الأندية الجزائرية تتعرف على منافسيها    كورونا : 122 إصابة جديدة ولا وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة    لعمامرة يصل الى أذربيجان    الخبير الأمني أحمد ميزاب: التقرير الأمريكي أنصف المقاربة الجزائرية الأمنية في محاربة الإرهاب    انتخاب المكتب الدائم للمجلس الأعلى للقضاء    هذا ما قالته رئيسة إثيوبيا عن الجزائر    منظمة أوابك تتوقع استقرار أسعار النفط بين 90 و100 دولار في السداسي الثاني ل 2022    هل ترفع الجزائر كميات الكهرباء المُصدّرة نحو تونس؟    حركة فتح تعلن الاضراب العام حدادا على أرواح شهداء نابلس    رئيسة البرلمان الأنديني غلوريا فلوريس: مواقف الجزائر في الدفاع عن العدالة وحق الشعوب في تقرير مصيرها مرجع يحتذى به    بوزبرة تهدي الجزائر أول ميدالية    خامسها مقصية بن سبعيني.. 4 أهداف جزائرية "خارقة" في أوروبا    رئيس اللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية عبد الرحمان حماد: الرياضيون جاهزون لتشريف الراية الوطنية في ألعاب التضامن الإسلامي بتركيا    ستجوب كامل بلديات الوطن: إطلاق قافلة لانتقاء المواهب الرياضية الشابة    مولودية الجزائر تكرم الرئيس تبون بمناسبة مئوية النادي    ريفكا وستانلي يغادرون السجن    خنشلة: قتيلان و جريحان في حادث مرور بقايس    باتنة: إنشاء غابتين للاستجمام والترفيه    أخبار ولاية تيزي وز: مساعدة أكثر من 14000 فلاح على العودة للنشاط    احذروا..    مخطوطات اللغات الأفريقية بالحرف العربي مهددة بالضياع    حفل افتتاح ألعاب التضامن الإسلامي: الوزير الأول في تركيا    مجموعة العمل المغربية من أجل فلسطين تدعو إلى مزيد من التعبئة لإسقاط التطبيع    كأس دايفيس/المجموعة الثالثة-منطقة إفريقيا: "القرعة جاءت متوازنة"    قمح وشعير: تذكير المنتجين بإلزامية دفع كل محاصيلهم لتعاونيات الحبوب والبقول الجافة    عودة قوية لفيروس كورونا بجيجل ومخاوف من كارثة أخرى بعد موسم الإصطياف    انطلاق فعاليات مهرجان الضحك بسكيكدة    مرور سنتين على وفاة نورية "زهرة المسرح الجزائري"    موافقة عدلي على حمل قميص الخضر ورفضه للديكة تصنع الحدث لدى الإعلام الايطالي    اتفاق السلام بين السلطات التشادية و الحركات المسلحة : الجزائر تعرب عن ارتياحها و تأمل في الإيفاء بوعود الاتفاق    دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ : هدوء في غزة بعد عدوان صهيوني خلف عشرات الشهداء    فيما أوقف متهم بمحاولة قتل : تفكيك مجموعات إجرامية مختصة في ترويج المخدرات بتبسة    استدعت تدخل مروحيتين للجيش: سلسلة حرائق تأتي على 150 هكتارا من الأشجار المثمرة بميلة    مندوب فلسطين بالأمم المتحدة يدعو المجتمع الدولي إلى محاسبة المحتل الصهيوني    جزء منه سيُحوّل للنشاط السياحي: 3 ملايير لتنظيف الميناء القديم بالقالة    فيما تم استرجاع 40 قطعة أرضية : 15 مشروعا استثماريا يدخل حيز الاستغلال في الطارف    بالإضافة إلى منازل وزوايا بالمدينة القديمة: رفع التجميد عن مشروع ترميم منزل الشيخ ابن باديس    قدما له نسخا من أوراق اعتمادهما بالجزائر: لعمامرة يستقبل السفيرين الجديدين لليبيا و روسيا    فيما أشادت الجزائر بالتزام الأطراف بإنجاح اتفاق السلم والمصالحة: باماكو ترغب في أن تستمر الجزائر في لعب دور ريادي في مالي    وفد من وزارة الصحة يحل بعنابة    فيروس جديد يظهر في الصين وهذه أعراضه    قاعة الفنون الجميلة تتوشح بأعمال رسامين جزائريين    مطالب برحيل الوزير بوريطة "العار"    الشروع في استغلال حقل الغاز الجديد بحاسي الرمل بداية نوفمبر    إطلاق خط النّقل البحري بين مسمكة العاصمة وميناء تامنتفوست    صراع الأقوياء على قارة عذراء ...    عملية تسوية نزاع الصحراء الغربية عرفت انحرافا خطيرا    منحة كورونا استثناء للمستخدمين المعرضين للخطر    تأجيل الأيام المسرحية "الغزال الأحمر"    خيمة بمسرح تيمقاد تبرز خصوصية الأوراس    أسبوع ثقافي وعلمي لأطفال الجزائر    أوامر ل"كوسيدار" بتسريع إنجاز محوّل العاشور    إدراج 17 ممتلكا ثقافيا ضمن مشروع المسار السياحي لولاية ميلة    النّبوءة    ابن ماجه.. الإمام المحدّث    وزارة الشؤون الدينية تحدد قيمة نصاب الزكاة لهذا العام    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ..هذه هي قيمة نصاب الزكاة للعام 1444ه    الكعبة المشرّفة تتوشح بكسوة جديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



السيد نذير العرباوي يبرز بالقاهرة الرؤية الجزائرية في حل الأزمات و النزاعات

ابرز السيد نذير العرباوي سفير الجزائر بمصر و مندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية اليوم الثلاثاء خلال الاجتماع الوزاري العربي الأوروبي الرابع الرؤية الجزائرية في حل الأزمات والنزاعات مواجهة التحديات الراهنة خاصة ما تشهده المنطقة العربية.
و بهذه المناسبة جدد السيد العرباوي في كلمة له التأكيد على الأهمية الكبيرة التي توليها الجزائر لتكثيف الحوار وتعزيز التعاون و الشراكة بين المجموعتين العربية والأوروبية في مختلف المجالات.
و أكد حرص الجزائر على إعطاء التعاون و الشراكة بين المجموعتين "قدرا متزايدا من المحتوى الملموس ليشمل الجوانب الاقتصادية و التنموية "مشيرا إلى الروابط التاريخية و الجغرافية و الثقافية و الاجتماعية التي تجمع الفضائين.
و شدد السيد العرباوي على ان هذه التحديات يجب مواجهتها " من منطلق المسوؤلية المشتركة ".
و تطرق إلى الأوضاع الراهنة و التطورات الخطيرة التي تشهدها المنطقة جراء تصاعد أعمال العنف و الصراعات المسلحة مشيرا إلى أن دول عربية شقيقة تواجه مخاطر متعددة و معقدة تتعرض إلى أزمات متصاعدة و تدخلات خارجية و انتشار الجماعات الإرهابية ما جعلها مهددة في كياناتها و أوطانها .
و في هذا الصدد ابرز الدبلوماسي الجزائري ان الجزائر ما انفكت بالحكمة الرشيدة لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة و منذ بداية الأزمات تحذر من عواقب المقاربات العسكرية الخطيرة على السلم و الأمن الإقليمي و الدولي .
و أضاف أن الجزائر تناشد دوما جميع الأطراف الداخلية و الإقليمية والدولية إلى تفضيل الحوار الشامل و المصالحة الوطنية بعيدا عن اي تدخل في الشؤون الداخلية لهذا الدول الشقيقة من اجل الوصول إلى الحلول السياسية السلمية التوافقية".
و في هذا السياق تطرق السيد العرباوي إلى الازمة في ليبيا مؤكدا ضرورة دعم مسار الحوار الوطني في هذا البلد الشقيق تحت رعاية الامم المتحدة و مشيرا إلى احتضانها العديد من جولاته بين قادة الاحزاب السياسية الليبية و مبادرتها لانشاء الية دول الحوار الليبي.
و جدد تمسك الجزائر بالحل السياسي و الحوار الشامل و المصالحة الوطنية بين جميع الأطراف الليبية باستثناء الجماعات الإرهابية المصنفة من قبل الأمم المتحدة.
و كما تطرق السيد العرباوي إلى ظاهرة الإرهاب و الجرمية المنظمة العابرة للحدود بجميع أشكاله مؤكدا على ضرورة تجريم مصادر تمويله بما في ذلك دفع الفدية.
و في هذا الإطار أكد ان الجزائر التي اكتوت بنار الإرهاب لعشرية كاملة و بمفردها طالما حذرت من مخاطر هذه الظاهرة الإجرامية و انتهجت بقيادة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة إستراتيجية شمالة بأبعادها السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية للقضاء على هذه الآفة العابرة للأوطان ومحاربة التطرف.
وأوضح السيد العرباوي ان المقاربة الجزائرية "لم تقتصر على البعد الأمني فقط بل تعدته لتبني إستراتيجية أوسع تراعي الجوانب الفكرية و الدينية ة تاخذ أيضا في الاعتبار الأبعاد الاقتصادية و الاجتماعية المتداخلة و تكريس قيم العدالة الاجتماعية في كنف الحوار و المصالحة الوطنية".
وأكد ان الجزائر ركزت في مواجهتها لآفة الإرهاب و استئصالها وفق مقاربة جماعية شاملة و منسجمة مع الشرعية الدولية.
و شدد مندوب الجزائر لدى الجامعة العربية في كلمته على ان القضية الفلسطينية تاتي على رأس التحديات الراهنة في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي في اعتداءاته الممنهجة و المتكررة ضد الشعب الفلسطيني و انتهاكاته للمقدسات الدينية و الاستمرار في سياسة الاستيطان و تنكره للعملية السلمية و المواثيق الدولية.
و في هذا الصدد دعا المتجمع الدولي وخاصة مجلس الامن إلى تحمل مسؤولياته التاريخية و القانونية و ارغام الاحتلال الإسرائيلي على الانصياع للشرعية الدولية و إنهاء احتلاله للأراضي الفلسطينية و تمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة و عاصمتها القدس الشريف.
و من التحديات الراهنة حسب السيد العرباوي مسالة الهجرة و بعدها الإنساني في التعاون بين المجموعتين العربية و الأوروبية. و في هذا الصدد اكد انه "يتعين في اطار الحوار الاستراتيجي مع الجانب الأوروبي التعامل مع هذه الإشكالية و معالجتها من منطلق المسؤولية المشتركة ووفق منظور توافقي شامل بعيدا عن المقاربات الأمنية احداية الجانب و السياسات التقييدية التيتحد من حرية تنقل الأشخاص".
و أضاف انه "يتعين ضمان صيانة وحماية حقوق المهاجرين و كرامتهم خاصة في ظل تصادع ظاهرتي كره الأخر و التمييز العنصري.مؤكدا على ضرورة التعاون بين المجموعتين "يقوم على الوعي بمصيرنا المشترك و مسؤولياتنا الجماعية بناء مستقبل أجيالنا القادمة في ظل التواصل و التفاهم و التضامن".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.