الجزائر تدين التصرف اللامسؤول للمغرب    انطلاق معرض الرياض الدولي للكتاب في الفاتح من أكتوبر المقبل    التصدير والرقمنة صمام أمان ضد أي تذبذب    المطلوب إجراءات سريعة لمواجهة الوضع الاقتصادي    رئيس الجمهورية يقرر تنكيس العلم الوطني لمدة 3 أيام    من الدبلوماسية الثورية إلى دبلوماسية التأثير    قطع الطريق أمام محاولي زرع الكراهية والانقسام    شهادة على الثقة    المنافسات الدولية والقارية غير معنية    كورونا.. الجفاف والمضاربة تحرق "قدر العدس والفصولياء"    تسريع إنجاز سكنات LPP    عرض لوحة "القروي المنهك" لفان غوغ    جرعة ثالثة لهؤلاء..    11 وفاة.. 201 إصابة جديدة وشفاء 177 مريض    تفكيك عصابة أحياء واسترجاع أسلحة    الإطاحة بشبكة إجرامية    تشديد على إنجاح الدخول الاجتماعي ومكافحة الوباء    نقمة الأنصار قد تعجّل برحيل آيت جودي    أزمة النص في الحركة المسرحية الجزائرية مفتعلة    أفلام "ديزني" تُعرض حصريا في دُور السينما    تكريم بطلة طوكيو في رمي الصولجان    دي ميستورا "مقيّد" بخارطة طريق مجلس الأمن    الجزائر تستنكر التصرفات غير المسؤولة للمغرب    شرطة سيدي امحمد تضع حدّا لسارقي الهواتف النقالة    محطة عين بنيان للتّحلية تدخل الخدمة    صلواتشي يأمر بفتح تحقيق    رئيس الجمهورية يقرّر تنكيس العلم الوطني لثلاثة أيام    تسجيل أزيد من 000 164 ناخب جديد    الإياب بين الجزائر والنيجر رسميا بنيامي يوم 11 أكتوبر القادم    رؤساء الجامعات وعمداء الكليات تحت المجهر    نقاط بيع مباشرة لمنتجي العدس والحمص    آليات التنفيذ ومؤشرات القياس، الرّهان الصّعب    من الدبلوماسية الثورية إلى دبلوماسية التأثير    إعادة تعيين السفير ميموني ك مسهِّل    محاولة نقدية للخطاب الإعلامي الفرنسي    ورقة طريق مفتوحة على إصلاحات كبرى    ربط أكثر من 5 آلاف مسكنا بالكهرباء والغاز قبل نهاية السنة    فتح المحطة البرية القديمة خلال أسابيع    انتشار كبير للباعة المتجولين بمستغانم    السردين ب 200 دج للكلغ    5 آلاف هكتار من البساتين بإمكانيات محدودة    «حققت حلم الطفولة وجاهز لخلافة ليتيم»    فغلول وقاسم يعززان صفوف أولمبي الشلف    بختي بن عودة : طائر حُر يتوَارَى    الدكتور السعيد بوطاجين ..قلم يقاوم ولا يساوم    محطة جديدة للبث بعين قزام    نعي ...الزمان    أدعية للتحصين من الأمراض الوبائية    الخضر يواجهون النيجر في 8 أكتوبر بالبليدة    وهران تحتضن بطولة إفريقيا للجيدو    «لا بد من تطبيق بروتوكول صحي صارم لقطع الطريق على المتحور "مو"»    تركيب مولد أوكسجين هذا الأسبوع    تراجع كبير في أرقام كورونا    إجراءات تنهي الاحتلال    الفنان محمد عبد الرشيد سقني للنصر: سأبتعد عن الأضواء وأمارس الفن كهواية    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    فضائل ذهبية ل لا حول ولا قوة إلا بالله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



كوفيد-19: اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي الفيروس توصي بتأجيل عمليات الختان الجماعية

أوصت اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا بتأجيل إجراء عملية الختان الجماعية التي عادة ما تتزامن مع ليلة القدر (ليلة 27 رمضان) لعدم موافقة هذا الإجراء مع التدابير الصحية الجارية لتفادي انتشار الوباء حسب ما أعلنه اليوم الجمعة بالجزائر العاصمة رئيس اللجنة و وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات البروفسور عبد الرحمان بن بوزيد.
وأيام قليلة قبل حلول عيد الفطر المبارك أوصت ذات اللجنة أيضا بضرورة منع الزيارات الجماعية للمرضى في المستشفيات من قبل الجمعيات والمواطنين كما أكده الوزير قبل اللقاء الصحفي اليومي المخصص للاعلان عن الحصيلة الجديدة للحالة الوبائية في الجزائر.
وبخصوص ارتداء الكمامات أوصت اللجنة العلمية بارتدائها "كوسيلة لتعزيز الاستراتيجية الوطنية لمكافحة هذا الوباء والحفاظ على النتائج الإيجابية التي تحققت خلال الآونة الأخيرة "-كما أشار اليه ذات المسؤول.
ومن هذا المنطلق ذكر البروفسور بن بوزيد أن الحكومة "قررت وعلى رأسها الوزير الأول السيد عبد العزيز جراد تموين السوق الوطنية أسبوعيا ب 7 ملايين كمامة ستوضع في متناول المواطنين على مستوى الصيدليات على أن يكون ارتدائها إلزاميا على كل المواطنين في الاماكن العمومية وأوساط العمل".
ولتحقيق هذا الهدف فقد تقرر-حسبه- تجنيد كل القدرات الوطنية المتاحة للرفع من انتاج هذه الكمامات لتصبح متوفرة بالكمية الكافية في السوق الوطنية.
وفي إطار هذا المسعى أوصت اللجنة العلمية لرصد ومكافحة وباء فيروس كورونا بضرورة "احترام القواعد السلمية والحسنة في استعمال هذه الكمامات لضمان فعاليتها" وذلك من خلال "غسل وتطير اليدين قبل ارتداء هذه الكمامة مع الزامية تغطية الأنف والفم عند وضعها وتجنب لمسها أثناء الارتداء".
وفي ذات الإطار ذكر البروفسور بن بوزيد "بالحرص على نزع الكمامة خلف الاذنين والسهر على نظافة وتعقيم الكمامات وفقا للشروط المعمول بها" مؤكدا من جهة أخرى بأن "كل وسائل الحماية والوقاية لا يمكنها أن تكون مفيدة ما لم تقترن إجباريا بغسل اليدين بطريقة صحيحة وبصفة منتظمة".
وأوضح من جانب آخر أنه ينبغي التأكيد أن الاستراتيجية المعتمدة حاليا في مكافحة هذا الوباء وبفضل التزام الدولة وتوصيات المختصين والخبراء وأعضاء اللجنة العلمية أعطت "نتائج جد ايجابية تبعث بحق على التفاؤل للخروج بأقل الأضرار من هذه الأزمة" بشرط أن يكون هذا التفاؤل "حذرا ومسؤولا ومعززا باليقظة والحذر الدائمين".
كما أن انخفاض عدد المرضى في مصالح الانعاش والعناية المركز والموجودين تحت أجهزة التنفس الاصطناعي وارتفاع عدد الحالات التي تماثلت للشفاء يوميا -يضيف البوفسور بن بوزيد-كلها مؤشرات إيجابية "تجعلنا نقول بأننا في الطريق الصحيح للتحكم في هذا الوباء بشرط التحلي بمسؤولية أكبر و الاحترام الصارم لتدابير الوقاية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.