الرئيس تبون يعزي في وفاة أربعة أطباء بفيروس كورونا    هذا موعد نزول الدستور إلى قبة البرلمان    المجلس الشعبي الوطني يختتم دورته البرلمانية 2019-2020    الإداريون التربويون يخرجون في عطلة سنوية    انخفاض أسعار النفط    خطة لتموين مشروع المليون سكن بالحديد.. وتزويد مصانع التركيب بهياكل السيارات!    تحذير…استمرار موجة الحرعلى الولايات الغربية والوسطى    وزارة الصحة تقرر مضاعفة عدد الأسرة بالمؤسسات الإستشفائية للتكفل بالمصابين بفيروس كورونا    الطارف: إقرار حجر منزلي جزئي على بلديتي القالة والشط    علماء سنغافورة يسعون لتوليد الكهرباء من الظلام عبر طاقة الظل    نحو إعادة النظر في القانون الداخلي لضمان الشفافية في معايير دعم الأعمال    الجزائر تبدي قلقها بشأن "الترحيل القسري"    "باريس سان جيرمان" يُصر على خطف "بن ناصر"    الرئيس تبون يترأس جلسة عمل لدراسة تطور الوضعية الصحية في البلاد    الإنجليز يُسلّطون الضوء على مستقبل "بن رحمة" !    الصداقة بين الجزائر والمجر يمكن "استغلالها أفضل وتطويرها أكثر"    أمطار رعدية على هاتين الولايتين!    الجزائر تواصل دعم وحماية اللاجئين الصحراويين في انتظار عودتهم "بكامل ارادتهم"    الأم أمام المحكمة اليوم    20 قتيلا و أزيد من 1300 مصاب خلال أسبوع    الجزائر حشدت كل الجهود للحفاظ على مناصب الشغل وأداة الإنتاج    التماس 15 سنة سجنا ضدّ أويحيى وسلال و16 سنة ضد ضحكوت    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    ثمن الكبش بين كفتي الطلب والوباء    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    اعتبروه خرقا للقانون الدولي    أعلن عدم الاعتراف بمغربية الصحراء الغربية    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    المبادرة نظمت لحماية الصحة النباتية بورقلة    حسب ما اعلنت عنه الهيئة الفدرالية    في ظل تزايد حالات الاصابة بوباء كورونا عبر الوطن    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    عمليات متتالية تنتهي بحجز كميات ضخمة    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    وزير التجارة يسدي تعليماته    خالدي يحفز الشباب    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    السجن شهرين نافذ لملال    نداءات دولية لإنشاء منطقة منزوعة السلاح حول مدينة سيرت الليبية    حريق يتلف 1000 حزمة خرطال    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    سكان المنطقة الشمالية يطالبون بمقر للأمن    2600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    أنتظر ترسيمي ولن أتخلى عن التكوين    يسقط من كاتدرائية بسبب سيلفي    مليار دينار لتجهيز الهياكل الرياضية    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    ثلاثي كورونا إدارة مجتمع مدني.. ما العمل؟    خنقت ابنها لأنه "كان يلعب كثيرا"    ينتقم من خطيبته السابقة ب3 جرائم    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    ندوة دولية حول التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخطط عمل الحكومة يرتكز على ورشات متنوعة تشمل مختلف القطاعات

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة, عمار بلحيمر, يوم الاثنين, أن الخطوط العريضة لمخطط عمل الحكومة يرتكز على ورشات متنوعة تشمل مختلف القطاعات التي من شأنها اخراج الجزائر من الازمة التي تعيشها.
وتطرق الناطق الرسمي على أمواج الاذاعة الوطنية الى مختلف الورشات التي باشرتها الحكومة, على غرار تلك المتعلقة بالتنمية البشرية والسياسة الاجتماعية وكذا الدعم المخصص لها والمقدر سنويا ما بين 12 و 14 مليار دولار.
وأشار بهذا الخصوص الى ضرورة تحسين القدرة الشرائية للمواطن من خلال رفع الحد الأدنى للأجور والتكفل بالفئات الاجتماعية الهشة مع المحافظة على منظومة الضمان الاجتماعي بإدماج العاملين في النشاط الموازي.
وبالنسبة للتنمية الاجتماعية, أشار السيد بلحيمر الى أنها تشمل مجالات "حساسة", على غرار التربية, الصحة, التعليم العالي والتكوين المهني, الثقافة والرياضة, مشددا في ذات الوقت على ضرورة "إعادة الاعتبار لفروع الرياضيات والعلوم مع تحسين حكامة النظام التربوي وترقية عملية الحوار, لاسيما في ظل الإفراط في الاضرابات التي يشهدها القطاع".
وبالنسبة للتعليم العالي, أكد الوزير ان مخطط عمل الحكومة يعتمد على "تكوين نخب واقطاب للأبحاث ذات مرجعية اساسية تسمح للجزائر بالتموقع في السوق العالمية للمعرفة".
وفي قطاع التكوين المهني, أوضح الناطق الرسمي ان عمل الحكومة يرتكز على "تحسين نوعية التكوين والتعليم التقني, العلمي والتكنولوجي", مشيرا على وجه الخصوص الى استحداث بكالوريا مهنية في ظل "النقص المسجل في مجال الحرف والمهن نتيجة اهمال هذا النوع من التكوين".
وفي مجال الصحة, أكد وزير الاتصال على ضرورة "أنسنة النشاط الصحي عبر التحسين الفعلي للاستقبال والتغطية الصحية للسكان", لاسيما على مستوى مصالح الاستعجالات في المستشفيات, الأمر الذي يستدعي --كما قال-- "احداث قطيعة نهائية مع هذه المظاهر السلبية".
وبخصوص قطاع الاعلام, ذكر الوزير بفتح عدة ورشات تتعلق بتعزيز الاطار المرجعي من خلال "استرجاع ثقة المواطن لمحتوى ما تقدمه وسائل الاعلام وتحقيق التوازن المطلوب بين الحرية والمسؤولية من خلال ممارسة هادئة لحرية الصحافة".
وأشار أيضا الى مسعى "الانفتاح الاعلامي والمنافسة النزيهة التي تميز الممارسات في مجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة بالمحافظة على التعددية والتنافسية" وكذا "مراجعة الاطار التشريعي والتنظيمي لقطاع الاتصال وملأ الفراغ القانوني الذي تعاني منه الصحافة الالكترونية, الاشهار والقنوات الخاصة مع ضبط الصحافة المكتوبة ومجال الاشهار".
وعلاوة على هذه الجوانب, أكد الوزير على ضرورة إعطاء "دفع قوي لتطوير الوسائل التكنولوجية والانتقال السريع نحو الرقمنة الكلية وتنظيم الاتصال المؤسساتي ونظم المتابعة واليقظة الاعلامية".
من جانب آخر, شدد السيد بلحيمر على أهمية "تحسين وتلميع صورة الجزائر في الخارج من خلال فتح قناة تلفزيونية دولية بالموازاة مع تعزيز شبكة مكاتب وكالة الانباء الجزائرية", الى جانب فتح قناتين واحدة موجهة للشباب وأخرى برلمانية, ناهيك عن "ضبط وتعزيز نشاط سبر الآراء وتطهير وضعية المجلات والدوريات المتخصصة".
وبالموازاة مع ذلك, ستعمل الحكومة --يضيف السيد بلحيمر-- على "تعزيز الدبلوماسية الاقتصادية من خلال انشاء وكالة التعاون والتنمية", الى جانب "ديبلوماسية ثقافية خدمة لإشعاع الجزائر ودورها ونفوذها في العالم".
وفي مجال الامن والدفاع, أكد الوزير على "مواصلة الجيش الوطني الشعبي لمهامه الدستورية المرتبطة بالدفاع والسيادة الوطنية وذلك ببذل جهود مكثفة في مجال عصرنة وتعزيز احترافيته وقوته", مشيرا الى أن "التطور القوي والتدريجي للموارد البشرية والمادية للجيش ستتناسب مع حجم التهديد القادم خصوصا من الجنوب والجنوب الشرقي وكذا من الفضاءات البحرية والجوية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.