق بعدم إدراج نقطة انتخاب أمين عام جديد للحزب في هذه الدورة، رد بأن جدول الأعمال الذي يتحدث عنه المكتب السياسي مجرد اقتراح وأن اللجنة المركزية سيدة وهي التي تفرض جدول الأعمال.
بلعياط الذي كشف أنه لم يستلم بعد دعوته لحضور دورة اللجنة المركزية، أوضح أنه حتى في حال تجميد عضويته من طرف لجنة الانضباط فإنه سيحضر، و قال" كم عدد المحالين على لجنة الانضباط هم قلة لكن أغلبية الأعضاء بين 170 إلى 200 سيحضرون" واعتبر أن لجنة الانضباط لا تزال تستغرق وقتها في المسائل الإجرائية ولم تعقد لحد الآن أي مداولة ولم تتخذ أي قرار، وخلاصة القول بالنسبة لمحدثنا أن "السحر سينقلب على الساحر في 24 جوان الجاري".وحسب بعض المصادر حسنة الاطلاع، فإن عبد الرحمان بلعياط زار قبل أيام القيادي في الأفلان عبد القادر حجار سفير الجزائر بتونس بمقر إقامته بتونس، ويكون قد اتفق معه على حضور دورة اللجنة المركزية، لكن لا يعلم أحد لحد الآن ما تخبئه هذه الدورة عدا اتفاق الجميع على حضورها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.