180 قتيلا على الأقل في اعتداءات إستهدفت كنائس وفنادق بسيريلانكا    الألمان يُشيدون ب “بلفوضيل” !    الأمازيغية على "google traduction" قريبا " !!    محرز يُشيد بزملائه رغم عدم مشاركته أمام “توتنهام” !    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    رفض، تأييد وتريث    «على النخب أن تلعب دورها في تأمين الجزائر من المخاطر»    رقم قياسي لمطار باتنة    الجولة ال26‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    في‮ ‬استفتاء سيسمح للسيسي‮ ‬بالبقاء حتى‮ ‬2030    في‮ ‬لقاء تحضيري‮ ‬لكأس إفريقيا    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    من بينها فتح مسالك جديدة وتأهيل أشجار الفلين‮ ‬    المدعي‮ ‬العام السوداني‮ ‬فتح تحقيقاً‮ ‬ضده‮ ‬    في‮ ‬انتظار بدء المرحلة الثانية من المعركة‮ ‬    النعامة    بسبب أشغال صيانة تدوم‮ ‬10‮ ‬أيام    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    أويحيى يتهم شهاب بالاستقواء بالمأجورين    مسيرة حاشدة لإحياء ذكرى "ثافسوث إيمازيغن"    حسين خلدون‮ ‬يؤكد‮:‬    أشادت بإصرار المتظاهرين على مطالبهم‮ ‬    تراجع طفيف في فاتورة الواردات الغذائية    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    ليبيا ضحية الصراعات الدولية على خيراتها    الدستور لا يمنع رئيس الدولة من تعيين محافظ البنك    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    كشف مخبأ للأسلحة على الشريط الحدودي بأدرار    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    الطُعم في الطمع    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    الحراك السياسي.. تأخر الجامعة وأفضلية الشارع!    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    الجزائري زادي يتوج بالمعدن النفيس    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    مسيرات استرجاع السيادة    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    مرجع تكويني لمنتسبي القطاع    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    أتبع السيئة الحسنة تمحها    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    سيدة تثير حيرة العلماء    "مسّاج تايلاندي" ينتهي بوفاة مأساوية    أعمى لمدة 35 عاما.. ثم حدثت المفاجأة    اكتشاف أفعى مرعبة    نوع جديد من البشر    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع قانون البياطرة أمام الأمانة العامة للحكومة
نشر في الشعب يوم 23 - 01 - 2019

استمع أعضاء لجنة الفلاحة والصيد البحري وحماية البيئة إلى عرض قدمه المدير العام للمصالح البيطرية بوزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري الهاشمي قدور كريم حول مشروع القانون المتعلق بنشاطات الطب البيطري وحماية الصحة الحيوانية ،حيث كشف عن أهم التدابير والإجراءات التي تضمنها مشروع إنشاء النظام الوطني للبياطرة.
أكد المدير العام للمصالح البيطرية بوزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري خلال اجتماع مغلق عقد أمس بالمجلس الشعبي الوطني أن البياطرة الذين فاق عددهم ال 20 ألف بيطري على المستوى الوطني لطالما انتظروا الوصول إلى مرحلة تنظيم عملهم في مجال البيطرة للحفاظ على كفاءاتهم وقدراتهم وضمان حقوقهم ،من خلال عقد عدة لقاءات على المستوى الولائي والمركزي والجهوي .
وحسب المدير العام فان المجهودات المبذولة من قبل خلية البياطرة التابعة لوزارة الفلاحة ولتنمية الريفية والصيد البحري والتي ضمت 17 بيطريا من كل ولايات القطر الوطني، ومدير المصالح البيطرية والأمين العام للنقابة البيطرية وبياطرة خواص توجت بمشروع قانون وإنشاء النظام الوطني البيطري.
وأوضح أن الصيغة النهائية لمشروع قانون البياطرة تمت بعد تقديمها أمام الأمانة العامة للحكومة التي طلبت من القائمين على إعداد المشروع بالقيام بتعديل قانون رقم 88-08 بدلا من تقديم قانون جديد، وعلى اثر ذلك باشرت المصالح المعنية بكتابة مشروع القانون بإدراج النظام الوطني للبيطرة، مؤكدا حرص أعضاء الحكومة أن لا يتم التطرق لمجال تنظيم عمل البياطرة في القانون ،بل يجب الفصل بين المجالات المتعلقة بالتنظيم والقانون.
وقدم المدير العام للمصالح البيطرية شرح مفصل حول محتوى القانون مشيرا إلى أن مشروع قانون البياطرة تضمن إضافة الباب الخامس في القانون الجديد يخص التنظيم الوطني للبياطرة كون قانون رقم 88-08 في صيغته الأصلية يتضمن أربع أبواب وتعديل مادتين وتأميم المادة 17 التي تتضمن شرح مفصل للشروط التي يجب أن يتبعها البيطري للحصول على رخصة مزاولة النشاط البيطري .
ويذكر أن مشروع القانون المتعلق بنشاطات الطب البيطري وحماية الصحة الحيوانية أوكل للنظام الوطني للبياطرة مهمة حماية استثمارات الدولة في ميدان الصحة الحيوانية والصحة العمومية إلى جانب المساهمة في إرساء مناخ سليم وصحي بيولوجيا وكذا إنجاز وحماية النشاطات الاقتصادية المرتبطة بالحيوانات وبالمنتجات الحيوانية الثانوية ، كما سيساهم في تطوير مهنة وضمان الأمن الصحي للمواشي والحفاظ على محيط ملائم للصحة الحيوانية و العمل على جعل التشريع البيطري يتماشى مع المقاييس الدولية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.