الرئيس تبون يكلف الوزير الاول بتمثيله في القمة الثامنة للجنة العليا للاتحاد الافريقي حول ليبيا ببرازافيل    توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بكل من باتنة وخنشلة وغليزان (وزارة الدفاع)    غليزان: استحداث أزيد من 140 مؤسسة مصغرة في إطار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب    بالوثائق.. طعام للكلاب.. حذاء نسائي وخمور ضمن مصاريف اللجنة الأولمبية!    الجزائر تشارك في المهرجان الدولي للشعر والفنون في دورته الثامنة بالمغرب    هزة أرضية في ولاية جيجل    الرئيس تبون يعين بوعلام بوعلام مستشارا خاصا له في الشؤون القانونية والقضائية    معسكر.. غرفة الاتهام تؤيد وضع “مير” المحمدية ومنتخبين اثنين والأمين العام تحت الرقابة القضائية    والي ميلة الجديد يستلم مهامه    مجالسة الطعان والفاسق.. رؤية شرعية أخلاقية    المنتخب الجزائري يستهل التصفيات أمام سلوفينيا يوم 17 أبريل    تتويج الجزائر باللقب، بمجموع 12 ميدالية، منها خمس ذهبيات    فوز المجمع البترولي على نادي كوسيدار (66-43)        الاتحاد العربي لتنمية الصادرات الصناعية يقترح تنظيم معرض دولي للإنتاج بالجزائر    قسنطينة: حجز أزيد من 200 ألف أورو بمطار محمد بوضياف    تفكيك عصابة سرقة المساكن بالجلفة    تكليف اللواء شنقريحة بمهام رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة "بصلاحيات كاملة"    أساتذة الابتدائي يهددون بالتخلي عن بعض المهام    سطيف….وفاة امرأتين بسبب الإنفلوانزا الموسمية العادية    الصين: 132 حالة وفاة و 5974 إصابة مؤكدة بسبب كورونا الجديد    غوتيريش يشيد بجهود الرئاسة الجزائرية لمؤتمر نزع السلاح    العاصمة…. تدشين الطبعة ال14 لصالون التشغيل والتكوين    سفير فلسطين بالجزائر: “أمريكا تريد كسر الإرادة الفلسطينية وإذلال الأمة العربية بصفقة القرن”    BRI تيسمسيلت تحجز أكثر من 320 وحدة من المشروبات الكحولية    الاحتفال باليوم العالمي للمناطق الرطبة الأحد القادم بالطارف    عرقاب: مخطط الحكومة القادم سيعطي رؤية واضحة للجزائريين بخصوص إستغلال الغاز الصخري    النفط يرتفع والأسواق تراقب تأثير فيروس كورونا    زلزال بشدة 7.7 درجات يضرب منطقة الكاريبي    العلمة بسطيف …. توقيف 5 أشخاص لديهم 130 مليون سنتيم مزورة    “الإيطاليون” منبهرون بأداء “بن ناصر”    في الذكرى ال23 لاغتياله على يد الإرهاب أمام دار الشعب بالعاصمة    أول حالة إصابة بكورونا تسجل في الإمارات    سنواصل تطوير المؤسسة العسكرية ونتكفل بمطالب معطوبي الجيش»    لمدة موسمين ونصف    خلال ليلة فنانة العرب التي‮ ‬أحيتها مؤخراً‮ ‬في‮ ‬ختام موسم الرياض    رزيق‮ ‬يدعو رجال الأعمال للرمي‮ ‬بكل ثقلهم نحوها‮ ‬    أكثر من‮ ‬9‮ ‬أشهر لتحديد أول جلسة علاج    طالب بضرورة احترام الشرعية الدولية    بعد إستقالة سلفه    تبون‮ ‬يأمر بإجلاء الطلبة الجزائريين بالصين    الغش باق ما لم تطبق الدولة حلولا وقائية    هل يضع حدا للعشوائية والتحايل والغش؟    جناح خاص لكتب الصحفي الراحل جمال الدين زعيتر    تزايد مؤشرات انهيار الهدنة في ليبيا    المستهلك رهن الاحتكار    رسم على الرمل ..    الصحراء الجزائرية ملهمة الرحّالة الغربيين    نادي "ناس الثقافة" يطلق مشروع مكتبة الشارع    يوم تحسيسي حول داء كورونا و تفعيل جهاز المراقبة    ماروك يحضّر لمباراة تاجنانت    مرفق الهواء الطلق "محمد وشن" بقسنطينة.. عينة عن "العبث الثقافي"    إنجاز الفائز بمسابقة كوميك ستريب لألبوم عن ريغور    الطبعة الثانية للشعر القبائلي بتيزي وزو    من آداب وأحكام المساجد    ربط الفعل بالمشيئة    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرفق استراتيجي بمقاييس عالمية لنقل 10 ملايين مسافر سنويا
نشر في الشعب يوم 24 - 04 - 2019

1500 كاميرا مراقبة و6 أجهزة سكانير «ذكية» لتوفير الأمن
أول رحلة هذا الاثنين في انتظار الثمانية المبرمجة
كشف الرئيس المدير العام لشركة تسيير مصالح ومنشآت مطار الجزائر الطاهر علاش، أمس، عن دخول المحطة الجوية الجديدة حيز الخدمة الاثنين المقبل بانطلاق أول رحلة باتجاه باريس في انتظار استكمال الرحلات 8 الأخرى، بالاتفاق مع شركة الخطوط الجوية الجزائرية ذهابا وإيابا إلى باريس على أن يتم بعد أسبوع برمجة رحلات باتجاه فرنسا وبتاريخ 6 و13 ماي باتجاه العالم ليتم بعدها تنظيم رحلات شركات الخطوط الجوية الأخرى.
قال الطاهر علاش خلال الزيارة الموجهة للصحافيين، منهم مندوبة «الشعب» للمطار الدولي الجديد، إن المؤسسة اعتمدت على التمويل الذاتي للمشروع، الذي قدرت تكلفته ب 74 مليار دينار، 12 مليار دينار تمويل من الشركة و62 مليار قرضا،بالإضافة إلى المحطة الطاقوية التي زادت القيمة المالية
ب 14 مليار دينار.ومع انخفاض قيمة الدينار زادت التكلفة بالتمويل الذاتي للشركة بدل اللجوء إلى القرض الإضافي بحوالي 12 ألف دينار، ما يعني 62 مليار دينار قرضا و26 مليار من الشركة على أن يتم استرجاع القرض الممنوح سنة 2022 .
يتربع المطار حسب علاش على مساحة 200 ألف م2، تم تشييدها من الحديد والأسمنت المسلح، صممت بمقاييس عالمية قابلة لاستيعاب ما يقارب 12 مليون مسافر سنويا، بالإضافة إلى أكبر حظيرة للسيارات بطاقة استيعاب 4200 سيارة، و18 موقفا للطائرات وكذا 12 بساطا متحركا لنقل أمتعة المسافرين و54 مصعدا كهربائيا و35 مصعدا ميكانيكيا، بالإضافة إلى 120 شبكة تسجيل بالمقارنة مع الأولى التي تملك 60 شبكة و44 موقفا للطائرات.
وأضاف علاش، بخصوص تجهيزات المحطة الجديدة، أنها تحوي على 1500 كاميرا مراقبة و6 أجهزة سكانير ذكية من الجيل الجديد من نوع «ا س دي اس 3 « للكشف عن المتفجرات بالأمتعة الموجهة للطائرة وتسمح بمراقبة 1800 من الأمتعة في الساعة لضمان الأمن والسرعة، بالإضافة إلى 120 شباك لتسجيل المسافرين، وكذا مكيفات عالية الجودة.
وتضم المحطة الجديدة تكنولوجيا جديدة صديقة للبيئة، تعمل على اقتصاد وتوفير المياه والطاقة الكهربائية، إذ يسمح تصميمها بدخول أشعة الشمس دون تبذير الكهرباء وكذا استغلال مياه الأمطار بتمريرها عبر أنابيب أعلى سطح مبنى المحطة لتوجيهها، عبر خزان كبير بسعة 850 م3 من الماء لأجل استغلاله في عمليات السقي والغسل.
وبالنسبة لمصير المحطة القديمة قال علاش إن فكرة المطار الجديد جاءت بناء على دراسات سنة 2009 أكدت على ضرورة إنجاز محطة جديدة في آفاق 2018 خاصة وأن القديمة وصلت طاقة استيعابها إلى 6 ملايين مسافر ما يستلزم إنشاء مشروع جديد يضم 10 ملايين مسافر سنويا وبمواصفات عالية.
وأعلن علاش من جهة أخرى، عن إعادة توزيع النقل الجوي، من خلال التفكير في رواق شركة الخطوط الجوية الجزائرية وتخصيصه لدول الخليج والرواق الثاني نحو الرحلات الداخلية ليكون مدخل واحد على أن تصبح المحطة الداخلية مخصصة للحجاج والعمرة، في حين يتم تهديم التابعة لهم لتهيئة أرضيتها للمحطة التي ستدخل حيز الاستغلال سنة 2032.
حول مشكل تأخر الرحلات، أوضح علاش، أنه من مسؤولية شركات الطيران، والمطار ليس له أي علاقة بتنظيم الرحلات ومهامه تنحصر في استقبال ونقل المسافرين وتقديم أحسن الخدمات وهو الأمر الذي يجب أن يعلمه المواطن.
وتجدر الإشارة إلى أن «الشعب»، قامت بجولة ميدانية في المحطة الجوية الجديدة بالدار البيضاء، حيث وقفت في أول وجهة لها عند المدخل الرئيسي للمسافرين جناح الانطلاق ومشروع اقتصاد الطاقة ليتم بعدها التوجه لجناح مراقبة جوازات السفر، وكذا الشبابيك وموقف الطائرات الذي يضم 3 ممرات علوية تصل مباشرة بين المحطة والطائرة قبل الإقلاع، ليتم التوجه بعدها إلى القاعتين الخاصتين باستقبال المسافرين في حال تأخر الرحلات وكذا زيارة جناح أجهزة «سكانير» الذكية ومصلحة مراقبة الأمتعة ليتم الصعود فيما بعد إلى قاعات الاستقبال.
بالموازاة مع ذلك تم افتتاح فندق حياة ريجنسي مطار الجزائر الذي يعد أول الفنادق، حيث يتم تشغيله بموجب اتفاقية مع شركة الاستثمار للفندقة في الجزائر، ويضم 320 غرفة يقع ضمن مطار هواري بومدين الدولي ويسمح بالوصول السريع إلى المحطة الجديدة ويسهل عملية التنقل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.