عازمون على جعل هذه المؤسسة قاعدة انطلاق حقيقية لصناعة عسكرية واعدة    الجزائر تسعى إلى إيجاد التوافق لدى جميع الأعضاء    ضرورة إعادة النظر في القانون الأساسي للباحثين لمرافقة الانتقال الطاقوي    وداعا محب الجزائريين و مكتشف مذكرات الأمير    «الجزائر تتعرض لوابل متدفق من التهجمات اللفظية تأتينا من فرنسا»    سيادة الموقف واستقلالية القرار خط أحمر    فتح 70 مسجدا للصلاة بمختلف الأحياء اليوم    المطار الدولي أحمد بن بلة يستعد لاستقبال المسافرين في 6 ديسمبر    فتح رأس مال بنكيين عموميين في 2021    الطارف: 7اشخاص امام العدالة بتهمة ترويج المخدرات    بن طالب يرد على التصريحات العنصرية ويشكر " الفاف" وبلماضي    انتهى عهد البيروقراطية والمحسوبية في البنوك    منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة: لا تنسوا مكافحة الآيدز مثلما تكافحون كورونا وممكن القضاء عليه    العلاقات الجزائرية الفرنسية تدخل نفقا مظلما!    16 وفاة.. 953 إصابة جديدة وشفاء 596 مريض    قيادة الجيش تؤكد على المساهمة في بعث الصناعة الوطنية    "الفاف" وبلماضي يساندان بن طالب    هذه هي معيقات مرافقة الانتقال الطاقوي في الجزائر    تساؤلات حول غياب غامض للرئيس باه نداو    الجزائر تعد كتابا أبيض حول الكوارث الطبيعية    مواصلة عملية التحديث والتكيّف مع الرقمنة    القضاء على ثلاثة إرهابيين بجيجل    الكركرات: لليوم 19 على التوالي الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    اقتناء اللقاح يخضع لشروط صارمة    الجزائر سترد بحزم على كل من يحاول المساس بأمنها    الجزائر مع نيجيريا في دحر الإرهاب    تواصل مستمرّ بالرأي العام    حجز مهلوسات وأموال    سدود عطشى    « السيدا " .. وقاية مضاعفة في زمن "كورونا"    "تصاريح" لاقتناء المواد الخطيرة    تنظيم الطبعة الأولى للمسابقة الوطنية الافتراضية حول الفن التيبوغرافي في تلمسان    إيغيل يدخل لاعبيه أجواء مباراة «سوسطارة»    الإدارة ملزمة بتسديد أكثر من 930 مليون سنتيم في أول قضية ملفات الديون العالقة تفتح من جديد    وداد تلمسان يغيير مقر الإقامة إلى دار الشباب بلالة ستي    «إلزام المصاب بكورونا بمواصلة العمل خطر يزيد من حالات العدوى»    حجر لمدة 14 يوما للحالات المشتبه فيها    وفاة الاسقف تيسيي: الجزائر تفقد رجل دين متميز متمسك بحوار الأديان    5 مليون سنتيم للمصابين بكورونا في قطاع التربية    النفط يتجاوز 48 دولارا للبرميل    معاقبة المدرّب السّابق لاتحاد العاصمة سيكوليني بالايقاف لسنتين    مشاركة 5 أفلام جزائرية في المهرجان العربي لفيلم التراث    كورونا أدخلنا في عزلة تامة    مشاريع واعدة لفائدة مناطق الظل    الأكياس البلاستيكية السوداء تعود بقوة للأسواق    ننتظر تاريخ البطولة للشروع في التحضيرات    تاريخ يأبى النسيان    طعنوني في الظهر    شخصية ظلت تحت مجهر الاحتلال    تنفست في الجزائر عبقا لغويا جديدا    إصدار نسخة محسنة من كتاب "تلمسان أو أماكن الكتابة" لمحمد ديب    صبّ إعانات لأزيد من 3420 فنان خلال الأشهر القليلة الماضية    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيتوريا غاستيز مضيفة الدورة ال44 للاوكوكو، عدة وفود في الموعد

غاستيز (اسبانيا) - تستعد مدينة فيتوريا غاستيز الاسبانية لتحتضن يومي الجمعة و السبت المقبلين الندوة الاوروبية ال44 لتنسيق الدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي (اوكوكو) و التي ستشارك فيها عدة وفود منها وفد رفيع المستوى للحكومة الصحراوية يرأسه الوزير الأول محمد الولي أعكيك.
و سيجمع هذا الحدث الذي تنظمه حركة التضامن مع الشعب الصحراوي، ممثلين عن جمعيات و منظمات سياسية و نقابات و لجان تضامن من شتى انحاء العالم و كذا نواب من مختلف القوى السياسية في العالم من اجل تحديد استراتيجيات جديدة و وسائل ضغط بهدف مرافقة الشعب الصحراوي في كفاحه من اجل تقرير المصير و الاستقلال.
وبالنسبة للطرف الصحراوي، سيحضر وفد رفيع المستوى يرأسه الوزير الأول محمد الولي أعكيك، مرفوقا برئيس المجلس الوطني الصحراوي (البرلمان) خطري آدوه، بمعية وزراء وممثلي مؤسسات وطنية صحراوية، وأعضاء من المجتمع المدني، وبرلمانيين ، وناشطين حقوقيين قادمين من المناطق الصحراوية المحتلة.
كما ستشارك في هذا الحدث وفود جزائرية تمثل خاصة المجلس الشعبي الوطني واللجنة الوطنية الجزائرية لدعم الشعب الصحراوي.
وأشارت مصادر من اللجنة المنظمة للندوة التي ستجري هذه السنة تحت شعار "1975-2019، 44 عاما من الكفاح من أجل الاستقلال. تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، ضمان للسلام والاستقرار في المنطقة"، الى ان هذه الندوة تهدف الى "تنظيم حملة سياسية دولية تسعى الى ضرورة ان تعي الحكومة الاسبانية بشكل واضح بمسؤوليتها في النزاع بشكل يمكن من تطبيق الشرعية الدولية و ارغام الاتحاد الاوروبي على العمل بشكل فعال و ثابت".
وعشية انعقاد الندوة اعربت الجمعيات الباسكية عن ارتياحها لتنظيم هذا الحدث الهام مؤكدين على طلب مجلس الامن من اجل العمل بشكل مستعجل لإيجاد حل دائم للنزاع في الصحراء الغربية.
كما اوضح ممثلو الهيئات المضيفة انه "وفاء للتضامن التاريخي للمجتمع الباسكي مع الشعب الصحراوي فإننا نؤكد على ارادتنا في مواصلة دعم مختلف مشاريع التعاون و كذا المبادرات السياسية الهادفة الى تحريك مسار السلام الاممي مع هدف وحيد يتمثل في ضمان التعبير الحر و الحقيقي على ارادة الشعب الصحراوي".
وخلص هؤلاء في الاخير الى التأكيد بان "نزاع الصحراء الغربية يبقى في وضعية انسداد على المستوى الدولي و الذي يؤدي الى ارهاق واضح للشعب الصحراوي سواء على مستوى مخيمات اللاجئين او في الاراضي التي ترزح تحت الاحتلال المغربي وبالتالي فان التضامن الدولي بصبح فضاء مناسبا لممارسة الضغوط المطالبة باحترام الشرعية الدولية من اجل مسار تصفية الاستعمار في افريقيا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.