إسرائيل تكشف عن أكبر عملية اغتيال نفذتها    "خذوا الحكمة من أفواه الكبار"    يعلون: "أنا أكثر من قتل العرب"!    طريق كل المخاطر    في‮ ‬حالة التأهل أمام القوة الجوية العراقي    ضمن جهاز وكالة‮ ‬أونساج‮ ‬    فرعون باللباس الترڤي    بن مسعود‮ ‬يعزز العلاقات مع الأمم المتحدة    تواصل للأسبوع ال42‮ ‬توالياً‮ ‬    توافد منتظم وهادئ للمواطنين لممارسة حقهم الانتخابي    لا مجال للتشكيك في شفافية الانتخابات الرئاسية    بشأن سوريا في‮ ‬كازاخستان    قوة التلاحم الشعبي    القضاء‮ ‬يؤكد تورط الموقوف بتهمة التخابر والمرشح‮ ‬يتبرأ    المجلس الدستوري‮ ‬يذكّر المرشحين‮:‬    سيبقى حتى نهاية مرحلة الذهاب    صرخ وبكاء بعد النطق بالأحكام    مطلع عام‮ ‬2020‮ ‬بسوق أهراس    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    «الشعب» الرّمز في المشهد الإعلامي الوطني    توقيف 20 شخصا بجنوب البلاد    الجزائر حريصة على اعتماد سياسات تجنب انتهاك حقوق الإنسان    نباش يدعو لمراجعة دفتر شروط تركيب السيارات    تصدير 460 ألف طن من الإسمنت الخام خلال سنة    وضع آخر الترتيبات لإنجاح أهم حدث سياسي    قمة الرياض محطة على طريق تطبيع العلاقات الخليجية    خيارات متنوعة لاستحداث المؤسسات المصغرة    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    الانتخابات .. مطالب والتزامات    27 مشروعا ل«أنساج» يحظى بإعادة جدولة الديون    الكلمة للمواطن    المعتدي على عوني مراقبة بالترامواي مهدد ب 3 سنوات حبسا    قطاع صناعي متردي و واقع سياحي و فلاحي متدهور    الطريق الولائي ما بين زلامطة و تيغنيف كارثي    المنتخب الجزائري أحسن فريق ومحرز أحسن لاعب    المظاهرات انطلقت من شارع زبانة الى ساحة روكس    حافلة سياحية تجوب المعالم الأثرية في 6 ساعات    2019 عام استثنائي في مسيرة رياض محرز    إنقسامات وسط المكتب المسير    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    افتتاح الأيام التاريخية الأولى حول المسيرة البطولية للأمير عبد القادر بتيسمسيلت    رهان على المؤسسات الناشئة    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    577 إصابة جديدة بالسيدا غرب البلاد    رحيل الكاتبة والجامعية هوارية قادرة حجاجي    بدء الجولة الوطنية من المسرح الوطني الجزائري    حث الأولياء على نبذ العنف تزامنا ونتائج الفصل الأول    تهيئة "عين تلمسان" كمنطقة للتوسع السياحي    فتح سراديب "كاتاكومبس" الأثرية بقلب معلم "لابازليك" بتبسة    نضال عيمن في نهائيات "منشد الشارقة"    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    «نفتقر إلى إعلام يُروّج وينتقد ويشيد بأعمالنا وإلى منابر ثقافية تحتضن إبداعاتنا»    "طلامس" يفوز بجائزة أفضل إخراج في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تمنراست: الإعلان عن برنامج خاص لمواكبة التنمية بالمنطقة

أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، صلاح الدين دحمون، اليوم الإثنين بتمنراست عن إدراج برنامج خاص لمواكبة التنمية بالمنطقة.
وأوضح الوزير خلال لقاء خصص لعرض مدى تنفيذ البرنامج التنموي ضمن صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية عقد في نهاية زيارته إلى هذه الولاية والتي دامت يومين "أنه أدرج برنامج خاص لمواكبة التنمية بالمنطقة، سيما وأن الولاية عرفت قفزة نوعية في مجال التغطية بالكهرباء والغاز الطبيعي"، مؤكدا أن الدولة ستعمل على تدعيم التنمية الإقتصادية بهذه المنطقة من الجنوب الكبير.
وأشار السيد دحمون أن هذا البرنامج سيسمح أيضا بتلبية انشغالات سكان هذه الولاية حسب الأولويات والإمكانيات المتوفرة، مضيفا في ذات الإطار أنه "سيكون للشباب حظ وفير في المشاركة في التنمية والمرافقة لإنشاء مؤسسات مصغرة ".
وأعلن الوزير كذلك "أنه سيتم إنشاء صندوق خاص لتمويل المؤسسات الناشئة لفائدة الشباب، وسيكون لشباب مناطق الجنوب حظ أوفر ضمن هذه الآلية " .
وبالمناسبة أكد السيد دحمون مجددا على ضرورة توجه الشباب نحو مؤسسات التكوين المهني للحصول على تأهيل مهني يساعدهم على لولوج سوق العمل، مما سيمكنهم من إبراز قدراتهم ومؤهلاتهم وبالتالي المساهمة في مسار تطوير الإقتصاد الوطني.
وأشار أيضا في تدخله أن قرارات هامة قد اتخذتها الحكومة في الآونة الأخيرة لترقية التكفل الصحي بالمواطن بمناطق الجنوب ، معلنا كذلك تزويد مناطق تازروك وأبالسة وسيلت بمشاريع التموين بالغاز الطبيعي.
وأشاد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية بالجيش الوطني الشعبي في جهوده لحماية الحدود وضمان الأمن والإستقرار للبلاد ، داعيا في ذات السياق إلى الإلتفاف حول الجيش الوطني الشعبي.
وقد استفادت ولاية تمنراست من 2016 إلى 2019 بأكثر من 20 مليار دج في مجالات مختلفة على غرار إنجاز الطرقات والطاقة والتهيئة العمرانية والإنارة العمومية وحفر الآبار الرعوية وغيرها ، كما جرى توضيحه.
وطرحت خلال هذا اللقاء الذي عقد في المقر الجديد للولاية عدة انشغالات من قبل رئيس المجلس الشعبي الولائي الوندري المغيلي، ومن ضمنها المطالبة بحصة إضافية في مختلف صيغ السكن وتدعيم ورشات أشغال الطريق الوطني رقم (1) ، والمحور الرابط بين تمنراست وتين زواتين، وفتح مسالك سياحية جديدة لترقية النشاط السياحي بالمنطقة وتهيئة مؤسسات تربوية.
وقبل ذلك أشرف السيد دحمون على وضع حجر الأساس لإنجاز مركز إيواء المهاجرين غير الشرعيين بطاقة استقبال 600 شخصا.
وأفاد بالمناسبة أن هذا المركز يندرج ضمن سياسة الدولة بخصوص التكفل بالمهاجرين غير الشرعيين وذلك في إطار احترام حقوق الإنسان وكل المعاهدات التي صادقت عليها الجزائر في هذا الشأن.
وأوضح أن هذا المرفق الذي يقع بالمدخل الجنوبي لمدينة تمنراست سيضمن كل الشروط الضرورية للتكفل الأمثل بالمهاجرين غير الشرعيين قبل إعادة ترحليهم بما فيها ضمان الرعاية الصحية، مؤكدا في ذات الوقت أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات التي تساعد على استكمال هذا المركز.
كما دشن الوزير مقر المصلحة الجهوية للوسائل والإتصالات للأمن الوطني، و تلقى عرضا حول مختلف مهام هذه المصلحة.
وفي هذا الصدد أبرز السيد دحمون أهمية التكوين المتواصل وضرورة العناية بهذا الجانب لما له من دور في ترقية أداء أفراد هذا السلك الأمني.
وقد نظمت تسع (9) دورات تكوينية لفائدة ما مجموعه 800 شرطي، كما جرى توضيحه .
وعاين وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية ورشة مشروع إنجاز مقر الشرطة القضائية المتنقلة قبل أن يدشن مدرسة الشرطة بتمنراست التي تتوفر على 12 قاعة للدراسة ومدرج (300 مقعد) ومضمار للتدريب، وستضمن هذه المؤسسة التكوين المتواصل لمنتسبي سلك الشرطة.
كما أشرف الوزير على تدشين المقر الجديد لولاية تمنراست، الذي يندرج في إطار تحسين المرفق العمومي.
تدشين عدة هياكل شرطية بولاية تمنراست
الجزائر - أشرف يوم الاثنين، وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، صلاح الدين دحمون، رفقة المدير العام للأمن الوطني، أونيسي خليفة، على تدشين عدة هياكل شرطية بولاية تمنراست، حسب ما أورده بيان للمديرية العامة للأمن الوطني.
في البداية، قام الوزير، رفقة المدير العام للأمن الوطني والسلطات المحلية، بتدشين الأمن الحضري الرابع بولاية تمنراست، حيث أكد بالمناسبة على "ضرورة تقديم أرقى الخدمات العمومية للمواطن والإصغاء لانشغالاته".
كما قام بتدشين المقر الجديد للمصلحة الجهوية للوسائل التقنية لناحية الجنوب، أين قدمت له شروح حول الانجاز ومهامه، التي تتلخص في "توفير الوسائل والتجهيزات التكنولوجية الحديثة الضرورية في عمل الشرطة بما يرفع من مستوى الخدمة المرتبطة بحماية المواطن والممتلكات".
وفي إطار "تعزيز التكوين بالأمن الوطني وتقريب المرفق العمومي من المواطن"، أشرف الوزير على تدشين مدرسة الشرطة بتمنراست "والتي ستسهل لأبناء الجنوب الجزائري الكبير امكانية الالتحاق بصفوف الشرطة".
بالمناسبة، أشرف الوزير رفقة المدير العام للأمن الوطني وكذا السلطات المحلية للولاية على مراسم توزيع مقررات الاستفادة من سكنات بصيغة ''عدل'' لفائدة 41 منتسبا للأمن الوطني.
للإشارة، كان المدير العام للأمن الوطني قد عقد أمس الأحد لقاء توجيهيا لفائدة موظفي مصالح الشرطة بإقليم أمن ولاية تمنراست.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.