مدوار : استئناف البطولة يتوقف على مدى تحسن الوضع    نقص حاد في سبائك الذهب    أول اتصال بين بشار الأسد ومحمد بن زايد    نداءات لتحويل مبنى مهجور إلى مستشفى    رونالدو يقصي صلاح مبكرا ونيمار يخرج محرز    مفاتيح البركة والتّوفيق والرّزق الحسن    محرز ينفي الإشاعات    جورج سيدهم في ذمة الله    بلمهدي.. الوزير والمنشط    الإبراهيمي يوجّه نداءً للجزائريين    كشف وتدمير مخبأ للجماعات الارهابية بالأخضرية في ولاية البويرة    وزير التجارة يوجه تعليمات وأوامر هامة للتجار في أسواق الجملة    الحكومة الفلسطينية بحاجة ل120 مليون دولار لمواجهة الوباء    فتح جميع نقاط بيع “أغروديف” لبيع السميد    كلية العلوم بجامعة الجزائر-1 تتضامن بمحلول كحولي    تراجع نسبة التضخم في الجزائر الى 1.8 بالمائة    مصير أولمبياد طوكيو بين صائفة 2021 ورغبات المشاركين    اتحاد التجار يطالب بتغطية النقص من «جيبلي» سعيدة وتلمسان    مُخرب أزيد من 10 مركبات قرب محكمة يغمراسن مهدد ب 15سنة سجنا    جمعيات تتكتّل لمجابهة وباء كورونا    تنمية مواهب الطبخ و تعلم الحرف و قراءة القرآن    طلب متزايد ووفرة في التموين    اللًيلة الظلماء    أمي    ..حول أدب السير    التقدم الأعرج    هوايتي متابعة الأفلام والتطلع لما هو جديد عبر القنوات الإخبارية    تبني الإرشادات وتغيير السلوكات    كورونا… من رحمة الله وإن كرهنا    كشف وتدمير مخبأ للجماعات الارهابية بالأخضرية    تنصيب عبد الرزاق هني أمينا عاما لوزارة البريد    المؤمنون شهداء الله في الأرض    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود    مالي تنتخب برلمانها.. رغم استمرار أعمال العنف وانتشار وباء كورونا    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    الدكتور عبد الحميد علاوي: الجمهور له أهمية في الإبداع المسرحي.. وكثير من المخرجين يسقطونه من الحسابات الفنية    مضاعفة قدرات الإنتاج وتخفيض للأسعار    فتح مذبح البليدة لتسويق فائض انتاج اللحوم البيضاء    إجراءات استعجاليه لمواجهة أزمة "السميد"    نتائج مشجعة بفضل سياسة التكوين    شريف الوزاني يعاقب هريات    نحو تخفيض رواتب اللاعبين والطاقمين الفني والطبي    عين تموشنت تنظم مسابقات للأطفال    شباب يبادر للخير وتجار يستغلون الجائحة    إجراءات مستعجلة لتحسين ظروف سكان القرى    الفن الرابع أداة علاجية لمواقف الحياة المؤلمة    تجاهل بعض الشباب وسهر مصالح الأمن على تطبيق القرار    اليد العاملة تغادر ورشات البناء    توزيع مواد تطهير وتعقيم لفائدة 1500 عائلة    تسجيل 51 اصابة جديدة بفيروس كورونا بتونس    تعاونية «اكسلانس» الثقافية ببلعباس تطلق مسابقة الكترونية بشعار «من خشبة بيتنا»    انتحار وزير المالية الألماني توماس شيفر    السعودية.. إعتراض صاروخ باليستي في سماء الرياض    السفير الفلسطيني في الجزائر يؤكد:    يطالبون بضمان تكافؤ الفرص    في عين أزال بسطيف    الأساتذة يدعون الطلبة لمتابعة الدروس عن بعد    مفتشون ورجال الأمن في الميدان لتطبيق القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقاسم الموارد الجينية : وسائل الإعلام مدعوة إلى التعاون من أجل ترقية استراتيجية اتصال في الجزائر

دعا المشاركون في الورشة الوطنية لإعداد الاستراتيجية الوطنية للاتصال والتحسيس و التربية حول الاستفادة من الموارد الجينية و تقاسم المزايا ذات الصلة (مشروع APA), يوم الاثنين بالجزائر العاصمة, كافة وسائل الإعلام إلى المشاركة في إعداد هذه السياسة.
و ويندرج مشروع "الاستفادة و تقاسم المزايا" في إطار بروتوكول ناغويا حول التنوع البيولوجي بهدف تقاسم المزايا المرتبطة بالموارد الجينية و البيولوجية لمنطقة معينة و حمايتها و حماية السكان الذين يحوزونها.
و أكدت المديرة الوطنية للمشروع, السيدة أسيا عزي, في تصريح للصحافة, أنه "بعد ورشة الانطلاق سنة 2016 و الورشة حول الاطار التنظيمي و المؤسساتي المنظمة في سبتمبر المنصرم, فان هذه الورشة التشاورية المنظمة من قبل المديرية العامة للغابات تهدف إلى إعداد استراتيجية اتصال التحسيس و التربية حول البيئة بخصوص الاستفادة من تقاسم المزايا الناجمة عن الموارد الجينية و البيولوجية".
و في نفس السياق, شدد المنظمون على تعاون الصحفيين و مختصي الإعلام لإعداد استراتيجية الاتصال هذه مع مساهمة المؤسسات و الباحثين و المهنيين و المجتمع المدني و المنتخبين المحليين و البرلمانيين.
و أوضحت السيدة عزي أن اقتراحات المشاركين في هذه الورشة ستأخذ بعين الاعتبار بغية استكمال استراتيجية الاتصال من قبل الخبراء بهدف تعميم مشروع "الاستفادة و تقاسم المزايا-الجزائر".
و حسب ذات المسؤولة, تعد الموارد الجينية و البيولوجية مواردا جد ثمينة بإمكانها أن تحسن شروط حياة السكان و تساهم في الاقتصاد الوطني و البحث العلمي.
أما بخصوص مصادقة الجزائر على بروتوكول ناغويا, أكدت السيدة عزي أن المديرية العامة للغابات تعمل بالتعاون مع القطاعات المعنية على وضع إطار تنظيمي و مؤسساتي يؤهل البلد بعد إنجازه للمصادقة".
وتعد الجزائر ثالث بلد وقع على بروتوكول "ناغويا" في فبراير 2011 لكنها لم تصادق عليه بعد بسبب غياب إطار تنظيمي ومؤسساتي يضمن احترام بنوده.
وتتضمن الموارد الجينية والبيولوجية الحيوانات والنباتات وكذلك المعرفة التقليدية للسكان المحليين المرتبطة باستخداماتهم خاصة فما يتعلق بفوائدها الطبية والغذائية والتجميلية.
ويضمن مشروع "الاستفادة و تقاسم المزايا" توزيع فوائد الموارد ولكنه يحول دون الاستغلال المفرط بحيث يفرض على البلدان المستخدمة ضمان مقابل للسكان المنتجين أو المالكين لهذه الموارد.
وحسب بنود بروتكول "ناغويا" فإن المقابل يمكن أن يكون نقديا تمثله نسبة من المبيعات المحققة من قبل المتعاملين الاقتصاديين للبلاد والذين يستفيدون من الموارد تدفع لصالح السكان المحليين.
ولذلك تعكف المديرية العامة للغابات بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية وكذا صندوق البيئة العالمي على وضع "محور أساسي" يقوم عليه مسار إعداد مشروع "الاستفادة و تقاسم المزايا" بالجزائر والمتمثل في رسم استراتيجية وطنية للاتصال لتعميمه على شرائح الشعب المختلفة.
للتذكير فإن بروتوكول ناغويا هو اتفاق دولي بموجب اتفاقية التنوع البيولوجي التي تهدف إلى توزيع الفوائد الناتجة عن استخدام الموارد الجينية بطريقة عادلة.
وقد صادقت 101 دولة إلى يومنا هذا على البروتوكول الذي وضع سنة 2010 و دخل حيز التنفيذ عام 2014 حيث تقع هذه البلدان أساسا في أفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية كما وقع عليه 92 بلدا آخرا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.