فرنسا تسحب آخر جنودها من مالي    استزراع 1.5 مليون من صغار السمك في أقفاص عائمة في البحر    إيران تنفي أي صلة لها بمنفذ الهجوم على رشدي    الاحتلال يعدم شابا فلسطينيا بدم بارد بالقدس المحتلة    روسيا تقترح وقف إطلاق نار حول محطة زابوريجيا    صدور كتاب يؤرّخ للمشاركة الجزائرية في الأولمبياد    918 تدخل لمصالح الحماية المدنية في أسبوع    افتتاح وكالة تجارية جديدة على مستوى محطة أول ماي    المخبر الوطني للتجارب… آلية جديدة للقضاء على بيع المنتجات المغشوشة    خمس خدمات مالية جديدة للصيرفة الإسلامية قريبا    عار عليك يا الريسوني..    كينيا: فوز وليام روتو في الانتخابات الرئاسية    الاحتلال المغربي يواصل نهب الفوسفات الصحراوي    أفغانستان : مقتل أزيد من 30 شخصا وفقدان عشرات آخرين جراء فيضانات بشمال البلاد    الجزائريون يُحطّمون الأرقام القياسية في استهلاك الكهرباء    انطلاق مسابقة جوا-2022    قرعة تصفيات كأس إفريقيا للأمم 2023 (أقل من 23 سنة) يوم الخميس بالقاهرة    نفط: سعر برنت يتراجع لأقل من 95 دولار للبرميل    مجلس الأمة يشارك في جلسة حول تمكين الشباب من المشاركة في الحياة السياسية    بلعابد يشدد على ضرورة التحضير الجيد لإنجاح الدخول المدرسي القادم    سكيكدة: اصابة شخصين في حريق بمركب تكرير البترول    الوادي: ضمان المرافقة التقنية لمشروع دراسة آليات تحسين إنتاج وتسويق حليب الإبل    إقصاء الجزائر أمام السعودية    إقحام مروحيات تابعة للجيش الوطني الشعبي في عمليات إخماد النيران في غابات جبل شنوة    كورونا: 128 إصابة إضافية مع عدم تسجيل أي وفاة في ال 24 ساعة الأخيرة بالجزائر    رئيس مجلس الأمة يعزي في وفاة الصحفي الإيطالي صديق الثورة الجزائرية بييرو أنجيلا    مضوي يعود..    خبير في المعهد الوطني للدراسات الاستراتيجية الشاملة: بنك البذور "ضمان لأمن غذائي وطني مستدام"    الجزائر تعزي السودان    الشلف: إحياء الذكرى ال 61 لاستشهاد الرائد عبد الرحمان كرزازي    إعفاء المواد الخاصة بصناعة أعلاف الدواجن من الرسم على القيمة المضافة    لقاءات دورية تقييمية تخص قطاع الثقافة بداية من شهر سبتمبر المقبل    تمديد فترة الانتقالات الصيفية إلى غاية 25 أوت الجاري    بن ناصر بين هدف ليفربول وتعنت إدارة الميلان    أمطار رعدية في 20 ولاية    وزارة التربية تكشف عن قائمة الأدوات المدرسية للأطوار الثلاث    وزارة الثقافة تحتفي باليوم الوطني للشعر يومي 17 و 18 أغسطس    المهرجان الثقافي الوطني لأغنية الشعبي: ثلة من الفنانين تذكر بالعبقرية الإبداعية للراحل محبوب صفار باتي    ورشات تكوينية حول التصوير في أعماق البحار و الإشهار السياحي بدلس    الطبعة ال 15 من الأيام الوطنية لمسرح الطفل ببودواو تنطلق غدا    كل التفاصيل وديتي الخضر أمام غينيا وغانا    سهيلة معلم تكشف عن عمل سيجمعها مع صالح أوقروت قريبا    العاصمة: تفكيك شبكة مختصة في سرقة السيارات واسترجاع 5 مركبات    الكشف عن قائمة الأدوات المدرسية للأطوار التعليمية الثلاث    وزارة الثقافة تحدد شروط الحصول على بطاقة الفنان    الجوية الجزائرية.. استئناف الرحلات نحو 6 عواصم إفريقية    وائل البسيوني يطرب جمهوره العاصمي    تجديد التراخيص الخاصة بفتح مؤسسات التصنيع الصيدلانية    الوضع الوبائي مستقر.. والوقاية ضرورية    مولوجي تشهر سيف التقييم    تسجيل 88 طالبا أجنبيا    المسنون وأصحاب الأمراض المزمنة مدعوون للتلقيح    وقفات من الهجرة النبوية    كورونا: 133 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة في ال 24 ساعة الأخيرة    سير يا فرسي سير    الإسلام يحذر من خطاب التيئيس    هكذا تعامل النبي الكريم مع كبار السن    علاج الإحباط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فنانون يشيدون بتطور الموسيقى الجزائرية وشهرتها الدولية خلال ستين عاما من الاستقلال

أشاد فنانون، يوم السبت بالجزائر العاصمة، ب "التطور الكبير" و"الشهرة الدولية" التي عرفتها الموسيقى الجزائرية على مدار ستين عاما من الاستقلال.
واعتبر فنانون، في ندوة بمركز "أرتيسيمو" الخاص بترقية الفنون، أن الموسيقى الجزائرية "متنوعة جدا" و"ثرية" وقد "نالت شهرة دولية بفضل مختلف أنماطها الموسيقية وبفضل أيضا فنانيها الذين حظي العديد منهم بشهرة دولية".
وقالت في هذا الإطار زفيرة وارتسي، مديرة آرتيسيمو"، أن الموسيقى الجزائرية "تميزت عالميا بفضل أنواعها المختلفة من راي وشعبي وتارقي وغيرها، وبفضل أيضا فنانيها على غرار دحمان الحراشي ورابح درياسة وصافي بوتلة وعثمان بالي وصولا إلى الشاب خالد والشاب مامي وسعاد ماسي وسولكينغ وبابيلون.
وعاد من جهته مغني الشعبي، رضا دوماز، إلى التطور الذي عرفته موسيقى الشعبي لافتا إلى "الدور الذي لعبته الجمعيات في الحفاظ عليها" و"الأهمية الكبيرة والمحورية لمحبوب باتي في تجديد هذا النوع الموسيقي وخصوصا من خلال الأغنيات القصيرة التي برع فيها الكثير من المغنيين".
واعتبر دوماز أن الشعبي "هو في الأصل مدح" وأنه "تطور اليوم وصار لونا غنائيا وطنيا وليس فقط خاص بالعاصمة"، داعيا إلى إعادة إطلاق مهرجان أغنية الشعبي وفتح جميع الفضاءات على جميع الفنانين والابتعاد عن المناسباتية.
كما أشاد بالأغنية العصرية التي تركت بصمتها "الكبيرة" في الساحة الفنية الجزائرية والتي تميز فيها العديد من الفنانين كرابح درياسة وسلوى ونورة والعماري، مضيفا أن الفنانين الجزائريين "تميزوا بفنهم حتى قبل الاستقلال".
واعتبر من جهته هشام جامة، وهو موسيقي ومؤسس استوديو تسجيل خاص، أن الموسيقى الجزائرية "شديدة التنوع والثراء وتتطور باستمرار"، مشيرا إلى أن "الراي والراب والزنقاوي هي الأنواع التي تعرف حاليا بالموسيقى الجزائرية في العالم"، على حد قوله، ومضيفا أن "المواهب الموسيقية موجودة في كل الولايات رغم النقص في الفضاءات وقلة الإمكانيات".
وأشادت المغنية نوال مبارك، التي تغني حول قضايا اجتماعية مختلفة، ب "التنوع الكبير الذي ميز الموسيقى الجزائرية خلال ستين عاما"، مضيفة أن "كل فنان هو سفير النوع الموسيقي الذي يؤديه وسفير بلده في نفس الوقت"، ومشيدة أيضا ب "الحضور الكبير والإبداعي للمرأة في الموسيقى الجزائرية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.