ارتفاع صادرات الإسمنت خلال 2019    شبيبة الساورة تفاجئ "الباك" وتعود بالزاد كاملا من بولوغين    محرز أساسي في مواجهة فريقه السابق    «أحب الحياة»    رياك مشار نائبا لرئيس جنوب السودان    راوية: استحداث لجان محلية مركزية لتسوية النزاعات وديا    اللواء شنڨريحة في زيارة إلى الإمارات    قسنطينة : 12 جريحا في حادث اصطدام تسلسلي بالقرب من مطار "محمد بوضياف"    بومرداس.. الإطاحة بشبكة وطنية مختصة بسرقة السيارات الفاخرة    المدينة الجديدة بوعينان (البليدة): الشروع في تسليم سكنات "عدل2" ابتداء من السداسي الثاني 2020    رزيق يبحث انشغالات المهنيين في شعبة إنتاج المشروبات    فيروس كورونا: كوريا الجنوبية تشهد ارتفاعا كبيرا في حالات الإصابة    محكمة مصرية تبرئ علاء وجمال مبارك من قضية “التلاعب بالبورصة”    إنقاذ أكثر من 1700 مهاجر قبالة سواحل ليبيا منذ بدء العام الجاري    تدمير مخبأ للجماعات الإرهابية و3 قنابل تقليدية الصنع في الجلفة وبومرداس    ميهوبي: الحراك الشعبي أعطى "مفاهيم جديدة" للعمل الديموقراطي    أولمبي المدية يسقط في تاجنانت وعنابة تنهار داخل الديار    تراجع ملحوظ في ديون الأندية المحترفة بكرة القدم    يوفنتوس يجري اتصالات لضم حسام عوار    الرئيس تبون يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء اليوم    في الذكرى السنوية الأولى لاندلاع الحراك مظاهرات في العاصمة واحتفالات رسمية في عدة ولايات    وزارة السكن على دراية تامة بانشغالات مكتتبي عدل 2013    تطبيق خريطة طريق قطاع الموارد المائية لسنة 2020 محور أشغال اللقاء    حجز 466 قرصا مهلوسا و16 سلاح أبيض في العاصمة    سينماتك العاصمة تحتفي بالمخرج الأمريكي “مارتن سكور سيزي”    حسنة البشارية تحيي حفلا فنيا برياض الفتح    الاحتفال بالذكرى السنوية الأولى للحراك الشعبي في تيبازة    وزارة التربية الوطنية تتأسف من دعوات للقيام بحركات احتجاجية    داعية سعودي يتهم أردوغان ب”قتل اليمنيين”!    جنود أتراك يقاتلون حفتر في ليبيا.. وأردوغان يعلن عن سقوط قتلى !    لا لتهويل الشارع    البويرة: قتيلان في حادثي مرور    وضع بطاقية لاحتياجات بلديات تيزي وزو في مجال الاستثمار والتنمية    مدرب زيمبابوي يعترف بالخضر ويتحداهم    العراقيون يستعدون لمليونية جديدة الثلاثاء المقبل    ندوة حركة البناء :"صفقة القرن مظلمة للقضية الفلسطينية "    النقابة الوطنية للصحة العمومية: “يجب تحسين ظروف استقبال المرضى للحد من ظاهرة الاعتداءات بالمستشفيات”    توقيف مروج مهلوسات و حجز أزيد من 400 قرص من دواء بريغابالين بقسنطينة    الغنوشي يتلقى دعوة رسمية لزيارة الجزائر    وزير خارجية نيجيريا يؤكد موقف بلاده الثابت من قضية الشعب الصحراوي العادلة وحقه في تقرير المصير    كورونا يضرب سامسونغ في كوريا الجنوبية والشركة تغلق أبوابها    وفاة أول حالة إصابة بفيروس كورونا في إيطاليا    محمد بجاوي وشكيب خليل وحميد طماّر وسلال وولاة أمام المحكمة العليا    على قلب رجل واحد    المكتب الفيدرالي‮ ‬يرفض تأجيل الجولة    عودة الرحلات تدريجياً‮ ‬في‮ ‬المطارات    الضغط ونقص الإمكانيات‮ ‬يزيد من معاناتهم‮ ‬    احتجاج على هامش الربح و منع البيع المشروط    الانتقال الطاقوي بالجزائر محور ملتقى دولي بجامعة مستغانم    « الدّلاطنة» لإبداعات الشباب الحرّ قريبا على ركح وهران    معارض ومحاضرات حول تاريخ وهران    تسليم جوائز صالون بايزيد عقيل الثقافي    جهاز المراقبة ضد الجراد الجوال في حالة نشاط    المدافعة عن فرنسا بامتياز وخادمة المستعمر    تطليق السلبيات    ويل لكل أفاك أثيم    نبضنا فلسطيني للأبد    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليوم العالمي للمسرح القصة الكاملة
نشر في الشعب يوم 24 - 03 - 2019

تحتفل مسارح المعمورة في السابع والعشرين مارس من كل سنة باليوم العالمي للمسرح، بهدف «تعزيز هذا الشكل الفني في جميع أنحاء العالم، وزيادة الوعي بأهمية هذا الفن، ودفع قادة الرأي إلى إدراك قيمة مجتمعات الرقص والمسرح، إضافة إلى تقوية فكرة الاستمتاع بهذا الفن كهدف بحد ذاته». ولكن، أين ومتى بدأت قصة هذا اليوم؟ ومن كان صاحب فكرة إطلاقه؟
انطلقت فكرة الاحتفال بيوم عالمي للمسرح من العاصمة النمساوية فيينا سنة 1961، أثناء المؤتمر العالمي التاسع للمعهد الدولي للمسرح، الذي يعتبر أكبر منظمة للفنون المسرحية في العالم، تأسست في عام 1948 من قبل خبراء المسرح والرقص بالتعاون مع اليونسكو. وجاءت الفكرة إثر مقترح قدّمه رئيس المعهد الفنلندي للمسرح الكاتب والشاعر والمخرج الراحل آرفي كيفيما (1904 1984، أنتج قرابة 50 عملا إبداعيا بين مسرحيات، روايات، دواوين شعرية، وكتب رحلات ومذكرات).
في العام التالي تمّ تكليف المركز الفنلندي التابع للمعهد بتحديد تاريخ اليوم العالمي للمسرح، الذي تمّ الاحتفال به لأول مرة في27 مارس 1962، وهو تاريخ افتتاح موسم «مسرح الأمم» بباريس، الذي أطلقه المعهد العالمي للمسرح سنة 1957، وتواصل تنظيمه بمسرح «سارة برنهاردت» ثم بمسرح «أوديون» (وكلاهما بالعاصمة الفرنسية) إلى غاية 1972. وكانت آخر تظاهرة ل»مسرح الأمم» قد نظمتها الجمعية الصينية للمسرح سنة 2008 بمدينة نانجيانغ بالصين. وحسب موقع المعهد الدولي للمسرح، فإن على كل مدينة راغبة في تنظيم هذه التظاهرة الاتصال بالأمانة العامة للمعهد، هذا الأخير يؤسس فريق تفكير لإعادة تنظيم هذه التظاهرة بشكل منتظم.
ومن بين مظاهر الاحتفال باليوم العالمي للمسرح، نجد الرسالة السنوية التي توكل كتابتها إلى علم من أعلام المسرح على المستوى الدولي، وتترجم إلى ما يفوق 20 لغة، وتوزع على نطاق واسع. وكان الكاتب الفرنسي جان كوكتو أول شخصية اختيرت لكتابة هذه الرسالة، وتلته أسماء عديدة على غرار أرثر ميلر، بيتر بروك، بابلو نيرودا، يوجين يونسكو، أدوارد ألبي، سعدالله ونوس، وغيرهم.
وقد كتب رسالة هذه السنة المخرج والدراماتورج الكوبي كارلوس سيلدران، وهو أستاذ المسرح بجامعة هافانا بدولة كوبا. وجاء في فاتحة الرسالة، التي ترجم نصها إلى العربية مدير مسرح العلمة الجهوي سفيان عطية: «قبل معرفتي بالمسرح والتعرف عليه، كان أساتذة المسرح الذين هم أساتذتي موجودين هنا كانوا قد بنوا إقامتهم ومناهجهم الشعرية على بقايا حياتهم الشخصية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.